عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 04-02-2010 - 10:58 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,854
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
كرة حلب آهات وأوجاع

الكل معني بالأمر والكل معني بالحل ، غير مسموح لأحد أن يقف موقف المتفرج من جميع كوادر اللعبة الإدارية والفنية إلى الجمهور إلى المسؤول إلى كل من يستطيع تقديم الدعم ، فكرة حلب على صعيد أنديتها في أزمة وورطة لا مثيل لها والوضع بحاجة لمعالجة فورية بعيدة عن المسكنات والمهدئات



هل كان من المتوقع أنه في يوم من الأيام سيصل حال الكرة الحلبية إلى ما هو عليه حاليا ً من تراجع مخيف في المستوى والأداء والترتيب لأنديتها في دوري المحترفين وهي التي تعلمت على الصدارة والبطولات والانجازات ورفد المنتخب الوطني بالعناصر الهامة والمؤثرة ولكن أين هي الآن من كل هذا ؟
النادي الأكبر في مدينة حلب ومعقل الكرة السورية الاتحاد في مركز متراجع وسط صراعات إدارية وأزمة مالية خانقة أبعدته عن المنافسة وأبعدت جمهوره عنه ، ومن الاتحاد إلى جاره عفرين الذي يقبع في ذيل الترتيب ومهدد بالعودة إلى مصاف أندية الدرجة الثانية والأسباب مماثلة ، والحرية العريق هبط لدوري الثانية وصعبت عليه العودة بعد موسم وهو يحاول من جديد وسط أجواء الصراع داخل جدرانه والطامة الكبرى أن هذه التجاذبات تحدث وهو في الصدارة !


وللوقوف أكثر والبحث عن الأسباب والحلول لهذا الواقع الكروي المرير كان لموقع الكرة السورية الاستطلاع التالي مع الرأي

المسؤول والخبرات الكروية في مدينة حلب :



الأستاذ أحمد منصور رئيس فرع حلب للاتحاد الرياضي العام قال : نحن نعترف بوجود أزمة لها وجوه متعددة وتخبط إداري في الاتحاد وعفرين وبالنسبة للحرية فهو في وضع ممتاز حاليا ً ، فرع الاتحاد الرياضي ليس هو من أوجد هذه الأزمة وليس سببا ً بما يحدث فنحن أعطينا إدارات الأندية التي انتخبتها قواعدها استقلالية تامة للعمل ولكن للأسف أقول عدم فهم وتطبيق نظام الاحتراف بالشكل الأمثل هو من أوقع أنديتنا بهذا العجز المادي فالأغلبية من اللاعبين فهموا الاحتراف مال دون حساب أو عقاب وسط تساهل إداري واضح وعدم تطبيق الشق الآخر من نظام الاحتراف ، الانتماء أصبح عند البعض للمال والأشخاص وليس للنادي ، فرع حلب لن يقف مكتوف اليدين يتفرج على ما يحدث ولن يدخر جهدا ً في تقديم أي مساعدة أو مشورة أو دعم المادي لأندية حلب وفق الممكن والمتاح ولكن لا أتمنى لأحد أن يتصور أننا نستطيع الدفع إلى ما لا نهاية وكما يطلبون ويرغبون ، كنت أتمنى أن لا تصل الأمور إلى ما وصلت إليه والحل يجب أن يكون بتكاتف جميع المحبين وتقديم الدعم المادي من جميع الفعاليات الرياضية والاقتصادية فعدد سكان مدينة حلب 5 ملايين نسمة لو تبرع كل واحد بليرة لجمعنا خمسة ملايين ولقدمنا جزء من الحل وأقول لجمهور اندية حلب ارجعوا إلى ملاعبكم وصالاتكم ففي عودتكم جزء من الحل وإنقاذ لوضع النادي الذي تحبونه وأعد الجميع أنه سيكون هناك تدخل وتدخل قوي رياضي ومسؤول على أعلى المستويات لمعالجة أوضاع كرة الاتحاد وعفرين ولدينا ثلاثة اجتماعت قادمة مع إدارات أندية الاتحاد وعفرين والحرية وهمنا الأول دراسة موضوع كيفة الاستفادة من الاستثمارات الموجودة في هذه الاندية لتقديم الريوع المادية لها بما يكفل عدم حاجتها للآخرين مستقبلا ً .


السيد شاكر حميدي رئيس مكتب العاب الجماعية قال : ما يجري في أندية حلب سببه تخبط إداري ومالي وتغليب المصلحة الشخصية على المصلحة العامة ، الانتخابات حالة ديمقراطية جيدة ولكن الصيغة التي تمت بها برأي الشخصي فيها خلل والحل الأفضل كان بانتخاب الرئيس بشكل منفصل أو تشكيل قوائم كاملة مع اسم الرئيس ومن أكبر المشاكل والأخطاء الإدارية لأندية حلب إقالة الكادر الإداري والفني عند أول نكسة ونادي الحرية أكبر مثال على كلامنا رغم تصدره دوري مجموعته وعند أول خسارة تمت إقالة كادره الداري والفني هذا خطأ كبير ، لدينا اجتماعات قادمة مع أندية الاتحاد وعفرين والحرية لسماع كافة وجهات النظر بما لديها من هموم ومشاكل وسنقدم الدعم المادي حسب الممكن ، ونحن لن نرضى أو نقبل أن يستمر وضع نادي الاتحاد بهذا الشكل فهو واجهة الرياضة السورية وعلينا الوقوف جميعا ً معه لانتشاله من محنته مثل شقيقه نادي عفرين العزيز علينا أيضا ً والرئيس الفخري لنادي عفرين عرض علينا تقديم 4 ملايين ليرة لنادي عفرين في حال أقدمت الإدارة الحالية على تقديم استقالتها ونحن لم نستجب لطلبه .


السيد نزار وته حكم دولي سابق وخبرة كروية : أزمة كرة حلب أزمة إدارية واضحة للعيان أدت إلى التراجع الحاصل والنتائج السلبية ، هناك صرف وهدر مالي في غير مكانه المحسوبيات والعلاقات الشخصية والتعيينات التي في غير محلها لها دورها السلبي وعدم تطبيق مبدأ الثواب والعقاب بالشكل الأمثل وعلى الجميع عدم الوقوف ، الانتخابات لم تفرز الأفضل والأكفأ وأنا لست مع استلام رجال أعمال لرئاسة أنديتنا وأقبل بهم أعضاء شرف لهم مكانتهم واهميتهم دون أي تدخل في القرار ، وهناك تدخل واضح من بعض الجماهير في تغير بعض القرارات للأندية والبعض من الإعلاميين اصطاد في الماء العكر ضد ناديه ، تأخر متابعة فرع حلب أحيانا ً عن التدخل في الوقت المناسب لحل بعض المشكلات والهموم لهذه الأندية له أثره السلبي على مسيرتها وعدم وجود هيكل تنظيمي مالي وإداري يقف عائقا ً أمام إيجاد الحلول للوضع المالي الصعب ، يجب أن نعمل على تثقيف جماهيرنا بما يخدم مسيرة فرقها وأن نعطي فرق القواعد حقها بتعيين المدربين الأكفاء لها ، التزوير في أعمار الفئات العمرية في السنوات السابقة بهدف الحصول على بطولة ندفع ثمنه اليوم على صعيد كرة حلب .


اللاعب الدولي السابق محمد الحلو ابن نادي الحرية قال : طالما يوجد بيننا ناس غير رياضيين يتحكمون بمصيرنا ومصير العابنا إذا ً نحن ورياضتنا لن نكون بخير ، هولاء يدفعون اليوم وغدا ً يطالبون بما دفعوه وطالما الأمور تحسب بهذا الشكل فكرة القدم عليها السلام وأحمل المسؤولية لفرع حلب لتقصيره في دعم أنديته وعدم توجيهه لإدارات بعض الأندية بتصحيح أخطائها ، نادي الحرية قام خلال مرحلة الذهاب بتغير اربعة مدربين وفق قرارات هوائية لا تستند إلى المنطق والأسلوب العلمي .

منقول من الموقع الكرة السورية
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي كرة القدم الاتحاد الحلبي

رد مع اقتباس