عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 26-09-2008 - 03:41 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية أديب حبال
 
أديب حبال
أهلاوي للعضم

أديب حبال غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 4114
تاريخ التسجيل : Apr 2008
مكان الإقامة : أليبو
عدد المشاركات : 1,076
قوة التقييم : أديب حبال is just really niceأديب حبال is just really niceأديب حبال is just really niceأديب حبال is just really nice
أرحموا الأتحاد .........بقلم مروان عرفات

قلنا: ارحموا الكرامة ولم يرحموه وهاهو يعاني ولا يزال.. ولن تستوي أموره إلا إذا رحموه.

وها نحن نقول: ارحموا الاتحاد ونأمل أن يرحموه.. قبل فوات الأوان.


ـ قلنا ما يجب أن يقال.. وأبدينا وجهات النظر المختلفة في موضوع استثمارات الاتحاد.. وقالت الإدارة ما يجب قوله، وقال الآخرون الذين يعارضون الإدارة ما لديهم وزيادة..

لكني فوجئت بكتابين خطيين، الأول من عبد الرحمن كاتبة يقول فيه: »كنت قد تقدمت بطلب مع زملائي أعضاء الجمعية العمومية لنادي الاتحاد بشأن الاستثمارات الموجودة في النادي، وبما أنني رياضي وأتابع الأمور الرياضية فقط بغض النظر إن كانت صحيحة أو خاطئة فهذه تعود لأهل الاختصاص في الجمعية العمومية وأعتقد أنها فكرة صحيحة وليست سيئة ولكني لست من أهل الاختصاص في هذه الأمور، رأيت أن أبتعد عن هذه الأمور.

لذلك تقدمت بطلبي راجياً سحب توقيعي من الكتاب موضوع الاستثمار حصراً.

كما وصلني كتاب من السيد غسان مكانسي قال فيه: »يرجى الاطلاع بأنني قمت مؤخراً بالتوقيع على كتاب موجه إلى رئيس الاتحاد الرياضي العام بناء على طلب من بعض أعضاء النادي، الغاية منه الإصلاح في مسيرة النادي، ولكني فوجئت مؤخراً بأن مضمون الكتاب غير ما تم شرحه لي ويسيء لأعضاء مجلس الإدارة ولفرع حلب.

وعليه فأنا أسحب توقيعي على هذا الكتاب وليس لي أي علاقة بمضمون الكتاب المرفوع.

وبهذين الكتابين يبقى اثنان فقط هم من الموقعين الثمانية على الكتاب المرفوع لرئيس الاتحاد الرياضي لذلك أسأل:

أما كان أولى بمن لديه رأي أن يبديه للإدارة حتى لا يتعطل العمل؟

وأما كان أولى بالإدارة أن تفسح المجال لكل الآراء كي لا يتعطل العمل أيضاً؟

إنما المؤسف أكثر وأكثر هو ما سمعته عن بعض من هم بالمعارضة حيث يقولون: »ليست الاستثمارات هدفنا إنما إسقاط الإدارة«.

وإذا كان هذا هو الهدف الحقيقي للبعض فليسمحوا لنا أن نقول أسفاً..

أسفاً على هكذا تفكير.

وأسفاً على كل ما كتبناه لصالح النادي لأنه لا يتناسب أبداً مع تفكير هذا »البعض«.

وأسفاً على شخص أو اثنين جعلوا من أماكن عملهم مراكز دائمة لمعارضة كل الإدارات منذ عشر سنوات وحتى الآن.

وأسفاً على تبنينا لبعض آراء المعارضة الجيدة.. لأن ما ذكرناه يلغي كل مَواطن الجودة في تلك الآراء.. لأنها تحولها »برأي البعض« لغايات شخصية خالصة.

* وبالمحصلة أقول: ارحموا نادي الاتحاد قبل فوات الأوان.. وتوجهوا معاً لما يجعله أحد أبرز أندية المقدمة في هذا الوطن فهو يمتلك كل هذه المقومات.

وما قيل عن الإدارة جملة وتفصيلاً للأسف دوافعه شخصية، لأن بين أعضاء الإدارة من لا يحتاجون لبراءة ذمة من بعض المعارضين فتاريخهم الرياضي والاجتماعي والثقافي أكبر من كل الشكوك.

ـ وبمزيد من الألفة والمحبة والتنازل عن المصالح الشخصية تسير قافلة نادي الاتحاد »الأهلي« ظافرة منتصرة وهي قادرة على ذلك.

* ارحموا الاتحاد ولا تثكلونا به.. فما حدث بالكرامة يكفينا..

محمد حبال

رد مع اقتباس