عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 29-10-2007 - 01:16 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية ABO ALZOZ
 
ABO ALZOZ
إدارة المنتدى

ABO ALZOZ غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : Aleppo
عدد المشاركات : 9,465
قوة التقييم : ABO ALZOZ قام بتعطيل التقييم
أنجاز للفروسية السورية على طريق كأس العالم والدورة العربية

حمشو بطلاً للجائزة الكبرى المصرية من أول مشاركة
من أول مشاركة رسمية له باسم بلاده في الدوري العربي المؤهل لكأس العالم بقفز الحواجز خطف الفارس السوري أحمد صابر حمشو كأس الجائزة الكبرى لدورة مصر الدولية (الجولة الثانية) من الدوري العربي والتي استضافتها الإسكندرية .
وعلى ارتفاع وصل إلى( 160 سم) أنتزع الفارس الشاب الكأس الأهم في الدورة من بين أيدي فرسان( 12) منتخباً عربياً حطوا رحالهم في مصر استعدادا للدورة العربية وللوصول لكأس العالم القادمة بالفروسية.
وتوج حمشو بانجازه مايمكن وصفه بالخطوة الأولى اللازمة معنوياً للمنتخب السوري الجديد في خطة استعداده غير مسبوق لدخول الدوري العربي والدورة العربية التي ستستضيفها مصر بعد أيام .
ولم يتوقع كثيرون دخول المنتخب السوري على خط الجائزة الكبرى بعد يومين من المنافسات التي تقاسمت ألقابها الأولى منتخبات مصر (أربعة ألقاب اولى ) والأمارات ( ثلاث ألقاب ) وكلاً من السعودية وقطر والأردن ولكل منها صدارة واحدة في حين تسلح المنتخب السوري بالصبر وتنازل عن فورته المعتادة بداية كل دورة من أجل التركيز مع مدربه الألماني الجديد نوربرت نوكسول على الأهم وحصد كأس الجائزة الكبرى ونقاط في الدوري العربي.
و في طريقه إلى ثاني كؤوس الدوري العربي (من أصل 12 جولة هي كامل محطات الدوري لهذا الموسم ) تجاوز حمشو مع جواده (هايدز) كلاً من الفارسين السعوديين الأمير عبد الله بن متعب وعبد الله الشربتلي والقطري علي الرميحي بطل أسيا والمصريون كريم الزغبي ومحمد البرعي وأحمد بسيوني والإماراتي عبد الله المري والأردني ابراهيم بشارات وآخرين .
ولم يرتكب جواد حمشو( الجديد) إلا هفوة واحدة بإسقاطه حاجزاً بالجولة الأولى وحقق مع فارسه أفضل زمن في الجولة الثانية الحاسمة وبفارق عشر ثوان عن المصري بسيوني وأحدى عشرة ثانية عن الأمير السعودي عبدالله بن متعب .
وحل السوري فادي الزبيبي رابعاً مع جواده الجديد ( تايسون ) لينضم إلى قائمة السوريين المتوجين بمراكز الطليعة .
صراع سعودي أماراتي .. قطر
وإذا أظهر المنتخب السوري أكبر ابتسامة لفوزه بالكأس الأهم فأن السعودي عبد الله الشربتلي رسم نصف ابتسامه لفوزه بداية الدورة بأول لقب لبلاده لكنه لم يكملها بعد أن سحب القطري الشيخ علي أل ثاني لقب المباراة التأهيلية للجائزة الكبرى منه وبفارق ثانية واحدة ثم يأتي حمشو ليسحب الجائزة الكبرى ليدفع الشربتلي لإعادة حساباته كلها.
وبدا الصراع على ألقاب الدورة شديداً للغاية بين مصر والأمارات والسعودية وقطر ليبشر بمنافسات قادمة ساخنة في الدورة العربية ستكون كمثل (النار و اللهب) ودخلت سورية في اليوم الختامي لدورة مصر الدولية من حيث لم يتوقعها أحد بعد أن أكتفت باليومين الأوليين بوصافة لحمشو وأحمد كريزان ومراكز متقدمة لياسر الشريف ومصطفى زنداقي والزبيبي .
وسجل الإماراتي عبدا لله المري وحمد الكربي والشيخ طحنون أل نهيان أسمائهم على ألقاب اولى لبلادهم وكذلك فعلت الفارسة الشابة ميسم بشارات .
يذكر أن الجولة الثالثة للدوري العربي ستنطلق من ذات المكان في الإسكندرية ( الخميس المقبل ) قبل أن تتوجه المنتخبات العربية أثر ذلك إلى القاهرة للمشاركة بمنافسات الفروسية بالدورة العربية الحادية عشرة .
الأمير السعودي عبد الله بن متعب: الدوري العربي يمر بمرحلة تحول
وفي تعليقه أثر ختام دورة مصرالدولية الأولى صرح الفارس السعودي عبد الله بن متعب : نحن مازلنا ببداية الدوري العربي لهذا الموسم ولم أستغرب الفوز السوري لأنه جاء بعد تخطيط واستعداد...أعلم بأن رياضة الفروسية صعبة بل ومعقدة والدوري العربي يمر بالفعل بمرحلة تحول.
الفارس الإماراتي عبد الله حميد: الدوري سيصبح صعباً
وصرح الإماراتي عبد الله حميد : لكل مجتهد نصيب وما سجل من نتائج يدل على دوري صعب سنمر به والمنتخب الإماراتي سيصبح أكثر قوة بالجولات القادمة .. وسيكون للفارس حمشو ثقل في الدوري العربي .
الفارس المصري كريم الزغبي : التخطيط نجح
صرح الفارس المصري كريم الزغبي : لم أفاجئ بالنتيجة السورية الأبرز فقد جاء ذلك بعد تخطيط وسيواجه المنتخب السوري تحد أكبر بالفترة المقبلة حتى بالدورة العربية وقد تفتحت العيون الآن عليه أكثر بعد أن انكشفت أوراق المنتخبات المشاركة ومنها أوراقه .
الفارس الأردني إبراهيم بشارات : الفوز لم يأت مصادفة
وصرح الفارس الأردني إبراهيم بشارات : لم يأت الفوز السوري من صدفة بل من تخطيط ... وبالنسبة لي لن أكمل في منافسات الدوري العربي بل سيكمله والدي هاني كاملا ويحتاج منتخبنا إلى مزيد من الوقت ليقطف مايسعى إليه

رد مع اقتباس