عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 26-09-2007 - 03:58 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية باسل الاتحاد للدم
 
باسل الاتحاد للدم
أهلاوي مميز

باسل الاتحاد للدم غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 38
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : القاهرة
عدد المشاركات : 470
قوة التقييم : باسل الاتحاد للدم will become famous soon enough
الكرامة كالعادة.. يلعـب عـلى اصطيـــــــــاد الفرصة الواحدة

في إيـــــــاب ربـــــــــع نهـــــــــــائي أنــــــــديـــــــــــة آســـــــــــــــــيا

الكرامة كالعادة.. يلعـب عـلى اصطيـــــــــاد الفرصة الواحدة



نعم.. غداً يكون القمر بدراً في ليلة النصف من رمضان المبارك.. وغداً سيكون الكرامة بإذن الله بدراً يشع في سماء الكرة السورية من جديد..

الكرامة وسيونغنام الكوري الجنوبي في سهرة رمضانية حمصية، كل ما فيها يبشر بفرحة زرقاء تنقل فريقنا الكرامة إلى نصف نهائي دوري أبطال آسيا فقولوا يا ربّ..

حذار أن تخذلونا، فأنتم إحدى الحالات التي مازلنا نراهن عليها فخذوا بقلقنا عليكم إلى مستقر له في مربع أقوياء القارة الصفراء..

نسينا مشهد التحول السلبي خلال دقائق معدودات في مباراة الذهاب، وحاولنا ومازلنا نحاول أن نهيئ أنفسنا لاحتضان مشهد التحول الإيجابي في مباراة الغد، وبه، ومن خلاله ننتظر لقاء المتأهل من مباراة شونبوك الكوري وأوراوا الياباني »2/1 ذهاباً لأوراوا«..

لا تسألوا عن المدرجات، فكلها قلوب عاشقة، وكما الحب في شهر رمضان المبارك يحتل كل النبضات، فإن مدرجات ملعب خالد بن الوليد ستعاني غداً ازدحاماً غير عادي، وسيتسابق مخلصو الكرة السورية لحجز أمكنتهم وشحذ حناجرهم دفاعاً عن سمعة كرماوية عطرة خرجنا بها من مشاركة العام الماضي وتحفيزاً للاعبي الزعيم للوصول إلى ما هرب منهم في المشاركة ذاتها..

الكلام الأزرق المفعم بالحب والحيوية يتدفق قبل أية مباراة للكرامة في البطولة الآسيوية شلالاً قوياً يغطي بعض حالات التمزق المعنوي التي تصيب الفريق بعد خسارة مضنية ويعطيه المدد لما هو قادم من التحديات، فماذا يقول هذا الكلام؟

؟ ما يقتنع به جمهور الكرامة هو أن فريقاً بقوة فريق سيونغنام قد يجد طريقه إلى »عذاب الكرامة« إذا ما أغلق دفاعاته بشكل محكم ولاقى الكرامة في وسط الملعب، وضغط على حامل الكرة فيه، لكن هذا الجمهور نفسه يعود للقول: ولكن من اصطاد الفرصة الواحدة مع فرق عريقة من ماركة سابا الإيراني والاتحاد السعودي ونيفتشي الأوزبكي وغيرها لن يقبل أن تكون مباراة الغد هي الاستثناء السلبي وحينها سيزعل المكان والزمان. فريق الكرامة، ونقول: نثق بفريق الكرامة ونحترم قدرات فريق سيونغنام، وإذا استسلمنا لمقولة إن الأرض تلعب مع الكرامة فسنجد أنفسنا خارج الحسابات..

سأدخل إلى بعض التفاصيل الصغيرة والتي أتمناها مكملة للدرس النظري الذي سيعطيه المدرب محمد قويض للاعبيه قبل المباراة..

أطراف دفاع الكرامة تعاني في أحيان كثيرة وخاصة عندما يوجد في الفريق المنافس لاعب سريع، والمشكلة الأكثر وضوحاً لدى أطراف الكرامة هي أن المدافع الأرزق يتراجع أمام المهاجم حتى اللحظة الأخيرة فيضطر لارتكاب الخطأ التكتيكي على حافة منطقة الجزاء أو تحول إلى الركنية وفي كلتا الحالتين هناك خطر على مرمى الكرامة.

مصعب بلحوس حارس الكرامة ونجمه الأول دون منازع لكن هفواته إن حضرت تكون قاتلة.. يرجى الانتباه يا مصعب..

وسط الفريق لم يعد بقوة أيام زمان، فهل المشكلة بدنية أم أن منسوب العطاء تراجع قليلاً..

هجوم الفريق أصبح قوة ضاربة وكثرت فيه الخيارات وهذا الأمر يجب استغلاله والاستفادة منه وتغيير خطة اللعب بحيث تستوعب الكم الأكبر من المهاجمين في التشكيلة الأساسية.

هذه النقاط سجلناها بحبّ على فريق الكرامة في مباراة الذهاب في سيؤول طمعاً بأن نرى نقيضها في مباراة الإياب غداً والتي لن ينفعنا فيها إلا الفوز، وللفوز في هذه المباراة خطوطه العريضة أيضاً.

على فريق الكرامة أن يخرج أولاً من مسلمة »التفوق المنتظر« وأن يضع نصب عينيه أن فريقاً يمتلك مقومات واضحة سيقاتل من أجل التعادل الذي يكفيه، وأن هذا الفريق قرأ الكرامة بشكل جيد ويعرف أن منع الكرامة من التسجيل المبكر سيزيد من ارتباكه وسيربك خطة مدربه محمد قويض وأنه يعمل على هذه النقطة وبالتالي يفترض أن محمد قويض قد عالج هذه المسألة نفسياً لدى لاعبيه ولديه هو أيضاً..

اللاعب البديل هو ورقة أساسية في خطة أي مدرب وهذه المسألة يعيها أبو شاكر، وغالباً ما تكون فعالية اللاعب البديل كبيرة فكيف إذا كانت دكة البدلاء بغنى دكة بدلاء الكرامة..

على أرض الملعب، تدبّ البركة في لاعبي الكرامة عندما سيكون انتشارهم سليماً وتقل عندما يعتقد كل لاعب بأنه المخلص الوحيد للفريق..

خبرة التعامل مع اللحظات الحرجة لا نريدها أن تبقى خارج السيطرة حتى لا نبكي على ضياع فرصة هي لنا..

الكرامة غداً مطالب بالدفاع عن أحلام جمهور الكرة في سورية، ومطالب أيضاً باستمرار عهد الألق الأزرق وهذا ما ننتظره..

مباراة الغد مع سيونغنام تضع فريق الكرامة على باب استعادة الفرصة التي هربت منه في النسخة السابقة وأقصد بها اللعب في بطولة أندية العالم والله الموفق..
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي الرياضة السورية

رد مع اقتباس