عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 19-06-2008 - 03:31 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية ABO ALZOZ
 
ABO ALZOZ
إدارة المنتدى

ABO ALZOZ غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : Aleppo
عدد المشاركات : 9,464
قوة التقييم : ABO ALZOZ قام بتعطيل التقييم
هل لغضب الجمهور أية مبررات ؟؟؟؟

هل لغضب الجمهور أية مبررات ؟؟؟؟


هل لغضب الجمهور أية مبررات ؟؟؟؟

ليس سرا أن الحديث الأبرز في سوريا هذه الأيام – رياضياً طبعاً- هو ماحدث خلال مباراة سوريا وإيران في تصفيات كأس العالم .... حين شتم جمهور العاصمة ومعظمه ينتمي لنادي الوحدة ... شتموا المدرب الشهير بأخلاقه العالية محمد قويض وهو مدرب الكرامة أيضا وشتموا اللاعبين وتحديداً من ينتمون للكرامة ورموا أشياء حادة على الملعب فأصاب سي دي وجه المحترف في بلجيكا سنحاريب ملكي الذي يشارك مع المنتخب لأول مرة في حياته ضمن هذه التصفيات وهو ثاني هدافي الدوري الممتاز في بلجيكا ..... وليس سراً أن الجمهور السوري مضغوط لأنه لم يشاهد منتخبه يوما من الأأيام في نهائيات كاس للعالم ومن حقه أن يطمح لذلك .... فالمواهب موجودة والملاعب كثيرة وكبيرة والسكان يتجاوزون العشرين مليونا والبلد ليس فقيرا فلم لا يتأهلون للكأس العالمية مثلما فعلت دول أصغر وأكثر حداثة في كرة القدم التي مورست في سورية من أوائل القرن السابق فنادي الوحدة مثلا تأسس عام 1928 يعني عمره قارب المئة عام ومثله الكرامة والإتحاد وغيرهم ..... وليس سرا أن الطريقة التي تدار بها الرياضة بشكل عام وكرة القدم بشكل خاص هي طريقة أكل عليها الدهر وشرب وبهذه الطريقة لن تتأهل سورية لكأس العالم مالم يتم تغيير العقلية والآلية التي يتم من خلالها النظر إلى الرياضة كما يجب أن يكون هناك إحتراف حقيقي بعيد عن تدخل الدولة والدليل أنهم حللوا كل مجالس أندية إدارات اللاذقية ومن بينها أندية عملاقة مثل تشرين وحطين وجبلة لأسباب مالية كما قيل .... ولهذا لم تجد سورية لنفسها أي مقعد مباشر في دوري آسيا للمحترفين الموسم المقبل رغم كل إنجازات الكرامة .....
ورغم كل ما ذكرت من الأسباب ورغم عدم إشراك قائد الوحدة ماهر السيد في مباراة إيران إلا أن هذا لا يبرر أن يقوم الجمهور بعضه أو كله أو حتى فرد واحد بشتم المدرب وأهله ولا ضرب اللاعبين ولا تشجيع المنتخب المنافس لأنه بذلك يقدم خدمة مجانية للخصم ويهد عزيمة لاعبيه وبالتالي يساهم مساهمة مباشرة في خسارة منتخب بلده وهنا يصبح عمله لا وطنيا ولا أخلاقيا .....
القضية ليست حكرا على سورية وكثير من الجماهير في الدول العربية ترى المنتخب بعيون أنديتها ونجومها المدللين خاصة إذا كان المدرب محليا فيستوطون حيطه ويحاولون التأثير عليه .....
هي قضية كبيرة وخطيرة يجب معالجتها فورا قبل أن تستفحل وتتطور إلى أشياء أخرى قد تكون غير رياضية


يكتبها : مصطفى الآغا

موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي الرياضة السورية

رد مع اقتباس