عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 31-03-2009 - 03:11 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية إدارة المنتدى
 
إدارة المنتدى

إدارة المنتدى غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 80
تاريخ التسجيل : Oct 2007
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 318
قوة التقييم : إدارة المنتدى قام بتعطيل التقييم
شرخ في إدارة الاتحاد والعفش بديلاً للروماني تيتا

بعد انقسام وفوضى عارمة
مع أن لاعبي الاتحاد قاموا بذبح خاروف من جيبهم الخاص بغية فك النحس عنهم والذي لازمهم لأسابيع مضت إلا أن ذلك لم يغير من الواقع شيئا حيث باتت الأمور بحاجة لحل جذري وقرار جريء ينتشل الفريق ويخرجه من محنته ويقلب هذه المعادلة الغريبة التي يتعرض لها وأصبح التغيير ضرورة ملحة وهكذا كان عندما سارعت إدارة الاتحاد واستجابة لمطالبنا في مواضيعنا السابقة ما استدعى استنفار تام ليشهد اليومين الأخيرين حركة مكثفة عبر اتصالات عديدة جرت من داخل وخارج النادي مع الكابتن ياسر السباعي إضافة لدخول حسين عفش على الخط ليكونا كمرشحين لقيادة الدفة لكن ما جرى يعبر بكل صراحة عن فوضى وتخبطات جمة تحكم بها البعض كل بحسب نفوذه وليفاجئ الجميع بنهاية دراماتيكية مشوقة وقرارات متناقضة فماذا حدث وكيف سارت الأمور ؟



حل إسعافي

يوم السبت الماضي كان حافلاً ومثيراً لمجلس الإدارة حيث اجتمع كعادته بشكل دوري وكان ملف كرة القدم هو الأهم الذي طرح نفسه بشدة بعد ما آلت إليه أوضاع الفريق وكيفية الخروج بحل إسعافي سريع ينهي هذه الأزمة خاصة مع الرزح تحت ضربات لم تكن بالحسبان وقد باتت تهدد بفقدان الصدارة وخسارة اللقب إن لم تصحح الصورة وترمم بشكل فوري .



انقسام حول البديل

مع مرور ساعات عديدة لم يتوصل أعضاء المجلس لحل مع تكتم شديد على ما يحدث بالداخل لكن كم سرب لنا فقد حدث انقسام بينهم وكل له وجهة نظر مغايرة عن الآخر حول الاستغناء عن المدرب الروماني تيتا ومن سيخلف مركزه وخرج الجميع دون التوصل لقرار نهائي على أن يستكمل مساءً حيث جاء صاخباً وامتد إلى ما بعد منتصف الليل والمضحك أن المدرب تمت إقالته دون الاتفاق على البديل ما يوضح قصورهم وضعف الرؤية والخبرة لديهم .



قرار صحيح

مشرف اللعبة تمسك بحقه في تحديد المدرب الذي سيتصدى للمهمة القادمة كونه المسؤول و يتحمل تبعات ما سيخرج به الفريق بعد نهاية الموسم الكروي وهو محق خاصة أنه صوب رأيه بالاتجاه الصحيح وهذه المرة الأولى التي نعترف بايجابية قراره حيث جاء برداً وسلاماً على الجميع معتبراً أن السباعي المرشح الأول لهذه المهمة نظراً لما يمتلكه من خبرة ودراية بأروقة الفريق ، فيما حاول بعض الأعضاء ثنيه عن قراره وصبها بمصلحة المدرب الآخر لكنه هدد بالاستقالة الفورية .



مغامرة و موقف

السباعي من جانبه أعطى الضوء الأخضر لقدومه على سبيل الإعارة بعد الاتصال به وأخذ موافقته المبدئية بالتنسيق بين المهندس باسل حموي ورئيس نادي الشحاينة القطري على أن يرسل الأخير كتاب خطي إلى اللجنة الأولمبية يعلمهم بذلك وتصدق من قبلهم وبهذا فرجت على الجميع وهي مغامرة كبيرة تحسب له بتخليه عن ميزات يحلم بها أي مدرب خاصة من ناحية المرتب الشهري المرتفع الذي يتقاضاه علاوة على الميزات الأخرى .



تحفظ و موافقة

القرار هذا حمل في النهاية انقسام بين أعضاء مجلس الإدارة والى جبهتين فمنهم من فضل التحفظ على ذلك لعدم سير الأمور كما يرغبون بعد اعدادات مسبقة لكن الطرف الثاني رأى أفضلة السباعي من حيث المعطيات المتوفرة بالوقت الحالي خاصة مع عدم ممانعته بالحضور وبناء عليه أقفلت الجلسة على هذا النحو و اعتبر أحد الأعضاء الذي فضل عدم ذكر اسمه أن قرار تعيين مدرب جديد لا يحتاج إلى تصويت وموافقة الأغلبية وهو محصور بالرجل المسؤول عن اللعبة فقط .



تأييد جماهيري

الخبر هذا جاء كم تحب جماهير الاتحاد وتشتهي فقد ذاقت الأمرين على عهد الروماني تيتا وهي تتابع التراجع الكبير لفريقها والهبوط الحاد بمستوى لاعبيها وقد أجميع الأغلبية على أن قدوم السباعي سيكون كالبلسم الشافي متمنية منه العمل بكامل طاقته لعودة الفريق إلى سابق عهده ولسكة الانتصارات التي تعودت عليها وستسانده وتقف خلفه بجميع مبارياته المتبقية داخل وخارج حلب وهو ما يحتاجه المدرب الجديد واللاعبون بالوقت الراهن ، هذا وقد أسندت مهمة تسيير الأمور للكابتن عدنان صابوني بعد إقالة تيتا إلى حين قدوم السباعي على أن يكمل المسيرة معه حتى النهاية .



اعتراض واستقالة

القصة لم تنتهي عند هذا الحد فالسيناريو لم يعجب المعارضين ما استدعى اجتماعهم بعد ظهر يوم الأحد فيما بينهم دون علم البقية ولتستكمل الحلقة الأخيرة مساءً وتتمخض عن قرار نهائي على عكس ما كانت تسير عليه المعطيات بتنصيب حسين عفش ومنحه كافة الصلاحيات لاختيار عناصر الجهاز الفني والإداري الذي سيعمل برفقته وتشكيل لجنة لدعم ومتابعة الفريق قوامها كل من السادة ( عدنان كيالي ، باسل حمامي ، ماهر كويفاتية ) !!! فمكان من مشرف اللعبة السيد ياسر لبابيدي إلا التقدم باستقالته وبشكل فوري بقرار لا يخلو من الجراءة معتبراً أنه يفضل الرحيل دون العمل وسط ضغوطات ومؤشرات ستمارس عليه .



هاتفياً من الدوحة

( موقع عشاق حلب الأهلي ) قام بالاتصال مع رئيس نادي الشحاينة السيد مناحي الشمري منوهاً لمدى تجاوبه مع إدارة الاتحاد التي تمر بظروف حرجة مقدراً ذلك حيث أبدى عدم ممانعته وبذل جهد كبير ليضمن موافقة اللجنة الأولمبية القطرية لإعارة السباعي لناديه الأم نظراً للعلاقة الطيبة بين البلدين ، وحول وجهة نظره بما حدث فقد أكد الكابتن السباعي عبر الهاتف على أنه يعد العدة للعودة لتسلم مهمته بعد أخذ الموافقات اللازمة وسيستقل الطائرة مساء يوم غد ويصل حلب في الساعة الواحدة ليلاً لكنه فوجئ بهذا القرار الغريب ولم يكلف أحد من إدارة نادي الاتحاد خاطره لإبلاغه أو الاعتذار منه حيث علم عن طريق شخص مقرب منه وقد سارع للاتصال شخصياً برئيس نادي الاتحاد للبحث عن الحقيقة لكن الأخير لم يجب عليه ، وبهذا نكون قد وضعنا كافة التفاصيل كاملةً لما سارت به الأحداث خلال يومي السبت والأحد متمنيين في النهاية التوفيق لنادي الاتحاد والمدرب الجديد بمهمته .

رد مع اقتباس