عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 09-06-2008 - 04:09 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية ABO ALZOZ
 
ABO ALZOZ
إدارة المنتدى

ABO ALZOZ غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : Aleppo
عدد المشاركات : 9,465
قوة التقييم : ABO ALZOZ قام بتعطيل التقييم
أبطال العالم في اختبار برتقالي

أبطال العالم في اختبار برتقالي main_sport_090608_04



تُفتتح يوم الاثنين مباريات مجموعة الموت (الثالثة) في بطولة كأس الأمم الأوروبية، حيث تلتقي إيطاليا وهولندا المثقلتان بالإصابات في مواجهة قوية في برن، بينما تلتقي فرنسا حاملة اللقب مرتين عامي 1984 و2000 مع رومانيا في زيوريخ ضمن المجموعة ذاتها.
وخسر "المنتخب البرتقالي" ثلاثة أجنحة وهم راين بابل الذي أصُيب قبيل انطلاق البطولة ولن يشارك فيها، في حين لم يتعاف روبن فان بيرسي من إصابة في ساقه، قبل أن يتعرض آريين روبن لإصابة في تدريب يوم السبت.
أما إيطاليا بطلة العالم فقد خسرت جهود قائدها فابيو كانافارو لإصابةٍ في كاحله قبل انطلاق البطولة وسيغيب عن الملاعب لمدة شهرين على الأقل وسينوب عنه في حمل شارة القائد الحارس العملاق جانلويجي بوفون، في حين يحوم الشك حول مشاركة المدافع المخضرم الآخر كريستيان بانوتشي.
في المقابل، يواجه مدرب منتخب هولندا ماركو فان باستن أحسن لاعب في يورو 1988 مأزقًا حقيقيًا في غياب الثلاثي، إذ اعتاد فان باستن على اللعب بمهاجم واحد هو المخضرم رود فان نيستلروي مع مساعدةٍ كبيرة من روبن وفان بيرسي.
ومن المتوقع أن يدفع المدرب الهولندي برافائيل فان در فارت في الجناح الأيسر وويسلي شنايدر وراء فان نيستلروي.
وتسعى هولندا إلى الثأر من إيطاليا التي أخرجتها من الدور قبل النهائي للبطولة التي استضافها المنتخب "البرتقالي" عام 2000 بفوزها عليها بركلات الترجيح، ولا يزال حارس هولندا ومانشستر يونايتد أدوين فان در سار يتذكر تلك المباراة جيدًا ويقول عنها: "هي أسوأ ذكرى في مسيرتي الطويلة، لأننا أهدرنا ركلتي جزاء في الوقت الأصلي ثم ثلاث ركلات ترجيحية".
في المقابل تدخل إيطاليا المباراة خلافًا لعادتها، حيث تواجه مشاكل في خط دفاعها الذي طالما كان ركيزتها الأساسية، في حين تملك وفرة من المهاجمين الرائعين أبرزهم العملاق لوكا توني وأنطونيو دي ناتالي وأليسادرو دل بييرو.
ويحبذ مدرب المنتخب روبرتو دونادوني اللعب الهجومي وغالبًا ما انتهج أسلوب 4-3-3 مع الاعتماد على الثلاثي الهجومي توني- دي ناتالي، وماورو كامورانيزي مع وجود البديلين الجاهزين دل بييرو وأنطونيو كاسانو.
لكن المشكلة التي يواجهها دونادوني هي اختيار قلبي الدفاع وأغلب الظن أنه سيلجأ إلى ماركو ماتيراتزي وواحد من اثنين أندريا بارزاغلي أو جورجيو تشيلليني، لكن في كل الأحوال فإن خط الدفاع لن يؤمن الضمانات اللازمة لمدربه.</SPAN>
بحيرة لومان
وفي مواجهةٍ لا تقل أهمية على مباراة "البرتقالي والأزرق" تلتقي فرنسا مع رومانيا في المجموعة ذاته، إذ حذر مدرب فرنسا ريمون دومينيك من خطورة هذه المباراة الأقل صعوبة على الورق من المواجهتين المنتظرتين مع هولندا وإيطاليا في الجولتين المقبلتين عندما أطلق تصريحه الشهير: "المباراة ضد رومانيا قد تطلقنا في البطولة أو تودي بنا في البحيرة" في إشارةٍ إلى بحيرة لومان الشهيرة في سويسرا.
وأضاف دومينيك الذي قاد المنتخب الفرنسي إلى نهائي مونديال 2006 في أول بطولةٍ كبيرة له" لمباراة ليست سهلة، والفريقان اللذان سيخسران مباراتهما الأولى سيفقدان الكثير من الأمل".
وستكون البطولة فرصة أمام نجمي منتخب فرنسا فرانك ريبيري لاعب وسط بايرن ميونيخ وكريم بنزيما مهاجم ليون ليؤكدا موهبتهما الكبيرة في المحافل الدولية، إذ قدم ريبري أداءً رفيع المستوى في مونديال 2006 علمًا بأنه كان في بداية مسيرته الدولية، في حين سيخوض بنزيما هداف الدوري الفرنسي الموسم الماضي أول بطولةٍ كبيرة له ويريد أن يؤكد علو كعبه وتهافت الأندية الأوروبية الكبيرة على الحصول على خدماته، وعلى رأسهم ريال مدريد الإسباني ومانشستر يونايتد الإنجليزي.
ويضم المنتخب الفرنسي عناصر خبيرة من أمثال كلود ماكاليلي وليليان تورام، بالإضافة إلى بعض المواهب الشابة هي بالإضافة إلى بنزيمة، باتريس إيفرا وسمير نصري وبافي غوميس.
أما المنتخب الروماني فيخوض البطولة من دون ضغوط لأنه وقع في المجموعة الحديدية، والشيء الأكيد أنه سيخوض مبارياته من دون عقدة نقص، خصوصًا أنه تصدر مجموعته في التصفيات التي كانت تضم هولندا.
وأعرب مدرب منتخب رومانيا فيكتور بيتوركا عن ثقته بقدرة فريقه التأهل عن مجموعة الموت قائلاً: "لا أحد يرشحنا لبلوغ دور الثمانية نظرًا لقوة المجموعة، لكننا نريد تحقيق المفاجأة، المنتخب حاليًا قوي جدًا والعامل الأهم هو روح التضامن العالي في صفوفه".
ويعول بيتوركا كثيرًا على مهاجم فيورنتينا أدريان موتو ومدافع خيتافي كوزمين كونترا والمدافع الأنيق كريستيان شيفو.</SPAN>

رد مع اقتباس