عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 09-05-2008 - 03:14 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية تشيلسي
 
تشيلسي
حسام83 سابقاً

تشيلسي غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 1865
تاريخ التسجيل : Jan 2008
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 3,555
قوة التقييم : تشيلسي is a glorious beacon of lightتشيلسي is a glorious beacon of lightتشيلسي is a glorious beacon of lightتشيلسي is a glorious beacon of lightتشيلسي is a glorious beacon of lightتشيلسي is a glorious beacon of light
بدايتان قويتان لسابا حامل اللقب والرياضي

بدايتان قويتان لسابا حامل اللقب والرياضي SABA_B.jpg



بدأ سابا باتري الإيراني حملة الدفاع عن لقبه بفوز كبير على القادسية الكويتي 92-60 (الأرباع 22-6 و24-22 و29-19 و17-13) في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية ضمن بطولة الأندية الأسيوية التاسعة عشرة بكرة السلة التي يستضيفها القادسي على صالة فجحان هلال المطيري و تستمر حتى 16 الشهر.
وخاض القادسية بأجنبي واحد هو جيمس ويليلمس (17 نقطة) بانتظار وصول الأجنبي الثاني السيراليوني الفا بانغورا.
وقدم الفريقان عرضاً جيداً بمعزل عن الفارق الذي انتهى إليه اللقاء لأن فارق الطول لعب دوره لمصلحة الفريق الفائز والمدجج بأفضل لاعبي المنتخب الإيراني المتأهل إلى مسابقة كرة السلة ضمن الألعاب الأولمبية في بكين الصيف المقبل، لا سيما أنه دعم صفوفه باللاعبين مهدي كمراني وصمد بهرامي، لكنه بدوره لعب بأجنبي واحد هو النيجيري غايب مونيكيه (21 نقطة).
وقال مدرب سابا مهران شاهينتاب "آمل أن يتحسن أداء الفريق بشكل أفضل في المباراة المقبلة حيث سينضم إلينا المحترف الثاني جوماين تات، لكن المشكلة التي واجهتنا أننا ومنذ بطولة غرب آسيا في إيران لم نخض أي مباراة جدية لذلك نأمل أنه ومع مرور المباريات سيعود الفريق إلى تماسكه مجددا".
وأكمل شاهينتاب اللقاء بتشكيلته الاحتياطية فبرز كرم أحمديان (14 نقطة)، واختير لاعب الارتكاز الدولي حامد أهدادي أفضل لاعب في المباراة.

الريان-مابو

وفي المجموعة ذاتها، تغلب الريان القطري بسهولة على مابو الاندونيسي 92-48 (الارباع 27-15 و27-18 و23-4 و15-11).
ولعل نتيجة المباراة تتحدث عن نفسها على الرغم من أن الفريق القطري لعب بمحترف أجنبي واحد هو الأميركي العائد إلى صفوف الفريق ايريك تشاتفيلد (18 نقطة و9 تمريرات حاسمة)، بينما تم اختيار قائد الفريق الدولي ياسين إسماعيل (25 نقطة) أفضل لاعب في المباراة. وسجل للخاسر هابساك بوترا (20 نقطة).
وبدا مدرب الريان الاسترالي برايان ليستر سعيدا بالفوز مشيرا إلى أن تشاتفيلد تأقلم بسرعة وقدم مستوى جيدا.
وأكد أن فريقه سينافس بقوة على اللقب وهو ما سوف تظهر معالمه بوضوح في المباراة المقبلة مع زين الأردني.
وعن الفرق التي يتوقع أن تنافس على اللقب، أكد ليستر أن المنافسة ستنحصر بين سابا والرياضي وزين إضافة إلى الريان.
أما ياسين إسماعيل فقال إن فريقه سيتأهل إلى المربع الذهبي كما كان الحال في الأعوام السبعة الأخيرة وإنما هذه المرة الفريق مصمم على استعادة دوره الريادي كأحد طرفي المباراة النهائية، مع أن المهمة ليست سهلة لأن بطولة الأندية الأسيوية تعد من أقوى بطولات المنطقة.

الرياضي-الماتي

وفي المجموعة الأولى، سجل الرياضي اللبناني فوزا ساحقا على الماتي الكازاخستاني 100-52.
وكان الرياضي وصل إلى الكويت في ساعة متأخرة من فجر الخميس بسبب الأوضاع الأمنية في لبنان وإقفال الطرق المؤدية إلى المطار. وجاءت نتائج الارباع 21-7 و31-14 و27-7 و21-24.
وفرض الرياضي الساعي إلى اللقب الآسيوي الأول في تاريخه، إيقاعه على المباراة وتفوق بشكل واضح على الماتي، وقدم لاعبوه بقيادة المصري اسماعيل احمد (21 نقطة) وفادي الخطيب (17 نقطة) ورامي عقيقي (18 نقطة) ومازن منيمة (14 نقطة) استعراضا توج بفوز كبير ومتوقع للفوراق الفنية بين الفريقين. واختير إسماعيل احمد أفضل لاعب في المباراة.

المحرق-أو إن جي سي

وفي المجموعة ذاتهان حقق فريق المحرق البحريني فوزا سهلا على أو إن جي سي الهندي 109-58. وجاءت نتائج الأرباع 29-8 و22-13 و35-14 و23-23.
وجاء اللقاء من جانب واحد خصوصا أن المحرق بدا متماسكا من البداية عندما سجل 14 نقطة من دون رد في الدقائق الأربع الأولى، على عكس أو إن جي سي الذي يعد الفريق الوحيد في البطولة الذي يلعب من دون محترفين أجانب، وعليه فإن مشاركته متوقفة على اكتساب الخبرة لكون كرة السلة الهندية ما تزال في طور البناء والنهوض.
وافتقدت صفوف الفريق البحريني إلى اللاعب محمد حسن بسبب الإصابة، لكن ذلك لم يؤثر على أداء الفريق مع أن لاعبه الأميركي ليتيل دونالد (19 نقطة و15 متابعة) الذي اختير أفضل لاعب في المباراة رأى أن عودة حسن في المباراة المقبلة سترفع من حظوظ الفريق في المنافسة في المباريات المقبلة.
وشدد مدرب الفريق جون ووتك الفائز قبل أقل من شهر بلقب البطولة أنه لم يحضر إلى الكويت من أجل تسجيل مشاركة مشرفة فقط، بل أن الفريق لديه طموحات عديدة لتحقيق أفضل النتائج في ظل الإمكانيات الفنية الجيدة التي يمتلكها هذا الموسم.
وكان المحرق حل في اللحظة الأخيرة بدلا من هاربور سنتر الفليبيني المنسحب بشكل مفاجئ.
وكان الأميركي راشان روبرت أفضل مسجل في المباراة برصيد 23 نقطة، في حين سجل انوب موكانييل 15 نقطة للخاسر.
وتقام الجمعة أربع مباريات، فيلتقي زين الأردني بطل العرب مع الريان، ومابو مع الرياضي في المجموعة الأولى، والقادسية مع اوان جي سي، والوصل الإماراتي مع سابا باتري في المجموعة الثانية.


التعديل الأخير تم بواسطة : تشيلسي بتاريخ 09-05-2008 الساعة 03:20
رد مع اقتباس