عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 08-12-2009 - 08:16 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية ABO ALZOZ
 
ABO ALZOZ
إدارة المنتدى

ABO ALZOZ غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : Aleppo
عدد المشاركات : 9,464
قوة التقييم : ABO ALZOZ قام بتعطيل التقييم
برشلونة يتطلع إلى اللقب الذي ينقصه





على الرغم من الصولات والجولات التي حققها نادي برشلونة الإسباني في مسيرته المظفرة، فإنه لم ينجح على الإطلاق بالفوز بلقب بطل العالم للأندية، لكن سيحاول وضع الأمور في نصابها عندما يخوض غمار النسخة السادسة التي تنطلق غداً في أبو ظبي وتستمر حتى التاسع عشر من الشهر الحالي.
وتشارك في البطولة 7 فرق هي برشلونة وإستوديانتيس الأرجنتيني ومازيمبي الكونغولي وبوهانغ ستيلرز الكوري الجنوبي وأتلانتا المكسيكي وأوكلاند النيوزيلندي إضافة إلى الأهلي الإماراتي كونه بطل دوري الدولة المضيفة.
وانحصر لقب البطولة منذ انطلاقها بنظامها الجديد بين ممثلي أميركا الجنوبية وأوروبا، وأغلب الظن بأن هذه القاعدة ستستمر في النسخة الحالية وتحديداً بين برشلونة وإستدويانتيس.
يُذكر أن البطولة انطلقت عام 2000 ونظمت البرازيل النسخة الأولى التي أحرز لقبها كورينثيانز، قبل أن تنتقل إلى اليابان منذ عام 2005 حيث أحرز ساو باولو البرازيلي لقب النسخة الثانية ومواطنه إنترناسيونال الثالثة عام 2006 وميلان الإيطالي الرابعة عام 2007 ومانشستر يونايتد الإنكليزي الخامسة عام 2008.
ستشهد نسخة 2009 تغييراً حيث كان هناك قرعة للدور ربع النهائي بين ممثلي قارات الكونكاكاف وآسيا وأفريقيا وأوقيانيا خلافاً لما كان يعمل فيه سابقاً حيث كان يتم تحديد طرفي مباريات ربع النهائي قبل البطولة.
ستفتتح البطولة غداً بمباراة الأهلي وأوكلاند، وسيتأهل الفائز بينهما لمواجهة أتلانتا المكسيكي في ربع النهائي ثم يتواجه الفائز من هذه المباراة مع برشلونة في نصف النهائي.
أما المواجهة الثانية في ربع النهائي فستكون بين مازيمبي وبوهانغ ستيلرز، ويلتقي الفائز بينهما مع إستوديانتيس في دور الأربعة.
موازين القوى
بالعودة إلى برشلونة، فإنه يسعى إلى إحراز اللقب الذي ينقص خزائنه علماً بأنه خاض نهائي هذه البطولة مرتين، الأولى عام 1992 عندما كانت تقام من مباراة واحدة ضد بطل أميركا الجنوبية وخسر أمام ساو باولو، والثانية عندما سقط عام 2006 أمام فريق برازيلي آخر هو إنترناسيونال.
ويستطيع مدرب الفريق الكاتالوني ونجمه السابق جوزيب غوارديولا الاعتماد على كوكبة من أفضل اللاعبين في العالم، فبالإضافة إلى ميسي، هناك السويدي المتألق زلاتان إبراهيموفيتش والفرنسي المخضرم تييري هنري، وثنائي خط الوسط تشابي هرنانديز وأندرييس إنييستا، بالإضافة إلى القائد الرمز كارلوس بويول.
أما إستوديانتيس فيقوده صانع الألعاب المخضرم خوان سيباتسيان فيرون (34 عاماً)، الذي نجح في قيادته إلى إحراز كأس ليبرتادوريس بعد 40 عاماً من نجاح والده خوان رامون في تحقيق هذا الانجاز مع الفريق ذاته. والآن يريد فيرون تكرار انجاز والده الذي أحرز اللقب العالمي عندما تفوق فريقه على مانشستر يونايتد عام 1968.
وإستوديانتيس هو ثاني فريق فقط يمثل الأرجنتين في هذه البطولة بعد بوكا جونيورز الذي خسر نهائي العام 2007 أمام ميلان.
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي الدوري الإسباني

رد مع اقتباس