عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 14-10-2008 - 09:11 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية totti balt
 
totti balt
أهلاوي للموت

totti balt غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 185
تاريخ التسجيل : Oct 2007
مكان الإقامة : حلب الشهباء
عدد المشاركات : 6,887
قوة التقييم : totti balt is just really nicetotti balt is just really nicetotti balt is just really nicetotti balt is just really nice
محمد أبو سعدى:التفاؤل والنجاح

التفاؤل مطلوب للوصول إلى النجاح.
وخلال متابعتي لكثير من المنتديات أو أشخاص يحبون النادي والفريق. وجدت التفاؤل في ذروته، حيث إن أي عمل يقابل برد فعل مريح وإيجابي لدعم أي قرار إداري أوفني وخاصة في المراحل الأولى من التحضير،
فمثلاً قرار إدخال 5 لاعبين شباب إلى فريق الرجال هو قرار ممتاز، واختيار المدرب من قبل لجنة كرة السلة الفنية أيضاً ممتاز، واختصار عدد من لاعبي الرجال بشكل مدروس، ودعم الفريق بلاعبين من أندية أخرى وبلاعبين محترفين أجانب وعلى مستوى عالٍ، وإقامة معسكرات داخلية وخارجية، وإقامة مباريات ودية وعلى كل المستويات، وحصول اللاعبين على رواتبهم أول كل شهر، كل هذه الأمور تعتبر ممتازة جداً وهناك مواضيع كثيرة تحمل الفريق إلى التطور.

بالنسبة للقرار الأول، أجد إشراك اللاعب الشاب مع فريق الرجال ودون الاهتمام بفريقه الأساسي من خلال حضوره للتمارين نقطة سلبية لهذا اللاعب الذي يحتاج إلى كثير من المبادئ الأساسية ولا يوجد في تمارين فريق الرجال أي منها وإنما فقط رفع اللياقة البدنية الضرورية أووجود تمارين على المستوى الفردي ولكن دون وضع أدق التفاصيل للحركة التي تطور هذا اللاعب وترك الأمور على حالها والدليل، لوراقبتم المدربين السابقين المتميزين الأجانب الذين دربوا فريق الرجال وراقبتم اللاعبين الوطنيين بشكل عام وحيادي؛ من هو اللاعب الذي تغير مستواه الفردي أوأضاف إلى نفسه حركة جديدة دفاعية أو هجومية، فمثلاً عبد الحميد عكاش أتى إلينا وهو يملك الكثير هجومياً وخاصة ثلاثياته وأشياء أخرى.. أما الآن، فالكثير من المراقبين يرون هبوطاً في مستواه، مع العلم أنه شاب ومحترف.

وأرى أن نوعية التدريب الذي يحصل عليه بالنسبة له غير إيجابي، وعلينا العمل على تطويره بشكل فردي وخاصة أنه مدافع من الطراز الممتاز، ومثلاً أريد ذكر الكثير من اللاعبين الجميع يعرف مستواهم وما ينقصهم،
السؤال:
ما هو التغيير الذي سيحدث بعده هذا التحضير، أم أننا سنحصل على نتائج السنوات السابقة ومستوى ثابت لللاعب بشكل عام أم انتظار مباراة مهمة يظهر فيها أحد اللاعبين بشكل لافت ونتحدث عنها وعنه فقط ...

طبعاً، أتحدث عن المستوى الفردي لأنني تعلمت أن نجاح العمل الجماعي يكون من خلال تطوير الحالات الفردية ومن ثم يأتي دور المدرب لدمج هذه الحالات وصهرها في بوتقة العمل الجماعي.

ففي فريق الرجال، نعمل فقط على تطوير الحالات الجماعية دفاعياً أو هجومياً، حيث يقول الجميع وأنا منهم، ما ذنب المدرب الذي يضع اللاعب بحالة ممتازة للتسديد ومن ثم تهدر هذه الكرة؟

ومن خلال عملي كمدرب وجدت أن على المدرب تحضير اللاعبين للحالات الفردية الأساسية، ومن ثم دمجه مع فريق الرجال وخاصة طريقة الشوط ومن الثلاثيات وأركز على “طريقة” و ليس مجرد أن يقوم اللاعب بالتسديد يومياً /1000/ شوطة مثلاً على هواه، الحديث طويل لكن له نتيجة.

سأتحدث عن موضوع دعم الفريق باللاعبين، يجب أن يكون مدروساً؛ فهل يعقل أن نأتي بلاعب إلى مركز صانع الألعاب وأنا أملك علي ديار بكرلي ولاعباً محترفاً أجنبياً أم هل آتي بلاعب إلى المركز 4 وأنا أملك فراس المصري و نخبة من الشباب على رأسهم محمود عصفيرة، ويا خوفي من الاختراعات، خاصةً تغيير مراكز اللاعبين؛
مثلاً اللاعب على مركز /1/ يلعب على /2/ و اللاعب على المركز /4/ يلعب على /3/ و طبعاً يا خوفي، لأننا جلبنا هذا اللاعب لنجاحه في مركزه وعندما أتى إلينا نريد أن نخترع ونغير له مركزه الذي أبدع فيه وانتظار المفاجآت.

أرى أن جلب اللاعبين المحليين طريقه غير مدروسة و عشوائية.

و للحديث بقية، وصدقوني ليس لدي أي هدف سوى رفع مستوى كرة السلة السورية وأنا لا أحب دخول اللاعب الأجنبي إلى صفوف الفريق بشكل عام وإنما إرسال عدد من اللاعبين إلى الدول المجاورة لتدريبهم ووضعهم على الطريق الصحيح، والحمد لله هناك، في هذه السنة، لاعب محترف فقط في الملعب وإن شاء الله ستتغير المعادلة ليصبح لدينا لاعبون أفضل وأفضل كما كنا سابقاً (دوري بلا محترفين).. وتذكروا مستوانا.


بلدنا

رد مع اقتباس