عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 06-10-2008 - 04:29 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية شادي
 
شادي
أهلاوي للعضم

شادي غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 8
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : UAE
عدد المشاركات : 4,949
قوة التقييم : شادي will become famous soon enoughشادي will become famous soon enough
نصف مدريد!! .. ‬تحترق

تسجل خمسة أهداف في!! ‬27!! ‬دقيقة وعلى فريق مثل أتلتيكو مدريد،!! ‬فإن هذه مسألة لا!! ‬يجب أن تمر مرور الكرام،!! ‬خاصة إن كان الطرف الآخر هو الفريق الذي!! ‬يبحث عن ذاته مجدداً!! ‬بعد موسمين مخيبين على صعيد الليغا الأسبانية أو القارة الأوروبية!!.‬

الكتيبة الكتالونية عادت لتعزف أروع السمفونيات في!! ‬ملعب الكامب نو،!! ‬خاصة في!! ‬ظل عودة الحساسية التهديفية للكاميروني!! ‬صامويل إيتو،!! ‬واستمرار إبداع الساحر الأرجنتيني!! ‬ليونيل ميسي!! ‬الذي!! ‬يستحق أن!! ‬يكون خليفة الأسطورة مارادونا بكل ما تعنيه الكلمة من معنى،!! ‬في!! ‬ظل الأداء القوي!! ‬من خط التمويل بوجود الثنائي!! ‬أنيستا وإكزافي،!! ‬وتأتي!! ‬بقية كتيبة برشلونة بعد ذلك!!.‬

نجح أفراد!! ''‬البلوغرانا!!'' ‬في!! ‬حرق نصف مدريد حتى الآن،!! ‬بعد عملية اغتيال منظمة قادها المبدع ميسي!! ‬الذي!! ‬كان!! ‬يخوض تحديًا خاصًا من نوعه مع مواطنه نجم أتلتيكو مدريد سيرجيو أجويرو،!! ‬وأثبت الأول بما لا!! ‬يدع الشك أنه!! ‬يبقى فتى الأرجنتين المدلل حتى الآن،!! ‬واللاعب الذي!! ‬يمكن للبارسا أن!! ‬يعول عليه ليخرجه من عنق الزجاجة كما فعل قبل موسمين أمام الريال وكما فعل بكل حرفنة في!! ‬الثواني!! ‬القاتلة أمام شاختار الأوكراني!! ‬في!! ‬بطولة دوري!! ‬الأبطال الأسبوع الماضي!!.‬

بداية البارسا والريال كانت متعثرة في!! ‬الليغا الأسبانية،!! ‬إلا أن الفريقين لملما جراحهما سريعًا واستهلا الانطلاقة القوية على الصعيد المحلي!! ‬وحتى الأوروبي!! ‬رغم بعض المواقف التي!! ‬عانا فيها ونجحا في!! ‬تخطيها،!! ‬بل وتفننا في!! ‬استعراض عضلاتهما في!! ‬شباك سبورتينج خيخون المتواضع!!.‬

على الرغم من تصدر فياريال لليغا حتى الآن والمطاردة القوية لفالنسيا والزحف الاعتيادي!! ‬لأشبيلية تجاه فرق المقدمة،!! ‬إلا أنه في!! ‬رأيي!! ‬الصراع سيكون بمعزل عن هذين الفريقين ومنحصراً!! ‬بين الريال والبارسا،!! ‬ولست أعني!! ‬الصراع المنطقي!! ‬بين قطبي!! ‬أسبانيا،!! ‬بل ما سيحدث في!! ‬الجولات القادمة سيكون أشبه بلعبة التنس الأرضي!! ‬وحرص كل لاعب أن!! ‬يفوز بإرساله!! (‬أي!! ‬مباراته على أرضه!!)‬،!! ‬والسعي!! ‬لكسر إرسال خصمه!! (‬بتفادي!! ‬السقوط خارج أرضه!!).‬

من!! ‬يتابع جدول الدوري!! ‬الأسباني!! ‬في!! ‬هذا الموسم سيلاحظ بأن الفريق الذي!! ‬يواجهه برشلونة في!! ‬هذه الجولة،!! ‬سيكون هو نفس الفريق الذي!! ‬سيواجهه الريال في!! ‬المواجهة القادمة!!.‬

حتى الآن البارسا سقط أمام نومانسيا،!! ‬وتعادل مع راسينغ!! ‬سانتاندير ومن ثم فاز على خيخون بالستة،!! ‬وعلى ريال بيتيس قبل أن!! ‬يحسم ديربي!! ‬كاتالونيا أمام إسبانيول،!! ‬ويسحق أتلتيكو بالستة!!.‬

الريال من جانبه سقط صريعًا في!! ‬المواجهة الأولى أمام ديبورتيفو على ملعب الريازور!! ''‬المذبح!!'' ‬الذي!! ‬يتضرج الأبطال فيه بالدم،!! ‬بعدها فاز على نومانسيا ورايسنغ!! ‬سانتاندير الفريقين اللذين منعا برشلونة من تذوق طعم الفوز،!! ‬وتمكن أيضًا من تحطيم الرقم القياسي!! ‬للبارسا في!! ‬شباك خيخون بتسجيل نجوم الريال لسبعة أهداف،!! ‬قبل أن!! ‬يفوز على ريال بيتيس،!! ‬والريال مرشح للفوز أيضًا على القطب الكاتالوني!! ‬الآخر اسبانيول في!! ‬مباراة الليلة الماضية في!! ‬السانتياغو برنابيو!!.‬

البارسا أقنع وأمتع الجميع بالفعل في!! ‬مباراته مع أتلتيكو،!! ‬وجاء ذلك بعد الأداء المقلق في!! ‬مباراة شاختار والتي!! ‬انتهت لصالح البارسا بطريقة قيصرية،!! ‬في!! ‬حين الريال عليه إثبات استعادته لثقته بنفسه وفرض هويته مجدداً!! ‬في!! ‬الملعب بعد أن كاد!! ‬يتجمد في!! ‬ثلوج روسيا أمام زينيت بطرسبرج!!.‬

شخصيًا اعتبر عودة البارسا بمثل هذه القوة مكسب لعشاق المستديرة ومتابعي!! ‬الليغا الأسبانية تحديداً،!! ‬إذ أبرز ما!! ‬يميز هذه البطولة الصراع الأزلي!! ‬بين الغريمين عملاق كاتالونيا وعملاق مدريد،!! ‬بغض النظر عن تداخل أطراف أخرى على الخط بمناوشات تتحول لأكثر من جدية في!! ‬بعض الأحيان!!.‬
البعض!! ‬يحلو له قياس قوة الفريقين من خلال مواجهتهما لنفس الفرق بفارق أسبوع عن كل مباراة،!! ‬فحين!! ‬يتخطى البارسا اختباراً!! ‬صعبًا أو!! ‬يخوض نزهة سهلة مع هذا الفريق أو ذاك،!! ‬يكون الانتظار لما سيفعله الريال مع نفس الفريق في!! ‬الأسبوع القادم!!.‬

جماهير الريال تفاخرت أمام جماهير البارسا بعد تحقيق سباعية في!! ‬مرمى خيخون تفوق سداسية!! ''‬البلوغرانا!!''‬،!! ‬لكن المثير الآن!! ‬يتركز على ما سيفعله الريال في!! ‬ديربي!! ‬مدريد في!! ‬الجولة القادمة حين!! ‬يحل ضيفًا على أتلتيكو المنكسر أمام برشلونة بالستة!!. ‬إذ قد!! ‬يكون من سابع المستحيلات أن!! ‬يفعل الريال بغريمه في!! ‬المدينة مثلما فعل به ميسي!! ‬ورفاقه إلا أن حدثت معجزة!! ‬يصعب توقعها!!.‬

كتيبة!! ‬غوارديولا حرقت نصف مدريد وأكرمت وفادة فريقها الثاني!! ‬أتلتيكو،!! ‬وبعد هذه السداسية فإن تلهف البرشلونيين سيكون بشأن ما سيفعله فريقهم في!! ‬القطب الأول في!! ‬مدريد الريال حين!! ‬يحل ضيفًا في!! ‬النوكامب في!! ‬الرابع عشر من ديسمبر القادم.

رد مع اقتباس