عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 13-09-2008 - 02:49 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية براء
 
براء
أهلاوي للعضم

براء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 20
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : سوريا - حلب
عدد المشاركات : 2,779
قوة التقييم : براء is a jewel in the roughبراء is a jewel in the roughبراء is a jewel in the roughبراء is a jewel in the rough
يحيى الراشد: تيتا والمحروس والخانكان سيزيدون دورينا قوة وإثارة ؟


[IMG]يحيى الراشد: تيتا والمحروس والخانكان سيزيدون دورينا قوة وإثارة ؟ d4613ecc57a412887999[/IMG]
في خضم استعدادات فريق »الأهلاوية« كما يردد عشاق القلعة الحمراء بدأنا نتحسس ونشعر بالرغبة الكبيرة لدى لاعبي الجوقة الاتحادية بأنهم يمضون لصنع الانتصار على طريق العزيمة والإصرار بهمة عالية وعزيمة لا تلين، وعندما حاورنا نجم الاتحاد الخلوق يحيى الراشد بعد منتصف ليل الثلاثاء وبعد وقت قصير جداً من انتهاء الحصة التدريبية الشاقة أثبت لنا الراشد بالفعل أن طريق البطولة يبدأ بخطوة، والخطة الأولى تبدأ من الإعداد السليم والمنهجية بالتدريب وصولاً إلى المباريات التجريبية التي تمثل انعكاساً حقيقياً لكل ما يؤديه الفريق حالياً، وبالمباركة لـ»أبي جمعة« ببنوتته الحلوة »هدى« وهي التي أقبلت على الحياة قبل »23« يوماً لتزيد عائلة الراشد فرداً متميزاً. بدأنا الحوار مع يحيى وذهبنا معه بكل ما يتعلق بفريقه واستعداداته للموسم الجديد وألوان المنافسة على القمة للظفر باللقب.

* يحيى الراشد أشار في بداية حديثه إلى التدريب اليومي »عالي الشدة« ويعتمد على التكتيك مع الكرات قبل الإفطار ثم على رفع اللياقة البدنية مع قليل من ألعاب الكرات بعد فترة الإفطار وذلك أعطى ثماره حتى الآن حيث يشعر اللاعبون بتحسن مستوى اللياقة البدنية عندهم والعمل على تجاوز الثغرات الطارئ منها أو القديم وتصحيح الأخطاء من خلال محورين النظري والعملي، وكل ذلك يترافق مع إقبال ممتاز من اللاعبين وهم أكثر حماسة من أي يوم مضى لتحسين صورة الفريق لتمكينه من تحقيق منافسة لائقة..

* ويرى الراشد أن الفريق حالياً بدأ يضم النخبة من اللاعبين، وذلك يتجلى بوجود لاعبين اثنين في المركز الواحد وهذا يخلق حالة إيجابية من المنافسة الشريفة بين اللاعبين ما يؤدي إلى إفساح المجال أمام المدرب تيتا لاختيار اللاعب الأكثر جاهزية والأفضل مستوى.. ويشير الراشد إلى أن المدرب تيتا تغير تماماً عن الموسم السابق ويقدم أفضل ما عنده كرؤية عامة وقيادة الفريق ويسانده بذلك مساعده عدنان صابوني ويقول عنه الراشد إنه رجل كروي متفهم صاحب خبرة وكفاءة ويبدو مع تيتا في حالة انسجام كبيرة ما يؤهلهما لفعل الكثير للفريق.

* وعن المباريات التجريبية التي يخوضها الفريق حالياً قال يحيى الراشد إنها إيجابية جداً كونها تدخل في سياق التحضير والجهد العالي الذي يبذله اللاعبون، وهذا الجهد يعرضهم لارتكاب الأخطاء وهذا أمر وارد ومفيد في آن معاً لأن كل المباراة عقب الأخرى تعطي اللاعب جرعات إضافية من الثقة وتضع المدرب أمام الصورة الحقيقية لكل لاعب.

ويخص الراشد مباراة الفريق مع الكرامة يوم الأحد الماضي وقد أكسبت الفريق معنويات كبيرة حيث استطاع اللاعبون مجاراة لاعبي الكرامة بل والتفوق عليهم أحياناً إذا أخذنا بعين الاعتبار جاهزية الكرامة قبل لقاء أوساكا الياباني في حين يمضي الاتحاد على طريق التحضير والوصول إلى الجاهزية الأعلى.

* وأما المنافسة على الألقاب المحلية والسعي للفوز بها فقد اعتبر ضيف »الرياضية« يحيى الراشد أن فرق الطليعة ـ الوحدة ـ الكرامة ـ المجد ـ الجيش والاتحاد ستكون على خط البداية الساخن ثم التسابق فيما بينهما للوصول إلى النهائيات السعيدة، وأهم ما أشار إليه الراشد في موضوع المنافسة بين الفرق أنها أصبحت تمتلك مدربين محليين أصحاب الخبرة والإنجازات ولذلك سيكون التنافس بين المدربين أيضاً مفتوحاً على جميع الاحتمالات لأن وجود مدربين من طينة نزار محروس وعماد خانكان ومروان خوري يعطي دورينا أهمية خاصة وتوقع الراشد أن الدوري السوري سيرتقي إلى الأعلى وسيصبح من الدوريات العربية القوية بفضل وجود هؤلاء المدربين وتفتح عيون العرب على لاعبينا أكثر من خلال تحسن أداء الفرق بشكل عام، وكثير من اللاعبين المحليين بشكل خاص كما أن وجود مدرب الاتحاد الروماني تيتا بين هؤلاء يضفي على المسألة التدريبية نكهة مميزة ويجعل صراع المدربين شيقاً كون تيتا المدرب الأجنبي الوحيد ربما حتى الآن المتواجد على الساحة المحلية.

وفي نهاية المطاف يشير يحيى الراشد إلى ثقافة ووعي جماهير كرتنا وأنها أصبحت قادرة على التمييز بين الغث والثمين ويناشد جمهور القلعة الحمراء للوقوف إلى جانب الفريق لأن تشجيع ومؤازرة اللاعبين تعد عنصراً هاماً وسلاحاً قوياً للوصول إلى عرش البطولة.

رد مع اقتباس