عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 22-02-2009 - 08:44 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية إدارة المنتدى
 
إدارة المنتدى

إدارة المنتدى غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 80
تاريخ التسجيل : Oct 2007
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 318
قوة التقييم : إدارة المنتدى قام بتعطيل التقييم
تشرين تابع المشوار والاتحاد يلزمه الاستقرار

تشرين تابع المشوار والاتحاد يلزمه الاستقرار ittihadhalap-c241ef0
على هامش لقاء اللاذقية
المتابعة لمجريات الأحداث يلاحظ أن الانحدار وتقلب المستوى أصبح السمة الأبرز لنادي الاتحاد وهو ما تجسد على أرض الواقع فظهر الفريق بأسوء حالاته هذا الموسم خلال مباراته ضد تشرين ، والأخطاء الكثيرة التي وقعت لم تلقى طريقها للحل من قبل الروماني تيتا كما يخرج علينا بأحاديثه المعتادة بعد كل لقاء فذهبت أدارج الرياح لذلك أرى بأن الخسارة جاءت بتوقيت مناسب من عمر البطولة لتدق ناقوس الخطر عل الجميع يصحوا من ثباته ويدارك ما فاته وهناك متسع من الوقت والفارق النقطي بصالحه ، بكل الأحوال يجب الاعتراف بأن الاتحاد يحتاج إلى ربان ماهر يدير الدفة بدقة متناهية فإمكانيات المجموعة الحالية أكبر بكثير من الممرن الحالي تيتا الذي يبدو لا حول له ولا قوة .

قول بدون فعل
أخطاء مدافعي الاتحاد اعتدنا عليها في كل أسبوع وهي تلازمهم من مباراة لأخرى وما أقر به تيتا أمام الشرطة كان صحيحا لكننا لم نلاحظ أي تدارك لذلك على عكس ما صرح بأن الأسبوع سيكون للعمل على تفادي الإشكالات الحاصلة لكننا لم نلحظ أي من هذا القبيل و شهدنا إرباك واضح رغم قلة فرص وهجمات نادي تشرين بدليل اهتزاز الشباك من أول كرة تصل للمرمى فماذا كان يفعل يا ترى ؟ والأمور بحاجة لوقفة سريعة وعودة الاستقرار لهذا الخط بالذات .



نجاح وإشادة
المدرب الشاب هيثم جطل نجح بالوصول مع فريقه لبر الأمان في تجربته الثانية على التوالي حيث أعاد التوازن لفريقه وتمكن من توظيف طاقات لاعبيه بالطريقة المثلى بأرض الملعب وهو ما افتقده المدربين السابقين الذين تعاقبوا على حمل الراية وأصبحت جماهير تشرين تراهن عليه وتضع أمالاً كبيرة بالتقدم على سلم الترتيب وعودة الفريق لمكانته الطبيعية بين الكبار فكان لا بد لنا من الإشارة والإشادة به .



ما بين الشوطين
التعليمات والتوجيهات كانت حاضرة بين الشوطين فمدرب تشرين أردها متابعة للنهج الذي أعده ونفذه لاعبيه بدقة على أرض الملعب مطالباً إياهم بالمحافظة على أداءهم وإغلاق المنطقة الخلفية وممرات العبور على الاتحاديين بدفاع محكم ومراقبة لصيقة على مكامن القوة كالآغا والصاري ومحاولة الارتداد علنا نخطف هدف ثاني ننهي به المباراة أما في الجهة الأخرى فقد طالب تيتا بتسريع نقل الكرة واللعب على الأرض والتركيز على الأطراف من حيث الاختراق نظراً للتكتل الدفاعي مع استغلال ضربات الزاوية الكثيرة منوهاً لخط الدفاع بعدم تعامله مع مهاجمي الخصم بجدية من حيث المراقبة وتحركهم بحرية تامة .



رؤية خاطئة
مدرب الاتحاد الروماني تيتا هو من يتحمل هذه الخسارة برأي الأكثرية من خبراء اللعبة حيث لم يستطع تصحيح الصورة التي ظهر عليها الفريق بالمباريات الماضية ومن يتابع مؤتمراته الصحفية يرى بأنه يتحدث كثيراً لكنه يعمل قليلاً وأقترف خطأ غريب بإهداره جهد الفريق قبل هذه المواجهة عندما زج بالتشكيلة الأساسية ضد اليرموك ضمن مسابقة كأس الجمهورية وهو ما حير اللاعبين والمتابعين رغم طلب البعض منه إراحتهم وكسب طاقاتهم لهذه المواجهة المهمة على اعتبار أنها لا تستحق العناء لكن لا حياة من تنادي .



الأبرز و الأسوء
إبراهيم عزيزة لاعبي نادي الاتحاد السابق تم الاستغناء عنه بحجة تقدمه بالسن وعدم الحاجة إليه وهبوط مستواه فوقع لتشرين وخاض اللقاء على أحسن ما يرام وكان بحق صمام أمان وأبرز لاعبي المباراة وقطع كرات عديدة غاية بالخطورة إضافة للنيجيري إيفي الذي يعتبر صفقة ناجحة وموفقة وبرؤية عكسية نلاحظ ضعف وقلة حيلة كاميروني الاتحاد أوتوبونغ أضعف وأسوء محترفي دورينا ومع هذا ترى التمسك به وعدم الاستغناء عنه قضية محيرة تكبد نادي الاتحاد حيالها خسائر جمة .

رد مع اقتباس