عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 13-06-2009 - 09:06 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية AHMAD-TABSHOO
 
AHMAD-TABSHOO
أهلاوي للعضم

AHMAD-TABSHOO غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 10304
تاريخ التسجيل : Nov 2008
مكان الإقامة : SYRIA - ALEPPO
عدد المشاركات : 1,598
قوة التقييم : AHMAD-TABSHOO will become famous soon enoughAHMAD-TABSHOO will become famous soon enough
دمعة وغصة وحرقة قلب

الرهان الخاسر ... إياك أن تراهن على جواد فارسه حسين عفش

ما زلت اجهل سبب رهان إدارة نادي الإتحاد على حسين عفش فهو ما زال ليومنا هذا يفتقد لأي خبرة في مجال التدريب
فتجربته بالإمارات ولبنان تؤكد هذا الشيء وخاصة عندما انزل فريق من المفروض أن يقوم بإنقاذه إلى الدرجة الثانية في لبنان
وكذلك عندما قاد الطليعة من القمة إلى فريق أخر غير الذي كان ينافس في بداية الموسم الماضي
وكذلك قيادته للطليعة لخروج غريب من دوري أبطال العرب بعدما كانت الأفضلية له
أي ناظرٍ لتاريخ وعلم حسين عفش في عالم التدريب يعلم من النظرة الأولى أنه من المستحيل أن يلعب دور المنقذ
ولكن إذا ما تحدثنا الآن عن خلفية تعينه ما الذي سنستفيده فالحسرة في القلب قد أخذت مكانها


رضينا بالآسى والآسى ما رضي فينا

جاء العفش لم يملك الجميع سوى الوقوف وراء الفريق ووراء المدرب حتى
وقلنا نحن مع الأهلي مهما كان اسم المدرب (ورضينا بالبين)
ولكن ماذا كان جزاء الجماهير بمئات الألاف وقفت وراء فريقها سوى الحزن والحسرة وزيادة الآسى في قلوبها
لأول مرة بحق رأينا جميع الأهلاوية متوحدون وهدفهم واضح وصريح والغاية لا يختلف عليها اثنين
ولكن ماذا ؟؟؟؟
وقفنا ، دعمنا ، شجعنا ، النهاية من الحزن بكينا ...!!!


راهنت بأن البطولة ملكك وهديتك كانت المليون ... فماذا أهديت حلب سوى الدموع التي ملئت العيون

ماذا صرحت يا عفش بنهاية مباراتنا مع المجد والخسارة حينها
ذكرت بأن البطولة لو كنت قد حققتها من خلال رحلة الدوري دون المباراة الفاصلة
لكان هناك بعض الفضل يشاركك فيه تيتا بإحراز اللقب
ولكن طالما الآن سوف تخوض المباراة الفاصلة فإن لتيتا لا فضل له على الإطلاق والبطولة صافية ستكون لحسابك فقط
رغم غرابة هذا التصريح فهو سلمك فريق في الصدارة فهل لو سلمك فريق بمركز متأخر بعض الشيء حتى
هل كنت اوصلته للمباراة الفاصلة .....!!!!
وقد يقول قائل تيتا هو من أوصل الفريق للفاصلة أما أنت أوصلته للهاوية !!!
طالما أنك نسبت الفضل لنفسك فكن رجلاً وتحمل كامل مسؤولية خسارة الأمس
تم وعدك بمليون في حال إحرازك اللقب ما عدا الكثير من المكافآت الأخرى من فعاليات إقتصادية عديدة في حلب
والآن بعد الخيبة ما الذي سوف يعوض عن أهالي حلب عن أكثر من مليون !!!


كدت أن تكون بطلاً ... لكنك أبيت البطولة

رغم كل ما سبق هذه المباراة وما شهده الفريق من تدهور وبشكل غريب منذ استلامك
لكن كان أهالي حلب بأكملهم سيجعلون منك بطلاً لا يقهر في أوقات الصعاب في حال فوزنا بالأمس
ولكنك مجدداً رفضت لعب دور البطولة ورضيت بأقل الأدوار إيجابيةً وأكثرها سلبيةً
لو شاهدنا لو مجرد شبح فريق ليلة الأمس لأوجدنا ملايين الأعذار
ولكن حتى شبح فريق لم نجده على أرض الملعب !!!!!!!
فعندما تكون نتيجة الطلاب سلبية لهذه الدرجة من الطبيعي أن تذهب لأستاذهم وتسأله بالله عليك ماذا علمت إذاً !!!
وماذا شرحت وبماذا أفدت طلابك وخاصة وأنك ملكت فرصتك بفترة إستراحة جيدة حتى !!!
إذا لم تكن من طينة أدوار البطولة فلماذا رضيت بلعب الدور الأصعب فهو لم يكن يوماً دوراً يتقنه أياً كان ....


لماذا الاختراع والتذاكي العبها ببساطتها ... ومن دون أي تعقيدات لكنت أحرزتها

في الأمس وقبل اللقاء مع كل من تحدثت معهم من الأصدقاء سألني عن احساسي فذكرت بأن البطولة بإذن الله حمراء خالصة
ولكن الأهم ألا يحاول العفش التذاكي لأنه لديه مشكلة عندما يحاول إختراع أمور جديدة في أي فريق يدربه
بدأت المباراة وبان أن العفش يريدها معقدة على نفسه قبل على غيره
فكانت مجريات المباراة واضحة للأخرين أما للعفش فهي حائرة كحيرته
ومبهمة وكأنه عاجز عن فرض حلول واجهت فريقه أثناء سير المباراة
أما نتيجة تعقيدات العفش هو ضياع الفريق وبنهايتها دموع أهالي حلب من الحزن والآسى


أبكيت حلب .... وقسماً بالله ما ابكتك

ماذا فعلت حلب لك يا حسين عفش فهي رغم كل المآسي انتظرتك أن تعود باللقب محملاً
لتتوجك على عرشها ملكاً
شوارع حلب امتلأت بمئات الآلاف الذين تابعوا المباراة عبر الشاشات العملاقة أو في المقاهي وجميعهم ينتظرون بدء الإحتفالات
ما عدا عن تلك الآلاف المألفة التي ذهبت وراء الفريق إلى اللاذقية
ماذا فعلت حلب لتعاقب هذا العقاب من حسين عفش ومن جاء به لحسابات يعلم بها الله
وهل التلاعب بمشاعر ملايين من أهالي حلب مباحٌ لهذه الدرجة هل دموعهم رخيصة للبعض لهذه الدرجة !!!!


هل أدركت بأنك لم تخلق لكي تكون مدرباً فهي حرفة لا تناسبك

ويبقى السؤال هل ما زال لديك يا حسين عفش أدنى شك بأنك لا تنفع لمهنة التدريب
ليس المدرب من يصنعه الأخرون بل المدرب من يصنع نفسه بنفسه
إذا ما أردت أن تستمر بعالم التدريب فأمنية واحدة أن تذهب بعيداً عن نادي الإتحاد
درب من شئت وزد لعلمك ما شئت بعالم التدريب واكسب شهادات وخبرات وأثبت من بعيد بأنك مدرب ثم تعال إلى نادي الإتحاد
ولكن أن تبني علمك وخبرتك على حساب نادي كبير يعشقه مئات الآلاف فهذا أمر غير مقبول
ليس نادي الإتحاد بوابة للتجريب في عالم التدريب !!!!



نهاية الكلام
أقولها مبروك لنادي الكرامة فحسب مجريات مباريات الأمس يستحق البطولة فريق الكرامة
فريق يعود من بعيد للمنافسة بتغيير إيجابي بعودة مدرب محنك يعرف من أين تؤكل الكتف ولا يبحث عن الأعذار يستحق أن يبارك له ولجمهوره
لعل الله سيوفر لنا المستقبل لنعيد حساباتنا ونفكر ببناء مستقبل أفضل لفريقنا
الآن لا نمتلك سوى الحسرة في قلوبنا ولكن هذه الحسرة لا يجب أن تدوم
بل يجب أن نستثمرها بالتعلم من أخطائنا ونعلم ما يفيد فريقنا للمستقبل
ونأمل من الله تعالى أن يكون القادم أفضل لفريقنا

رد مع اقتباس