عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 17-04-2008 - 03:40 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية ABO ALZOZ
 
ABO ALZOZ
إدارة المنتدى

ABO ALZOZ غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : Aleppo
عدد المشاركات : 9,464
قوة التقييم : ABO ALZOZ قام بتعطيل التقييم
القويض : الظروف ساهمت في الجمع بين المنتخب والكرامة

القويض : الظروف ساهمت في الجمع بين المنتخب والكرامة





أبدى مدرب منتخبنا الوطني الجديد ومدرب الكرامة الكابتن محمد قويض تفاؤله بواقع الكرة السورية عموما ً التي اعتبر أنها تعيش نقلة نوعية بدأتها الأندية في المحافل الآسيوية والعربية ويجب أن تنعكس على المنتخب الذي يضم نخبة لاعبي الأندية وكل ذلك نتاج لتطبيق نظام الاحتراف رغم الاعتراف بأننا لا نزال في الخطوات البدائية فيه .
وأكد الكابتن أبو شاكر في حديث خص به موقع الكرة السورية بأنه لا يأتي للمنتخب بحلول سحرية لكنه سيعمل على إضافة بعض اللمسات على المنتخب خاصة وأنه يعيش حالة طيبة من الانسجام والجماعية ويربط بين لاعبيه المحبة والتفاهم سيما وأن معظمهم من جيل واحد وتدرجوا في المنتخبات الوطنية مشيدا ً بالمنتخب وشاكرا ً مدربه السابق فجر ابراهيم الذي عمل بإخلاص خلال ثلاث سنوات مع المنتخب .
وأضاف القويض بأن التركيز الرئيسي سيكون على زرع العزيمة والإصرار في صفوف الفريق ككل وتعزيز الثقة والتفكير بصدارة المجموعة وكأننا نخوض الجولة الأولى وسيكون التفكير بكل مباراة كنهائي كأس .
وأرجع القويض الفضل في استلامه تدريب المنتخب للجمهور السوري الكبير الذي منحه ثقة غالية ولنادي الكرامة فلولا نتائجه الجيدة معه لما كسب هذه الثقة من المسؤولين والشارع الكروي على حد سواء مؤكدا ً أن هذه المهمة تشريف وتكليف يتمنى أن يحقق فيها ما يصبو إليه عشاق الكرة السورية ..
وفيما يتعلق بالكلام حول تأثير المهمة الجديدة على عمله مع الكرامة أكد أن الظروف ساعدت في الجمع بين المهمتين مع اقتراب الكرامة من حسم بطولة الدوري والمسيرة الناجحة آسيويا ً وتأجيل النشاط الكروي المحلي لما بعد التصفيات المونديالية وأكد أن إدارة النادي لم تبدِ أي تحفظ بل كانت مشجعة له فالأولوية تبقى للمنتخب وتحدث القويض عن مصادفة تجمع بين مدربي منتخبات مجموعتنا في التصفيات حيث يدرب المنتخب الإيراني علي دائي وهو مدرب نادي سايبا ويدرب المنتخب الكويتي الكرواتي رادان وهو مدرب نادي الكويت .
وحول استراتيجية العمل في المنتخب وخياراته في انتقاء اللاعبين قال أن الحديث مبكر وسيحدد خياراته بعد المعسكر القادم للمنتخب والمقرر مسبقا ً في مدينة دير الزور أيام 27 و 28 و 29 من الشهر الجاري ، وأضاف لدينا قائمة بخمسين لاعب مرفوعة مسبقا ً على لوائح الاتحاد الدولي ومن الطبيعي أن تكون هناك أفضلية للاعبي أنديةالاتحاد والكرامة والطليعة والمجد لأن جاهزيتهم عالية وخبرتهم كبيرة نظرا ً لمشاركاتهم الخارجية والفرصة ستمنح للأقدر بين الجميع ( أكد الاتحاد السوري لكرة القدم أن الاتحاد الدولي أوضح عدم إمكانية تعديل الأسماء المرفوعة في التصفيات إلا بعد تجاوز المرحلة ) .
وفيما يتعلق باختيار مدرب مساعد له علمنا أنه اقترح على اللاعب السابق فارس شاهين ومدير فريق الكرامة حاليا ً هذه المهمة ولغاية كتابة هذه السطور لم يحصل منه على رد حول هذا الاقتراح .
وحول حظوظ منتخبنا الوطني في المجموعة إلى جانب منتخبات ايران والكويت والإمارات أكد أن مجموعتنا الأكثر توازنا ً بين المجموعات الخمس وفرصة التأهل كبيرة والمواجهتين مع الكويت تحددان المصير وسيكون تفكيرنا موجها ً نحو الفوز ولا شيء غيره مع احترامنا للمنتخب الكويتي الذي ظهر بوجهين أمام إيران فكان تائها ً في الشوط الأول ومتوزانا ً في الشوط الثاني واستطاع تعديل النتيجة رغم تأخره المبكر بهدفين ..
وختم أبو شاكر كلامه بالقول : لو لم يكن لدي تفاؤل وطموح بالتأهل لما استلمت المهمة وهذا لسان حال الجمهور السوري الذي يرى أن الكرة السورية قادرة على تحقيق الإنجازات وأولى الخطوات تكون بالتأهل عن هذه المجموعة .



بقلم : خالد برهان
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي الرياضة السورية

رد مع اقتباس