عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 24-05-2008 - 08:44 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,811
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
كما تعودنا دائماً أن نفرد مجالاً للرأي الآخر

رفض استثمار ظروف مضيفه وتجاهل استغلال تفوقه العددي اتحادنا يسقط بالثلاثة أمام الاتحاد السعودي ويتذيل مجموعته الآسيوية

الاتحاد يقترب من حاجز الـ »50« مليون ليرة في الإنفــــاق عـــــلى فريقــــه

الغرامة الآسيوية


كتبت صحيفة الرياضية عن خسارتنا أمام العميد السعودي ::


سقط الاتحاد بشكل مؤلم أمام مضيفه الاتحاد السعودي وخسر »صفر/3« في ختام مبارياته في إطار المجموعة الأولى في الدور الأول لدوري أبطال آسيا ليبقى على رصيده »6 نقاط«، الذي وضعه في ذيل ترتيب المجموعة التي تأهل عنها كوروفتشي الأوزبكستاني »13 نقطة«، ولم ينجح اتحادنا في استثمار ظروف نظيره السعودي الذي لعب بتشكيل شاب وشبه احتياطي غاب عنه أحمد الدوخي والبرازيلي ماجينو ألفيس المصابان، وبقي محمد نور على دكة البدلاء، وغاب عنه الدوليون المعسكرون مع المنتخب السعودي في الرياض تحضيراً لمباراته المقبلة في التصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال جنوب إفريقيا 2010 وهم محمد أمين حيدر ومناف أبو شقير ورضا تكر وسعود كريري وأسامة المولد وعبد الرحمن القحطاني والحارس تيسير آل نتيف... كما لم يستثمر اتحادنا تفوقه العددي الذي استمر نحو نصف ساعة بعد طرد مهاجم الاتحاد السعودي سلطان النمري الذي خرج ببطاقة حمراء في الدقيقة 60.

وبعد صمود نحو نصف ساعة أشرع مرمى محمود كركر أبوابه ليستقبل ثلاثية اتحادية جاءت عن طريق سلطان النمري في الدقيقتين »29 و50« ونايف هزازي في الدقيقة »42«، مؤكداً أن فرقنا ما تزال عاجزة عن التعامل مع الكرات العرضية التي جاءت عبرها الأهداف السعودية التي سجل أولها وآخرها بضربتين رأسيتين بعد كرتين عرضيتين اكتفى دفاعنا بالتفرج عليهما وهما تدخلان في شباكه.

؟ بدأ اتحادنا المباراة التي شهدت غياباً جماهيرياً ملحوظاً، واندفع مهاجموه مبكراً سعياً للوصول لهدف مبكر يربك المضيف، وكادوا عند الدقيقة الثالثة أن يعلنوا حضورهم التهديفي من كرة نفذت بالعمق نجح مدافع الاتحاد السعودي عبيد الشمراني في قطعها قبل أن تشكل خطراً على مرمى حارسه مبروك زايد.

ورمى السعوديون بثقلهم لملء وسط الميدان، فبسطوا أفضليتهم، وركزوا ثقلهم على الهجوم عبر جبهتهم اليسرى التي شغلها اثنان من عناصر الخبرة لديه هما البرازيلي تشيكو أندرسون والظهير الأيسر الهجومي صالح الصقري، مع تحرك الخبير الثالث طلال المشعل في العمق الهجومي لإرباك دفاعاتنا، فكان لهم ما أرادوا، على الرغم من المحاولات التي قادها الآغا ناحية اليمين مستثمراً التقدم الدائم للصقري، ومن إحداها وعند الدقيقة 9 توغل داخل منطقة الجزاء وأعاد كرة على مشارفها لمحمود آمنة المندفع من الخلف لكنه أرسلها عالية جداً فوق العارضة على الرغم من خلوه من المراقبة.

وكشفت الإحصائية الرسمية للمباراة عن نسبة سيطرة اتحادية سعودية على المباراة بلغت 65%، وبدأت تتحول فعلياً إلى تهديد جدي لمرمى الكركر عند الدقيقة 10 حينما أرسل المشعل كرة أرضية زاحفة تعدت الحارس ومرت قريباً من قائم مرماه، رد عليها مهاجمنا الكاميروني أوتو بونغ برأسية مباغتة أرسلها نحو أرضية الميدان ليزيد خطورتها لكن يد مبروك زايد أبعدتها لركنية.

وبدوره عاد المشعل عند منتصف الشوط ليقود هجمة سعودية ومرر كرة تخطت الكركر بشكل عرضي لكن نايف هزازي لم يلحق بها.

وشعر لاعبونا بالخطر فبادروا للتحرك، وتقدموا قليلاً نحو الملعب السعودي، وبدؤوا مزاحمة السعوديين وسط الميدان، لكن كرة ثابتة نفذها تشيكو بالمقاس رسمت قوساً انتهى على رأس النمري الذي أرسلها رأسية معلنةً التقدم الاتحادي بهدف أول في الدقيقة »29« أحبطت محاولاتنا، تلتها بعد 7 دقائق محاولة مماثلة على رأس النمري سددت قريباً من المرمى، قبل أن يسجل هزازي برأسه ثاني الأهداف بعد عرضية النمري التي مررت من أقصى اليسار »42«.

وقبل غروب شمس الشوط الأول حاول الآغا تقليص الفارق حينما لمح زايد متقدماً قليلاً عن مرماه فأرسل كرة بعيدة نجح الحارس في تعطيلها بصعوبة وعلى دفعتين.

وواصل السعوديون أفضليتهم في الشوط الثاني، ووسعوا الفارق بعد 5 دقائق من بدايته حينما تعامل سلطان النمري بذكاء مع تمريرة عقيل القرني ووضعها من تحت الكركر »50«.

وحاول لاعبونا العودة إلى أجواء المباراة، فانفرد أوتو لكن زايد استرجع خبرة السنين ونجح بتعطيلها، كما تدخل من جديد لإحباط رأسية أوتو من حلق المرمى.

ومع ارتكاب النمري لحماقة لمس الكرة المتعمد باليد وخروجه مطروداً في الدقيقة ،60 ولجوء مدربنا لإجراء تغييرين عبر الدفع بأيمن صلال وأيمن حبال ازدادت مساحة التفاؤل بتسجيل ولو هدف شرفي، لكن مدرب الاتحاد السعودي، الأرجنتيني جابرييل كالديرون تعامل مع المتغيرات بذكاء، فوجه لاعبيه لتهدئة رتم المباراة، وأجرى تغييراً دفاعياً فأخرج طلال المشعل ودفع بحمد المنتشري لاستثمار خبرته في التعامل الدفاعي مع اندفاع اتحادي سوري متوقع، لكن لاعبينا بدوا وكأنهم قد فقدوا كل الآمال فتخلوا عن القتالية، وافتقدوا الزخم المطلوب ما أتاح للسعوديين أن يلعبوا براحة وأن يعودوا للتهديد عبر عبد العزيز الصبياني الذي انفرد لكنه سدد كرته بجسم الكركر الذي نجح بإحباط محاولتين تاليتين في الدقائق الأخيرة من تسديدة طلال عسيري ورأسية الصبياني

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ


وكتب الزميل بشار حاج علي عن الواقع المالي لفريق الرجال :::


يقولون: »ليس بالخبز وحده يحيا الإنسان«.. فهل تنطبق هذه المقولة على كرة القدم بأنها لا تحيا إلا بالمال فقط؟ ربما يكون ذلك.. ولكن لايمكن أن نتصور فرقنا تتنافس على البطولة في دوري يحمل تسمية دوري المحترفين دون أن تمتلك أدواتها، ومن أبرزها المال ولاسيما بعد استفحال المفهوم الخاطئ الذي أطبق على أنفاس احترافنا على أنه قبض للمال فقط؟ وعندما تحقق البطولة كي ترتسم الفرحة على شفاه جمهور النادي يكون الأمر مهضوماً أكثر ولكن حين تفشل تصبح الخسارة مضاعفة، فماذا أنفق فريق الاتحاد هذا الموسم..؟ وكم بلغت تكاليفه وأجور مدربيه وإدارييه ولاعبيه..؟ تعالوا نتابع هذه الإحصائيات الرقمية ولكم الحكم في النهاية..

* بلغت كتلة رواتب اللاعبين والكادر الإداري للفريق عن شهر نيسان الماضي /649240/ ألف ليرة وفي السنة عن /12/ شهراً »7790880« مليون ليرة.

* راتب المدرب تيتا /4/ آلاف دولار

منذ الشهر الأول من هذا العام وكان /2000/ دولار من آب 2007 إلى كانون الأول 2007 عندما كان مساعداً لأوسكار فتكون تكلفة تيتا /1564000/ مليون ليرة.

* مجموع عقود اللاعبين المحليين /9256650/ مليون ليرة.

* تحملت شركة ثقة للعقار الراعي الرسمي للنادي عقود اللاعبين غوميز وجوناثان وأتوبونغ البالغة /495/ ألف دولار أي ما يعادل /22270/ مليون ليرة.

* ينال كل لاعب بالفريق /8/ آلاف ليرة كمكافأة عن كل فوز في الدوري والكأس وهذا هو الرقم الوسطي لحساب المكافآت بل الحد الأدنى، لأن المكافآت أحياناً ترتفع إلى /10/ آلاف ليرة حسب أهمية المباراة، فيكون إجمالي المكافآت عن /13/ فوزاً حققه الفريق قبل ثلاث مراحل من نهاية الدوري هو /3/ ملايين ليرة.

* بلغت تكلفة المدرب الأرجنتيني أوسكار /3/ ملايين ليرة عن ثلاثة أشهر تقريباً وإلى حين فسخ العقد بالتراضي بين الطرفين.

* وبذلك تبلغ تكلفة الفريق ما يقارب /23047530/ مليون ليرة ويمكن إضافة نفقات السفر إلى المحافظات لأداء المباريات مع الفرق الأخرى في الدوري والكأس ولايقل إجمالي تكلفة الإقامة والتنقل عن /75/ ألف ليرة وبالإضافة إلى ذلك تكلفة الإقامة في فنادق حلب معظم مباريات الدوري لليلة واحدة تسبق المباراة

.من هنا وهناك

أعلى مقدم عقد للاعب بالفريق بعد حسم مبلغ ضريبة الدخل هو لحارس المرمى محمود كركر /837900/ ألف ليرة.. وأقل مقدم عقد للاعب الشاب طه دياب بعد حسم ضريبة الدخل /47500/ ألف ليرة.

سبعة لاعبين بالفريق تجاوزت عقودهم نصف مليون ليرة لكل لاعب و /9/ لاعبين تراوحت عقودهم بين /300/ ألف ليرة و /500/ ألف ليرة و /7/ لاعبين كانت مقدمات عقودهم أقل من /300/ ألف ليرة وبطبيعة الحال نحن هنا نذكر اللاعبين الوطنيين.

أعلى راتب بالفريق بلغ /30500/ ألف ليرة ومفرداته /8000/ آلاف ليرة عن رفع المستوى و /5000/ آلاف ليرة كحافز و /5000/ كتعويض تنقل، والباقي هو الراتب الأساسي. وتحسم /1950/ ليرة ضريبة دخل فيكون الراتب /28500/ ألف ليرة.

أقل راتب شهري للاعب بالفريق هو/00__/ آلاف ليرة.

إذا اعتبرنا أن تكلفة إقامة وتنقل الفريق /13/ مرة خلال الدوري بـ /75/ ألف ليرة على الأقل لكل رحلة بشكل وسطي وإقامته بحلب بفندق خاص /10/ مرات على الأقل وبتكلفة وسطية »350« ألف ليرة يكون إجمالي النفقات الداخلية والخارجية ما لايقل عن مليون ليرة فيكون المجموع العام لتكلفة الفريق /46317530/ مليون ليرة مع احتمالات الزيادة أو النقصان قليلاً

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

كما ذكرت صحيفة الاتحاد عن الغرامة الآسيوية


تغريم نادي الاتحاد بـ»5« آلاف دولار..

لم يمرّر الاتحاد الآسيوي ما حدث في مباراة الاتحاد وكوروفتشي الأوزبكي في الجولة الثالثة من دوري أبطال آسيا، والتي أقيمت منذ حوالي الشهر بحلب مرور الكرام، فقد قرر الاتحاد الآسيوي تغريم نادي الاتحاد بـ»5« آلاف دولار مع إعطائه الفرصة للاستئناف على القرار خلال أسبوع..

موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي كرة القدم الاتحاد الحلبي

رد مع اقتباس