عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 28-06-2008 - 01:09 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية ABO ALZOZ
 
ABO ALZOZ
إدارة المنتدى

ABO ALZOZ غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : Aleppo
عدد المشاركات : 9,465
قوة التقييم : ABO ALZOZ قام بتعطيل التقييم
الوحدة يعود لدائرة الخطر

الوحدة × عفرين (1/3)
الملعب:الجلاء - دمشق
الجمهور :لايوجد (لعقوبة اتحاديةعلى نادي الوحدة)

الحكام: : صفوان عثمان (للساحة) – محمدعتال,علي أحمد- مراد كيخيا

مراقب الحكام: أحمد مسعود

مراقب إداري: ديب جورج

الإنذارات: ماهر كبة-ادريس درويش- حسام السمان-محمد خليفة-جوان محمود (عفرين)- زكريا بودقة(طرد)-
قصي حبيب-ماهر السيد(الوحدة) –وائل زبداني-معتصم علايا(طرد).

شريط المباراة:
استحق عفرين نقاط مباراته من مستضيفه الوحدة بتغلبه عليه(3/1) في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الكروي للمحترفين .
الفريقان قدما مباراة متوسطة المستوى مليئة بالبطاقات الملونة ولعل غياب الجمهور عن المدرجات وحساسة المباراة أثر على الأداء فجاء الشوط الأول مملاً كثرت فيه التمريرات الخاطئة وخاصة من قبل أصحاب الأرض عكس الضيف عفرين الذي عرف لاعبوه كيفية السيطرة على وسط الميدان عبرالتمريرات القصيرة ونجح لاعبه عبد الوهاب بوبكي في د(30) من زرع القبلة الأولى لفريقه من هجمة منسقة بعدها بدقيقة طرد حكم المباراة لاعب الوحدة وائل زبداني لخشونته المتعمدة وقبل غروب شمس الشوط سدد ماهر الوحدة حرة مباشرة أمسكها عيسى عفرين.

دقيقة واحدة من عمر الشوط الثاني كانت كافية للاعب عفرين زكريا بودقة للخروج من المباراة بعد تلقيه البطاقة الصفراء الثانية (فكانت الحمراء) ليتكافأ بعدها الأداء مع أفضلية لعفرين بوسط الملعب والهجوم المنظم وفي د(49) ومن فاصل مهاري للحداد داخل جزاء الوحدة أوقفه القيشاني فكانت الجزاء لعفرين نفذها العراقي مهند محمد علي هدفاً ثانياً لعفرين, أحس بعدها الوحدة بحراجة موقفه وهاجم مرمى عفرين فسدد القيشاني كرة بعيدة أمسكها العيسى على دفعتين كما أمسك عرضية النيجيري أبيولا لكنه عجز عن رد كرة أبيولا الثانية في د(60) لتدخل شباكه هدفا للوحدة . لتأخذ المباراة منحاً آخراً فمن كرة مرتدة لعلي عفرين انفرد بالمرمى عرقله معتصم علايا تلقى إثها البطاقة الحمراء .بعدها أضاع القيشاني رأسية وهو منفرد بالمرمى مفوتاً على فريقه فرصة التعادل , وعل طريقة أمور لاتصدق أضاع بكري عفرين كرتين من انفراد تين واحدة كان المرمى فيها خالياً من الحارس وأخرى للإدريس لم يكتب لها النجاح حتى جاءت الدقيقة (89) ومن هجمة من منتصف الملعب وفي ظل سوء التغطية الدفاعية للوحدة أنفرد حسام السمان بحارس الوحدة الهلامي وراوغه وزرع القبلة الثالثة لعفرين حاول الوحدة التعديل عبر مباشرة لماهر السيد لكن صافرة الحكم أنهت المباراة بفوز مستحق لعفرين.


أقوال المدربين:
عماد شومان (مدرب الوحدة):المباراة من أسوأ المباريات التي لعبها فريقنا واللاعبون لم يقدموا لا الواجب الدفاعي ولا الهجومي وكأنهم لسوا الذين بدؤوا الإياب بقوة ولو وفق لاعبو عفرين لكانت النتيجة مذلة للوحدة ,إضافة إلى أن الهدف الأول جاء من تسلل واضح الأمر الذي أثر على معنويات الفريق وأعتقد أن توقف الدوري لفترة طويلة أثر على أداء اللاعبين ,كما أن الظروف لم تخدمنا في هذه المباراة وخسارتنا نع عفرين بهذه الطريقة مؤشر خطر لكرة الوحدة.

فاتح زكي (مدرب عفرين):المستوى العام للمباراة متوسط وفريقنا قدم مباراة كبيرة وهي انطلاقتنا للبقاء بالأضواء , سجلنا أهداف ملعوبة وأضعنا الكثير وخاصة في الشوط الثاني , وأشكر كافة اللاعبين على هذا الأداء.

رد مع اقتباس