عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 19-06-2008 - 01:02 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية rooney
 
rooney
أهلاوي مميز

rooney غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 2460
تاريخ التسجيل : Feb 2008
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 197
قوة التقييم : rooney is on a distinguished road
الأرجنتين تعود بنقطة ثمينة من البرازيل

أنهى المنتخب الأرجنتيني سلسلة انتصارات غريمه التقليدي المنتخب البرازيلي عليه، وعاد بتعادل ثمين حتى وإن كان سلبياً من العاصمة البرازيلية ريو دي جانيرو، في المباراة التي جرت بين المنتخبين فجر اليوم -الخميس- ضمن الجولة السادسة من تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2010م. ورغم أن الكلاسيكو التقليدي لقارة أمريكا الجنوبية يأخذ طابع الإثارة والتحدّي في جميع المباريات، إلا أن المباراة لم ترتقِ، للمستوى الذي يقدّمه المنتخبان في غالبية مبارياتهما، لكنّ أجواءها حفلت بالندّية المعروفة بين الفريقين، وبدت الخشونة واضحة، التي ترجمها الحكم الكولومبي بإخراجه لست بطاقات صفراء، كان نصيب لاعبي التانغو أربع منها. وبالعودة لأجواء المباراة، فقد تقاسم المنتخبان السيطرة في الشوط الأول، رغم البداية الحذرة لكل منهما، لكنّ الخطورة غابت عن المرميين، باستثناء كرتين برازيليتين، كادتا أن تهزان الشباك الأرجنتينية، وهما البصمتان الوحيدتان اللتان تركهما نجم ريال مدريد روبينيو البعيد عن مستواه داخل الملعب، فتخطّى في الأولى زميله في النادي الملكي غابرييل هاينز، وسدد كرة تمكّن من التقاطها الحارس الأرجنتيني أبوندونزيري، وفي الثانية مارس أبوندنزيري هوايته في الخروج الخاطئ من مرماه، فراوغه روبينيو، لكنّه تباطأ في وضع الكرة في المرمى فقطعها الدفاع الأرجنتيني، في حين لم يهدد الأرجنتينيون مرمى البرازيل رغم أنهم الأكثر استحواذاً على الكرة إلا من رأسية خوليو كروز التي تصدّى لها الحارس البرازيلي جوليو سيزار؛ لينتهي الشوط الأول سلبياً. وفي الشوط الثاني، تحسّن الأداء، وسيطر نجوم التانغو على أجواء المباراة، ولعب مهاجما الجناحين ليونيل ميسي وغوناس غوتيريز دوراً كبيراً في خلق الفرص، لكنّ اللمسة الأخيرة غابت عن كروز وريكيلمي، فأهدر نجوم التانغو العديد من الفرص السانحة للتسجيل، كانت أولها عن طريق كروز الذي سدد تمريرة ريكيلمي التي جعلته في مواجهة المرمى بطريقة غريبة فوق الخشبات الثلاث، وعاد ريكيلمي ليطيح بتمريرة ميسي المتقنة ضعيفة بين يدي الحارس جوليو سيزار، ليعود ميسي ويسدد كرة ارتدت من الدفاع تعامل معها سيرجيو أغويرو بديل كروز بعشوائية فوق المرمى المشرع. وكاد ميسي أن يخطف ثلاث نقاط ثمينة في الدقيقة الأخيرة من المباراة، حينما تبادل الكرة مع أغويرو من منتصف الملعب، ومارس هوايته في الإنطلاق والمراوغة، وسدد كرة قويّة أبعدها سيزار ليعود ميسي المندفع من الخلف ويتخطى المدافعين ويسددها في أقصى الزاوية اليسرى، لكنها اختارت أن تكون خارج الشباك. في حين ردّ البرازيليون بفرصتين، استغلّ في الأولى لويس فابيانو بديل أدريانو تعثّر المدافع فابريستو كولوتشيني، ليرفع كرة متقنة، لعبها جوليو بابتيستا مقصيّة جميلة بين يدي الحارس أبوندنزيري، الذي عاد ليتصدّى للركلة الحرة المباشرة التي نفّذها بابتيستا نفسه، لتنتهي المباراة بنتيجة سلبية. وبهذا التعادل، رفع المنتخب الأرجنتيني رصيده إلى 11 نقطة في المركز الثاني، بعد البارغواي المتصدّرة، التي خسرت أمس أمام مضيفتها بوليفيا بأربعة أهداف مقابل هدفين، في حين رفع المنتخب البرازيلي رصيده لتسع نقاط في المركز الرابع، خلف كولومبيا التي تعادلت سلباً مع مضيفتها الإكوادور. وكانت الأوروغواي قد حققت أمس الأول فوزاً سهلاً على البيرو بسداسية نظيفة، بينما تستكمل فجر غدٍ الجمعة مباريات الجولة السادسة بلقاء واحد يجمع فنزويلا وتشيلي. وفيما يلي ترتيب المنتخبات قبل لقاء فنزويلا وتشيلي: الباراغواي 13 نقطةالأرجنتين 11 نقطةكولومبيا 10 نقاطالبرازيل 9 نقاطالأوروغواي 8 نقاطفنزويلا 7 نقاطتشيلي 7 نقاطالإكوادور 5 نقاطبوليفيا 4 نقاطالبيرو 3 نقاط
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي كأس العالم 2018

رد مع اقتباس