عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 27-01-2010 - 09:41 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,896
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
أزياء شرعية.. لكنها صنعت في فرنسا!

أزياء شرعية.. لكنها صنعت في فرنسا!





جيرالدين فرانتشيولي شابة محجبة بعينين زرقاوين وابتسامة ساحرة تطلق حجاباً على الموضة بعلامة تجارية



تطلق جيرالدين فرانتشيولي (27 عاما) المعروفة باسم "دنيا" علامتها التجارية لتشق طريقها في عالم الموضة النسائية المتخصصة بالازياء "الشرعية" وجديدها انها "صنعت في فرنسا".

وفيما تناقش لجنة نيابية بشأن منع ارتداء البرقع في فرنسا، تطلق هذه الشابة المحجبة ذات العينين الزرقاوين والابتسامة الساحرة شركتها "حجاب كرياسيون" التي بدأت العمل في مطلع ايلول/سبتمبر.

واشارت فرانتشيولي الى انها "تتلقى الكثير من الطلبات" بمعدل زيين في اليوم، وذلك قبل اسبوع على حلول عيد الفطر.

وكانت هذه المصممة انشأت محترفها الاول انطلاقا من ثلاث الات خياطة وبضع لفافات قماش متعددة الالوان وخزانة ودمية عرض واحدة في مرآب منزلها الصغير، في شارع شعبي قرب مدينة ليون (وسط-شرق).

وتعيش جيرالدين التي اعتنقت الاسلام في سن السادسة عشرة "بحثا عن معايير" مع اولادها الثلاثة (خمس وست وسبع سنوات). اما اسم علامتها التجارية فمركب من اللفظة الاولى من اسماء اطفالها: سومية (سو) ونايلة (نا) وحمزة (حم). وتقول جيرالدين انها شركتها "لانها لم تجد عملا يسمح لها فيه بارتداء الحجاب".

واوضحت المصممة وهي تعيد ترتيب حجابها الاسود ذي التطريز الابيض وزيها الشرعي المؤلف من عباءة بيضاء تغطي القدمين ووشاح داكن اللون على الكتفين "انا لا اقول انني اعتنقت دينا جديدا وانما اعدت تغيير ديني بعدما تعمدت مسيحيا في الصغر".

وقالت جيرالدين "صممت هذا الزي بنفسي" وهو بين عشرين زيا صممتها. واضافت "احترمت في تصميمها التقاليد اذ تكشف تصاميمي عن الوجه فقط دون شعر الرأس او القدمين لكنني اضفي قليلا من الالوان على القماش".

وتابعت الشابة "اخذ في الاعتبار الجانب العملي، وخاصة ان صناعة الملابس الشرعية نادرة".

واضافت ان "تصاميمي تتألف من ثلاث قطع قابلة للتبديل من زي لاخر: الحجاب والعباءة ووشاح الكتفين. وقد اشترت احدى الزبونات زيين في الاسبوع الماضي (الزي لقاء 45 يورو) ما يعطيها اربعة احتمالات في طريقة ارتدائهما".

اما مشروع جيرالدين "للسنوات المقبلة فهو نشر علامة (سوناحم) في العالم" وتوفير وظائف معتمدة بعض الشيء على البيع عبر الانترنت.

وترفض جيرالدين الفكرة القائلة بأن النساء يرتدين اللباس الشرعي تحت ضغط ازواجهن قائلة "انا مطلقة، وامارس ديني بشكل مريح".

وتحجب ستارة هائلة في حديقة المصممة رؤية المبنى الشعبي القريب، وتوضح ان ذلك "يعطيني الحرية لنزع الحجاب داخل منزلي".

وتؤكد جيرالدين انها ليست "متطرفة" لانها لا تفعل اكثر من ممارسة "فروض الصلاة خمس مرات في اليوم وتربية اولادي وفق مبادئ الديانة الاسلامية".

وردا على سؤال حول البرقع، قالت "لست هنا لادافع عن قضية او اخرى، لكن اذا كان ثمة قانون يمنع وضعه في فرنسا فهذا الامر لا يعنيني لان تصاميمي تكشف عن الوجه".

وتنشر هذه الاوروبية على موقعها الالكتروني آيات قرآنية تبرر الحجاب، كما يقرأ زائر الموقع عبارة "لا تنتمي المرأة المسلمة الواعية الى فئة نساء المجتمع العصري اللواتي يرتدين ملابس خفيفة، فهؤلاء مضللات ومنحرفات عن طريق الله".

موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي بنات حلب

رد مع اقتباس