عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 18-07-2009 - 01:20 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية براء
 
براء
أهلاوي للعضم

براء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 20
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : سوريا - حلب
عدد المشاركات : 2,779
قوة التقييم : براء is a jewel in the roughبراء is a jewel in the roughبراء is a jewel in the roughبراء is a jewel in the rough
الكرامة بطل كأس الجمهورية عن استحقاق

النتيجة : (1/3) الشوط الأول 0/1
الملعب : العباسيين الدولي بدمشق
الجمهور: حوالي 20 ألفاً
الإنذارات : ريتشارد ،بلال عبد الدايم ( الكرامة ) ، جونيور ، أيتوني ( المجد )
الحكام : محسن بسمة ، شاكر حميدي ، أحمد قزاز ، ، أحمد دلو
راقب المباراة إدارياً: نبيل حاج علي ، وتحكيميا: نزار رباط
الشوط الأول كان أشبه بلوحة تجريدية لانسلاخ مجرياته عموماً من المستوى الفني اللائق بنهائي كأس ، فجاءت الخلفية بلون الحذر والشحوب الهجومي و المتعة الفنية وكانت الخطوط الأساسية للوحة هذا الشوط دفاعية ظهرت من خلال الجدران الدفاعية التكتيكية المشكلة في منطقتي الفريقين والكرامة على وجه الخصوص حيث بقي النسر الأزرق طول الوقت رابضاً في منطقته الدفاعية و بصورة مبالغة وسط امتداد مجداوي و امتلاك للكرة و محاولات هجومية متكررة وكرات بينية اصطدمت بالجدار الكرماوي و ضعف الفعالية و التركيز الهجومي و النهاية السليمة كما بالنسبة لمحاولات العوض و الميداني و الرافع ، ومع مرور الوقت بدا بأن الكرامة الذي ناوش منافسه بتوازن عبر جبهة الجنيات ، يتحين الفرصة للكر والمباغتة وكانت كلمة السر المتفق عليها تخاطرياً مع جمهوره هي ( العب كرامة ) و فعلاً فعل دويُّ هذا العتاب فعله عند الدقيقة 35 عندما تابع مهند إبراهيم الكرة المرتدة من زميله الحموي داخل منطقة المجد أرضية قوية و زاحفة عن يمين حارس المجد السعيد الذي لم يملك سوى متابعة الكرة تهز شباكه في ظل لحظة شتات و سوء تغطية دفاعية ولم تفلح محاولة القدور التي لم تجد المتابعة من تعديل النتيجة التي خرج بها الشوط الأول المجداوي المبادرة الكرماوي النتيجة .
الشوط الثاني المشرق المختلف عن سابقه فطاشت ثابتة الزينو ورد صمام أمان الكرامة بهذا الشوط مصعب بلحوس رأسية القدور الخطرة في غمرة الهيجان الهجومي الذي قابله الكرامة بالتهدئة والتراص الدفاعي و الارتدادات الهجومية وانتظار الهدايا غير المسموح بها في هكذا مناسبات و التي منّ بها المجد تحت ضغط التأخر النفسي ومن خطأ الأيتوني المكرر الذي قطع العودة كرته و مررها بينية ذهبية للبرنس محمد الحموي الذي ساق الكرة و حاور السعيد وأدخل تعاسة الهدف الثاني في مرمى فريقه عند د.24 من أحداث هذا الشوط الحافل الذي تأججت إطرادياً مجرياته في سياق الشحن عبر كر المجد بكل ثقله للتقليص بمواجهة سد البلحوس المنيع الذي تكفل بإجهاض كافة محاولات وفر الكرامة الذي انقشعت لمهاجميه خطوط المجد الخلفية مع فقدان التركيز والتوازن بين الحاليتين الدفاعية و الهجومية ، فسرح الجنيات و الحموي ومرحا ومن أول لمسة طير هاني الطيار كرة خطرة علت عارضة السعيد .ومع استخدام المدربين لما تبقى لهما من أوراق على الدكة أتت التبديلات التكتيكية بثمارها عندما توغل عبد الهادي الحريري بديل جونيور في منطقة الكرامة و بعد مجهود مميز هيأ كرة مقشرة للرافع الهداف الذي أصاب بها شباك البلحوس د40 وعبر بوابة هذا الهدف توقع الجميع عودة المجد الظافرة للتويج جهوده السخية في هذه المباراة لكن السيف سبق العزل ولم تدم الفرحة سوى دقيقتين حيث عزز الكرامة بالضربة القضية والثالث الذي ثبت الكأس في خزائنه عبر فهد العودة الذي تلقى تمريرة زميله الطيار السحرية الممهدة من عرضية الجنيات ليودعها بحرفنة عن يسار سامر السعيد ،و مع هذا الهدف كانت الخاتمة التي أعلنت أفراح الكرامة و ثنائيته التاريخية الثالثة ، و أتراح المجد الذي ناضل وقاتل هذا الموسم لكن أخطاء الشطار وغياب التوفيق لم يسعفاه فاكتفى بالتحية و التقدير التي كان يستحق أفضل منها .
تشكيلة الكرامة : مصعب بلحوس ، ريتشارد ، بلال عبد الدايم ، حسان عباس ،فراس اسماعيل ، مهند ابراهيم (هاني الطيار)، أنس الخوجة ، عاطف جنيات (ياسر شاهين) ، فهد عودة ( توفيق طيارة )، حيان الحموي ، علاء الشبلي .
تشكيلة المجد : سامر السعيد ، علي دياب ، علي الرفاعي ، داني جونيور( عبد الهاجي الحريري ) ، اوكو بوتا ، سامر عوض ، زاهر ميداني ، حمزة ايتوني ، محمد زينو ، بشار قدور( فراس معسعس ) ، رجا رافع .
منقول من موقع الكرة السورية
مبروك للكرامة حصد الثنائية ولا عزاء للأدارتنا الفاشلة التي قتلت كل شيء جميل وبأصرار
بالله عليكم الم تخجلو من انفسكم الا تخجلون من جمهوركم وانتم مازلتم على رأس فشلكم
حسبي الله ونعم الوكيل

رد مع اقتباس