عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 28-06-2008 - 03:10 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية UDsoul
 
UDsoul
أهلاوي مميز

UDsoul غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 2049
تاريخ التسجيل : Feb 2008
مكان الإقامة : الكويت
عدد المشاركات : 167
قوة التقييم : UDsoul will become famous soon enoughUDsoul will become famous soon enough
بالاك يعترف قائلا : أسعفـــنا الحظ *وبيكنباور يقول : الاداء الهزيل لالمانيا صدمنا !!!

:241286c7cc234c5a09fبالاك: أسعفنا الحظ:b677dc9afa3940e3eb9

بالاك يعترف قائلا : أسعفـــنا الحظ *وبيكنباور يقول : الاداء الهزيل لالمانيا صدمنا !!! ss5-062708.pc.jpg رأى قائد المنتخب الألماني مايكل بالاك: ان »الفرحة كبيرة، كانت معركة ضخمة تركنا فيها بصماتنا، لم نكن جيدين في الشوط الأول، والثاني لم يكن افضل بكثير، لكن الفريق تضافر واراد الفوز، الاتراك لعبوا جيدا، ومرروا الكرة بسلاسة كانت اقدامنا ثقيلة والحر ازعجنا ايضا المهم الآن اننا فزنا وتأهلنا الى المباراة النهائية«.
واتفق بالاك مع مدربه بان الحظ وقف بجانب الفريق في هذه المباراة حيث قال اعترف بان الحظ خدمنا هذه المرة، ولكن لن نعتمد عليه في النهائي بالطبع.. الآن نولي تركيزنا للمباراة النهائية.. فالأهم هو تحقيق اللقب اكثر من اي شيء مضى.
ومن جهة متصلة أشاد يواخيم لوف مدرب المنتخب الالماني لكرة القدم بالروح المعنوية العالية وعقلية الفوز التي يتمتع بها فريقه بعد اقتناص ألمانيا فوزا متأخرا 3/2 على تركيا لتتأهل إلى نهائي بطولة الامم الاوروبية الحالية »يورو 2008«.
وقال لوف بعد المباراة »إننا في غاية السعادة لفوزنا في مباراة الدور قبل النهائي هذه.وياله من شعور رائع، فقد كان نزالا مذهلا وشديد الاثارة«.
وأضاف المدرب الشاب »بعد تعادل تركيا 2/2 معنا، كنا نتمتع بالروح المعنوية اللازمة لنواصل المضي قدما ونسجل الهدف الثالث«.
وأشاد لوف بالمنتخب التركي الذي تقدم في البداية، ليتعادل ثم يتأخر بهدف بعدها ثم يعود ويدرك التعادل من جديد عن طريق هدف سميح سينتورك في الدقيقة 86 من المباراة.
ولكن ألمانيا الحائزة على لقب بطلة أوروبا ثلاث مرات تقدمت من جديد عن طريق المدافع فيليب لام في الدقيقة 90 ليقود بلاده إلى سادس نهائي أوروبي في تاريخها.

معركة صعبة

وقال لوف »كانت معركة صعبة حقا، فقد كان المنتخب التركي رائعا ..إنه فريق جيد من الناحية الفنية إذا سمحت له باللعب، لذلك فقد واجهنا صعوبة بالغة في السيطرة على المباراة في بعض مراحلها.ولكننا سجلنا ثلاثة أهداف وقد كان هذا الامر حاسما«.
وقرر لوف الاحتفاظ بنفس طريقة الاداء التي قادت فريقه للفوز على البرتغال 3/2 في دور الثمانية من يورو 2008 وهي طريقة 4/2/3/1 بدلا من طريقته التقليدية 4/4/2، ومع ذلك فقد فشل خط الوسط الالماني المكون من خمسة لاعبين في السيطرة على الاتراك الذين كانت لهم اليد العليا في منطقة وسط الملعب.
وقال لوف »خسرنا الاستحواذ على الكرة في فترات كثيرة منذ البداية وأبعدنا نفسنا عن أجواء المباراة ..كان يمكن للاعب ثان في خط الهجوم أن يساعدنا.ولكنني أعترف بأننا لم نكن مدمجين جيدا في خط الوسط.فقد تركنا مساحات خالية، وكانت خطوط الأتراك متقاربة بشكل أفضل«.
وأضاف المدرب الالماني »لا شك في أننا نجحنا اليوم في إظهار عقلية الفوز .فقد كان من الصعب أن تتعامل مع الموقف بعد تعادلهم 2/2.
ولكن عودة الفريق إلى الهجوم على الفور يظهر روحه المعنوية العالية، وهو ما أسفر عن هدف جميل وجيد الصنع«.
وتقدمت تركيا في الدقيقة 22 من المباراة عن طريق اللاعب أوجور بورال، ولكن باستيان شفاينشتايجر تعادل لألمانيا بعد أربع دقائق فقط



ومن جهة اخرى قال بيكنباور : الاداء الهزيل للماكينة الالمانيا صدمنا !!:5ed27bfef0433f51354


بالاك يعترف قائلا : أسعفـــنا الحظ *وبيكنباور يقول : الاداء الهزيل لالمانيا صدمنا !!! ss13-062708.pc.jpg كان وزير الخارجية الالماني فرانكـفالتر شتاينماير سعيدا للحاقه برحلته الجوية المتجه من برلين إلى اليابان، بعدما شق طريقه بصعوبة بالغة إلى المطار وسط عشرات الالاف من المشجعين الذين كانوا يحتفلون بسعادة هستيرية بتأهل ألمانيا إلى نهائي بطولة الامم الاوروبية الحالية لكرة القدم »يورو 2008«.
من ناحية أخرى وفي مدينة هامبورج الالمانية ، حاول النادل التركي حسن التماسك ليواصل عمله في تقديم الطعام والنبيذ والقهوة الايطالية في مطعم »كوما بريما«الايطالي بعد هزيمة منتخب بلاده الدرامية 2/3 أمام ألمانيا مساء أول من أمس في قبل نهائي يورو 2008 بمدينة بازل السويسرية.
وحاول زبائن المطعم إقناع مالكه ريكاردو بعمل استثناء وفتح المطعم في يوم الاحد المقبل الذي سيجرى فيه نهائي البطولة ، حيث لا يتوقع أن تساعد هذه المباراة على ملء المطعم الايطالي عن آخره وحسب وإنما ينتظر أن تجذب ملايين المشجعين الالمان لمناطق المشاهدة العامة المنتشرة عبر البلاد ، وإلى أي مكان يوجد به جهاز تليفزيون.
وعلى أي حال ، فقد أعلنت القناة الالمانية الثانية (زد دي إف) عن تحقيقها عوائد قياسية من خلال مباراة قبل نهائي يورو 2008 الاولى مشيرة إلى أن نحو 30 مليون ألماني شاهدوا هذه المباراة بحصة تسويقية بلغت 81 بالمئة.
وخرجت صحيفة »أبندبلات«اليومية الصادرة في هامبورج اليوم تحت عوان »النهائي«، بينما كتبت مجلة »كيكر«الرياضية على نصف صفحتها الرئيسية بالخط العريض »3/2«ووضعت تحت النتيجة عنوان صغير يقول »إننا في النهائي ، فيليب لام ينقذ الفريق الضعيف«.
ووصف أسطورة الكرة الالمانية فرانز بيكنباور في عاموده بصحيفة »بيلد«الالمانية مباراة أول من أمس بـ »المعركة«، واعترف ، في إشارة منه إلى الاداء الالماني الهزيل إلى درجة تسبب الصدمة في الكثير من الاحيان ، قائلا »إن هذا الفريق يزداد غموضا أكثر فأكثر بالنسبة لي«.
ولكن كل الجماهير الالمانية تقريبا نزلت إلى شوارع البلاد مساء أول من أمس بمجرد تسجيل لام هدف الفوز القاتل لبلاده في الدقيقة 90 ليحجز لالمانيا بطاقة التأهل الاولى لنهائي البطولة الاوروبية يوم الاحد أمام الفائز من مباراة الدور قبل النهائي الاخرى بين أسبانيا وروسيا ، وذلك بعدما لاقت ألمانيا تحالفا غريبا من الحظ خلال ال90 دقيقة التي لعبتها ألمانيا أمام تركيا.
وقال شتاينماير أثناء توجهه سريعا إلى المطار للحاق بطائرته المغادرة إلى اليابان لحضور اجتماع لوزراء خارجية الدول الثماني الصناعية الكبار »يالها من مباراة.لقد سعدت بشدة عندما سجل لام هدفه«.
وشاهد شتاينماير المباراة في مقاطعة »تريبتوف«ببرلين والتي وفرت له وصولا سريعا إلى المطار مقارنة بالطريق الاخر الذي كان من الممكن أن يقطعه بالقرب من بوابة »براندنبورج جيت«التي اجتمع عندما 500 ألف مشجع لمشاهدة المباراة.


ومن جهة أخرى :

قال مدرب المنتخب الالماني بانه معجب جدا بأداء المنتخب الأسباني خصوصا بعد فوزه على روسيا 3 مقابل 0

رد مع اقتباس