عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 11-06-2008 - 10:32 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية ABO ALZOZ
 
ABO ALZOZ
إدارة المنتدى

ABO ALZOZ غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : Aleppo
عدد المشاركات : 9,464
قوة التقييم : ABO ALZOZ قام بتعطيل التقييم
قذيفة رونالدو اسقطت التشيك



خطا المنتخب البرتغالي خطوة كبيرة نحو ربع النهائي بعد فوزه على نظيره التشيكي 3-1 اليوم الاربعاء على ملعب "ستاد دو جنيف" في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الاولى ضمن الدور الاول من نهائيات كأس اوروبا لكرة القدم التي تستضيفها سويسرا والنمسا حتى 29 الحالي.
وسجل ديكو (8) وكريستيانو رونالدو (63) وريكاردو كواريسما (90+1) اهداف البرتغال، وليبور سيونكو (17) هدف تشيكيا.
وهذا الفوز الثاني للبرتغال بعد ان كانت تغلبت في الجولة الاولى على تركيا 2-صفر، لتصبح قريبة جدا من التأهل الى الدور ربع النهائي للمرة الخامسة من اصل 5 مشاركات بعد ان كانت تأهلت الى نصف نهائي عام 1984 وربع نهائي عام 1996 ونصف نهائي 2000 ونهائي 2004.
وسيضمن المنتخب البرتغالي تأهله رسميا الى الدور ربع النهائي في حال انتهاء المباراة الثانية ضمن هذه المجموعة بين سويسرا وتركيا والتي تقام لاحقا، بالتعادل او بفوز الاخيرة بسبب قاعدة الاعتماد على المواجهات المباشرة في حال التعادل بعدد النقاط.
ونجح المنتخب البرتغالي في تحقيق ثأره من نظيره التشيكي الذي كان فاز في المواجهة الوحيدة بين الطرفين في نهائيات هذه المسابقة في ربع نهائي نسخة 1996 في انكلترا بهدف وحيد سجله كارل بوبورسكي الذي مهد الطريق لبلاده للوصول حتى النهائي حيث خسرت امام المانيا بهدف ذهبي سجله اوليفر بيرهوف.
وكانت مباراة اليوم التاسعة بين الطرفين على الصعيد الرسمي لانهما تواجها ايضا في 6 مناسبات (3 ذهابا و3 ايابا) في تصفيات كأس العالم ومرة واحدة في تصفيات كأس اوروبا 1976 وكانت تشيكيا تتقدم بثلاثة انتصارات مقابل هزيمتين و3 تعادلات.
اما في مجمل المواجهات فلقاء اليوم كان الحادي عشر بينهما فحققت البرتغال فوزها الرابع مقابل 4 هزائم و3 تعادلات.
واصبح المنتخب التشيكي الذي فاز في الجولة الاولى على سويسرا 1-صفر، مطالبا بالفوز على نظيره التركي في الجولة الاخيرة الاحد المقبل وانتظار نتائج المباريات الثلاث المتبقية (مع مباراة اليوم) من اجل ضمان تأهله الى ربع النهائي.
يذكر ان تشيكيا توجت بلقب هذه المسابقة عام 1976 (تحت اسم تشيكوسلوفاكيا) ثم بلغت النهائي عام 1996 وخسرت بالهدف الذهبي امام المانيا ثم وصلت الى نصف نهائي النسخة الاخيرة في البرتغال وخسرت امام المنتخب اليوناني الذي توج بطلا بعد ذلك.
وشاركت تشيكيا في النهائيات في 3 مناسبات تحت اسم تشيكوسلوفاكيا عندما حلت ثالثة في 1960 وتوجت باللقب في 1976 وحلت ثالثة مجددا في 1980، اما بعد استقلالها عن سلوفاكيا فحلت ثانية في 1996 وخرجت من الدور الاول في 2000 ووصلت الى نصف نهائي 2004.
واستهل مدرب البرتغال البرازيلي لويز فيليبي سكولاري اللقاء بالتشكيلة ذاتها التي فازت على تركيا 2-صفر في الجولة الاولى، فيما ادخل مدرب تشيكيا كارل بروكنر تعديلات على تشكيلته التي فازت على سويسرا 1-صفر، باشراك ميلان باروش، هداف النسخة السابقة (5 اهداف)، على حساب العملاق يان كولر في خط المقدمة اضافة الى ماريك ماتيوفسكي الذي لعب اساسيا على حساب ديفيد ياروليم.</SPAN>
تفاصيل المواجهة
واستهل المنتخب البرتغالي اللقاء بطريقة مثالية اذ تمكن وفي اول فرصة خطيرة من افتتاح التسجيل بعدما لعب ديكو الكرة الى كريستيانو رونالدو الذي تبادلها مع نونو غوميش وحاول المدافع دافيد روزنال قطع الطريق على نجم مانشستر يونايتد لكنه اخطأ لتجد الكرة طريقها الى ديكو الذي سدد اول مرة فصدها الحارس بتر تشيك لكن عاد لاعب برشلونة وتابعها بين ساقي ماريك يانكولوفسكي (8)، واضعا بلاده في المقدمة.
وحصل البرتغاليون على فرصة لتعزيز تقدمهم بهدف ثان لكن تشيك تصدى للكرة التي اطلقها بوتي من خارج المنطقة (15).
وجاء رد تشيكيا مثمرا اذ نجح ليبور سيونكو في ادراك التعادل بكرة رأسية قوية وضعها على يمين الحارس ريكاردو اثر ركلة ركنية نفذها ياروسلاف بلازيل من الجهة اليمنى (17)، لتعود وتنطلق المباراة مجددا من نقطة الصفر.
واعطى هدف التعادل دفعا معنويا للاعبي تشيكيا الذين حاصروا نظرائم البرتغاليين في منطقتهم، لكن الفرصة التالية كانت للاخيرين من كرة صاروخية اطلقها ديكو من خارج المنطقة الا ان الكرة علت العارضة بقليل (24) ثم اتبعها رونالدو بفرصة اخرى بتسديدة من حدود المنطقة لم يجد تشيك صعوبة في التعامل معها (25).
وغابت بعدها الفرص الحقيقية عن المرميين حتى الدقيقة 42 عندما اطلق رونالدو كرة صاروخية من خارج المنطقة تصدى لها تشيك ببراعة ثم تدخل الاخير مجددا في الوقت بدل الضائع ليصد ركلة حرة سددها رونالدو ايضا من 33 مترا.
وبدأ المنتخب التشيكي الشوط الثاني بفرصة خطيرة جدا جاءت بعد لعبة جماعية انطلقت من منتصف الملعب عبر سيونكو ثم كان الاخير في نهايتها بعدما تلقى تمريرة بينية متقنة من ماتيوفسكي، الا ان تمريرة الاول العرضية مرت من امام المرمى دون ان تجد من يودعها في الشباك ليبعدها بوسينغوا الى ركنية لم تثمر (48).
ثم فرض المنتخب البرتغالي افضلتيه الميدانية وحصل على فرصة للتقدم مجددا لكن تسديدة سيماو سابروسا وجدت في طريقها المتألق تشيك (58) الذي لم يتمكن من الوقوف حائلا بين البرتغال وهدف التقدم الذي سجله رونالدو بتسديدة ارضية من منتصف حدود المنطقة اثر تمريرة عرضية من ديكو (63)، رافعا رصيده الى 21 هدفا في 57 مباراة دولية.
وحاول بروكنر ان يتدارك الموقف فزج بكولر بدلا من لاعب الوسط توماس غالاسيك (73)، ورد سكولاري باشراك فرناندو مييرا بدلا من جواو موتينيو (75) وهوغو الميدا بدلا من نونو غوميش (80) وريكاردو كواريسما على حساب سيماو (81).
وكاد سيونكو ان يكرر سيناريو الشوط الاول قبل 7 دقائق على النهاية عندما ارتقى لكرة عرضية لعبها البديل ستانسلاف فلتشيك ولعبها برأسه لكن الحارس ريكاردو تدخل هذه المرة ليصدها ببراعة، ثم تدخل مجددا في اخر دقيقة من ليصد ركلة حرة نفذها يانكولوفسكي.
وعندما كانت المباراة تلفظ انفاسها الاخيرة نجح البديل كواريسما في اضافة الهدف الثالث للبرتغال بعدما كسر رونالدو مصيدة التسلل قبل ان يمرر الكرة على طبق من ذهب للاعب بورتو الذي لم يجد صعوبة في ايداعها الشباك (90+1).</SPAN>
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي الرياضة العالمية

رد مع اقتباس