عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 28-10-2007 - 01:45 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية CANTONA
 
CANTONA
أهلاوي للعضم

CANTONA غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 25
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 3,828
قوة التقييم : CANTONA is just really niceCANTONA is just really niceCANTONA is just really niceCANTONA is just really niceCANTONA is just really nice
نابولي يقسو على يوفنتوس ويروّضه بثلاثية

نابولي يقسو على يوفنتوس ويروّضه بثلاثية


عاد يوفنتوس من زيارته لنابولي يجر أذيال الخيبة عقب سقوطه الكبير بثلاثة أهداف لواحد أمام العائد بعد غياب إلى الأضواء, فريق نابولي, وذلك في المباراة التي جرت على ملعب سان باولو في إطار مباريات الأسبوع التاسع للدوري الإيطالي لكرة القدم.
افتتح أليساندرو ديل بييرو التسجيل في الدقيقة 46, ثم عادل غارغانو في الدقيقة 48 من الشوط الثاني الذي شهد هدفي الفوز للمضيف عبر اللاعب ماوريتزيو دوميتزي في الدقيقتين 62 و69 من ركلتي جزاء.
وتجمد رصيد يوفنتوس بهذه الخسارة عند 17 نقطة وباتت وصافته مهددة, في حين رفع نابولي رصيده إلى 14 نقطة واحتل المركز الخامس مؤقتاً.
تورينو يكرم كالياري

وفي مباراة سابقة حقق تورينو فوزاً عزيزاً ومستحقاً على ضيفه فريق كالياري بهدفين نظيفين في لقاء جرى على ملعب غراندي تورينو الخاص بالفائز.
وجاء الهدفين في النصف الثاني من الشوط الثاني للمباراة, أولهما وقعه المهاجم أليساندرو روزينا في الدقيقة سبعين, والثاني سجله ميكيلي فيري, خطأ في مرمى فريقه, قبل أربع دقائق على النهاية.
وهذا هو الفوز الثاني لتورينو في البطولة وبه رفع رصيده من النقاط إلى إحدى عشر نقطة ليحتل المركز العاشر مؤقتاً, فيما تجمد رصيد كالياري عند ثماني نقاط في المركز الخامس عشر الذي قد يخسره مع توالي بقية مباريات المرحلة.
غلب على المباراة طابع المعركة الحقيقية لعدة أسباب أبرزها رغبة الفريقين في تحقيق الفوز للهروب كخطوة أولى من منطقة الخطر القريبين منها, وثانياً الاقتراب من الفرق الأمامية أملاً بالفوز بمقعد مؤهل لكأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم نهاية الموسم.
وشهدت صفوف المضيف عدة غيابات أبرزها إيفان فرانشسكيني والصربي نيكولا لازيتيتش وسيموني باروني وفيتشنزو غريللا والمدافع الشاب الموهوب ماتيو روبن, الذي قد يغب بقية الموسم, في حين عاد لصفوف تورينو الأورغواياني ألفارو ريكوبا.
أولى الفرص الخطرة صنعها الضيوف باكراً في الدقيقة الثالثة حين لعب باسكوالي فوجيا الكرة عرضية متقنة تتطاول إليها بقوة المهاجم أليساندرو ماتري وحولها برأسه بقوة نحو المرمى حيث بدت في طريقها للشباك قبل أن يرتقي إليها الحارس ماتيو سيريني صاداً الكرة ببراعة.
لكن رد المضيف جاء سريعاً ومباشرة بعد فرصة منافسيهم حين لعب ألفارو ريكوبا الكرة من ضربة حرة غير مباشرة قابلها أليساندرو روزينا من حافة منطقة الجزاء بيسارية رائعة أخطأت المرمى بقليل.
ومع مرور الوقت فرض كالياري حضوره على أرض الملعب بصورة أكبر فتحكم لاعبوه بتناقل الكرة ودانت لهم السيطرة وكادوا في الدقيقة 32 أن ينجحوا بإحراز هدف التقدم حين طار اللاعب المدافع كريستيانو ديل غروسو لرفعة دانييلي كونتي مصوباً رأسية مرت بجوار القائم.
وفي الشوط الثاني تبادل الفريقان بعض الفرص على غير هوادة إلى أن حملت الدقيقة 70 الأفراح لأصحاب الأرض حين انفرد روزينا تماماً بالحارس ماركو فورتين وتفوق عليه مانحاً التفوق لفريقه.
حاول الضيوف إدراك التعادل إلا أنهم لم ينجحوا بذلك وتبخرت آمالهم في الدقيقة 86 إثر كرة ركنية لمنافسيهم أخطأ ميكيلي فيري في تشتيتها, فوجدها في شباكه, عوضاً عن إبعادها لمنطقة آمنة الأمر الذي أكد خسارة فريقه مقابل فوز تورينو الذي اكتسب جرعة من الهواء النقي بانتصاره هذا.
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي الدوري الإيطالي

رد مع اقتباس