عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

[/table1]

كُتب : [ 20-09-2008 - 09:50 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية ابراهيم الاهلاوي
 
ابراهيم الاهلاوي

ابراهيم الاهلاوي غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 3576
تاريخ التسجيل : Apr 2008
مكان الإقامة : السعوديه
عدد المشاركات : 5,720
قوة التقييم : ابراهيم الاهلاوي is a glorious beacon of lightابراهيم الاهلاوي is a glorious beacon of lightابراهيم الاهلاوي is a glorious beacon of lightابراهيم الاهلاوي is a glorious beacon of lightابراهيم الاهلاوي is a glorious beacon of lightابراهيم الاهلاوي is a glorious beacon of light
اتحاد الكرة السوري يفاوض التركي خالف رجبار للأشراف على منتخبه الأول

[table1="width:95%;border:4px double green;"]

اتحاد الكرة السوري يفاوض التركي خالف رجبار للأشراف على منتخبه الأول



اجتمع رئيس لجنة المدربين في اتحاد الكرة السوري تركي ياسين أمس الجمعة مع المدرب التركي خالف رجبار من اجل الإشراف على تدريب منتخب الرجال لكرة القدم في مشوار التصفيات الآسيوية المؤهلة للنهائيات التي ستقام في قطر عام 2011.


وقاد رجبار عدة أندية تركية في الدرجتين الثانية والثالثة إضافة إلى العمل كمساعد لمدرب المنتخب التركي فاتح تريم. ‏

ونقلت صحيفة تشرين الرسمية عن ياسين قوله إن "اتحاد اللعبة سيعمد إلى التعاقد لمدة أربعة أشهر كفترة تجريبية قبل التوصل إلى اتفاق شامل للفترة التي يتطلبها التعاقد مع هذا المدرب أو أي مدرب أجنبي آخر". ‏

واشترط المدرب التركي في حال التعاقد معه للفترة التجريبية على حصوله على مقدم عقد قدره 25 ألف دولار مع راتب شهري مقداره خمسة آلاف دولار. ‏

ويقوم الاتحاد السوري بدراسة عرضي المدرب البوسني جمال حاجي والألماني هني خلال اليومين القادمين وتقديمها الى رئيس الاتحاد السوري أحمد الجبان .

ويبحث الاتحاد السوري عن مدرب أجنبي للمنتخب الأول خلفا للمدرب المستقيل محمد قويض بعد اعتذار المدرب الوطني نزار محروس عن تدريب المنتخب لارتباطه بعقد مع نادي الوحدة الدمشقي.

يذكر أن منتخبنا الوطني لكرة القدم أوقعته القرعة في المجموعة الرابعة إلى جانب منتخبات الصين ولبنان وفيتنام. ‏

ويتأهل إلى النهائيات الأول والثاني من كل مجموعة إضافة إلى الدولة المستضيفة وبطل كأس التحدي، والذي فاز به المنتخب الهندي ليتأهل مباشرة إلى النهائيات مع قطر المستضيفة. ‏


سيريانيوز
رد مع اقتباس