عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 10-09-2008 - 05:18 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية totti balt
 
totti balt
أهلاوي للموت

totti balt غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 185
تاريخ التسجيل : Oct 2007
مكان الإقامة : حلب الشهباء
عدد المشاركات : 6,887
قوة التقييم : totti balt is just really nicetotti balt is just really nicetotti balt is just really nicetotti balt is just really nice
في تصفيات أميركا الجنوبية... مهمة سهلة للوصيفين

تغيب مباريات القمة عن لقاءات الجولة الثامنة من تصفيات أميركا الجنوبية التي تكتمل اليوم وفجر الغد بأربع مواجهات بعد لقاء فجر اليوم الافتتاحي الذي ينتظر أن يكون لمصلحة أصحاب الصدارة الذين لعبوا مع الفنزويليين في أسانسيون ومن ثم فإن اللقاءات المتبقية لا تبتعد فيها طموحات الفرق أكثر من تحسين مركزها أو الحفاظ على الوصافة بالنسبة للبرازيل والأرجنتين أو خطف مركز أحدهما من قبل الأورغواي في حال حدوث مفاجأة مدوية من قبل بوليفيا أو البيرو.


عودة الروح
هي مطلب رجال التانغو عندما يسافرون إلى ليما للقاء لاعبي البيرو المتحفزين بعد تحقيقهم الفوز الأول بالتصفيات في الجولة السابقة فقد كسر التعادل الصعب الذي وصل إليه لاعبو ألفيو بازيلي حلم فريقه بالصدارة ولو مؤقتاً ويفتقد منتخب الأرجنتين في لقاء صباح الغد الباكر ثلاثة من أعمدته الأساسيين فيغيب الحارس أبوندانزيري الذي تلقى إصابة موجعة ستبعده فترة عن الملاعب أما ماسكيرانو وتيفيز اللذان حرما من اللعب بموجب البطاقات فإن غيابهما مشكوك في أمره لأنهما سافرا على عجل للحاق بقمة السبت في البريميرليغ بين ليفربول ومان يونايتد ورغم ذلك فمن المتوقع ألا يؤثر غياب هؤلاء اللاعبين كثيراً على رفاق ميسي وأغويرو ودي ماريا وكامبياسو تحت قيادة زاينتي، أما أصحاب الأرض البيروفيون فيأملون أن تكون النتيجة الإيجابية بالفوز على فنزويلا بداية الصحوة خصوصاً مع عودة اللاعبين المعاقبين تحت قيادة سولانو وبيتزارو.
عودة الروح المطلوبة للأرجنتينيين حققها رجال السامبا في لقائهم بسانتياغو فحققوا معادلة النتيجة والأداء التي افتقدها لاعبو دونغا منذ بداية التصفيات وبفضل فوز صريح استعاد البرازيليون قوة شكيمتهم وصعدوا للمرتبة الثانية وينتظرهم جمهور الماراكانا أمام بوليفيا للمحافظة على هذا المكسب مؤقتاً في انتظار الجولات القادمة، وطمأن رونالدينيو وروبينيو محبيهما إلى عودتهما إلى مستواهما الطبيعي خاصة الأول بعد الأداء الجيد الذي قدمه في مباراة فريقه مع تشيلي رغم إضاعته لضربة جزاء، أما لويس فابيانو المنتعش بثنائية سانتياغو التي وضعته في صدارة الهدافين فإنه على موعد مع زيادة غلته وخاصة أن الدفاع البوليفي تلقى عشرين هدفاً حتى الآن في التصفيات.

كبرياء السماوي
في الجولتين الأخيرتين استعاد السماويون روح المنافسة وكبرياء بطل العالم مرتين فدخل رفاق فورلان بقوة على خط الكبار فانتزعوا المركز الرابع من أرض كولومبيا في اللقاء الأخير ويسعى الفريق الغائب عن المونديال الأخير إلى السير على النهج ذاته عندما يستقبل في ملعبه الأثير سنتيناريو نظيره الإكوادوري المنتعش هو الآخر بفوز جيد على بوليفيا 3/1 والصاعد إلى المرتبة السابعة في الطريق إلى حلم التأهل الثالث على التوالي في المونديال.
أما في المباراة الرابعة فيأمل التشيليون أن يترجموا عروضهم الجميلة بالفوز هذه المرة بعد الخسارة الكبيرة من البرازيل مستفيدين من الروح العالية التي ظهروا عليها أمام فريق السامبا ومن كبوة ضيوفهم الكولومبيين الأخيرة في أرضهم أمام الأورغواي ويدرك بيلسا المدرب الأرجنتيني لتشيلي أن العرض الجيد لن يفيد ما لم يقترن بالنتيجة وخاصة أن التعادل سيبقيه خلف خصمه الذي يتقدم عليه بالأهداف في المركز الخامس

رد مع اقتباس