عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 10-09-2008 - 05:24 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية totti balt
 
totti balt
أهلاوي للموت

totti balt غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 185
تاريخ التسجيل : Oct 2007
مكان الإقامة : حلب الشهباء
عدد المشاركات : 6,887
قوة التقييم : totti balt is just really nicetotti balt is just really nicetotti balt is just really nicetotti balt is just really nice
جبهة الإصلاح في نادي الاتحاد ...هناك من يحاول تشويه صورتنا ولا أهداف ومنافع نسعى إليه

يطلقون عليهم لقب المعارضين لكنهم يرون أنفسهم الإصلاحيين والمرشدين فلا غاية لهم بأي منفعة كانت وهم لا يلهثون وراء المناصب ويكمن همهم في انتشال النادي من محنته وآلامه خاصة بعد موسم فقير قاحل لم يثمن أو يغن عن جوع رغم الدعم اللامحدود الذي تحقق لأعضاء اللجنة المؤقتة وقد آن الأوان للمكاشفة والمساءلة ومن المرجح أن يكون هناك جولات ومواجهات كثيرة قادمة أشد سخونة بين الطرفين حيث سجل للإصلاحيين موقفان وذلك بوقف مشروع الاستثمار القادم إضافة إلى تجميد قرار ترميم المجلس لأسباب جوهرية سيتم التطرق إليها لاحقا فلجنة الإصلاح لا تاريخ وتوقيت محدداً لها كما تحدث البعض وأراد مخالفة هذه الحقيقة الغائبة عن أذهانهم وهي بلا شك عامل صحي نراه في جميع أنحاء العالم وعلى كافة الصعد وغايتهم كشف السلبيات والإشارة إليها لتصحيحها وهم لا ينتظرون مكافأة من أحد معتبرين أن الواجب يحتم عليهم خدمة ناديهم بكل الظروف ولديهم استعداد تام للعمل تطوعا وبالمجان فلماذا لا يتم الاعتراف بذلك والأخذ بآرائهم ومشورتهم؟.

جبهة الإصلاح في نادي الاتحاد ...هناك من يحاول تشويه صورتنا ولا أهداف ومنافع نسعى إليه ma_071114410.jpg


أسئلة كثيرة تطرح في مجالات عدة لكن لا إجابة عنها وتبقى الحقائق غامضة والحلقة مفقودة إلى حين الكشف عنها من قبل من بيدهم القرار مشددين في ختام حديثهم على أنهم سيتابعون دون هوادة ولن يردعهم رادع فمصلحة النادي فوق الجميع وهو الهدف الذي يضعونه نصب أعينهم في طريقهم الوعر الذي سلكوه.

خلط للمفاهيم ولاعبونا الأفضل
مصطفى مجوز: بداية نريد أن نوضح بأننا على تواصل مع رئيس النادي وبقية الأعضاء منذ العام الماضي لكنهم أداروا ظهرهم لنا ونأسف لما بدر من بعضهم بحقنا عبر دعوتنا لأخذ ما نملكه من أحجار وأن نرحل بعيدا وهم لا يعلمون قيمة الأساس في البناء ورغم ذلك فنحن على استعداد لمد يد العون لهم والعمل مع أي طرف كان دون مزاودة، هم يسعون لخلط المفاهيم ويعتبروننا من المخربين والكل يعلم أننا نبتغي مصلحة النادي ولا شيء سواها وغداً ستتضح الحقائق، لن نتوقف ولن تحبط عزيمتنا وسنتابع اجتماعاتنا وحوارنا حتى لا تتفاقم الأمور ويكفي ما حدث بالموسم الماضي، أنا ضد التعاقدات التي تحدث فلدينا كم هائل من اللاعبين ويجب أن نعتني ونثق بهم وهم أفضل حالاً من المنتدبين كما أرغب بأن نعطي مدربينا الوطنيين الفرصة ولا أفضل الأجانب إطلاقا أما ما يخص التعيينات الأخيرة بالنسبة لكوادر الفئات العمرية فأرى أن الإدارة ارتأت التغيير لكن حدث إجحاف بحق عدد من المدربين البارزين عبر إزاحتهم ودون شك فالأسماء غير ملبية للطموح وليسوا أهلاً لذلك وتم تنصيبهم نتيجة ارتباطهم بعلاقات شخصية.

فقدان للشرعية والطعن من الخلف
عبد المنعم عكش: أنا لاعب وعضو في النادي منذ عام (1966) وبسبب ظروفي العملية والدراسية فضلت عدم المتابعة ولكن لم أبتعد يوما واحداً وجميع اجتماعاتنا تصب في سبيل أن تنصلح الأوضاع، معظم مجالس الإدارات السابقة خرجت من رحمنا وقد كنا لهم داعمين ومساندين، لقد تمت مخالفة المرسوم التشريعي (7) واحتالوا على الهيئة العمومية للنادي وأنا أصر على أنهم لجنة مؤقتة لكونهم يفتقدون الشرعية، رغم كل ما حدث فقد سعيت في الموسم الماضي لإحضار هداف المنتخب العماني عماد الحوسني بمبلغ (200) ألف دولار لكنهم رفضوا هذا العرض وفضلوا التعاقد مع الكاميروني أوتوبونغ بمبلغ (275) ألف دولار فتصوروا ذلك؟ أنا هنا لا أتهمهم بالسرقة ولكنهم أهدروا أموالا طائلة دون فائدة تذكر، لقد خسرنا فرقاً كثيرة بالنادي حيث رحل جميع لاعبي ألعاب القوى لنادي كفر حمرة لعدم منحهم مبلغ (150) ألف ليرة وهو مصروفهم السنوي وما يحز في النفس أننا أبطال الجمهورية وهكذا حال السباحة وألعاب أخرى، وأرى أن إخضاع ملعب كرة القدم الترابي للاستثمار سيكون خطأ كبيراً يصعب هضمه وهو الذي خرّج لاعبين على مدى سنوات طويلة، ما يحز في نفسي أن وقتي كله يهدر لمصلحة النادي وفي النهاية يخرج البعض ليصور ذلك ويصفه بأنه مكان غير صحي لغايات لا نعلم أهدافها وللأسف هم كانوا يحضرون معنا في كثير من المناسبات فلماذا تبدلت صورهم وألوانهم وما الهدف لطعننا من الخلف بهذا الوقت بالذات وقد وقفنا معهم كثيرا وهل هكذا يكون رد الجميل؟

فشل مستقبلي ونقطة انعطاف
المهندس علي حداد: ما لفت انتباهي في الآونة الأخيرة أن المجلس والموالين له يروجون بأننا نسعى لأعمال التخريب فقط وهي حملة موجهة ضدنا باتت أهدافها مكشوفة وذلك للنيل من سمعتنا وأحب الإشارة إلى أن الإدارة تعمل بكامل صلاحيتها ونحن كجبهة إصلاح تنحصر غايتنا في قيادة النادي إلى بر الأمان ولا نية لإحداث أي انشقاق داخله كما يدعون، هم يعملون وفق ما يخططون وكأني أشعر أنهم يعدون شماعة لفشل مستقبلي يلوح بالأفق فنحن لم نتدخل بأي شيء يخصهم وكل ما نفعله هو وضع أيدينا على النزيف الحاصل والذي يمكن أن يهدد مسيرة النادي، لقد وقفنا ضد ترميم المجلس ليس اعتراضاً على الأسماء المطروحة لكننا ضد قرار التعيين فنادي الاتحاد ليس قاصراً وبرأيي سيزيد من ضعف المجلس، السؤال الذي أود طرحه لماذا نعامل بهذه الطريقة دوناً عن بقية الأندية؟
أرى أننا مقبلون في المدى المنظور على مرحلة هامة وحيوية وربما حرجة إن صح التعبير ويمكن أن تكون نقطة انعطاف إيجابية ليكون النادي أحد أغنى أندية المنظمة في مدينة حلب فالاستثمارات ذهبت منذ سنين خلت بأسعار بخسة لأخطاء إدارات سابقة ما نتمناه أن يكون الاهتمام أكبر بهذه القضية وأن تشكل لجنة استثمارية كما يهتمون بتشكيل لجان لكرة القدم والسلة وخاصة أن الرياضيين قليلو الخبرة بهذه الناحية ونحن لا نشكك في أمانة المجلس ومن وجهة نظري هم يلهثون وراء بطولة تلمع أسماءهم ولم يتوقعوا أن يحدث معهم ذلك ما خلق ضعفاً بموضوع الاستثمار.




بقلم : فارس حاج نجيب

رد مع اقتباس