عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 07-04-2009 - 04:28 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية hassan1990
 
hassan1990
أهلاوي مميز

hassan1990 غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 12409
تاريخ التسجيل : Mar 2009
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 111
قوة التقييم : hassan1990 will become famous soon enough
جريدة الرياضية العدد 602 بتاريخ 7\4\2009

السباق يتواصل على كل الجبهات..والفرق المهددة تلعب الجمعة
يتواصل السباق المحموم في دوري المحترفين بكرة القدم ب من خلال مباريات المرحلة الحادية والعشرين - الثانية إياباً- التي ستشهد يوم الجمعة المقبل خمس مباريات اربع منها تجمع الفرق المهددة بالهبوط باستثناء لقاء حلب بين الاتحاد المتصدر وضيفه الوحدة في حين يلتقي في العاصمة الشرطة مع الجيش، وفي حمص الوثبة مع حطين، ويحل الطليعة ضيفاً على جبلة، وتشرين ضيفاً على الفتوة..
وتختتم المرحلة يوم السبت بمباراتي الكرامة مع أمية في حمص، والمجد مع النواعير في دمشق.
؟؟ في مساحة الحديث عن سباق المنافسة على اللقب قد تستمر لعبة حصد النقاط للفرق الثلاثة الأولى التي ستلعب في أرضها ما يبقي على شكل فارق النقاط كما هو إلا إذا وقعت مفاجأة في إحدى هذه المباريات.
في الوقت الذي قد تتقلص فيه مساحة الفرق المهددة وبعبارة أدق قد يرتاح فريقان وربما ثلاثة ويقتربون من المنطقة الدافئة شريطة الفوز بالنقاط الثلاث لأن التعادل لن يغير من واقعهم وموقعهم ويبقيهم تحت خط المعاناة التي قد تطول حتى المرحلة السادسة والعشرين والأخيرة. فماذا عن مباريات يوم الجمعة..؟
جماهيرية
سيكون طبيعياً أن تمتلئ مدرجات ملعب الحمدانية بأنصار المدرسة الاتحادية صاحبة الصدارة »42 نقطة« عندما تستقبل الوحدة السابع »29 نقطة« في مواجهة لن تغيب عنها الإثارة التي صبغت مواجهات الطرفين مع بعضهما البعض، وإن كانت هذه المباراة ذات أهمية مضاعفة وخصوصاً للاتحاد الذي تنفس أمام الطليعة أوكسجين الفوز بعد صيام دام أربع مراحل فاستعاد من خلاله نفسه ونفس استمراره في تحقيق حلم اللقب.
وقياساً على ظروف الطرفين تبدو الظروف مهيأة أمام الاتحاد لحصد المزيد من النقاط بعيداً عن المفاجأت.
ذكريات
بأي حال عدت يادربي العاصمة بين الجيش والشرطة، وسقى الله تلك الأيام وتحديداً في السبعينيات عندما كان يمتلىء الملعب البلدي عن آخره ومن لا يعرف موقع هذا الملعب نقول له لقد كان في وسط دمشق وتحديداً في حرم معرض دمشق الدولي القديم عند ضفة نهر بردى.
وها نحو اليوم في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين وسط متغيرات فرضتها ظروف الفريقين اللذين كانا يتقاسمان جمهور العاصمة لكنهما اليوم في وضع مختلف من ضآلة الحضور الجماهيري ومن تباين في صورتهما الفنية، فالجيش عاد لأجواء المنافسة بالمركز الثاني »37 نقطة« والشرطة تحت الخطر في المركز الثامن »24نقطة« ولن تكون مواجهتهما للاستعراض ولا للإمتاع فكل منهما يتطلع للنقاط الثلاث ولا يهم كيف سيحصل عليها..؟
وعلى الرغم من الفوارق الفنية التي تصب في صالح الجيش إلا أن دافع المسؤولية قد يفرض نفسه
وقد تخرج النتيجة عن نص التوقعات.
كسر النقطة؟
كسر النقطة عشرين، والقفز عنها، هو عنوان لقاء جبلة الثالث عشر قبل الأخير »20 نقطة« وضيفه الطليعة الحادي عشر »20 نقطة« هي أصعب مفاجآت المرحلة لا لتساوي الفريقين بعدد النقاط فحسب بل انعكاساً للمستوى الطيب الذي ظهر عليه مؤخراً وهذا بغض النظر عن خسارة الطليعة الأخيرة أمام الاتحاد والذي قدم فيها أفضل عروضه الموسم الحالي.. لكنها كرة القدم؟!
وذات الأمر ينطبق على جبلة الذي بات أشبه بالحاصودة تقتحم كل الأسوار بحثاً عن البقاء..؟
والمباراة متكافئة إلى حد كبير ومفتوحة باحتمالاتها؟.
طريقة الأمان
وفي حمص سيدفع الوثبة التاسع »23 نقطة« بكل ثقله لتلمس طريق الأمان عندما يواجه حطين الحزين صاحب المركز الثاني عشر »20 نقطة« في مواجهة عالية الصعوبة كما سابقاتها وسيكون دافع المسؤولية هو سلاح الطرفين بحثاً عن النقاط .. وإن كان الوثبة اكثر استقراراً وتنظيماً على العكس من ضيفه المثقل بمتاعب الخسارة الأخيرة.
وأفضلية الوثبة تبقى نظرية فلكل مباراة ظروفها؟.
أوجـــاع
أخيراً يدرك الفتوة صاحب المركز الأخير »16«نقطة« حراجة موقفه على اللائحة وأن استمراره في دوري الأضواء يحتاج إلى جهود استثنائية فأمامه »18« نقطة محتملة واستمراره يتطلب الحصول على »90« بالمئة منها..؟ وذات الأمر ينطبق على تشرين العاشر »21 نقطة« والذي يحتاج إلى نسبة أقل من النقاط المحتملة والمواجهة بينهما قد تكون أقل صعوبة بالنسبة لتشرين في ظل إقامة المباراة أمام مدرجات صامتة، مما سيفتح أبواب كل الاحتمالات؟.
أرقــــــــــام
شهدت المرحلة ذاتها ذهاباً تسجيل »15« هدفاً وارتفعت الصفراء »31« مرة والحمراء مرتين وتابعها حوالي »45« ألف متفرج وانتزع سامر يازجي ورامي لايقة نجومية المرحلة بتسجيلهما هدفين لكل منهما.
هذه نتائجهم ذهاباً
؟ فيمايلي نتائج الفرق المتبارية في المرحلة ذاتها ذهاباً:
الاتحاد * الوحدة »1/ صفر « للفنزويلي غوميز »55« وتابع المباراة حوالي »25« ألف متفرج.
الجيش * الشرطة »صفر /صفر« وتابعها »300« متفرج ورفعت الحمراء لخالد الظاهر.
الكرامة * أمية »1/2« للكرامة يوسف سليمان »2« ولأمية سامر يازجي »66 و73« وتابعها حوالي 5 آلاف متفرج.
المجد * النواعير »1/صفر« لمحمد الواكد »58« وتابعها »2500« متفرج.
جبلة * الطليعة »صفر/2« ليونس سليمان »40« وزياد شعبو »53« وتابعها حوالي »10« آلاف متفرج.
الفتوة * تشرين »3/3« للفتوة محمد كنيص »3« وعمر السوما »8« وعدي جفال »83« ولتشرين رامي لايقة »59 و84« وربيع جمعة »77« وتابعها حوالي ألف متفرج.
الوثبة * حطين »1/1« للوثبة علي غليوم »44« ولحطين أحمد ديب »64« وارتفعت الحمراء للنيجيري إيمانويل وأقيمت دون جمهور تنفيذاً لعقوبة اتحادية.


كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم 2009 - الجولة الثالثة
اليوم في حمص وعمّان.. الكرامة مع الوحدات.. والمجد بضيافة الفيصلي
يتطلع الكرامة والمجد إلى تحقيق نتيجة إيجابية في الجولة الثالثة من منافسات كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم التي ستشهد اليوم الثلاثاء في حمص لقاء الكرامة مع الوحدات الأردني ضمن المجموعة الرابعة في حين يلتقي في العاصمة الأردنية المجد مع مضيفه الفيصلي.
ومعكم آخر استعدادات ممثلينا لهاتين المواجهتين.
الكرامة والوحدات لقاء عربي بإطار آسيوي
تتحسن ظروف الكرامة الفنية ويتواتر الحس بالمسؤولية لدى الجميع فيسارعون لإظهار الصورة الحقيقية الجميلة للنادي ويعيدون بريقها آسيوياً. والثلاثاء السعيد الذي بدأ بحمص ضد موهان الهندي.. غابت رماديته بعد مباراة الكويت وعادت له جماليته مع ربيع نيسان؟. فاليوم سيتجدد الموعد الآسيوي وسيكون اللقاء عربياً عربياً بحمص ويطمح الكرامة لاعتلاء صدارته والمجموعة. فالخط البياني للفريق إن لم يكن مرضياً فهو مقبول ومريح، والعودة بنقطة اللاذقية ساهمت بتحفيزه ورفع مخزون الجاهزية لدى الجميع »إدارة ولاعبين وفنيين« حتى تخرج المباراة وقد عادت الحياة والحيوية لحمص لتعيد احتفالاتها التي كانت تشمل أحياء حمص وريفها وتستعيد صدارة المجموعة الكويتية الأردنية آسيوياً وتؤكد احتفالاتها التي أعجبت الجميع.. إلى ما تم تحضيره للقاء العربي - العربي بين الشقيق الوحدات الأردني والكرامة السوري.
غياب وحضور
التحق مساء الأحد بفندق حمص الكبير والتزم الجميع بالبرنامج الفني والغذائي، ويغيب عن الفريق فراس إسماعيل وهاني طيار وناصر سباعي ويوسف سليمان للإصابة والباقي جاهزون، ويضم الفريق لاعبين لهم باع طويل في مباريات كهذه، والأمل معقود عليهم وهم »قد الحمل« وبمقدمتهم مصعب بلحوس- حسان العباس- الكاميروني ريتشارد- عبد الدايم- الجنيات- مندو- الحموي والخوجة، وبقية الشباب: الشبلي- العودة- حج محمد- الطيارة- السيدة- داركو- الشاهين- استيفان والحافظ عدنان.
وسيقود اللقاء اليوم طاقم حكام إماراتي قطري، فيقود المباراة الدولي الإماراتي علي حمد البداوي ويساعده محود جاسم مهايري وأحمد ناصر بهروز والحكم القطري الرابع مولى صديق.
المؤتمر الصحفي
؟ مدرب الوحدات العراقي (أكرم سلمان) قال: التنافس اليوم بين أشقاء والمهم الاحتكاك ونلعب على أرض الكرامة الذي يؤدي بشكل جيد جداً أمام جمهوره ونحن توجنا ببطولة دوري الأردن وتأهلنا للكأس، والفريقان يمثلان خيرة لاعبي أندية سورية والأردن وأنا أسعى بحساباتي للفوز والخروج بنتيجة جيدة على أقل تقدير. ولكل فريق أسلوبه. وعندما أخرج بنقطة من أرض الكرامة فهذا جيد ولدي شوط ثانٍ بالأردن وهم أيضاً سيسعون للعب كما سألعب أنا بأرضهم.
؟ محمد قويض مدرب الكرامة قال: أبارك للوحدات بطولاته.. والمدرب أكرم هو الأفضل بعد عمو بابا.. والوحدات محظوظ به ويذكرني الوحدات الآن بما كان عليه الكرامة قبل ثلاثة مواسم. تابعته مع الوداد المغربي ورغم أنه خاسر كان يخلق الفرص ولا أجانب لديه ويلعب بالمواطنين بغياب المحترف الراشد، وعناصره أعرفهم كما أعرف عناصري.. ومباراتنا صعبة لأننا لسنا بوضعنا الطبيعي وكلام الكابتن أكرم بأنه يطمح للنقطة هو تواضع منه.. نحن لاشك على أرضنا وجمهورنا وهذا هو دعمنا.
تعهيد المباراة
عهدت المباراة أمس بمبلغ وصل إلى مليون و(250) ألفاً وتعهدها متعهد من الأردن والبطاقات بسعر (100) للمدرجات و(200) للسدة الرئيسية ودفع للمتعهد مبلغاً إضافياً حوالي (150) ألف ولم يَبِع.
احذروا يا جمهور من الشغب
اتصل بنا المهندس بسام مهيني مدير منشآت حمص يخبرنا أن السيد محافظ حمص المهندس محمد إياد غزال وجه إلى تجهيز الملعب بكاميرات مراقبة حديثة تقوم بتسجيل الأحداث على مدى (24) ساعة لمراقبة أي حالة شغب أو سرقة تحدث بالملعب وجميع المرافق متصلة بكونترول وكمبيوترات فاحذروا يا جمهور!! يامندس.

المجد استكمل استعداداته لمواجهة الفيصلي
متابعة مجد الشيخ
يستعد المجد ليخوض اليوم »الثلاثاء« مباراته الثالثة في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي أمام الفيصلي الأردني، وقد يكون الحديث عن أهمية المباراة أمر بديهي لأنها ومن خلال نتيجتها ستحدد إلى حد كبير مصير الجوقة الزرقاء في هذه البطولة، وستسهل مهمة المجد في دمشق أمام الفريق نفسه إياباً.
المجد يدخل المباراة متسلحاً نظرياً بثلاثة نقاط إيجابية أولها معنوي، وهو فوزه في الدوري على جاره الوحدة واستعادة بعض التوازن، والثاني الأجواء الجديدة التي يمكن أن تسود الفريق بعد استلام المدرب الجديد إبراهيم محلمي لمهامه خلفاً لسلفه المنذر، أما النقطة الثالثة فهي الأوضاع غير المريحة التي يمر فيها الفيصلي وما يعانيه من نقص كبير ومؤثر في صفوفه، الأمر الذي انعكس بشكل واضح على نتائجه في البطولات المحلية والخارجية.
أفضلية
فنياً يبدو المجد مكتمل الصفوف ولكنه يعاني من مشكلتين مهمتين، الأولى تهديفية وتتمثل بإضاعة مهاجميه للكثير من الفرص، والثانية دفاعية حيث من النادر كما بدا واضحاً في المباريات السابقة أن يخرج الفريق دون أن تهتز شباكه، فيما قد يلعب عامل فرق الخبرة بين مدربي الفريقين دوراً هاماً في إدارة المباراة تكتيكياً، حيث يمتلك مدرب الفيصلي نزار محروس خبرة تدريبية واسعة في هذه البطولات تتجاوز تلك التي يمتلكها مدرب المجد الكابتن إبراهيم محلمي مع تقديرنا لتاريخه الكروي كلاعب.
تفاصيل
وقد غادرت بعثة نادي المجد المؤلفة من »32« شخصاً القطر صباح يوم الأحد الماضي وضمت من اللاعبين: »3« حراس مرمى »سامر سعيد، زكريا قاسم، علي الهلامي« والمدافعين »علي دياب، حمزة إيتوني، فراس معسعس، خالد البابا، رسلان الكردي، محمد عبد القادر« ولاعبي الوسط »علي الرفاعي، سامر عوض، بشار قدور، زاهر ميداني، مهند أسعد، رامي جونيور، خضر النبذو، سامر نحلوس« والمهاجمين »محمد زينو، عبد الهادي الحريري، إياد العويد، محمد الواكد« بالإضافة إلى كل من المدرب إبراهيم محلمي ومساعده هشام شربيني ومدرب حراس المرمى سامر ريحاني والمعالج بهاء الجشي والإداري العام جمال يوسف والمرافق حسام كري.
أما البعثة الإدارية فقد اقتصرت على رئيس النادي المهندس عمار أفندي وأعضاء مجلس الإدارة المهندس قاسم شيخة والسيد هاني الوز والزميل رائد حوراني »بصفته إعلاميا«.
ومن أبرز الملاحظات عدم كثرة الزاهدين من أعضاء مجلس إدارة النادي بالسفر لأن الأردن »على مرمى حجر« الأمر الذي أتاح فرصة لسفر بعض اللاعبين عسى أن يستمر هذا »الزهد« خلال رحلة البحرين القادمة.
فيما تبدو احتمالات إشراك مدافع الفريق والمنتخب الوطني مفتوحة لتعرضه لإصابة في يده اليسرى.
تضليل
مجدداً يحاول البعض في إدارة المجد تغطية ارتباك إدارة النادي وعشوائية قراراتها فقد توجهت »الرياضية« بالسؤال لعضو مجلس الإدارة مسؤول الإعلام الزميل رائد حوراني بالسؤال عن أسباب عدم ضم البعثة لمدافع الفريق المحترف العاجي »أوغوبوتو« فجاء الجواب بسبب إصابة في قدمه ولكن عند التدقيق علمنا من مصدر مطلع أن أسباب غياب اللاعب هو رفض الاتحاد الآسيوي لاستبداله باللاعب السنغالي المهاجم »دياتيجاني« الذي وافق الاتحاد الآسيوي إلى رفعه على قوائم النادي للبطولة بعد قصة طويلة كنا قد سردناها في حينه، ونحن بدورنا نسأل مستغربين أسباب إخفاء هذا السر العظيم؟.
تعويض
شعوراً منها بمدى الظلم الذي وقع على أغلب لاعبي الفريق من خلال عقوباتها الأخيرة والتي تضمنت حسم »50%« من مقدمات عقود اللاعبين عن شهر آذار، وبعد نقاش من مجلس الإدارة لتخفيف العقوبة أو إلغائها واصطدام هذا التوجه برفض المسؤول المالي لتأثير ذلك على هيبة مجلس الإدارة، فقد تم تأجيل دفع دفعة مقدم عقد شهر آذار من قبل الإدارة إلى وقت لاحق فيما تم تسديد دفعة مقدم العقد المتأخرة عن شهر شباط وراتب شهر نيسان، وقد أوضح مصدر مقرب من إدارة النادي أن التأجيل تم لسببين: الأول هو للتخفيف من حجم العقوبة كحد أدنى إذا ما فاز الفريق على الفيصلي والثاني لعدم توفر الأموال »حيث تدبر رئيس النادي جزءاً كبيراً من مستحقات اللاعبين عبر الدين الشخصي«. يبقى أن نشير إلى أنه من المفترض كما نقل لنا مصدر مطلع أن يقوم المهندس أفندي بتنفيذ وعده للاعبين ودفع مكافأة الفوز على الوحدة »200« دولار في الأردن.
يبقى أن نشير إلى أن إدارة المجد حاولت جاهدة مع إدارة الفيصلي للموافقة على أن يقوم الناديان بتأمين إقامتهما خلال المباراتين كل بمفرده لكن الأخيرة رفضت مفضلة الالتزام بشروط الاتحاد الآسيوي.
في المؤتمر الصحفي للمحروس والمحلمي.. تفاؤل حذر وإصرار على تحقيق نتيجة إيجابية
؟ عمان- أديب فارس:
؟ تفاؤل حذر وإجماع على أن المجد والفيصلي يعيشان نفس الظروف الفنية والإدارية، هو عنوان المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس بقاعة فندق لاند مارك بعمان بخصوص لقاء اليوم بين المجد والفيصلي، فماذا قال المدربان؟..
؟ نزار محروس مدرب الفيصلي: إن أي فريق بالعالم عندما يصل إلى القمة لابد وأن يصل إلى مرحلة تجديد يسبب اعتماده على أسماء معينة.. وفريق الفيصلي سبب نتائجه الأخيرة سواء بالدوري والكأس الأردني هو اعتماده حالياً على مجموعة شابة مع بعض الخبرة، فريقنا يعاني حالياً من بعض الغيابات بسبب الإصابات ولكن هذا لا يعني أننا لا نطمح لتحقيق نتيجة إيجابية والفرصة قائمة لأن ظروف الفريقين متشابهة إلى حد بعيد ففريق المجد يمر بنفس الظروف الفنية التي يمر بها الفيصلي.
؟ إبراهيم المحلمي مدرب المجد قال: فريقنا بجاهزية مقبولة ونحن مضطرون للعب من أجل النقاط الثلاث لأنها الأمل في بقائنا في المنافسة على فرصة التأهل إلى الدور القادم وذلك مع احترامنا وتقديرنا لفريق الفيصلي الذي يضم لاعبين جيدين وكما أعتقد فإن لديهم نفس الطموح للخروج بنتيجة إيجابية، فريقي يعاني من بعض الغيابات للإصابة وأبرزهم علي دياب وعناد عثمان لكن ثقتي كبيرة باللاعبين الموجودين في سد الثغرة التي سيتركها هذا الغياب.
لقطات:
؟ تم تأخير اللاعبين المحترفين بنادي المجد على الحدود الأردنية حوالي ساعتين وذلك لعدم وصول موافقات خاصة بدخولهم إلى الأردن، وبرر السيد هيثم شبول إداري الفيصلي ذلك بتأخر وصول طلب نادي المجد.
؟ وصل نادي المجد إلى مقر إقامته حوالي الساعة الثالثة ونصف من عصر الأحد وتمرن بعد ساعة ونصف بملعب السلط الذي يبعد حوالي (45) كم عن عمان؟!.
؟ مساء يوم الوصول أيضاً التقى السيد عمار أفندي رئيس نادي المجد باللاعبين والكادر الفني للفريق ووزع عليهم مكافأة الفوز على نادي الوحدة بالدوري والبالغة (7500) ل.س وحثهم على تحقيق نتيجة إيجابية ووعدهم بمكافآت تشجيعية إذا فازوا، والمكافأة الأدسم ستكون على التأهل للدور القادم.



الصـــدارة حـــائــرة بـــــين الاتحـــــاد والـــكرامـــة والجـــــيش
اشتد الصراع على صدارة دوري المحترفين، ولعب الحظ دوراً كبيراً حتى الآن مع فرق ضد أخرى لكنه كان لمصلحة الاتحاد على الغالب لأنه في الأسابيع الأربعة الأخيرة قبل توقف الإياب حين كان يخسر كان منافسوه يخسرون أيضاً وإلا لكان تجاوزه البعض... الأسابيع الستة المتبقية ستكون هامة وحاسمة لمعرفة هوية بطل الدوري حيث من المؤكد أن المنافسة فيها ستنحصر بين الاتحاد والجيش والكرامة، وهم الأوفر حظاً بعدما تلاشت حظوظ الآخرين الطامحين.. مواقف الفرق الثلاثة متشابهة في بعض الأمور ومتباينة في بعضها الآخر، وبين التشابه والتباين تبدو حظوظ البعض أفضل من البعض الآخر للفوز.. فلنتابع.
الاتحاد
الأوفر حظاً ببطولة الدوري
الكرامة
قد يدفع ثمن تعادله مع تشرين غالياً
الجيش
فرصته جيدة إذا
مَرَّ من حمص وحماة
؟ قبل ستة أسابيع من النهاية يتصدر الاتحاد بـ »42« نقطة وبقي له ست مباريات سيلعب نصفها بأرضه ونصفها الآخر خارج أرضه.
الاتحاد سيبدأ ما بقي له الأسبوع القادم مع الوحدة، هي مباراة هامة للوحدة الطامح لاستعادة ثقته بنفسه والذي سجل نتائج إيجابية وسلبية في الأسابيع الماضية من مرحلة الإياب، وكان الاتحاد قد فاز على الوحدة ذهاباً بأرضه »1/0« ثم يلتقي الاتحاد مع الوثبة بحمص والوثبة يقدم عروضاً جيدة رغم نتائجه التي لا تتناسب مع أدائه وهو صعب بحمص وقد سجل نتائج مهمة وضاعت منه مباريات أخرى لأسباب شتى وكان الاتحاد فاز على الوثبة ذهاباً بحلب »2/1«.
بعدها يلتقي الاتحاد مع حطين بحلب وهي مباراة رد اعتبار لحطين لأنه كان قد خسر ذهاباً بنتيجة كبيرة وصلت لثلاثة أهداف نظيفة وإذا أخذنا بعين الاعتبار حراجة موقف حطين المهدد بالهبوط سندرك أن لقاء الاتحاد مع حطين لن يكون سهلاً.
يغادر الاتحاد بعدها معقله ليلعب في إدلب مع أمية مباراة هامة أمام فريق يقدم عروضاً جيدة على الغالب وكان الاتحاد فاز ذهاباً »3/0«.
أما اللقاء الخامس للاتحاد فسيكون بأرضه مع جبلة وهي مباراة هامة جداً لجبلة الذي يحاول الهروب من الهبوط وقد سجل نتائج جيدة جداً في الأسابيع السابقة مما يجعل كل لقاءات جبلة إيجابية وحادة. وكان الفريقان قد تعادلا ذهاباً »2/2« ويختم الاتحاد مبارياته بدمشق حيث يلتقي المجد الذي يقدم عروضاً غير مرضية في الآونة الأخيرة رغم صحوته أمام الوحدة مؤخراً وكان الاتحاد تعادل مع المجد ذهاباً »2/2«.
ملاحظات:
1- الفرق الستة التي سيلاقيها الاتحاد بأرضه وخارجها لم يخسر معها الاتحاد ذهاباً بل فاز في أربع من مبارياته وتعادل في اثنتين وتلك مسألة هامة خاصة من الجانب المعنوي.
2- كما أن الاتحاد لن يلتقي في هذه المباريات فرقاً صعبة »الجيش - الشرطة- النواعير« بل سيلاقي فرقاً تحتل مراكز متوسطة أو متأخرة.
3- الاتحاد حقق فوزاً ضرورياً على الطليعة بحماة أخرجه من عقدة الهزائم وقد تلازم ذلك مع التغيير الذي طرأ على جهازه الفني واستلام العفش لمسؤولية التدريب.
4- الاتحاد سيلاقي »3« فرق مهددة بالهبوط هي حطين وجبلة والوثبة وثلاثة في مواقع الوسط هي الوحدة والمجد وأمية.
وبالمحصلة فإن فرص الاتحاد في الملعب جيدة خاصة أن خسارته لمباراتين »كي يفوز الكرامة بالبطولة« تبدو صعبة أمام هذه الفرق الستة »هذا من الناحية المنطقية« أما من الناحية الكروية فلا كبير في كرة القدم.
الجيش طريقه سهلة
الجيش يبتعد عن الاتحاد بفارق »4« نقاط حيث نجح في رفع رصيده بعد فوزه الأخير على الفتوة إلى »38« نقطة، وهو يحتاج كي يفوز بالبطولة إلى أن يخسر الاتحاد في مباراتين أما إذا خسر وتعادل فسوف يتعادل الفريقان.
- الجيش سيلعب »4« مباريات على أرضه مع الشرطة وتشرين وأمية والوحدة ومباراتين خارج أرضه مع الكرامة والنواعير.
- الجيش سيبدأ لقاءاته الستة المتبقية مع جاره ومنافسه اللدود الشرطة والذي كان قد تعادل معه ذهاباً »0/0« ولهذا اللقاء خاصية معينة بين قطبين سابقين للكرة السورية.
- يلعب الجيش مباراته الثانية بأرضه أيضاً مع تشرين »المتنشط إيابا« وهي مباراة مهمة لاسيما أن تشرين يقدم عروضاً جيدة في مرحلة الإياب، وكان الجيش فاز على تشرين بأرضه في اللاذقية ذهاباً »2/0«.
- يغادر الجيش بعدها إلى حمص حيث اللقاء المسمار مع الكرامة وهو أهم مبارياته الستة.. بل هو الأهم للفريقين معاً. وكان الكرامة فاز ذهاباً »1/0« ولا شك أن نقاط هذه المباراة ستكون بحكم المضاعفة للفريقين المطاردين للاتحاد على الصدارة والفائز منهما سيبقى مطارداً في حين سيبتعد الخاسر عن هذه المسألة.
- ثم يتابع الجيش غربته ليلعب بعدها مع النواعير الصعب بأرضه حماة وهذا يعني أن مهمة الجيش لن تكون سهلة هنا وأن فريقي العاصي »الكرامة والنواعير« سيقرران مصير الجيش. وكان الجيش تعادل مع النواعير بدمشق »0/0«.
- يعود الجيش بعدها ليلعب آخر مباراتين له بأرضه الأولى مع أمية الصعب الذي كان قد عادله بأرضه »2/2« وأمية قادر هذه المرة على إرباك الجيش لأنه يقدم عروضاً جيدة بشكل عام.
- ثم يختم الجيش مبارياته مع جاره الوحدة بدمشق، وهو لقاء الجيران الصعب شكلاً في حين تبدو عروض الجيش أكثر استقراراً وكان الفريقان قد تعادلا ذهاباً »0/0«.
ملاحظات:
1- طريق الجيش سهلة في ظاهرها لأنه سيلعب »4« مباريات بأرضه إلا أنه سيلعب أصعب مباراتين من الست المتبقية له خارج أرضه مع النواعير والكرامة.
2- تسلسل مباريات الجيش المتبقية جيد حيث سيلعب مباراتين بأرضه مع الشرطة وتشرين قبل أن يلعب خارج أرضه مرتين متتاليتين قبل أن يعود لأرضه ليلعب مباراتين أيضاً، وهذا يؤكد أن تسلسل المباريات لمصلحته لأنه سيتحكم بمنافسيه في آخر مبارياته في الدوري.
3- لم يخسر الجيش مع كل الفرق التي سيلاعبها »سوى مع الكرامة« في حين أنه تعادل مع »4« فرق هي الشرطة والنواعير وأمية والوحدة وفاز بواحدة على تشرين، إلا أنه خسر مع الكرامة بأرضه وهو سيلاقيه الآن في حمص وتلك ميزة للكرامة.
4- كل خصوم الجيش ليسوا مهددين بالهبوط »تقريبا« وهذا يُسهَّل مهمته كما أنها لا تنافسه على موقعه »عدا الكرامة«.
ومشكلة الجيش هي فارق الأربع نقاط مع الاتحاد حالياً وفوزه ببطولة الدوري لا يتوقف على نتائجه فقط وإنما يحتاج لإخفاق الاتحاد بمباراتين وهذا أمر صعب.
ومع هذا فإن ظروف فوز الجيش تحتاج إلى »تساهيل« وهذا يؤكد أن أداء الجيش المتصاعد قد يشكل ضماناً له أخذين بعين الاعتبار صعوبة هذه الاقتراحات خاصة أن الكرامة سينافس بقوة سعياً للحصول على اللقب.
الكرامة قد يندم
تعادل الكرامة مع تشرين قد يكلفه كثيراً جداً رغم أنه جاء قبل »6« مباريات من نهاية الدوري، لأن فارق النقاط بينه وبين الاتحاد المتصدر الآن هو »5« نقاط وهذا يعني أنه يحتاج لخسارة الاتحاد لمباراتين ليفقد »6« نقاط ليفقد الصدارة.
- الكرامة سيلعب أولاً مع أمية بحمص وهو لقاء هام وصعب على الكرامة الذي كان قد خسر أمام أمية ذهاباً بإدلب »1/2« وأمية فريق طامح.
- ثم يلعب الكرامة مع النواعير بحماة وكان قد خسر أمامه أيضاً وبأرضه حمص »1/3« والنواعير رغم ذلك فريق طامح ليكون رابعاً على أقل تقدير.
- ثم يلعب الكرامة بأرضه حمص مع الجيش مباراة مصيرية لكليهما وكان الكرمة قد فاز ذهاباً »1/0«.
- ثم يعود الكرامة مرة ثانية لحماة لملاقاة الطليعة ذي الموقف المتأزم والذي يقدم عروضاً ممتازة آخرها أمام الاتحاد.
- يلعب الكرامة بعدها مع الوحدة بحمص وكان فاز عليه ذهاباً بدمشق »2/0« ولقاء الكرامة مع الوحدة مثير دائماً.
- ثم يختم الكرامة مبارياته الست خارج أرضه في اللاذقية مع حطين الذي كان قد فاز عليه ذهاباً بصعوبة »3/2«، وستكون المباراة أكثر صعوبة على الكرامة إذا كان موقف حطين لا زال متأزماً أو إذا كان فوزه نجاة له.
ملاحظات:
1- يظهر واضحاً أن الفرق الستة التي سيلاقيها الكرامة هي الأقوى والأصعب بين الفرق الثلاثة »الاتحاد - الجيش- الكرامة« فالجيش منافس والنواعير وأمية والطليعة والوحدة قوية وحطين جيد ومهدد بالهبوط.
2- مطلوب من الكرامة ألاَّ يخسر وألاَّ يتعادل في المباريات الست إضافة إلى خسارة الاتحاد لمباراتين من مبارياته الست المتبقية وهذا أمر صعب جداً أيضاً.
3- تدرج مباريات الكرامة المتبقية جيد »3« بأرضه و»3« خارجها.
4- المباريات بأرضه مع فرق قوية وخارجها مع فرق صعبة.
وهذا يعني أن ظروف الكرامة صعبة لكنها ليست مستحيلة، ولولا فقدانه لنقطتين أمام تشرين باللاذقية لكانت ظروفه أفضل بكثير.
وبالتأكيد من الناحية النظرية فإن ظروف الاتحاد والجيش كتسلسل مباريات متبقية وقوة فرق منافسة هي في صالح الاتحاد أولاً والجيش ثانياً والكرامة ثالثاً.


ملاحظات عامة:
إذا راقبنا أداء الفرق الثلاثة في الآونة الأخيرة نجد التالي:
1- الاتحاد الأكثر تكاملاً في صفوفه خاصة بعد عودة الصاري لمستواه ومساندته للآغا وهو الآن في ظروف نفسية جيدة خاصة بعد فوزه الجيد على الطليعة الذي سيعتبر عودة الروح إلى الاتحاد مع فارق مريح من النقاط وصل لخمس نقاط قد تكون كافية ليحتفظ بالصدارة ومن ثم حصوله على اللقب..
2- الاتحاد أكثر الفرق الثلاثة تكاملاً وتحضيراً رغم وجود بعض الثغرات الدفاعية.
3- الجيش مَرَّ بمرحلة فقدان للثقة بعد نتائجه السيئة الأخيرة إلى أن كان فوزه مؤخراً على المجد ومن ثم الفتوة.. وهذا يعني أن خطه البياني في حالة صعود الآن يضاف إليها ظروفه الجيدة من حيث المنافسين أو المباريات بأرضه أو خارجه آخذين بعين الاعتبار عدم الفعالية الهجومية للجيش أحياناً والثغرات الدفاعية الواضحة في خطوطه الخلفية أحياناً أخرى.
4- الكرامة تَحسَّنَ كثيراً بعد عودة القويض »من ناحية النتائج فقط« لكنه ليس كذلك من ناحية الأداء حيث لم يرتق إلى مستواه المعهود حتى الآن.. ومع هذا »وهو الأهم« فإنه يحرز النقاط كما يقتضي الدوري »رغم فشله بذلك في اللاذقية« يضاف إلى ذلك صعوبة منافسي الكرامة الستة.
- ومع هذا فإن ما قدمته هو مجرد عرض وافتراضات تستند إلى الوقائع لكنها لا تصل لدرجة الأحكام المطلقة لأن كرة القدم أم المفاجآت ولا كبير فيها وكل الاحتمالات واردة.




في البرتقالي.. رفض استقالة الخليفة والمشاكل مالية ونفسية؟!
بعد انطلاقة ناجحة في بداية الإياب بتحقيق (3) انتصارات، عاد فريق الوحدة ليدخل نفق الخسارات وآخرها أمام جاره المجد، وتعددت الروايات والحكايات حول هذه الانتكاسات، ليعلن مدرب الفريق عساف خليفة استقالته والتي رفضتها الإدارة لعدم وجود القناعات... (الرياضية) تابعت آخر المستجدات ورصدت لكم آخر التحركات قبل لقاء المتصدر الاتحاد.
؟ بعد الخسارة الثالثة على التوالي للفريق كان لابد من وقفة جادة للجهاز الفني والإدارة حول ما يحدث، وكانت المفاجأة بتقديم مدرب الفريق عساف خليفة لاستقالته الخطية في الاجتماع الذي عقد مساء السبت الفائت والذي حضره أعضاء الإدارة (المحفوظ، الشومان، الصباغ، السيد- الكوران) بالإضافة لمساعد المدرب وليد الشريف والمعالج مهند سعدية.
وأشار الخليفة في كتاب الاستقالة إلى أن استقالته ربما تعيد الفريق إلى جادة الصواب وبأن النتائج الأخيرة والضغوطات الكثيرة أثرا على حالته الصحية كثيراً متمنياً التوفيق للفريق، من جهتها رفضت الإدارة الاستقالة جملة وتفصيلاً وطلبت من المدرب الاستمرار بعد أن استمعت له وناقشته لمدة ساعتين.
أسباب الخليفة
(الرياضية) اتصلت بعساف خليفة واستمعت منه إلى أسباب استقالته فقال: استقالتي ليست بسبب الخسارة أمام المجد ولكن لشعوري بأن التغيير في هذه الأثناء ضروري ولاسيما أن هناك بعض اللاعبين لا يقدرون معاملتي الحسنة معهم ويستهترون بالملعب وهذا سيؤثر على الفريق وعلى تاريخي كما امتلكني شعور أن هناك من لم يعجبه نجاحي مع الفريق في بداية الإياب عندما حققنا (3) انتصارات متتالية، ولذلك بدأت التأثيرات الخارجية على اللاعبين لإيقاف المسيرة الناجحة للفريق، وعن سبب عدم وجود عقوبات بحق بعض اللاعبين المستهترين قال: كيف سنعاقب اللاعبين ونحن لا نقدم لهم شيئاً وأنا أعرف أن الإدارة تحاول جاهدة تأمين متطلبات الفريق ولكن الظروف لا تخدمهم وعلى اللاعبين أن يدركوا ذلك، أما عن رفض الإدارة لاستقالته فقال: هذه ثقة أعتز بها لكنني أحتاج لراحة بسيطة بعد شعوري بوخزات في القلب، وإن شاء الله سأكمل مع الفريق والاتصال جرى مساء السبت والخليفة عاد أمس الاثنين لتدريب الفريق).
نقد
وقبل أن ننهي حديثنا مع الخليفة قلنا له إن الكثيرين شككوا بصحة التبديلات التي أجريتها بلقاء المجد فرد قائلاً: (لقد تحدثت مع الإدارة بهذا الخصوص وشرحت لهم وجهة نظري وقد تقبلوها وقلت لهم إن طرد غسان أثر كثيراً على التبديلات فمركز المعتوق حساس وإشراك لاعب بديل له ضروري جداً ولذلك سحبت أراز وأدخلت الأباظة لإبقاء ماهر وحيداً في المقدمة لأنه قادر على إشغال مدافعي المجد أما خروج عزام فهو الذي طلب ذلك نتيجة شعوره بتقلص عضلي، وبالنسبة لعمر خليل فقد أعطى ما عنده وأدخلت الزبداني لزيادة الكثافة الدفاعية، أما بالنسبة لقصي فهو لم يجهز، بشكل كامل لذلك ارتأيت أن أشركه آخر ربع ساعة فقط.
مالية ونفسية
وعصر الأحد اجتمع مشرف اللعبة وعضو مجلس الإدارة عماد شومان وعضو مجلس الإدارة بلال كوران مع اللاعبين بغياب المدرب عساف خليفة وشرح الشومان ظروف النادي للاعبين وطالبهم بأن ينسوا مشاكلهم المالية والنفسية وأن يلتفتوا لمستواهم مؤكداً لهم أن حقهم لن يضيع ولاسيما أن هناك عقوداً ما بينهم وما بين النادي ولديهم الحق بأن يقدموا شكوى للاتحاد بنهاية الموسم في حال لم ينالوا مستحقاتهم، معتبراً أن مشكلة النادي مع الشركة الراعية هي السبب الرئيسي لهذه المشاكل فلو التزمت الشركة بتقديم دفعاتها (3) ملايين شهرياً (كما قال) لما وصل الحال بالنادي إلى ما هو عليه.
وطلب الشومان من اللاعبين أن يصالحوا أنفسهم وجمهورهم واعداً إياهم بإيجاد حلول سريعة وإسعافية.
وكان الفريق قد تدرب مع مساعد المدرب وليد الشريف يوم الأحد الفائت وغاب لاعبو المنتخب الأولمبي فقط، كما علمت (الرياضية) أن ما تم جمعه من ريع مباراة الفريق مع المجد وبلغ (300) ألف ليرة وعلى هذا الأساس خسر النادي حوالي 250 ألف ليرة لأنه يم يقبل تعهيد المباراة بـ550 ألف ليرة



جبلة تســاوى مـــــــع حطـــين..
* حطين * جبلة »0/1« سجله المغربي عادل زاهر
* الملعب: إستاد الباسل الدولي
* الجمهور: حوالي »7« آلاف متفرج.
* الحكام: أحمد دلو- شاكر حميدي- أحمد قزاز- محمد كزارة.
* الإنذارات: أحمد ديب - محمود الخالد - عبد الله جمعة من »حطين«، وزيد حجوز من »جبلة«.
* البطاقات الحمراء: عمار ياسين من »حطين« بعد نيله إنذارين صفراوين.
؟ من الطبيعي أن يعتبر الكابتن توفيق مكيس فوزه على حطين بأنه الأغلى هذا الموسم كونه وضع فريقه على حافة الأمان بعيداً عن جحيم الهبوط لدوري المظاليم، ومن الطبيعي أن تصل الأمور بحطين لهذه المرحلة بعد أن بدأ مدربه المباراة بمهاجم واحد يعاني من ضعف اللياقة البدنية، فتركه وحيداً بين عمالقة جبلة مجرداً من الدعم والمؤازرة نتيجة تباعد الخطوط والمساحات قبل أن يقوم الهواش بإخراج أفضل لاعبي الفريقين من أرض الملعب رغم الأداء الجيد لمحمد فارس، ومن ثم أجهز كابتن الفريق وقائده وقدوته عمار ياسين على آمال فريقه بتصرفاته الانفعالية التي اضطرت حكم الساحة لإشهار البطاقة الحمراء بدلاً من قيامه بضبط فريقه وزملائه اللاعبين لتعديل النتيجة وربما لترجيح كفتهم في الدقائق الـ »31« المتبقية من المباراة، وبعد أن خطف جبلة هدفه الوحيد وبطريقة فيها الكثير من الروعة والحنكة والإتقان.
و الشيء الملفت أن حطين قد بدأ اللقاء بجس نبض وحذر شديدين بعكس الضيوف الذين لعبوا بارتياح كبير دون تعقيد وبانفتاح على الملعب وكأنهم يلعبون في جبلة، فحاولوا الاعتماد على الأداء الجماعي المنظم الذي نجح ببعض الأحيان، ولكن انقطاع صلة الوصل بين خطي الوسط والمهاجمين قلل من خطورتهم وأفقدهم اللمسة قبل الأخيرة، بالإضافة لمحاولاتهم بمباغتة حطين بهدف مبكر منذ الدقيقة الأولى عبر خالد جاديبا تلاه إبراهيم الحسن بمباشرة عذبت مدافع حطين أحمد ديب، وبعد مرور الدقائق الـ »15« الأولى على حطين فقد بدأ الفريق بالخروج من منطقته بطريقة أفضل مع وجود محاولات حقيقية للوصول لمرمى أسامة حاج عمر وتهديده بأكثر من كرة، وكان عرّاب الهجمات ومكمن خطورتها محمد فارس الذي بذل جهداً مضاعفاً في مساندة البيازيد حيث هيّأ الكرات له مع تجريب حظه بالتسديد بالإضافة لبعيدة أركان مبيض ورأسية البيازيد التي أوقفت القلوب قبل مجاورتها لقائم جبلة، ورغم هذه الانتعاشة المقبولة إلا أن حطين لم يستفد من فرصه لوجود مشكلة كبيرة في ثلثه الهجومي الذي شهد تباعداً ملحوظاً بين عناصره مع تراجع واضح بأداء سليم خضرة وأركان مبيض لعدم اتقانهما لمهام لاعب المحور نظراً لعدم وجود رؤية واسعة لديهما لحظة امتلاكهما للكرة رغم مهاراتهما الفردية العالية وحركتهما الدؤوبة التي ترهق أي منافس ولكن إشراكهما بهذا المركز حَدّ من إمكانياتهما وأبطل مفعول القوة الهجومية الحطينية التي أرهقت الكثير من الفرق، فيما ركز جبلة على تحصين منطقته الخلفية باعتماده على العملاقين حسام الرفاعي والمغربي مصطفى الصدراوي وبإغلاق محكم للخاصرتين من خلال خالد جاديبا وعلي ميا مع وجود مؤازرة دفاعية جيدة من لاعبي الارتكاز حسين قيشاني وعماد سليمان، فيما تقيّد زيد حجوز وإبراهيم الحسن بمهامهما الهجومية على الطرفين مع العودة لمساندة الظهيرين، ولكن عدم وصول وسط جبلة لمرحلة التألق بالتمويل السخي للمهاجمين اضطر جمال الرفاعي والمغربي عادل زاهر للعودة إلى الخلف بغية استلام الكرات وبناء الهجمات وهذا ما أراح مدافعي حطين الذين تعرضوا فيما بعد لضغط المرتدات نتيجة سوء تغطية وسطهم وخاصة ارتكازهم المتمثل بالمغربي محمد عزيم الذي لم يظهر بمستواه، باستثناء تدخلات أركان مبيض الدقيقة والتي أبعد الخطر عن مرمى فريقه في أكثر من مناسبة، لكن الدقيقة »59« حملت السعادة والسرور للاعبي جبلة وعشاقهم من خلال الهدف الرائع الذي سجله المحترف المغربي عادل زاهر من زاوية ضيقة وبعد استلامه المثالي لكرة مواطنه مصطفى الصدراوي وأرسلها بذكاء حاد باتجاه الزاوية البعيدة عن متناول بدر الدين الأزور. وكاد جبلة أن يضيف أكثر من هدف لولا تدخل حارس حطين ومدافعيه لكرات الرفاعي والزاهر والحسن في الوقت الذي وضع فيه حطين كل ثقله للضغط على مرمى جبلة متسلحاً بالمهاجمين محمد جعفر وعبد الله جمعة ومن ثم الشاب خالد كوجلي ولكن الياسين قلب الموازين بخروجه بالبطاقة الحمراء بالدقيقة »77« مما سهّل مهمة فريق جبلة بالمحافظة على التقدم والخروج من إستاد الباسل الدولي بعد اقتناصه لـ»3« نقاط غالية بسبب رجولة لاعبيه ودفاعه المستميت عن مرماه فيما أصر لاعبو حطين على التركيز على الأداء الفردي العقيم والاحتفاظ الزائد بالكرة وعلى رأسهم سليم خضرة وإيمانويل ساندي الذي ابتعد عن مستواه الرفيع فنسينا بأنه نيجيري الأصل لولا لون بشرته.
العين
؟ كانت الثقة واضحة على جميع مفاصل فريق جبلة ولاعبيه بتحقيق الفوز وقد أكد السيد مروان دالاتي »مسؤول الإعلام« إصرارهم على انتزاع النقاط الثلاث خاصة بعد رفع معنويات لاعبيه من خلال تسديد رواتبهم الشهرية وجزء من مقدمات عقودهم، فيما كانت الراحة كبيرة عند لاعبي حطين الذين يلعبون على أرضهم وبين جمهورهم بانتزاع النقاط الثلاث ولكن مجريات المباراة أشعرتنا بأن جبلة هو الذي يلعب على أرضه.
؟ بين الشوطين انتقد الهواش لاعبيه لعدم قدرتهم على ضبط ثلثهم الهجومي ولتسرعهم في إنهاء الهجمات وحذرهم من مرتدات جبلة الخطرة ومن الكرات الثابتة والتركيز على الاختراقات السريعة
وانتقد الهواش ثلاثي وسطه محمد عزيم وأركان مبيض وسليم خضرة وكلفهم بالربط مع الفارس وإيمانويل.
* أما الكابتن توفيق مكيس فقد قال للاعبيه: مشكلتكم بنقل الكرة من الوسط للهجوم قبل أن ينتقد لاعبه زيد حجوز لعدم خروجه السريع لمنتصف الملعب ومساندة زملائه بالهجمات ووضع إشارة استفهام كبيرة حول أداء عماد سليمان بالشوط الأول وخاطب المكيس لاعبيه بقوله: إن تسليمكم للكرة على بعد مترين لا يفيدكم شيئاً!!.
؟ وانتقد التوفيق لاعبي وسطه لعدم قيامهم بتمويل المهاجمين جمال وعادل بالكرات السخية ما يضطرهما للعودة إلى الخلف ووقتها تساءل: كيف سنفوز بهذه الطريقة؟.
؟ وطلب مدرب جبلة عدم اللعب بشكل عرضي والاعتماد على الاختراق الطولي السريع لمباغتة حطين الذي يمتلك لاعبين يتميزون بالمهارات العالية ونبه لاعبيه بعدم النظر إلى اللاعب المنافس بل كل ما يطلب منهم مراقبة الكرة ومتابعتها وحذّر من ترك الخضرة دون مراقبة لأنه قادر على الاختراق وخلق فرص سهلة لحطين.
؟ كما طلب من مدافعه المغربي مصطفى الصدراوي عدم تشتيت الكرات لمنتصف الملعب لأن خطورتها تكمن في استفادة حطين من أي كرة مرتدة.
؟ بعد المباراة عبّر المكيس عن سعادته الكبيرة وشكر لاعبيه الذين أغلقوا منطقتهم الخلفية جيداً مع الاعتماد على المرتدات الخطرة والتي أثمرت عن هدف الفوز وأضاف المكيس مستغرباً: لقد فوجئت بمستوى حطين المتراجع وغير المنظم لأنني كنت أتوقع ملاقاة فريق أكثر قوة وانسجاماً!.
؟ نظراً لحساسية اللقاء فقد رافق فريق جبلة عدد قليل من الجمهور فيما شهدت انطلاقة المباراة معزوفات جميلة للفرقة النحاسية.
؟ اعتمد حطين على طريقة »4/3/3« وجبلة على طريقة »4/4/2«.
؟ لم يستطع طاقم الحكام ضبط خشونة اللاعبين الزائدة وقد ساعدهم الكابتن توفيق مكيس بإخراج مشاكسه المغربي عادل زاهر من أرض الملعب قبل تفاقم المشكلة.
عقوبة رادعة لعمار ياسين
؟ اللاذقية- رائد عامر:
؟ بعد خسارة حطين أمام جاره جبلة ونتيجة للتصرفات التي قام بها المدافع عمار ياسين والتي أدت لطرده من المباراة فقد عقد مجلس إدارة حطين اجتماعاً استثنائياً واتخذ القرارات الآتية.
1- إيقاف اللاعب عمار ياسين عن مزاولة النشاط الرياضي لمدة ثلاثة أشهر وإرسالها لفرع الاتحاد الرياضي العام مع اقتراح العقوبة الأشد.
2- حرمانه من كافة مستحقاته المادية.
و قد أكد السيد خالد مثبوت أن هذه العقوبة جاءت بناء على التصرفات المسيئة التي صدرت عن الياسين خلال اللقاء ووترت الأجواء وأدت لنيله الصفراء الأولى ولكن تكراره للإساءات اضطرت الحكم لإشهار البطاقة الصفراء الثانية والحمراء بوجهه ما أفقد الفريق توازنه نتيجة لعبنا بـ (10) لاعبين كما انعكست تصرفاته غير المسؤولة سلباً على معنويات جميع اللاعبين والكادر الفني ووترت الجماهير بطريقة سلبية للغاية.
الياسين يبرر
؟ برر عمار ياسين انفعالاته نتيجة خشونة لاعبي جبلة الزائدة عليه وعلى زملائه دون قيام طاقم الحكام باتخاذ أي قرار مناسب وأكبر دليل إصابة محمد عزيم وخروجه من أرض الملعب بالإضافة لتطنيش الحكم عن ركلتي جزاء صحيحتين براي عمار.
و الدلو يرد
؟ لقد خرج عمار ياسين عن طوره وقام بتصرفات استفزازية كثيرة في المباراة وكان آخرها عندما توجه إلي من حوالي »50« م وتهجم علي وقام بشتمي فاستحق الحمراء.




الشرطة دوّخه النـــواعيـــــر
* النواعير * الشرطة »3-0«
* الحضور: »3000« متفرج.
* الملعب: الباسل.
* سجل الأهداف: د»15« محمود ارحيم - د»69« بهاء الظاظا - د»92« حسام بزنكو.
* الحكام: صفوان عثمان- أحمد شحادة- خالد المرعي- أنور السهو.
* المراقب الإداري: فيصل هزاع.
* مراقب الحكام: محمد الحسين.
* الإنذارات: »للنواعير« لا يوجد، »للشرطة« علي رحال وعبد الحكيم اليوسف.
؟ استحق فهود النواعير التحية والتقدير على الأداء المنظم الذي قدموه أمام ضيفهم الشرطة الذي لم يظهر بالشكل المطلوب الأمر الذي أتاح لأصحاب الضيافة السيطرة على مجريات المباراة من بابها لمحرابها والخروج فائزين وبثلاثية نظيفة كان بالإمكان أن تتضاعف لولا تسرع المهاجمين أمام المرمى.
وبالرغم من البداية العادية للمباراة في دقائقها الأولى لكن سرعان ما بدأت عجلة فريق النواعير بالدوران بشكل فاعل ومؤثر أتاح لهم السيطرة على مجريات الشوط وضبط إيقاع المباراة بالشكل الذي يريحهم، وبدأت الخطورة تظهر من الخاصرة اليمنى لفريق الشرطة حيث تحرك كنان ديب بشكل لافت وتوغل أكثر من مرة ليمرر الكرات على باب المرمى لم يحسن العكاري والعلي والظاظا ترجمتها ليأتي الفرج في د»15« بتسديدة بعيدة المدى للعائد بقوة محمود ارحيم، بعدها ازدادت سيطرة الفريق الأزرق أكثر وأكثر على المباراة ولاحت للاعبيه أكثر من فرصة محققة أضاعوها على مبدأ أمور لا تصدق أخطرها إنفرادة التيت الذي اخترق دفاع الشرطة وواجه الحارس لكنه سدد بجانب القائم وانفرادة العكاري التي أبعدها الحارس، فيما لم يقدم فريق الشرطة شيئاً يذكر في هذا الشوط باستثناء بعض المرتدات الخجولة التي لم تصل لعتبة الخطورة من مهاجمه جوزيه الذي كان وحيداً في المقدمة في الأمام. مع انتصاف الشوط هدأ إيقاع اللعب قليلاً لكنه في الدقائق الأخيرة عاد مهاجمو النواعير لمسلسل إضاعة الفرص لينتهي الشوط بهدف وحيد. في الشوط الثاني أحسن مدرب النواعير توجيه لاعبيه في الاستمرار في ضغطهم حيث تابع لاعبوه وجبتهم الكروية المميزة واستمروا في ضغطهم الهجومي سواء من العمق أو من الأطراف حيث تعملق خط الوسط العلي وارحيم والديب مع تألق ملحوظ للواعد يوسف خلف وكذلك بهاء الظاظا، ليفرض فراس تيت نفسه في هذا الشوط صانع ألعاب على مستوى عالٍ فصال وجال دون أن يجد له لاعبو الشرطة حلاً لتأتي الدقيقة التاسعة والستون بالهدف الثاني عبر المدافع ظاظا أجرى بعدها مدرب النواعير تبديلاً أثمر هدفاً ثالثاً لأصحاب الضيافة بقدم المهاجم البديل حسام بزنكو في الوقت بدل الضائع عزز به النتيجة ليعلن الحكم المميز صفوان عثمان نهاية اللقاء لتنطلق بعدها أفراح جمهور النواعير لفوز مستحق.
سيناريو الأهداف:
؟ د»15« حرة غير مباشرة قريبة من الزاوية اليسرى لملعب الشرطة وقرب راية الركنية يمررها بذكاء الخبير فراس تيت للفنان محمود ارحيم المتحفز الذي سددها بحرفنة اصطدمت بالعارضة ودخلت المرمى.
؟ د»92« هجمة مرتدة لفريق النواعير بعد أن قطعها المدافع بهاء الظاظا وساقها بسرعة نحو جزاء الشرطة ليمررها للمتقدم فراس تيت الذي بدوره راوغ مدافع الشرطة وتخلص منه ليعيدها بتمريرة ذكية لبهاء أمام المرمى ليودعها هدفاً ثانياً ولا أحلى.
؟ د»93« تمريرة متقنة من اللاعب الخبير أيمن الخالد بعد توغله من الخاصرة اليمنى للشرطة للمهاجم الخطير حسام بزنكو راوغ بها الحارس بمهارة عالية وأودعها في المرمى هدفاً ثالثاً والمرمى خال.
تشكيلة الفريقين:
؟ النواعير: محمد بيروتي- محمود النزاع- باسل العلي »طلال عبدو«- يوسف الخلف- بهاء الظاظا- محمود ارحيم- أيمن الخالد- أكرم علي »زكريا يونس«- كنان ديب- عبد الرحمن عكاري »حسام بزنكو«- فراس تيت.
؟ الشرطة: شيفان أوسي- سمير فيوض- عبيدة السقا- علي عقلة- مازن علوان- رائد كردي- علي رحال- عبد الحكيم اليوسف »بلال مكاوي«- جوزيه- هاشم دلي حسن »حسان إبراهيم«- إيمانويل »سيف الحاجي«.
نقطة التحول في اللقاء:
؟ الهدف المبكر لفريق النواعير أمام فريق يعتمد استراتيجية الدفاع للحصول على نقطة التعادل الأمر الذي أجبر فريق الشرطة على فتح ملعبه باكراً على أمل إدراك التعادل الأمر الذي سمح للاعبي النواعير المهاريين بالتحرك بحرية تامة وتخديم الفريق بالشكل السليم.
أقوال المدربين:
؟ مدرب النواعير خالد حوايني: أشكر لاعبي فريقي على التزامهم بالتعليمات بشكل صحيح وأثني على أدائهم الرائع حيث كان بإمكاننا أن نسجل أكثر، فريق الشرطة لعب بأسلوب دفاعي طلق، ارتحنا كثيراً بالهدف المبكر الذي أجبر لاعبي الشرطة على فتح الملعب وهاردلك لفريق الشرطة، وفي النهاية أشكر طاقم التحكيم على قيادته المميزة للمباراة.
؟ مدرب الشرطة أحمد الشعار تغيب عن المؤتمر الصحفي ولم يحضر من ينوب عنه. وكان صرّح بعد المباراة لشبكة راديو وتلفزيون العرب ART عن عدم رضاه عن أداء بعض اللاعبين الذين افتقدوا الجدية والروح القتالية.


العين
؟ شكر خاص للكادر المسؤول عن الملعب »إدارة وعمالا« على جهودهم الجبارة في ترتيب الملعب، حيث ظهر بشكل مثالي وأنيق وذلك بعد أن تعرض لفوضى عارمة في اليوم السابق في مباراة الطليعة والاتحاد استدعت تحرك ورشات العمال من الصباح الباكر بإشراف المسؤولين عن الملعب.
؟ جهود مشكورة بذلتها رابطة مشجعي النواعير في تزيين الملعب وتنظيم التشجيع.
؟ غاب عن اللقاء محمد اسطنبلي للإنذارات وأحمد قضماني للإصابة وحمدي المصري لعقوبة إدارية داخلية وذلك لتصرفه غير المسؤول في تمرين يوم الخميس.
؟ حمل شارة كابتن النواعير الحارس الخلوق والمتواضع محمد بيروتي، حيث وقع الاختيار عليه من قبل اللاعبين والكادر في ثقة كانت في محلها..
؟ حضر في نهاية الشوط الأول رئيس نادي النواعير د. غزوان مرعي لمتابعة اللقاء بعد وصوله من السفر مباشرة حيث كان في مؤتمر لأطباء العيون في البحرين ودخل بين شوطي اللقاء لتشجيع الفريق.
؟ أثناء دخول اللاعبين لاستراحة ما بين الشوطين حصلت مشادة كلامية بين مدافع النواعير محمود نزاع والمهاجم فراس تيت في مشلح الفريق على خلفية تذمر الأول من إهدار المهاجمين لفرص محققة لكن تعامل الكادر بشكل صحيح مع الموقف وأزال التشنج سريعاً بين اللاعبين لتعود الأمور إلى نصابها.
؟ قبل نهاية المباراة بدقائق تعرض مهاجم النواعير العكاري لإصابة قاسية استدعت إخراجه من الملعب وحضرت سيارة الإسعاف لنقله للمستشفى لكن الفحص الطبي السريع لطبيب الفريق د. أحمد خباز أظهر أن الحالة لا تستدعي نقلاً للمستشفى وقد هتف الجمهور كثيراً للعكاري عند نزوله من سيارة الإسعاف والتوجه إلى مقاعد الاحتياط سيراً على الأقدام محيياً الجمهور.
؟ أعطى حكم اللقاء دقيقة بدل ضائع في الشوط الأول وأربع دقائق في الشوط الثاني.
؟ بعد نهاية اللقاء خرج جمهور النواعير في مسيرة طافت أرجاء المدينة احتفالاً بفوز الفريق وعودته للمنافسة على دخول المربع الذهبي.
؟ المدافع المرح للنواعير طلال عبدو اشترك في الوقت بدل الضائع حيث خرج مازحاً مع زملائه في الفريق ودون أي تذمر مؤكداً لهم أنه لمس الكرة مرة واحدة ومثبتاً أنه لاعب محترف بكل معنى الكلمة.
سلامات للقضماني
؟ تعرض مهاجم النواعير أحمد قضماني لإصابة شديدة في كاحله وذلك في آخر حصة تدريبية قبل مباراة فريقه مع الشرطة إثر خشونة غير مبررة ومبالغ فيها من أحد زملائه المدافعين في الفريق الأمر الذي استدعى إخراجه فوراً من التمرين حيث تم نقله مباشرة للمشفى برفقة طبيب الفريق أحمد خباز والمعالج باسل نمرة وظهر التأثر والحزن باديين على اللاعب جراء هذه الإصابة غير المتوقعة لا في زمانها ولا في مسبباتها، وبعد إجراء الفحوص والصور اللازمة وضعت قدم اللاعب في الجبس لتثبيتها حيث تبين أن اللاعب مصاب بتمزق في كاحله الأمر الذي سيستدعي غيابه عن الملاعب قرابة الأسبوعين، جدير ذكره أن غياب أحمد قضماني عن خط هجوم الفريق يعتبر خسارة كبيرة للفريق في ظل المستوى الجيد والمميز الذي يقدمه، حيث كان مصدر خطورة دائمة لدفاعات الفرق المنافسة من خلال تحركاته السريعة وتمريراته الذكية، خصوصاً أن أمام فريقه مباريات حاسمة في الأسابيع القادمة من عمر الدوري لدخول المربع الذهبي.




كرة اليد بحمــــص تطالب بالدعــم والاهتمــام للنهوض مـن عصـر الانحطاط
كرة اليد الحمصية أو الكرماوية لأنها لا تمارس إلا في هذا النادي بحمص فقد شهدت تراجعاً رهيباً ووصلت لعصر الانحطاط على رأي أحد لاعبيها المخضرمين وفقدت بريقها وألقها السابق خلف سحب الإهمال والتهميش فاختفت عن ساحات المنافسة على المقدمة كما افتقدنا لاعبيها من منتخب الرجال ولتلك الأسباب سنمر على أهمها من خلال أصحاب الشأن المعنيين فنيين وإداريين ولاعبين »شبان واعدين ومخضرمين« مع التأكيد أن الأمل في القواعد المبشرة التي يعول عليها أهل اللعبة الكثير في الذكور والإناث وفي الدعم والميزانية والاهتمام الموعود من الإدارة الحالية وربما القادمة.
واقع اللعبة
أخفق فريق الرجال بالوصول لمركز معقول وهو يقبع بالمركز قبل الأخير بنهاية ذهاب دوري الدرجة الأولى بثلاثة تعادلات فقط بحمص بينما حل فريق الشباب بالمركز الرابع وترتيب الناشئين أفضل بين الخمسة الأوائل في التجمع بينما الأشبال »سابع أو ثامن« وتأخرت السيدات للخامس في الدوري الحالي والناشئات عدن للمقدمة وهن يقتربن من إحراز اللقب بعد تصدرهن بلا خسارة للتجمعات السابقة قبل التجمع النهائي وينافسهن الشرطة على اللقب حتى ولو خسر الكرامة بفارق سبعة أهداف وما دون فسيحرز اللقب بإشراف المدربة العائدة لهذه الفئة ميساء مبارك وهي عضو إدارة النادي حالياً ومدربة السيدات أيضاً والتي تعتمد على ناشئاتها بفريق السيدات.
مطالب أهل اللعبة
بعد تدهور كرة اليد حاولت الإدارة دراسة واقع اللعبة واجتمعت مع بعض كوادرها الذين حملوا عبء اللعبة على كاهلهم لتستمر ولو بالحد الأدنى كي لا تضمحل وتتبخر كشقيقتها كرة الطائرة، واستمعت الإدارة لمطالبهم ومن أهمها اقتراح ميزانية ليد الذكور فقط بكافة الفئات قدرها »مليونين ونصف المليون ليرة« وعلى قدرها ستكون النتائج جيدة مع رفع لوائح اسمية بالرواتب الشهرية للاعبين بين »3 و4« آلاف لكل لاعب إضافة إلى التجهيزات اللازمة من كرات وأحذية وألبسة مختلفة مع اقتراح بتسمية إداري عام ومدرب ومساعد وإداري لكل فئة.
تسميات جديدة
كان رد الإدارة بالموافقة على بعض المطالب، فوافقت على ميزانية مليون ونصف وتأمين ألبسة وبيجامات وتجهيزات وزعت على اللاعبين قبل نهاية الذهاب كما أفادنا مشرف عام اللعبة عضو الإدارة بهاء السوقي الذي وعد بدفع راتب أو مكافأة شهرية لكل لاعب بنهاية الذهاب لأنه لا يوجد احتراف حتى يكون هناك راتب شهري محدد وإذا أرادوا تطبيق الاحتراف فلينادوا بالأندية التخصصية فالنادي غير قادر على تأمين مستلزمات الاحتراف لعدة ألعاب حسب رأيه، ولم توافق الإدارة على الإداري العام المقترح وبدلت في تسميات بعض المدربين وصرفت مستحقات المدربين خضر القشلق ومخلص الإخوان والمعالج فريد حاج محمد وخرجت بالتسميات التالية:
الدكتور خضر القشلق »مدرب الرجال« و»مساعده« محمد دربي و»مدرب الشباب« مخلص الإخوان و»مدرب الناشئين« نضال جبور و»مدرب الأشبال« هاني سيد سليمان و»المعالج« فريد الحاج محمد وسمت الإداري مازن محمد بدلاً من الإداري محمود عوف الذي استقال.
المشكلة إدارية
يقول مدرب فريق الرجال والمشرف الفني الدكتور خضر القشلق: لم يكن تحضيرنا للدوري جيداً بعد هبوطنا للثانية ولكن قرار الاتحاد بمشاركتنا بالدرجة الأولى فاجأنا ولم يتسن لنا التحضير كما يجب وبما يتناسب مع الدرجة الأولى ولم يكن هناك التزام من اللاعبين لعدم الاهتمام بهم مالياً ومشكلتنا بما وصلنا إليه إدارية بحتة وليست فنية فلدينا شباب واعد ولكن ضعف الاهتمام والدعم المالي أوصلانا لهذا المركز المتأخر فكيف أطلب من اللاعب الالتزام وأسيطر عليه إذا كنت غير قادر على تأمين ثلاثة آلاف ليرة شهرياً فقط لاتكفيه مواصلات للتدريب ولعبتنا غير مكلفة ولا تحتاج للكثير وبالقليل يمكن الوصول للقمة.
تفاءلوا بالخير
مخلص الإخوان مدرب الشباب قال: بدأت اللعبة تتلمس طريق عودتها لسابق عهدها بعد الترتيبات الأخيرة من الإدارة وبعد تسمية المدربين لكل فئة بعدما كنت المدرب الوحيد لجميع الفئات وللمركز التدريبي أيضاً في النادي ولكن لم تصرف رواتب أو مكافآت اللاعبين وفقط صرفت رواتب ثلاثة أشهر لمدرب الرجال والشباب وللمعالج ما مجموعه »72« ألف ليرة مع تأمين أذونات السفر والطعام، ولكن لايوجد الاهتمام والدعم والمتابعة من الإدارة ونحن عملنا على الواقع الراهن، وسرنا باللعبة من حبنا لها كي نحافظ على استمرارها ولكننا نأمل خيراً من الإدارة القادمة بالانتخابات ومركزنا الحالي لايعكس وضعنا الفني فلدينا قدرة لنكون أقوياء اللعبة كما كان الكرامة سابقاً بقليل من الدعم والمتابعة وبتوفير الحد الأدنى للعبة وثلاثة آلاف ليرة أو أربعة آلاف مثلاً إن تم تأمينها للاعبين كراتب أو مكافأة شهرية لا تعني شيئاً ولا تكفي مواصلات للحضور للتدريب لكنها لم تُوفَّر وقد رفعنا لائحة برواتب اللاعبين مؤخراً وننتظر الرد ولا ننسى المشاكل الإدارية وتعاقب الإدارات وعدم استقرارها وتأثيرها على لعبتنا ولم يعد التفكير بلعبتنا رغم أننا أكثر استقراراً من غيرنا من الألعاب التي تعتمد على المال ودعم الإدارة مادياً ومعنوياً ومتابعتها لا يكلف شيئاً ولكن عدم تحقيق ذلك وعدم وجود »روزنامة« ثابتة يجعلنا لا نعرف متى نبدأ التحضير، ومع بلاغ اتحاد اللعبة ببدء نشاط كرة اليد الرسمي تبدأ معاناتنا ولا أحد يسمعنا ونحن ننادي من نهاية الموسم الماضي وفريق شبابنا جاء رابع الدوري رغم كل المشاكل والعقبات وكنا ثانياً وهذا الموسم يجب أن نكون أولاً ولكننا نأمل الخير.
بوادر خير
بلال قراجة لاعب عائد »35 عاماً« يقول: شاركت في مرحلة الذهاب كاملة بعد عودتي من إيطاليا حيث أعمل هناك بعد انقطاع »18« عاماً عن اللعبة، عندما غادرت القطر كنت بمنتخب الناشئين موسم »89- 90« شاهدت الفريق وتم تنظيم كشف لي بعد السماح بالأعمار الكبيرة والحمد لله وفقت مع الفريق الذي كان جيداً ويحتاج فقط للقليل من الاهتمام الإداري والحظ والخبرة فهو يضم أربعة لاعبين شباب وهم ضمن منتخب الشباب ومن فريق الناشئين هناك لاعبان ضمن منتخب المدارس الذي يشارك في البطولة العربية بتونس حالياً وقد شاهدت مستويات فرق الدوري الحالي فهي قوية ولفت انتباهي ما يتوفر لها من تجهيزات وألبسة ومتابعة من إداراتها للمباريات وتشجعيها المعنوي والمادي وهذا ما افتقدناه، في السابق كانت الصالة تمتلىء على آخرها بمبارياتها وحالياً لا أحد وكان الكرامة يرفد منتخب الرجال بالمتميزين أمثال الحارس المرحوم ياسر كلزلي ومدحت حمام ونضال قراجة وآخرين وحالياً لا أحد ومنذ 4 سنوات تقريباً واللعبة بنادي الكرامة بعصر الانحطاط منذ هبوطها للدرجة الثانية ولكن هناك بوادر خير ظهرت مؤخراً بعد تعيين الكادر التدريبي بشكل سليم والمستقبل يبشر بالخير خاصة إذا طبق الاحتراف فلدينا اللاعبون والكادر الجيد ويجب ألا يكون الفريق بهذا المركز المتأخر وفي الإياب سيكون بمركز جيد وفي العام القادم ستعود اللعبة في النادي لسابق عهدها ولتألقها مع زيادة الخبرة للواعدين ومع الدعم اللازم.
الاستقرار
كابتن فريق رجال الكرامة هاني سيد سليمان يرى تطور اللعبة وعودة تألقها بالنادي ورفع مستوى اللاعبين بالاستقرار العام ورفع أجور اللاعبين وتطبيق مبدأ المحاسبة مقابل المال.
ويرى هاني كاخي اللاعب الشاب بفريق رجال الكرامة والذي جرب الاحتراف في قطر والإمارات وكما سمعنا كان قد غادر إلى الإمارات لعدم توفير راتب شهري دائم قدره ثلاثة آلاف ليرة فقط لكنه عاد في ذهاب الدوري الحالي بناء على طلب كادر الفريق وهو يرى أن ناديه الكرامة أقدر نادٍ على تطبيق الاحتراف. فاللاعب يستقر فنياً ومعنوياً ويطمئن للعقد وللراتب كل شهر ويصبح أكثر التزاماً ويكتسب خبرة من اللاعب المحترف القادم للنادي وبالتالي يرتفع مستوى النادي.





هل الأولوية للانتخابات الرياضية؟! أم لإنقــاذ الريـــاضـــة الســوريــــة؟!
إن حمى التحضير المبكر للانتخابات الرياضية للدورة القادمة تسيطر على مفاصل الرياضة السورية، وقد بدأ البعض نشاطه الانتخابي منذ بداية هذا العام »وربما قبل ذلك« ولن يهدأ ذلك البعض حتى يعاود الاستقرار على كرسي القيادة مجدداً بما يمتلكونه من فنون اللعبة الانتخابية التي أتقنوها لعقود من الزمن في ظل قوانين وتعليمات انتخابية تسمح وللأسف بتمييع المحاسبة الحقيقية والفعلية بحيث يعفى الجميع بنهاية المطاف من أي مسؤولية عن الفترة السابقة التي مضت في مواقع القيادة ولو كانت دون بصمة أو إنجاز، هذا إن لم يكن الإنجاز الوحيد هو التراجع القهقرى.
إن ما تقدم يجعلنا نتساءل عن واقع ومستقبل الحركة الرياضية في ضوء ضياع الأولويات وتنافر الصلاحيات وتشتتها، وعدم وضوح اللوائح الداخلية والتي كانت يجب أن تأتي بنصوص حاسمة ودقيقة لتحكم وتفسر بنود المرسوم /7/ لعام 2005 بما يضمن تطور الرياضة السورية وتقدمها، وهذا للأسف ما لم يحصل.
ـ والأسئلة الأولية التي يجب أن تطرح أمام الحركة الرياضية ويجب حسمها وتوجيه الانتخابات الرياضية في ضوئها هي:
1ـ أيهما يسبق بالأهمية اللاعب الرياضي أم القيادي الرياضي؟!.. ومن هو في خدمة من؟!.
2ـ أيهما يسبق بالأهمية المدرب الرياضي والقائمون على العملية التدريبية في الميادين والصالات أم القيادي الرياضي؟!.. ومن هو في خدمة من؟!.
3ـ هل كل القيادات الرياضية وفي كل المفاصل وخاصة في الاتحادات تستعمل صلاحياتها بالشكل المطلوب والمنطقي وتعي مفهوم السؤالين أعلاه؟ وهل لديها الإجابة الصحيحة عليهما قولاً وممارسة أم أن مسعاها هو فقط التجديد لها دورة انتخابية قادمة؟!.
4ـ هل تلك القيادات الرياضية مستعدة لتحمل المسؤولية في حال كانت هناك محاسبة عن التراجع أو الفشل؟! أم أنها بريئة سلفاً والحق على الموازنة والضعف المالي والإدارة المحلية و... أو كما كان الجواب في المدرسة »فدائماً الحق على الدوام الثاني«... الخ؟!.
ـ أسئلة صريحة بحاجة لإجابات حاسمة قبل بدء الدورة الانتخابية القادمة، في حال كان الهدف كما يشاع تحديث مفهوم الانتخابات وضخ الدماء الجديدة في الحركة الرياضية عسى أن يخدم ذلك التطور المنشود لرياضتنا، والذي افتقدناه في السنوات الأخيرة.
ـ وفي الإجابة على كل ما تقدم من وجهة نظري المتواضعة أرى أن:
1ـ اللاعب الرياضي هو حجر الزاوية في العملية الرياضية برمتها وإن كل ما يدور هو في فلك هذه الأولوية ولخدمتها، فبناء البطل الرياضي المتفوق ومساندته لتحقيق الإنجازات هو المبدأ الذي يعلو ولا يعلى عليه، وللأسف فإن الواقع هو غير ذلك فالكثير من الرياضيين هم عرضة للمزاجيات والمحسوبيات والعقوبات والإجراءات القسرية وأحياناً يجري استخدامهم كوقود لصراعات القيادات والتكتلات ويجري انتهاك كراماتهم عبر سحب ألقابهم وإعطائها لغير مستحقيها في ظل الفوضى التي تعيشها بعض الاتحادات بحجة الاستقلالية، فمن لا يقدم الولاء يجري استبعاده وتطفيشه لاحقاً من المنتخبات والمشاركات الخارجية، ما يتطلب وضع حل جذري لهذه الفوضى عبر وضع ضوابط نهائية وفاصلة بين العملية الرياضية الميدانية والمسؤولين عن إدارتها وبين القيادات الرياضية في الاتحادات لإنهاء سطوتهم عليها قبل إجراء الانتخابات القادمة.
2ـ إن قيادة العملية التدريبية في ميادين الرياضة هي أيضاً أهم بكثير من القيادات في الاتحادات والمسؤولين الرياضيين في أعلى الهرم لأن المدربين والإداريين هم اللبنة الثانية في هيكلية البناء الرياضي، وكذلك نرى أيضاً أن الكثير منهم عرضة للعقوبات والإبعاد والإقالات لأسباب واهية ولا بد من استقلال القرار الفني عن سلطة المسؤولين الرياضيين لكي لا يكون وجودهم مرتبطاً وجوداً وعدماً مع مدى الرضا الشخصي عنهم، على أن تتوفر آلية لتقويم عمل المدربين تخضع للمعايير الفنية والتربوية والأخلاقية والقدرة على تحقيق الإنجازات وهذه مسألة سهلة في عالم الرياضة الذي يخضع للمسافة والزمن والقدرة على المنافسة وتحقيق المراكز المتقدمة، وإن أحد أهم أسباب تراجع الرياضة السورية هو التدخل الكامل للاتحادات والقيادات الرياضية بالأمور الفنية التخصصية البحتة، ما يجب وضع حد أيضاً لهذه المسألة قبل الانتخابات القادمة.
3ـ يتضح مما تقدم أن رياضتنا تتبع مبدأ الهرم المعكوس فالمسؤول الرياضي القابع في أعلى الهرم هو أهم بكثير من اللاعب الرياضي والمدرب والإداري ويتحكم بكل ظروفهم وعملهم صعوداً وهبوطاً مسيطراً على عنصري البناء الرياضي متدخلاً بكافة الأمور الفنية والإدارية، علماً أن دوره يجب أن ينحصر في تأمين ديمومة واستمرار العملية الرياضية وتنظيم العمل الرياضي والبطولات والمعسكرات والمشاركات الداخلية والخارجية، بحيث تستغل كل تلك المسائل وتسخر للغايات الانتخابية التي تصبح غير ذات جدوى في ظل هذه الآليات المتبعة لأن كل الظروف ستكون مواتية لتعيد بعض القيادات إنتاج نفسها دوماً في الانتخابات طالما الأولوية لها، فالبعض ممن هم في موقع القيادة بسبب الآليات الانتخابية الحالية لا يتمتع بأي جدارة تؤهله لتبوّء هذا المنصب، وبالأساس لا يعي مفهوم المسؤولية القيادية الرياضية سوى أنه منصب وسلطة فقط يمارسهم على القواعد ودون حسيب أو رقيب في ظل أنظمة رياضية تفسح المجال لذلك، وللأسف فهذا حال الرياضة السورية الراهن.
ـ وبناء على ما تقدم أعلاه فإن الانتخابات القادمة في حال تمت دون تعديل الشروط الانتخابية فإنها ستفكك لبنات جديدة من جسد الرياضة السورية، والأمل يحدونا فيما يشاع من تعليمات انتخابية صارمة للدورة القادمة ستحد بشكل كبير من حالة الضياع التي تعيشها رياضتنا لتضعها على الطريق الصحيح وليفسح المجال لمن هم أهل لتحمل المسؤوليات بكل شفافية وأمانة لتحقيق التقدم والازدهار وإعادة الألق للرياضة السورية في المستقبل القريب!!...



مــراســلون متحالفــون ( بقلم : د. مروان عرفات )
من المؤسف أن بعض مراسلي الصحف ووسائل الإعلام الرياضي الأخرى ورغم توخي الدقة غالباً في اختيارهم تراهم غير محايدين ولا واقعيين في وصفهم للنشاطات الرياضية التي تجري في ملاعبهم وصالاتهم.
ومن المؤسف أكثر أنني لم أقرأ لأحدهم يوماً وصفاً محايداً عندما يكون فريقه أو فريق محافظته طرفاً في هذا اللقاء خاصة إذا رافق هذا اللقاء أحداث مؤسفة أياً كان نوعها.
هنا ترى المراسل »الأمين« إمِّا أن يطنش عما يجري لأنه لم يره في كل عيونه حتى في العين الرابعة، أو أنه لا يريد أن يكتب ما رآه خوفاً من ناديه وجمهوره ومسؤولي محافظته، أو تملقاً لهم وإظهاراً لمدى محبته لفريق مدينته علهم يسجلون ذلك له في سجل الحسنات.
مباريات الجمعة الماضية كانت حافلة بالإشكاليات بدمشق في العباسيين والفيحاء، وفي حماة وفي إدلب وفي اللاذقية وتصفحت كل الصحف الرياضية ولم أجد إلا النذر اليسير قد تناول الشغب أو عرَّج عليه حتى عندنا في »الرياضية«
والمؤسف أكثر أن مراسل إحدى المحافظات أدان الجمهور الضيف والفريق الضيف وحملَّه مسؤولية ماجرى في حين طَنَّشَ عن كل ما فعله جمهور ناديه أو محافظته وحتى رجال حفظ النظام ورجال الإطفاء بالجمهور الضيف، ولم يقل كلمة واحدة عن جمهور محافظته الذي أصبح بكامله في أرض الملعب مما كاد يوقع المشاكل والفتن.
هؤلاء المراسلون »المنتمون إلى أنديتهم« وليس للضمير الصحفي يقومون بتضليل الرأي العام بل يشاركون في قلب الحقائق بدءاً من الجانب الفني حيث يكيلون المدح لفريقهم ويضعون عيوب الدنيا بالضيف ووصولاً للجانب الانضباطي، في حين لم أقرأ يوماً لمراسل إلا ما ندر قال إن جمهور محافظته شتم أو تسبب بالشغب أو قام بتكسير تجهيزات الملاعب والصالات أو رمى الملعب بكل ما طالته يداه، أو إنه حاصر الزائرين لوقت طويل أو إنه أكثر من الاعتراضات على الحكم مستفيداً ومستنداً إلى جمهوره المستعد لمساندته بالشتم إذا لزم الأمر... لا بل إن بعض المراسلين تراهم يتسترون على ما يجري في رياضة محافظتهم حتى ولو وصل لتصنيفه تحت عناوين الفساد خوفاً أو تواطؤاً أو ربما استفادة حتى إن بعضهم وعلى مدى خمس سنوات لم يخطر بباله أن يكتب أو يشير أو ينبه لحالة فساد واحدة. وحتى إن بعضهم إذا سألته تراه يتهرب أو يبرر أو يتحاشى المشاكل ووجع الرأس وإذا أعطاك معلومة صغيرة يرجوك أن لا تأتي على ذكر اسمه.
* لهؤلاء أقول.. إن الصحافة أمانة ورسالة وأخلاق.. ومن لايتصف بذلك لايلزمنا ولا نريده أن ينتمي إلينا لأن في وجوده ضرراً للمهنة وتعذيب لزملائه أصحاب الضمير وتشجيع للمخالفين على الاستمرار في مخالفاتهم لطالما أنه أعطاهم الأمان »عن قصد أو غير قصد«.
* وبعض الزملاء في إحدى الصحف وبينهم أسماء مهمة اعتادوا على مناقشة أوضاع الرياضة وهذا حقهم لكن ماليس من حقهم هو اغتيابهم لزملائهم وتناولهم إياهم بالسيئ تقرباً لجهة أو شخص.. أو لإثبات الذات وقد كانوا تلاميذنا حتى أيام قليلة.
* هؤلاء ندعوهم إلى أمانة المجالس. لأن المجالس أمانات.. ومن لا يمتلك الحد الأدنى لهذه الصفة لا يلزمنا ولا نرغب أن تضمنا كلمة زميل مهنة.
* إنها دعوة لحملة القلم والرأي الصحفي كي يتحملوا مسؤولية مايقولون.. وأن يعلموا أن الصحافة رسالة قبل أن تكون راتباً أو ارتزاقاً أو شهرة.




إلى اتحاد الكرة.. تنبهوا واستفيقوا..و...؟ ( بقلم : إياد ناصر )
كنا في مؤسسة صرنا في فروع وشلل ورغم ذلك اتحاد الكرة مستمر. أذكر أنني قلت مرة للدكتور أحمد جبان رئيس الاتحاد وعلى الهواء مباشرة وبالحرف: »أقسم بالله يا دكتور لو تعلن الآن استقالة الاتحاد وعلى الهواء مباشرة لكسبتم احترام الجمهور« فرد قائلاً: »أنا جاهز إذا وافق كل الأعضاء!!« حسناً لو سألت كل عضو عن الاستقالة لقال: »أنا جاهز فليستقيلوا هم وأنا جاهز« ومرت الأشهر ولا حراك مسؤولاً والجديد كان هو زيادة الانقسام، وصار الحديث عن ثلاثة تكتلات في الاتحاد أمر بديهي، والاستقالات التي تحصل أو الابتعاد عن الاتحاد دخلت فيه المسألة الشخصية أكثر من المسألة المؤسساتية!! وبالتالي لا شيء سيجمع الاتحاد! كل على حدة ويبرز هنا السؤال الأهم لماذا إذاً مستمرون في عملهم؟ لقد سئمنا من مقولة »رئيس الاتحاد شخص جيد لكن المحيطين به هم المشكلة«!.
لأننا في اتحاد جماعي مؤسساتي وكلام من هذا قد يكون كلام حق يراد به باطل؟ كما النجاحات تنسب للكل، الفشل هو للكل، الاتحاد نفسه ينقسم في كل قرار على حاله أي القسمة في القرارات ما عادت على اثنين، لكل حصته في القرار وبالتالي المسؤولية على الجميع -نقطة انتهى- ثم ما الذي يضطر عضو في الاتحاد أن يتهمه آخر بالفساد ويبقى في مكانه؟ ما الذي يضطر عضو يساء له في كل موقف ولا يبالي، إنهم يتحدثون في إجابة واحدة »حرصاً على كرة القدم السورية« فعلاً ومن الحب ما قتل، حسناً إن كان كل هذا الحب سيوصلنا إلى الهاوية، فلنحب من طرف واحد ونبتعد؟! وحرصاً عليها قررنا الاستقالة، قدمنا ما عندنا ونترك للآخرين أن يأتوا بخبرات مفيدة أكثر ومنسجمة أكثر«!! هل هذا حلم؟ إن المواقف الكبيرة تحتاج رجالاً كباراً وقراراً مسؤولاً اليوم هو بداية الحل، إذ لا أمل في استمرار الاتحاد هكذا، أعرف أنهم يعيشون هذه الحقيقة لكنهم يكابرون، لا تخافوا من المصطلحات الشرقية »الشماتة وغير ذلك«.. ففي شرقيتنا أيضاً »النخوة« ما زالت موجودة وقرار الاستقالة سيكون له صدى إيجابي، التغيير اليوم ياسادة ليس لمجرد التغيير بل لأنه أصبح حاجة، تخيلوا منزلاً رب البيت فيه ليس على وفاق مع زوجته والأبناء كل واحد في جهة، أي منزل هذا سيعيش بالسترة وأن من »رضي عاش«!! هذه كرة بلد ياجماعة، انتبهوا يا اتحادنا والتفتوا حولكم، تنبهوا واستفيقوا واستقيلوا، محبة لكرتنا!!



هون حطنا ( بقلم : سامر كاسوحة )
؟ Game over هو اسم برنامج يقدمه الزميل أنس شويكي على قناة المشرق السورية التي انطلقت من فترة كالصاروخ في سماء الفضائيات، طبعاً من العنوان ظننت أن العزيز أنس يعد ويقدم برنامجاً له علاقة بألعاب الكومبيوتر وربما يريد التحدث عن دوري الفيفا 2006ع أساس بيشبه دورينا فجلست لأتابع البرنامج على مضض مستخفاً بالفكرة ولكن يا إلهي البرنامج يتحدث عن نجوم رياضتنا المعتزلين ومافعله بهم الزمن وكيف قالت لهم رياضتنا Game over كيف كرّمهم المسؤولون وكيف يعتنون بهم ويدارونهم برمش العين بعد أن أعطوا من أعمارهم ومن عرقهم مجداً وبطولات لسورية ولم أتمالك نفسي عن البكاء وأنا أرى دموع فؤاد غرير لاعب منتخبنا الوطني أيام زمان وأحد رموز نادي الوثبة وأنه يعمل في محل لقصابة اللحم طوله متر بمتر.. شكراً يا أنس على البرنامج المتميز وأمنيتي الوحيدة أن يشاهده كبار المسؤولين لعلهم ينصفون نجومنا بعد أن خذلهم أهل الشأن وقالوا لهم game over.
؟ جبلة وصيف الدوري من فوق وليس بالشقلوب نعم إنه وصيف الدوري في الإياب فقط، طبعاً الكثيرون يشككون ويتباكون صارخين: كيف لمن حصل ذهاباً على أربعة بونط أن يصبح وصيف الإياب ولكل هؤلاء راجعوا أداء وأهداف جبلة الثلاثة في مرمى الكرامة بداية الإياب وفوزه على تشرين المهدد وتعادله مع الجيش المنافس ع اللقب وآخره على حطين المهدد أيضاً، بكل الأحوال قفزة جبلة جعلت نصف فرق الدوري مهددة بالهبوط وما حدا على راسو ريشة فالفارق بين السادس والسالس عشر (هذه مقتبسة من خبير لغويات يعمل بعد الدوام معلق رياضي) هو تسعة بونط أي ثلاث مباريات ولا نعرف ماستحمله الأيام الجايات التي ستكون أسوأ من الرايحات.
؟ الأسبوع الأول من ملحمة التجمع للصعود إلى الأولى نزل كالصاعقة على رأس كل من استخف بالمجموعة الجنوبية والوسطى وكل من ادعى أن الشرقية هي الأقوى لأنها تضم الفرق الأعتى وأن الظلم لحقهم وأنهم لو كانوا في الجنوبية لتأهلوا بسهولة ولكن كل هذا الكلام طلع فاضي فبطل الشرقية الشباب خسر أمام الساحل وثاني الشرقية تعادل مع المحافظة وتم نسف مقولة تفوق الفرق الشمالية الشرقية إلى الأبد طبعاً نستثني تفوق الفرق الشرقية على ملاعبها الترابية وحديثنا هذا قبل مباريات الأسبوع الثاني ولا نعرف إن عادت الأمور إلى نصابها أمس أم تابعت فرق الوسطى والجنوبية سعيها لكسر قاعدة التفوق المذكورة.
؟ أعضاء اتحاد الطابة الموقرين نستمع وباهتمام إلى مجادلاتكم ومخاصماتكم وتهديداتكم لبعض بكشف المستور وستر المكشوف وفضح الفساد هيك ع المفضوح ولأول مرة نصدق كل كلمة تقولونها بحق بعض تابعوا على نفس الموجة ولاتتراجعوا فأنتم رجال والرجال مواقف.



الحـــــــــريـــــــة البطــــــــــل غيـــــــر المتـــــــوج!؟
نعم أقولها وبكل ثقة وصراحة وشفافية.. الحرية هو البطل غير المتوج! كتبت هذه الرسالة الحزينة، جفت كل أقلامي وأحباري وأتت من صميم قلبي الأخضر المجروح! هكذا شاءت الأقدار أن يلعب فريق الحرية للسنة الثانية على التوالي في عالم المظاليم بفعل فاعل وبشكل مقصود، وكل الشارع الرياضي يعلم تماماً ماذا نقصد في رسالتنا الحزينة، طبعاً إنهم الأبطال كالعادة جماعة اتحاد الكرة بإنتاجهم المسلسل المكسيكي طويل الأمد بعنوان: »سيبقى الحرية في الدرجة الثانية«!؟ المسلسل بدأ في مباراتنا مع البوكمال، لماذا؟ لأن إدارة الأخضر »الأبطال« فضحت أمر اتحاد الكرة على كافة القنوات المرئية والمسموعة وعلى رأسهم أشهر القنوات العربية »قناة الجزيرة والعربية وإم بي سي وإي آرتي«.. ومنذ ذلك اليوم المشؤوم أخذوا موقفاً من إدارة النادي الأخضر، ولذلك سأورد لكم بعض البنود: هل الحرية هو البطل غير المتوج أم لا وأنتم ستحكمون عليها وأتمنى أن يكون الحكم بضميركم ووجدانكم بالله عليكم!:
* أولاً: حشرنا في المجموعة الشرقية وتحملنا الظلم والويل والويلات بشهادة الجميع!
* ثانياً: لماذا فريق البوكمال لعب كافة مبارياته خارج أرضه.. فقط مباراة الحرية حصراً كانت في البوكمال؟.
* ثالثاً: دائماً وأبداً كان الفريق يتعرض لظلم تحكيمي فاضح وواضح؟.
* رابعاً: تأهلنا وبجدارة إلى دوري المجموعات وما بين ليل وضحاه أتوا بقرار خرافي يؤكد أن الفريق لم يتأهل.. رغم أفراحنا على مدار الساعتين في الحسكة ما بعد المباراة على أنغام الطبل والزمر على طريقتنا الخاصة؟.
* خامساً: رغم التأهل أقاموا لنا مباراة فاصلة والمعروف في كافة دوريات العالم الشهيرة القانون واضح وفهمكم كفاية؟.
* سادساً: مشاركة اللاعب إبراهيم العمر في المباراة الفاصلة على أساس أنه معاقب حتى إشعار آخر؟.
* سابعاً: في مباراتنا مع الجزيرة في الحسكة ومن أخبار موثوقة كنا في الملعب وأتوا بصهاريج المياه ليلة المباراة ورشوها في الملعب.
* ثامناً: لماذا نفس الحكم في مباراتنا مع الجزيرة في الحسكة كان هو نفسه في المباراة الفاصلة؟.
* تاسعاً: في مباراتنا مع الجزيرة في الحسكة نال ستة لاعبين البطاقات الصفراء، كلها كانت تكتيكية بحتة داخل أرض الملعب على أساس تأهلنا إلى دوري المجموعات؟.
* عاشراً: قبل بدء المباراة الفاصلة بساعات قليلة وافقت إدارتا الحرية والجزيرة على إلغاء الإنذارات لكلا الفريقين وإذ بنا نتفاجأ برفض من اتحاد الكرة: ممنوع اللعب؟ والحرية لعب بغياب أبرز دعائمه الأساسية في الفريق وهم: محمد منصور ومحمد الحسن وأحمد تيت وسمير بلال وأحمد إدريس ومحمد عطار والحارس أمير النجار!
وأخيراً وليس آخراً أشكر إدارة نادي الحرية وعلى رأسهم الدكتور محمد كمال حزوري ولاعبيها وكافة جماهيرها الذواقة والغالية فرداً فرداً على جهودهم المبذولة في دوري عالم المظالميم.








الريشة السورية تحلق عالياً بذهبية فرق الرجال والسيدات والفردي والزوجي على الطريق
أثبتت الريشة السورية أحقيتها بتزعم الريشة العربية وذلك ضمن فعاليات بطولة العرب للريشة الطائرة للسيدات والرجال والتي تستضيفها العاصمة الأردنية عمان حالياً بمشاركة عربية واسعة حيث نجحت الريشة السورية بحصد ذهبيتي الفرق للسيدات والرجال بمجريات جاءت على النحو التالي:
فرق الرجال
بعد صدارتها لمجموعتها الأولى بفرق الرجال والتي ضمت الأردن (ب) والمغرب والبحرين والسودان صعدت للدور النصف النهائي لتقابل الأردن (ب) به والذي يضم مخضرمي الريشة الأردنية وتفوز عليه بنتيجة 3/0 ليقابل بالنهائي رجال مصر الذين لهم باع طويل على المستوى العربي والإفريقي ويفوز عليه 3/0 ويتوجون بالميدالية الذهبية وقد أشاد المتابعون العرب بالمستوى الذي قدمه لاعبو سورية (فردي أول) نورس عبد الواحد، فردي ثاني عمار عوض، الزوجي: باسل الدرة + نور عبد الواحد.
فرق السيدات:
كررن مافعله الرجال عندما تصدرن المجموعة الأولى والتي ضمت (المغرب، الأردن (ب) السودان) ليقابلن بالنصف النهائي سيدات مصر، وتعذبت بناتنا بتحقيق الفوز بصعوبة 2/1 ويتكرر نفس الشيء بالنهائي مع الفريق الأردني واللواتي فزن عليهن 2/1 أيضاً.
مثَّل منتخبنا (فردي أول) هديل كريم، (فردي ثاني) تغريد الجلاد، (زوجي) هديل كريم + بشرى مهاوش.
الفردي على الطريق:
وفي مسابقة الفردي أثبت لاعبونا ولاعباتنا جدارتهم حيث وصلت هديل كريم لنهائي السيدات والتي ستقابل به اليوم الثلاثاء المصرية هاديا حسين.
بينما خرجت تغريد الجلاد وبشرى مهاوش من الدور الربع النهائي على يد لاعبات مصريات.
وبالنسبة إلى فردي الرجال تأهل لاعبونا الأربعة المشاركون إلى الدور (16) وهم باسل الدرة، نورس عبد الواحد، عمار عوض، إياد عوض، حيث ستقام مبارياتهم اليوم الثلاثاء.

دوري أبطـال آســيا »4« مواجهات »سعودية ــ إماراتية« في الجولة الثالثة
تسعى ثلاثة أندية لتحقيق فوزها الثالث على التوالي في الجولة الثالثة من النسخة السابعة من دوري أبطال آسيا لكرة القدم على أمل ضمان التأهل المبكر إلى دور الـ»16« والأندية الثلاثة هي الاتحاد السعودي وغامبا أوساكا الياباني وسوون سامسونغ الكوري الجنوبي، في المقابل هناك »12« نادياً لم تعرف طعم الفوز خلال الجولتين الأولى والثانية وهي تأمل لتحقيق ذلك لإنعاش آمالها مجدداً في المنافسة على البطاقات المؤهلة للمرحلة المقبلة، حتى إن هناك أربعة أندية تبحث عن نقطتها الأولى في الإقصائيات وهي الشارقة الإماراتي وأولسان هيونداي الكوري الجنوبي والجيش السنغافوري وسريويجايا الإندونيسي.
برنامج المرحلة الثالثة يتضمن »4« مواجهات »سعودية- إماراتية« خالصة ويأتي ذلك بعد أسبوع واحد من مواجهة منتخبي البلدين في تصفيات مونديال جنوب إفريقيا »2010« عندما حققت السعودية فوزاً شاقاً في الرياض 3/2 بعدما تقدمت الإمارات 1/2.
أولى المواجهات ستقام اليوم في أبو ظبي بين الجزيرة والاتحاد ضمن المجموعة الثالثة، حيث يدخلها الاتحاد بمعنويات قوية بعدما حقق فوزين على كل من الاستقلال الإيراني 2/1 في جدة وعلى أم صلال القطري 3/1 في الدوحة إلى تربعه قمة الدوري السعودي بفارق نقطتين عن منافسه الوحيد الهلال على بعد مرحلة واحدة من النهاية، أما الجزيرة فيتطلع لتحقيق فوزه الأول بعد تعثره في المباراة الأولى أمام أم صلال 0/1 في أبو ظبي، وتعادله مع الاستقلال 1/1 على ملعب آزادي. أما المواجهة الثانية فستقام اليوم أيضاً بين الهلال وضيفه أهلي دبي ضمن المجموعة الأولى، حيث يتطلع كلا الفريقين لتحقيق الفوز الأول بعد تعادل الهلال مرتين مع سابا باتري وباختاكور بنتيجة واحدة 1/1 فيما تعثر الأهلي على ملعبه أمام باختاكور 1/2 لكنه اقتنص تعادلاً سلبياً من الاستقلال في طهران. ثالث المواجهات »السعودية- الإماراتية« ستجري غداً في الشارقة بين الشارقة والشباب ضمن المجموعة الثانية. فالفريق المضيف يبحث عن النقطة الأولى بعد هزيمتيه أمام بيروزي الإيراني 1/3 والغرافة القطري 0/،2 أما الشباب فيريد مواصلة البداية القوية وتجنب الهزيمة بعدما كسب الغرافة في الدوحة 3/1 وتعادل مع بيروزي سلباً. أما آخر المواجهات فستكون بين الاتفاق وضيفه الشباب الإماراتي في المجموعة الرابعة التي تشهد منافسة قوية بين الأندية الأربعة التي تتقاسم الصدارة فيما بينها ولكل منهم »3« نقاط من فوز وهزيمة.




بعد تجربة كابريني المتـــعثرة.. عـــــائد من البــاب البرتقالي: المهندس حسان الأسطواني: لماذا الخوف من دخول رجال الأعمال؟
لا أطمـح لرئاسـة النادي ولا إدارتـه
يستغرب الكثيرون عودته إلى الرياضة.. بعد الذي حصل مع تجربته الأولى والجدل الكبير الذي أحدثته قضية »كابريني« حول استقدامه لمنتخب الكرة..
المهندس حسان أسطواني.. امتص الصدمة وعاد مجدداً إلى رياضتنا.. لكن عودته اليوم مختلفة.. وتعامله اليوم ليس مع اتحادات.. وإنما مع أندية.. بل مع النادي الذي نشأ فيه لاعباً في سلته.. ومازال يدين له بالفضل.. ويحفظ له الود..
الأسطواني قادم لدفع المال.. وسط محاولة التخوف العام من دخول رجال الأعمال..
فلماذا الخوف.. وماهي ورقة عمله وإلى أين يصل طموحه وأمله؟!
؟ أستاذ حسان.. بعد تجربتك مع الرياضة بخصوص كابريني.. ماكنا نتوقع عودتك للتجربة الرياضية مرة أخرى؟
؟؟ بالفعل كانت تجربة مؤسفة و»تهرّب« أكبر داعم للرياضة.. وأنا لم أبتعد لكن الظروف أبعدتني.. عموماً قدمنا لهم برنامجاً لتطوير كرة المنتخب ولم يستجيبوا وشاهدنا بعدها الذي صار في المنتخب..
؟ رياضتنا بحاجة لتمويل.. والحل مع لهفة رجال الأعمال.. لكن دخولهم للأندية يبدو مخيفاً للبعض؟
؟؟ دعم رجل الأعمال يبدو مطلوباً ودخولهم يجب أن يكون مدروساً ولكن لماذا التخوف فالدعم بحاجة لأشخاص يحبون الوطن ومستعدون للمغامرة.. فالنتائج بالرياضة ليست مضمونة دوماً.. والمخاطرة علينا.. فعلى ماذا سيخافون.. إلا إذا كانت هناك أشياء أخرى يخافون عليها.!
؟ لكنهم كثيراً مايقولون أن رجل الأعمال يدخل إلى الرياضة كي يستفيد؟
؟؟ أسمع هذا الكلام وأضحك.. بماذا يستفيد.. نتائجنا الرياضية في تراجع.. وكيف يستفيد إذا كانت مباريات الأندية لاتسوق تلفزيونياً وإن حدث ذلك يكون بأرخص الأثمان.. وهل يريد رجل الأعمال الاستفادة من الدعاية والإعلان؟! الأفضل له أن يستفيد منها خارج الرياضة.. بل على العكس.. وجود رجل الأعمال بالنادي يحقق له أصدقاء.. ويصنع له أعداء أيضاً..! إذاً ليس هو مشروع تجاري..
؟ لكن رجل الأعمال بالنهاية هو »تاجر« والفكر التجاري يدفعه لوضع »التسعة« كي يأكل »العشرة«؟
؟؟ هناك أشخاص دخلوا الرياضة لمكاسب ما.. سواء بتحقيق شعبية معينة.. أو لدخول مجلس الشعب.. أو فوائد أخرى.. وبذات الوقت التجارب السابقة بنادي الوحدة بالذات أثبتت أن هناك من دعم حباً بالنادي..
؟ ولماذا لايتحول دخول الداعم للنادي إلى مشروع استثماري بحيث »يفيد ويستفيد«؟
؟؟ حالياً صعب.. فالمعادلة ليست متراكبة.. ودخول رجل الأعمال حالياً كي يفيد.. تمهيداً للمرحلة اللاحقة كي يفيد ويستفيد.. »ولينسوا أنه سيستفيد« وبمقدار مايستفيد رجل الأعمال.. يدعم أكثر.
؟ لنعد قليلاً لحكاية كابريني باعتبارها لم تغادر الأذهان؟
؟؟ محبة كابريني لسورية انقلبت إلى حالة سلبية بعدما زارها وأحبها ولمس محبة أهلها.. والرفض كان لأسباب »بيروقراطية« وقد أساءت لسورية أكثر ماأفادتها..
؟ ظهورك في الوحدة جاء في فترة فراغ غاب فيها رجال الأعمال الذي لايحبون التواجد معاً في موقع الدعم والظهور..؟
؟؟ من خلال برنامجي السابق مع المنتخب دعوت كل رجال الأعمال لدعم المنتخب.. ولم يكن هدفي التفرد في الدعم والبروز.. وسندعم بدون أي أبعاد.. ونادي الوحدة يمر اليوم في أزمة.. وباعتباري ابن نادي الوحدة »الغوطة سابقا« وهناك تقصير من الشركة الراعية وأوضاع كرتي السلة والقدم لاتسر.. وأنا لاأستطيع دعم النادي بشكل كامل.. والنادي مرتبط بشركة راعية وأنا غير مستعد لتمويل هذه الشركة التي لاتفي بالتزاماتها من خلال نادي الوحدة.. لأنها ستحصل على نصف المبلغ..!
والغريب أن البعض بدأ بمحاربة دخولي منذ الخطوة الأولى.. وماذا سيفيدني النادي مقابل الذي دفعته.. فأنا لم أضع لوحات إعلانية بالنادي حتى الآن.. وحتى لو وضعت لوحتين أو ثلاث فما هي الفائدة الفظيعة التي سأحصدها.. هل أصبح الوحدة »شانزليزيه«؟!
أنا لم أدخل.. بل الإدارة طلبت مني دعم النادي من خلال د.فؤاد محفوظ ود.جابر بدورة وبموقف شخصي وخاص جداً.. وافقت لكن فضلت أن يكون العقد على شقين..
الشق الأول ينص على وضع إعلانات على قمصان الفريق وعبر لوحات في النادي.. مقابل مليون ليرة.. أما الشق الثاني فهو التبرعات والمكافآت.. وأنا مستعد لدفع مايلزم للنادي »من مليون إلى مئة مليون«.. بشرط أن لايكون للشركة الراعية الثانية علاقة به..!
فالمليون الذي دفعته حصلت هذه الشركة على نصفه بموجب العقد الموقع بينها وبين النادي.. وهذا من أخطاء الإدارات السابقة..
فهل أنا ملزم بدفع »10« مليون كي تأخذ الشركة »5« مليون؟!
إذاً الآن دعمي للوحدة مؤقت وسأدفع مايلزم حتى نهاية الدوري..
؟ وماذا بعد نهاية الدوري؟
؟؟ سأنتظر الإدارة الجديدة للنادي.. وما إذا كانت إدارة متفهمة ويمكنني التفاهم معها.. فنحن لاندعم لنكسب.. بل ندعم لوضع برنامج تطوير كرة السلة بنادي الوحدة.. فإذا مشوا عليه فأنا جاهز للدعم..
؟ والبرنامج الذي ستقدمه.. هل هو خطة مفروضة.. أم رؤية قابلة للحوار؟
؟؟ باعتباري ابن لعبة كرة السلة حيث مارستها بنادي الوحدة.. فأنا على اطلاع بأوضاعها ومعاناتها وسبل تطويرها.. وكيف يمكن استفادتها من السلة العالمية.. فقد استقدم أكاديمية برشلونة لكرة السلة لنادي الوحدة..
وأنا سأقدم لهم برنامجاً تطويرياً كي يدرسوه من قبل خبرائهم.. ونحن نقترح ونتفق كي نصل لنتيجة.
فأنا ضد فكرة استقدام لاعب أجنبي لشهرين أو ثلاثة.. وهذا قد يفيد لكسب مباراة لكنه لن يطور المستوى ولذلك تراجعت قواعد الأندية.. والأجور استقدام لاعب أجنبي جيد المستوى ولفترة طويلة.. ولذلك فإن سلتنا بحاجة لجهاز تدريبي أجنبي يتعاون مع اللجنة التدريبية السورية سواء في المنتخب أو الأندية ويعملان وفق برنامج موَّحد ويأتي اللاعب الأجنبي المفيد والمطوِّر..
؟ وهل أنتم كشركة جاهزون لتحمل كل تكاليف ونفقات هذا البرنامج؟
؟؟ نحن نقدم البرنامج ونقدم التمويل الكافي له..
؟ البعض من رجال الأعمال عندما يدخلون النادي يفرضون أشخاصاً معينين على الأجواء كي يكونوا يدهم وعينهم؟
؟؟ أنا أكره سياسة الفرض.. وأنا أقدم اقتراحاً فإذا كان إيجابياً يؤخذ به.. وقد استقدم مدرباً معيناً قد لايعرفونه لكنني واثق من كفاءته لأنني بالأساس لن أرمي مالي في البحر..
وأعمل على إنجاح برنامجي..
؟ لكن فريق الوحدة الحالي غير الفريق الذي حقق بطولة آسيا.. ولم يعد فيه نجوم كبار كأنور وطريف وشريف.. فهل أخذت ذلك بعين الاعتبار.. بل هل تنوي دعم الفريق بلاعبين من أندية أخرى؟
؟؟ تابعت الفريق في تمارينه وبعض مبارياته وأعجبني حماسه واندفاعه.. ولديه إمكانية التطور.. وأنا لست مع استقدام لاعبين محليين بحكم الإعارة لمدة سنة.. واللاعب الذي نريده يجب التعاقد معه لمدة »5« سنوات على الأقل..
؟ لو توفرت لك المنافسات الملائمة فإلى أين ستصل بسلة الوحدة؟
؟؟ حالياً أنا أتعامل مع الإدارة الحالية »المؤقتة« للنادي.. ولكن المسألة مع الإدارة القادمة.. وإذا ماتوصلنا لاتفاق معها.. لدي برنامج خاص بكرة القدم للنادي من أهم أساسياته الإشراف على المدارس الصيفية للنادي.. وممكن أن أستأجر جزءاً من ملاعب النادي لصالح مدرسة »إيه سي ميلان« لكرة القدم.. وبالطبع »سأستأجرها بالمصاري« وقد أطلب من المدربين الطليان تدريب لاعبي النادي مبدئياً حتى تأتي انتخابات الإدارة القادمة.. وتنحل قصة عقد الرعاية مع الشركة السابقة.. كما يتجه التفكير لتحويل ملاعب كرة النادي لملاعب »عشب صناعي« ونزودها بالإنارة للتدريب الليلي..
علماً أنني كنت قد أمنت منحه تدريبية للمدرب نزار محروس.. لكن بعدما ترك.. طلبنا تحويلها إلى المدرب الحالي عساف خليفة وأتبعناه بالكابتن عماد شومان.. حيث اللقاء هناك مع »أنشيلوتي«.. لكن ثمة ملاحظة هامة أريد قولها:
أنا ليس لي مصلحة بدخول مجلس إدارة النادي.. ولا حتى رئاسة النادي.!
؟ يبدو مشروعك مرهوناً بالإدارة القادمة للنادي.. فهل تنتظر إدارة معينة أم وجود أشخاص محددين فيها؟
؟؟ لايعنيني الأشخاص.. وإنما يعنيني برنامجهم.. وإذا كانوا كالإدارات السابقة وقادمون للعمل بالأسلوب القديم كي يعملوا مراكز قوى..وكل يعمل حسب مواله.. أو أن يأتي إنسان كي يتفرد بإدارة النادي لوحده.. فهذه كلها مظاهر لاتشير للنجاح.!
لقد فوجئت بمستوى التنظيم في النادي..
أي لجنة العلاقات العامة.. أي المدير التنفيذي بالنادي.. هيكلية أنديتنا غير قادرة على قيادة أندية كبيرة.!
أيضاً المطلوب تخصيص أنديتنا بألعاب محددة.. فلا يعقل أن يحمل النادي »10« ألعاب.!!!
هناك أندية كبيرة عالمياً وقائمة على لعبة واحدة.
؟ ولو اتفقت مع نادي الوحدة على عقد رعاية فهل تفضله حصرياً؟
؟؟ لنبحث في شروط العقد أولاً.. ونرى ماذا سنأخذ بالمقابل.. وبالطبع لن نأخذ الكل وإنما الجزء.. وأهم شيء أننا لن نأخذ ريوع مباريات النادي..
؟ يقال أن الرياضة من أهم وسائل الترويج الإعلاني؟
؟؟ هذا الكلام صحيح والرياضة مدخل هام للترويج الإعلاني.. وبما أننا مازلنا نسير ببطء في طريق الانفتاح الفكري والثقافي والرياضي.. فإننا بحاجة لوقت لموازنة المعادلة مابين الانفاق والدعم والنواتج.. ورياضتنا بحاجة لتطوير..
فالمفاهيم الرياضية اختلفت كثيراً.. ولاعبونا فهموا بعض المسائل بطريقة خاطئة..
ولذلك لدى اجتماعي بفريق الوحدة طالبت اللاعبين بروح الانتماء والوفاء للنادي، فأنا أستغرب حرد اللاعبين عن اللعب بحجة عدم قبض الرواتب.. لمعرفتهم أن النادي ليس لديه المال كي يدفع لهم..!
وهذا يدل على عدم شعور بالمسؤولية وأبناء النادي يجب أن يكونوا معه بالأزمات..
؟ اللاعب الأجنبي المفيد لتطوير سلتنا بحاجة لمبالغ كبيرة؟
؟؟ هذا هو الجهل بعينه.. لماذا نستقدم لاعبين من أمريكا بالذات.. لماذا لانستقدم لاعبين من يوغسلافيا »سابقا« وروسيا أو ليتوانيا واليونان وإسبانيا وإيطاليا.. ومستوياتهم جيدة.. وأسعارهم مقبولة.. ومدربوهم أفهم من الأمريكان..!
وعودة إلى وضع الفريق..
المهم أننا حالياً قمنا بدفع رواتب اللاعبين وصرفت لهم مكافأة بعد الفوز على الكرامة وقدمت تجهيزات كاملة للفريق.
وسأستقدم لاعباً أجنبياً للفاينال وسأستمر بالدفع حتى نهاية الموسم.. وبذات الوقت عندما يكون لدينا احتراف فأستغرب أن لايتمرن لاعبونا صباحاً ومساءً.. وهذا الشيء الذي أريده لوقمت بدعم فريق السلة..
؟ وهل »ستضيق أخلاقك« كغيرك من رجال الأعمال وتترك »الشقا لمن بقا«؟!
؟؟ أنا نفسي طويل جداً.. جداً..
؟ وماهو حلمك البرتقالي؟
؟؟ العودة بالوحدة إلى قوته.. الوحدة عملياً يمثل دمشق.. وبالتالي فإن دمشق كلها يجب أن تدعمه.. وهذا يتطلب وجود لجنة علاقات عامة.. لكسب محبي النادي وداعميه..
ويمكن الوصول لأكثر من ألف شخص.. ولو دفع كل واحد منهم مئة ألف ليرة.. وليس بالضرورة أن يدفعها دفعة واحدة.. بل على دفعات.. وكل شهر عشرة آلاف ليرة..
لماذا الاعتماد على شركة إذا توقفت توقف النادي.. أي منشآت النادي..
منشأة النادي لاتدار بالطريقة الصحيحة ومنشأة كهذه يجب أن لايقل مدخولها عن »2-3« مليون دولار سنوياً.!
بينما هي في الواقع لاتعود بأكثر من »15« مليون ليرة سورية..!




مانشستريونايتد يستيقظ في الدقيقة الأخيرة ويحرم الليفر طعم الصدارة
تجنب مانشستر يونايتد سقوطاً مدوياً ثالثاً على التوالي كان سيكلفه فقدان الصدارة لمطارده ليفربول الذي فاز مسبقا على مضيفه فولهام، بعدما فاز مانشستر بشق الأنفس على ضيفه أستون فيلا بثلاثة أهداف لهدفين محافظاً على صدارته بفارق نقطة وحيدة عن الليفر وذلك في ختام منافسات الجولة 31 من الدوري الإنكليزي الممتاز »البريمرليغ«.
فعلى مسرح الأحلام عانى أصحاب الأرض الأمرين لنيل النقاط الثلاث وتحقيق فوزهم السادس على التوالي على أستون فيلا في ملعب الأولدترافورد بعد أن قلبوا تأخرهم، حيث كانت الكلمة الأولى في المباراة للشياطين الحمر الذين افتتحوا التسجيل عبر البرتغالي كريستيانو رونالدو من تسديدة حرة مباشرة في الدقيقة 14 إلا أن الضيوف عدلوا النتيجة برأسية للنرويجي جون كارو في الدقيقة 30 قبل أن يفجروا مفاجأة من العيار الثقيل بتعزيز النتيجة بهدف ثان عن طريق رأسية غابرييل أغبنلاهور في الدقيقة 58 ليستجمع بعدها مانشستر قواه من جديد فارضاً إيقاعه المطلق على مجريات اللقاء معدلا النتيجة في الدقيقة 80 عن طريق البرتغالي رونالدو بتسديدة زاحفة أرضية أسكنها على يسار حارس مرمى الفيلانز الأمريكي براد فريدل قبل أن يأتي هدف الفوز لليونايتد بقدم غير متوقعة حمل شرف إحرازه الإيطالي فيديركو ماكيدا »18 عاما« الذي نزل بديلاً للبرتغالي ناني في الدقيقة 60 في أول ظهور له مع الشياطين الحمر حيث جاء الهدف في الدقيقة الثانية بدل الوقت الضائع ليرفع اليونايتد رصيده إلى 68 نقطة فيما تجمد رصيد أستون فيلا عند 52 نقطة مستقرا في المركز الخامس متلقيا هزيمته الرابعة على التوالي لأول مرة منذ عامين ونصف.
من جهة أخرى عاد ليفربول بالنقاط الثلاث من العاصمة لندن وبالتحديد من ملعب كرافن كوتيج بعدما هزم مضيفه فولهام بهدف محققاً الليفر الفوز رقم 25 على الفريق اللندني في تاريخ لقاءاتهما في الدوري وأحرز هدف الفوز للريدز الصهيوني يوسي بن عيون في الدقيقة الأخيرة من عمر اللقاء رافعاً الليفر بذلك رصيده إلى 67 نقطة ومواصلاً على قدم وساق لحاقه بالمتصدر الذي يملك مباراة مؤجلة ضد بورتسموث.
فشل نيوكاسل في تضميد جراحه تحت إشراف مدربه الجديد ألان شيرر بعد أن هزم في عقر داره على إستاد جيمس بارك أمام ضيفه تشلسي بهدفين دون رد في اللقاء الذي غاب عنه مهاجم البلوز الإيفواري دروغبا طبقا لتعليمات المدرب غوس هيدينك الذي أراحه تحضيرا لمباراة ليفربول القادمة في دوري الأبطال وافتتح فرانك لامبارد ثنائية تشلسي في الدقيقة 56 قبل أن يعزز الفرنسي فلوران مالودا النتيجة في الدقيقة 65 ولم يكن فريق البلوز الوحيد الذي عاقب أصحاب الأرض في اللقاء بل حتى الحكم روب ستايلز الذي أجحف بحق نيوكاسل بعدما ألغى هدفاً صحيحاً لمايكل أوين في الدقيقة 73 حيث أظهرت الإعادة التلفزيونية أن كرة أوين قد تجاوزت خط المرمى قبل أن يبعدها أشلي كول من داخل الشباك . وبذلك تعمقت جراح المغبايز في دائرة الهبوط بهزيمة رابعة على التوالي متوقفا رصيده عند 29 نقطة في المركز18 وبفارق 3 نقاط عن صاحب المركز السابع عشر سندرلاند الذي هزم أيضاً أمام مضيفه وستهام يونايتد »2/0«.
وعلى ملعب الإمارات أخذ الأرسنال بثأره من ضيفه مانشستر ستي الذي فاز ذهاباً بثلاثية نظيفة بفوز المدفعجية بهدفين نظيفين حملا توقيع التوغولي إيديبايور العائد من الإصابة في الدقيقتين »8,49 « كما شهد اللقاء عودة ثيو وولكوت و الماتادور سيسك فابريغاس الغائب منذ لقاء ليفربول قبل قرابة ثلاثة أشهر وبتحقيق أرسنال فوزه الرابع على التوالي عزز وجوده في المركز الرابع برصيد 58 نقطة فيما واصل السيتيزينز نتائجه السيئة خارج قواعده بتلقيه الهزيمة العاشرة من أصل 15 مسجلا فوزا يتيما و خمسة تعادلات مستقرا في المركز العاشر.
وفي بقية المباريات عزز إيفرتون وجوده في المركز السادس برصيد 48 باكتساح ضيفه ويغان برباعية نظيفة وابتعد ستوك سيتي عن منطقة الخطر بتغلبه على مضيفه ويست بروميتش ألبيون بهدفين نظيفين وهو الفوز الأول لستوك هذا الموسم خارج ميدانه من أصل 16 مباراة خاضها بعيداً عن إستاد »بريطانيا « تلقى خلالها 11 هزيمة و 4 تعادلات، ووضع ميدلسبره قدما له في الدرجة الأولى إلى جانب ويست بروميتش بتلقيه هزيمة مذلة أمام مضيفه بولتون بأربعة أهداف لواحد ليقبع البورو في المركز قبل الأخير برصيد 27 نقطة.
النتائج الكاملة
بلاكبيرن * توتنهام »2/1«، أرسنال * مانشستر سيتي »2/0«، بولتون * ميدلسبره »4/1«، نيوكاسل * تشلسي »0/2«، وست بروميتش * ستوك سيتي »0/2«، ويستهام * سندرلاند »2/0«، هال سيتي * بورتسموث »0/0«، فولهام * ليفربول »0/1«.







موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي الرياضة السورية

رد مع اقتباس