عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 22-09-2008 - 11:12 ]
 رقم المشاركة : ( 7 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,813
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء متواجد حالياً

   

الصناعة في حلب

  1. باب الحديد

  2. باب النصر

  3. باب الجنين
  4. باب المقام

  5. باب قنسرين
  6. باب أنطاكيا
  7. باب النيرب
  8. باب الفرج
  9. باب الاحمر
  10. دار العدل
  11. باب الصغير
  12. باب السعادة
  13. باب السلامة
  14. باب الفراديس
  15. باب العراق
  16. باب الأربعين


أبواب حلب القديمة 13 باب قديم وهم

1- باب الحديد

باب الحديد أحد أبواب مدينة حلب القديمة ولا يزال إلى اليوم ويقع شمال القلعة مباشرة وسمي بباب الحديد لأن الحوانيت التي تجاوره كان يصنع فيها الحديد ولا يزال حتى يومنا حدّادون قربه , وكان اسمه باب القناة لأنها تعبر منه , وهو غير باب الحديد في دمشق ، فقد قال فيه ابن شداد: سمي كذلك لأنه كله حديد فقيل باب الحديد وتركت الألف واللام تخفيفاً وكان اسمه باب القناة لأنها تعبر منه ، وعرف أيضاً بباب بنقوسا., بناه قانصوه الغوري عام 1059هـ ,وفيه المدرسة الأتابكية، أنشأها /شهاب الدين طغرلبك عتيق الملك الظاهر غياث الدين غازي/ سنة 618 هـ ، أحرقها التتار ورممت بعدهم ثم تحولت إلى دار سكن ، والأتابكية هي الكلتاوية الصغرى ، وهو مؤلف من بابين بينهما ممر وفوقهما حصن منيع.

2- باب النصر

باب النصر هو باب من أبواب مدينة حلب وكان يعرف قديما بباب اليهود لأن محال اليهود من داخله ومقابرهم من خارجه فاستقبح الملك الظاهر غازي وقوع هذا الاسم عليه فسماه باب النصر (كما ذكر في كتاب نهر الذهب للشيخ الغزي) بعد أن قام بهدمه وبناءه من جديد.

أقسام الباب

يشتمل الباب على ثلاثة أبواب

هدم الأول منها مع فتح جادة الخندق عام 133 هجري.
أما الباب المتوسط فهو قائم إلى الآن لكنه محجوب عن النظر إذ تستخدم فتحته حانوتا لبيع المغربية والمرطبات ويغطي أعلاه سقف الحانوت وقد اسود السقف من دخان الطبخ، وفي الساحة أمامه تقوم المكتبات والمطابع، ومنه يخرج إلى حي البندرة، وسوق الخابية، والفرافرة.

3- باب المقام

باب المقام هو باب من أبواب مدينة حلب القديمة في سوريا
تاريخ باب المقام
أنشئ باب المقام أيام حكم الملك الظاهر غازي وتم الانتهاء من بناءه أيام ابنه الملك العزيز بن الظاهر غازي وتم تجديد الباب في فترة ([[مرداسيون|المرادسين) سنة 420 هجري ثم جدد أيام الملك نور الدين زنكي وقد سمي الباب بباب المقام لأنه يتجه إلى المقام الذي ينسب إلى إبراهيم الخليل والموجود في جنوب مدينة حلب والمسمى كذلك مقام الصالحين.

أقسام الباب

يتألف باب المقام من ثلاثة مداخل أو ثلاثة أبواب تتجه نحو الجنوب وكان الباب الأوسط الكبير مخصص لمرور العربات والفرسان والقوافل التي كانت تزدحم أبواب حلب بها كل صباح والبابين في كل جانب مخصصين لمرور المشاة والعابرين والمسافرين، ويؤدى باب المقام كما باقي أبواب حلب إلى وسط المدينة القديمة، وتحكي جنبات باب المقام جزء من التاريخ في مدينة من أعرق مدن العالم وبالقرب منه الكثير من الآثار والأبنية التاريخية الهامة.

4- باب قنسرين

باب قنسرين هو أحد أبواب مدينة حلب العريقة في سوريا وقد بناه سيف الدولة الحمداني وتم تجديده أيام الملك الناصر في عام 654 للهجرة ويقع باب قنسرين في منطقة من حلب القديمة محاطة بالعديد من الأوابد التاريخية والمباني الأثرية من مدارس قديمة ومساجد وجوامع ومقامات والكثير من الآثار الهامة في حلب.

التسمية والأقسام

قنسرين وهي كلمة عمورية الأصل وتعني (قن النسور)، ويتألف هذا الباب من أربعة أبواب :
باب يلي المدينة، * وباب يلي البرية، * وبابان بينهما في الوسط

المعالم حوالي الباب

وقنسرين يسمى في يومنا العيس نسبة إلى عيساو وقبره على تلها كما يزعمون بالقرب من حلب، ويقع بين قلعة الشريف والجلوم وساحة بزة وفي دركاة الباب خان وفي مدخله كان يوجد طاحون لطحن الحبوب وداخله ضريح الشيخ خليل الطيار، وفيه البيمارستان الأرغوني الكاملي الذي يعد من أجمل الآثار الإسلامية في حلب ويسمى الجديد، وفيه حمام الجوهري وحمام المالح، وجامع الديري ومسجد الشيخ شريف، وجامع الكختلي، وفيه مسجد الطرسوسي أمام الكريمية وقربه المدرسة الأسدية التي بناها أسد الدين شيركوه وخارجه المدرسة السيفية بناها الأمير سيف الدين عام 617 هجري.

5- باب أنطاكيا

باب أنطاكية إحدى أبواب مدينة حلب القديمة الواقعة في مدينة حلب إحدى المدن الرئيسية في الجمهورية العربية السورية

الباب ومعالمه

كان باب أنطاكية يؤدي إلى أنطاكية على الساحل السوري، وهو يطل على الجهة الغربية للمدينة التي يحمل اسمها

معالم حول الباب

في باب أنطاكية جامع الشعبية وهو أول جامع بناه المسلمون بحلب عند فتحها ويعد من أقدم المساجد في بلاد الشام ويسمى الآن جامع التوتة، وباب أنطاكية يؤدي إلى العقبة يسارا وإلى الجلوم يمينا وفي مدخله كرة أو (كلة معروف) معلقة في السقف بسلسلة ومربوطة بعصا.

وما تزال تنتشر الحوانيت والمخازن والمحلات التي يقصدها أهل القرى والقاطنين بالقرب من مدينة حلب للبيع والشراء منها، مثل (حوانيت الحدادة وصناعة البراذع والحدوات وبعض الصناعات التراثية القديمة) والصاغة والعديد من المطاعم والقصابة وحوانيت بيع صابون الغار الحلبي الشهير المميز وبمحيط باب أنطاكية أماكن ومباني أثرية تاريخية تعود إلى زمان قد مضى من تاريخ مدينة حلب.

6- باب النيرب

باب النيرب من أهم أبواب حلب القديمة في سوريا، سمي بهذا الاسم لأنه كان يؤدي إلى قرية النيرب. باب النيرب لم يعد موجوداً بل بقي اسمه يطلق على المنطقة التي كان موجوداً فيها.

7- باب الفرج

هي مركز لمدينة حلب ، وفيها باب للمدينة أنشئ في عصر الملك الظاهر غازي ، ولقد هدم عام 1904. ولم يبقَ إلا برجه الجنوبي. وفي وسط ساحة باب الفرج يقوم برج الساعة أنشئ عام 1899. وإلى الشرق من برج الساعة يقع مسجد بحسيتا 1350م وإلى شرقه المدرسة القرموطية 1477م وجددت عام 1570م. وفي النهاية الشرقية يقع الجامع العمري 1393م ثم جامع الدباغة العتيقة 1404م. وتقع المكتبة الوطنية في ساحة باب الفرج مقابل برج الساعة.

8- باب الاحمر

والأحمر تحريف الحمر وهي قرية في صحراء حلب من شرقها , وهذا الباب لم يبق له أثر بل انهدم الى الأرض و أخذت حجارته إلى الرباط العسكري سنة 1303هـ .
وهذه المحلة تعرف في دفاتر الحكومة بمحلة أغلبك أو أوغلبك أي ابن البك و عند الناس بمحلة باب الأحمر وأغلبك هو عثمان بن أحمد ابن أحمد بن أغلبك المقر العالي الأميري الفحري بن الحناب الأميري الشهابي المشهور بابن اغلبك الحلبي الحنفي وكان من علماء الأمراء و أمراء العلماء . ويقع بين باب الحديد وباب النيرب , ومن عائلاته : آل الصياد , آل الحلاج , آل قناعه , آل عيسى , آل فتال , آل طرابيشي , آل عيروض , وآل دبابو .


9- باب دار العدل

دثر , وكان لا يركب منه إلا الملك الظاهر غياث الدين غازي وهو الذي بناه , وكان محل السراي حالياً .

10- باب الصغير

شرقي دار العدل في موقع حمـّام الناصري حالياً , وقد دثر .

11- باب السعادة

يقع بين الكلاسة وباب انطاكية في موقع خراق الجلّوم حالياً , أنشأه الملك الناصر سنة خمس وأربعين وستمائة وبنى عليه أبرجة و دركاهاً و بابين , وقد دثر .

12- باب السلامة

يقع على الجسر الذي على نهر قويق خارج باب انطاكية , دثر بعد أن خربته الروم أيام سيف الدولة سنة 351 هـ .

13- باب الجنين

يلفظه العامة باب الجنين وسمي بذلك لأنه يفضي الى جنان حلب حيث كان يجري نهر قويق .
هدمته الحكومة سنة 1310هـ ووسعت به الطريق ولم يبق له أثر , وقد كان مركزاً لتحويل النقود وشحن البضائع والتجارة العامة , ويروى أن بباب الجنان طلسما للحيّـات في برج يسمى برج الثعابين حيث لا تضرّ معه حيّة ان لسعت .
وفي باب الجنان قسطل أبي خشبة ويعود الى القرن السادس عشر الميلادي .

14 - باب الأربعين

يقع بين الباب الصغير وباب النصر سد مدة ثم فتح ولا وجود له الآن ,قيل سمي بباب الأربعين لأنه خرج منه مرة أربعون ألفا فلم يعودوا , أو لأن بقربة مسجداً فيه أربعون عابداً , وقد هدم


15 - باب العراق

كان يخرج منه الى جهة العراق , وكان موضعه شمالي جامع الطواشي عند حمام الذهب غربي سوق الأصيلة , زعموا ان به حجراً عليه كتابه بخط علي بن أبي طالب , جدد الباب ابو علوان ثمال بن صالح المرداسي بعد سنة 420هـ , والآن هو داثر .


16 - باب الفراديس

يقع بين باب الفرج وباب النصر , دثر , أنشأه الملك الظاهر غازي وبنى عليه أبرجه , سدَّ بعد وفاته , ثم فتحه الملك الناصر ابن ابنه .


صور أبواب حلب من هنا


التعديل الأخير تم بواسطة : حلب الشهباء بتاريخ 06-10-2012 الساعة 02:43 السبب: أبواب حلب القديمة