عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 12-03-2009 - 04:29 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية ahmd.n
 
ahmd.n
أهلاوي للعضم

ahmd.n غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 661
تاريخ التسجيل : Nov 2007
مكان الإقامة : سوريا
عدد المشاركات : 2,813
قوة التقييم : ahmd.n is just really niceahmd.n is just really niceahmd.n is just really niceahmd.n is just really nice
بكري طراب الفوز للاتحاد

سيكون الاتحاد مدعواً للدفاع عن صدارته التي باتت مهددة نتيجة الهزائم المتتالية التي لحقت به في الأسابيع الثلاثة الماضية التي لم يكن أحد يتوقعها على الإطلاق وتبدو مواجهة الحمدانية غاية في الإثارة إذا علمنا أن ملاحقه الجيش هو الطرف الثاني لهذا لن يكون هناك من خيار لأبناء الشهباء سوى الفوز بفرصة أخيرة له ولمدربه الروماني تيتا الذي بات وضعه محرجا وعلى المحك جراء الأخطاء الكثيرة المرتكبة وعدم الاستقرار على عناصر ثابتة وهي الميزة التي افتقدها وأوصلت الأمور إلى هذا الانحدار والتراجع وهدر تسع نقاط كانت كفيلة بحسم اللقب لمصلحة الكتيبة الحمراء إلى حد كبير
بكري طراب الفوز للاتحاد ma_121227398.jpg
إذا هي مواجهة من العيار الثقيل بين المتصدر والوصيف والفريقان يمنيان النفس بالخروج بنقاط المباراة كاملة لكونها مضاعفة والشيء الأهم هو أن الطرفين يسعيان إلى تضميد جراحهما كل على حساب الآخر، الاتحاد يدرك أن أي تعثر آخر وخاصة أمام جماهيره ستكون عواقبه وخيمة ولا تحمد عقباها، ويعلم تماماً مدى تأزم موقفه وسط أجواء ضبابية تنذر بهزات ارتدادية قوية في حال لم يحقق طموح جماهيره ومصالحتها بالفوز نظرياً وبحسب المؤشرات الأولية لا يمكن التكهن بالنتيجة في ظل عدم الثبات بالمستوى والأداء لأغلب فرق الدوري وهو ما يضع جماهير الفريقين بحيرة من أمرهم وسط تقلبات مثيرة شهدناها مؤخراً وأرخت بظلالها على المتصدر بعد أن كان منفرداً بالصدارة وبفارق مريح من النقاط ليدخل الدوامة نفسها مع ملاحقه ويتذوق العلقم معه.

توسيع الفارق
مدافع الاتحاد بكري طراب أكد أهمية الفوز بعد هزائم اعتبرها تاريخية وشدد على أن جميع اللاعبين جاهزون لتقديم كل ما لديهم وكسب النقاط الثلاث بهذا الوقت الحرج معتبراً أنه وزملاءه سيدخلون اللقاء كنهائي كؤوس واعداً جماهير الأحمر ببذل جهد مضاعف وتقديم كل الإمكانات والعودة إلى المسار الصحيح عبر مسلسل الانتصارات وهم قادرون على ذلك للتشبث بالصدارة وتوسيع الفارق أمام الوصيف الجيش.
نقلا من الوطن

رد مع اقتباس