عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 04-06-2009 - 06:29 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية ابو فهد
 
ابو فهد
أهلاوي للعضم

ابو فهد غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 8874
تاريخ التسجيل : Sep 2008
مكان الإقامة : حلب الاهلي
عدد المشاركات : 3,359
قوة التقييم : ابو فهد has a spectacular aura aboutابو فهد has a spectacular aura about
رسالة من المهندس باسل حموي رئيس نادي الاتحاد إلى أعضاء وجماهير نادي الاتحاد

وجه المهندس باسل حموي رئيس نادي الاتحاد رسالة هامة جداً إلى جماهير النادي المحبة والغيورة وإلى أعضاء النادي الموقرين هذا نصها :

الأخوة الأعزاء أعضاء وجماهير نادي الاتحاد العظيم

تحية الحب والوفاء

تردد على مواقع الانترنت وعلى صفحاته المختلفة الكثير من المواضيع التي تبحث بمفاصل العمل المختلفة في النادي إدارياً وفنياً ومالياً واستثمارياً وغيرها ..

البعض كان يهاجم رئيس النادي ، والبعض الآخر كان ينتقد مشرف لعبة ما وآخر ينتقد فريقاً وغيره ينتقد لاعباً أو أكثر .

وكل هذه المواضيع وكل الردود التي ترد فيها وعنها بشكل إيجابي أو سلبي ، بشكل تحليلي أو بشكل مختصر ، برد فعل انفعالي أو بشكل مدروس ، كانت تحسب وتندرج تحت خانة محبة النادي والغيرة على مصلحته ورفع الصوت وتوجيه النظر إلى ما يفيد النادي من وجهة نظر القارئ أو الناقد أو المحلل والمحب والغيور ، وحتى بعض الردود وبعض المواضيع الخارجة عن حدود اللباقة وأدبيات التخاطب كنت أعتبرها مفيدة وفيها جزء إيجابي ، وكنت أقرؤها ولا أرد عليها بانفعال أو عصبية لأنني أتقبل الرأي الآخر ، ومع النقد البناء مذ كنت لاعباً ومدرباً ومن ثم عضو مجلس إدارة والآن رئيساً للنادي ، ويندرج ذلك على عملي الخاص أيضاً ، وكل من يعرفني يعرف ذلك ويعرف بأنني أتعامل وفق الحديث الشريف الذي يقول فيه رسولنا المصطفى صلى الله عليه وسلم : ((( ليس الشديد بالصرعة ، إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب ))) .

ولكن مع اقتراب الدورة الانتخابية الجديدة أخذ البعض يستغل هذه المواقع والنقاد والمحللين ويستغل طيبة القراء ومحبتهم للنادي للهجوم بشكل مسيء وبدون وجه حق على رئيس النادي وعلى الشركة الراعية ( شركة ثقة ) مستخدمين أسلوب الطعن والتجريح الشخصي والأمور الخاصة ، كما أنهم برعوا بالابتكار وكان آخر ابتكاراتهم التشهير بالحجز الاحتياطي لدعوى شخصية بين السيد أحمد صباغ وزوجته ومدى تأثير ذلك على حقوق النادي من رعاية شركة ثقة ؟؟

وأترك الرد على من يهاجم رئيس النادي لكل محب يعرف تاريخ وحاضر وطبيعة وتفاني هذا العبد الفقير لله تعالى (( بسم الله الرحمن الرحيم : وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون . صدق الله العظيم ))

ولكن المروءة تقتضي أن أوضح دور الشركة الراعية من خلال مسيرة النادي أمام كل الأخوة أعضاء ومحبي وجماهير نادي الاتحاد العظيم بوضوح وشفافية ليحكموا بشرف ودون أي تأثيرات خارجية على مسيرة الشركة ، فهل جزاء الإحسان إلا الإحسان ؟؟

1-حين تم تكليف اللجنة المؤقتة بتسيير أمور النادي كان صندوق النادي فارغاً ، ولم نكن نستطيع أن نسد ديون رواتب لاعبي كرة القدم ولاعبي كرة السلة ومقدمات عقودهم عن الموسم المنتهي ، وكنا بحاجة لإجراء عقود للاعبين جدد ، ودفع جزء من مقدمات عقود الموسم المقبل ، عدا عن إقامة معسكرات تدريبية واستقدام مدربين ولاعبين محترفين لدفع مسيرة النادي ، ناهيكم عن الكثير من الديون المتراكمة الأخرى ( فنادق – طيران – رواتب مدربي القواعد – بالإضافة إلى عدد كبير من الدائنين ..) ولم يستطع فرع الاتحاد الرياضي بحلب ولا القيادة الرياضية دعم صندوق النادي ، فقررنا إقامة حفل تبرعات لكنه فشل نتيجة قلة الحضور ، ولم يدخل أي مبلغ للنادي سوى أقساط استثمار المقصف والمحلات ، والتي لم تكن بمجملها تسد عشر المبلغ المطلوب ، ووصلت اللجنة حينها إلى طريق مسدود وكانت على شفا حفرة من الانسحاب بسبب العجز المالي ، حتى انبرت شركة ثقة وأجرت عقداً بقيمة 16 مليوناً دفعت سلفاً لوضع إعلان على قمصان فرق النادي ، لكن الشركة لم تضع الإعلانات ، وحين كنا نسألها عن ذلك كانت تقول لنا : نحن دفعنا المبلغ دعماً للنادي وليس رغبة بالدعاية والإعلان !! ، وكانت هذه الدفعة الإنقاذ الأولي لوضع النادي المالي ، وبدون أي فائدة للشركة سوى محبة النادي ودعم الفريق والإدارة واللاعبين والجمهور ، وفي نهاية الموسم تم وضع إعلان شركة ثقة على صدور لاعبي كرة القدم فقط ولمدة لا تزيد عن الشهرين ، وذلك رغبة من الإدارة لان هذا الفريق العريق لا يجوز أن يلعب دون أن يحمل إعلاناً على صدر لاعبيه .

2-بعد دفعة الرعاية الأولى مباشرة وقبل ابتداء الموسم الكروي طالب الجهاز الفني والإداري باستقدام لاعبين محترفين ولم نكن نستطيع بإمكانياتنا كنادٍ استقدام هؤلاء اللاعبين ، فانبرت شركة ثقة وأسرعت بالتعاقد مع اللاعبين ( غوميز وجوناثان ) ودفعت مبلغ ( 3,250,000 ) ليرة سورية لكل لاعب مقدم عقد وتنازل عن الكشف وأجرة وسيط وراتب شهري ( 3,750 ) دولار أمريكي لكل منهما مع تأمين منزل وبطاقتي طائرة سنوياً لكل لاعب ، ودون أن يتحمل النادي أي كلفة ، واستمر جوناثان 14 شهراً واستمر غوميز 17 شهراً مما كلف الشركة مبلغاً إجمالياً قدره (14,000,000) ليرة سورية تم استرداد (5,000,000) ليرة منها حين أصر غوميز على الانتقال إلى فنزويلا دون رغبة الشركة الراعية أو إدارة النادي ، وعرض عليه ضعف المبلغ عن الفترة المتبقية من عقده للاستمرار مع النادي لكنه رفض وهدد باللعب بشكل سلبي في حال إجباره على البقاء .

3-تم دفع مبلغ ( 3,500,000 ) ليرة سورية كمكافآت وتحفيز لفريق كرة القدم عند الفوز في المباريات الهامة وعلى مدى موسمين كرويين وبدون أي مقابل .

4-في نهاية مرحلة ذهاب الموسم الماضي وحسب رغبة الجاهز الفني والإداري ولحاجة الفرق لمهاجم تم التعاقد مع المهاجم الكاميروني أوتوبونغ ولم يكن النادي يمتلك المال اللازم فقامت الشركة بدفع مبلغ ( 7,750,000) ليرة سورية كمقدم عقد ورسم تنازل وأجرة وسيط وبعقد مدته سنتين ونصف وبراتب شهري قدره ( 4,000) دولار أمريكي شهرياً ، واعتبرت المبالغ اتفاق تمويل على أن تسدد للشركة بعد بيع اللاعب المذكور أو بعد المطالبة بمدة ستة أشهر، ومن ثم تم تمديد عقد اللاعب ودفعت الشركة مبلغ (800,000) ليرة سورية كزيادة على المقدم المذكور على أن يصبح العقد لمدة أربع سنوات ونصف وبالراتب الشهري نفسه ، وقد أمضى اللاعب لتاريخه مدة 16 شهراً مما يجعل إجمالي المدفوع عليه مع الإقامة وبطاقات الطيران بحدود (12,700.000) ليرة سورية لتاريخه ، ولازال باق من عقده ثلاث سنوات بقيمة (8,300,000) ليرة ، فيكون إجمالي المبلغ المدفوع على اللاعب (21,000,000) ليرة سورية لمدة أربع سنوات ونصف مع الإقامة والطيران ، وبقية النفقات .

5-في الموسم الحالي تم دفع ديون النادي في كل مرة يحتاج فيها لتسديد رواتب اللاعبين أو مقدمات عقودهم وبمبلغ إجمالي ( 10.000,000) ليرة سورية .

6-في بداية الموسم الحالي وحسب رأي الكادر الفني تم التعاقد مع اللاعبين عادل عبد الله وعبد القادر دكة ، وقد تحملت الشركة مبلغ ( 4,900,000) ليرة سورية كرسم انتقال اللاعب عادل عبد الله ومقدم عقد لموسمين للاعب عبد القادر دكة ، ودون مقابل ، في حين يحق للشركة بيع اللاعبين ويحصل النادي على 40 % من الربح ، وقد تم دفع مبلغ ( 25,000,000) ليرة سورية لانتقال اللاعب عادل عبد الله إلى نادي سعودي في منتصف الموسم ، لكن الشركة رفضت وآثرت أن يبقى اللاعب في النادي لحاجته إليه ؟؟

7-في فترة الانتقالات الشتوية لهذا الموسم تم التعاقد مع اللاعب العاجي إبراهيم توريه ودفعت الشركة مبلغ ( 1,000,000) ليرة سورية مع راتب شهري قدره (4,000) دولار أمريكي مع الإقامة وقيمة بطاقتي الطائرة ومصاريف علاج اللاعب ، وقدمته هبة للنادي دون مقابل في حال استشفائه القريب .

8- تم دفع مبلغ بحدود (1,300,000) ليرة سورية نثريات عامة دون مقابل لدعم بعض أعضاء النادي ولنقل المشجعين وغيرها من الأمور .



وبذلك تكون مجموع المبالغ المدفوعة للنادي كهبة دون رد حوالي ( 37,000,000) ليرة سورية أي سبعة وثلاثون مليون ليرة سورية ، ومجموع المبالغ المدينة للنادي بحدود (22,500,000) ليرة سورية أي اثنان وعشرون مليون وخمسمائة ألف ليرة سورية .

أخوتي أرجوكم أن تحكموا ضمائركم وعقولكم بعد الذي عرض عليكم ، فهل تستأهل الشركة الراعية إلا أن نرفع لها القبعة احتراماً وتقديراً وحباً لوقوفها إلى جانب النادي ومشجعيه ومحبيه دون استفادة مرجوة ؟؟

وهل يمكن أن نقابل من يقف إلى جانب نادينا بالنكران والجحود والتهجم الشخصي والإدعاء بأنه غير جدير بالثقة ؟؟؟!!!

وإذا كانت الشركة كذلك ، فأرجوا أن توضحوا لي من هو الجدير بالثقة لدعم النادي ؟

وهل هناك من سيعود للمغامرة بدعم النادي إذا كان سيقابل بالجحود والنكران ، لا بل بالتهجم على حياته الشخصية والخاصة ؟؟

قال الله تعالى (( بسم الله الرحمن الرحيم : يا أيها الذين آمنوا اجتنبوا كثيراً من الظن إن بعض الظن إثم ، ولا تجسسوا ولا يغتب بعضكم بعضاً ، أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتاً فكرهتموه ، واتقوا الله إن الله تواب رحيم . صدق الله العظيم ))

وإذا كنا نريد لنادينا الأفضل للانتخابات القادمة فليتقدم كل مرشح بتاريخه وإنجازاته وبرنامجه القادم بشرف ، ولا يغطي أحد نفسه بورقة توت ، ودون الحاجة إلى الأساليب اللا أخلاقية والتجني والتهجم ، لأن المتضرر والمستفيد أولاً وأخيراً هو بيتنا الأول نادي الاتحاد حلب الأهلي ، فأبناء النادي سيختارون الأفضل للمستقبل بحسهم ومحبتهم لنادي الاتحاد .

والله ولي التوفيق

موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي كرة القدم الاتحاد الحلبي

رد مع اقتباس