عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 18-02-2009 - 05:31 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية إدارة المنتدى
 
إدارة المنتدى

إدارة المنتدى غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 80
تاريخ التسجيل : Oct 2007
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 318
قوة التقييم : إدارة المنتدى قام بتعطيل التقييم
الاتحاد يواجه تشرين سعياً لتوسيع الفارق

الاتحاد يواجه تشرين سعياً لتوسيع الفارق 5000a6739df64599e372

الاتحاد يحل ضيفاً على تشرين
أكثر من وصف يمكن أن ينطبق على لقاء تشرين وضيفه الاتحاد ضمن المرحلة السادسة عشر لبطولة دوري المحترفين في ملعب الباسل باللاذقية ، والأهمية التي تنطوي عليها المباراة تنعكس بالدرجة الأولى على حاجة الفريقان للنقاط الثلاثة بحثا عن مواصلة الخطى نحو تعميق فارق النقاط بالنسبة للاتحاد مبتعداً عن مطارديه لنيل اللقب الذي بات يقترب منه رويداً رويداً بحال ثابر على مسيرته الناجحة حتى الآن بينما نرى أن الهروب من المؤخرة وشق الطريق نحو الأمام باتجاه مكان آمن مطمئن هو المطلب الوحيد لتشرين ليبتعد عن الأصفاد التي تطوقه وتؤرق مضاجعه ساعياً لتفادي شبح الهبوط الذي مازال يلوح أفقه ، غير أن الواقع يجعل من الفوز للمتصدر ضرورة ملحة استثنائية خاصة أن مطارده الأقرب إليه فريق الجيش دخل بدوامة مسلسل نزيف النقاط من أسبوع لآخر وهو شيء بمصلحته ( أي الاتحاد ) دون شك حيث نلاحظ اتساع الفارق النقطي بعد كل جولة تدور رحاها ومؤشر ليفتح الباب على مصراعيه لمشارف اللقب لا سيما أن خطوة كهذه تعني للاتحاديين الكثير والمراقب لصورة الفريقين بمراحل سابقة يستطيع الحكم من أول وهلة على ما أفرزه الطرفان لكن بالوقت ذاته يصعب توقع ما ستؤول له الأمور خاصة أن تشرين منتشي لتوه بفوز غال على جاره حطين وهو بلا شك يمني النفس بالمضي قدما نحو تكريس هذه الحالة الايجابية لتحقيق طموح جماهيره بعد التداعيات المؤلمة التي تركتها إخفاقاته السابقة ولن يكون بالفريق السهل إطلاقا إذا ما استعاد عافيته وتجاوز الصعوبات التي حالت دون ظهوره بالمستوى المقنع لكنه يضع بحساباته حجم هذه المواجهة وقوتها أمام فريق لا يرحم ومن الصعب إيقافه .

عن هذا اللقاء تحدث ( عبد الفتاح الآغا ) متصدر هدفي الدوري معترفاً بقوة المباراة وصعوبتها خاصة أن تشرين يلعب بأرضه وهو يرغب بالخروج من محنته والدوامة التي يعيش بها لكن لن يكون ذلك على حسابنا فالوضع الحالي لا يسمح بهدر أي نقطة وكل الأجواء مهيئه لمواصلة القبض على الصدارة وتعزيزها لتصحيح الصورة الأخيرة التي ظهرت أمام الشرطة ورغم كل ما حدث إلا أننا نسير بخطى جيدة ، بلا شك يتحتم علينا الفوز ولا شيء سواه وهناك نقاط كثيرة تصب في صالحنا وأتمنى حدوث هذا لكي نتفرغ للقاء الكرامة بالأسبوع المقبل فهو الأهم .

رد مع اقتباس