عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 24-04-2010 - 02:18 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,576
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
تقرير مباراة الاتحاد × المجد

النتيجة النهائية : الاتحاد × المجد
4 × 0



سجل للاتحاد أحمد حاج محمد في الدقيقة 34 – أحمد كلاسي في الدقيقة 46 – عبد الفتاح الآغا في الدقيقة 62 – ابراهيم توريه في الدقيقة 90
قدم نادي الاتحاد واحدة من أفضل مبارياته هذا الموسم عندما تغلب اليوم الجمعة على نادي المجد ب 4-0 . كان هذا الفوز هو أحلى هدية للمدرب تيتا بمناسبة عيد ميلاده ال 44 .



شوط أول جيد :


بداية الشوط الأول شهد هدوء نسبي مع أفضلية اتحادية من حيث السيطرة على الكرة و الرغبة و الإصرار العالي على تحقيق الفوز فيما اعتمد المجد على تأمين منطقته الخلفية للحد من فاعلية الاتحاد . أولى الفرص المباشرة كانت عن طريق نادي المجد بواسطة أحمد قضماني الذي تجاوز خط الدفاع و واجه الحارس قبل أن يلحق به عبد القدر دكة في اللحظة الأخيرة. ارتد بعد الاتحاد و نجح في خلق العديد من الفرص عن طريق تسديدة توريه و رأسية الآغا . أولى الأهداف كانت عن طريق ركلة حرة مباشرة نفذها أحمد حاج محمد عن يمين الحارس علي الهلامي و الهدف الأول وسط اعتراض لاعبي المجد على صحة الهدف بحجة إشارة الحكم لضربة حرة غير مباشرة . عادت بعدها المباراة للتوازن بين الفريقين مع محاولات المجد لتعديل النتيجة التي كادت أن تسفر إحداها عن هدف لسامر عوض بعد تسديدة قوية أنقذها الحارس خالد عثمان بتألق . أعلن بعدها الحكم عن نهاية الشوط الأول .



شوط ثاني رائع :




الشوط الثاني كان أجمل أشواط الموسم فمنذ الدقيقة الأولى ضغط الاتحاد بقوة لإحراز الهدف الثاني و كان له ما أراد عن طريق المتألق أحمد كلاسي ( نجم المباراة ) الذي اخترق من الجهة اليمنى و لعبها في الزاوية العليا للحارس علي الهلامي و الهدف الثاني . رد بعدها المجد بتسديدة قوية للخطير سامر عوض أبعدها خالد عثمان بتألق شديد . رد بعدها الاتحاد بهدف لعبد الفتاح الآغا في الدقيقة 63 بعد خطأ من الجانب الأيمن استقبله الآغا برأسه و الهدف الثالث . النصف ساعة الأخير من الشوط الثاني شهد سيلاً من الفرص لنادي الاتحاد فأضاع فرصتين لا تصدق الأولى من عرضية الصلال لعبها توريه بيمينه ليردها القائم والثانية من انفرادة من منتصف الملعب واجه توريه فيها الحارس و لعبها عن يمينه بجانب القائم . جاء الدور بعدها على البديل تامر الرشيد الذي انفرد بالمرمى فراوغ المدافع و الحارس قبل أن يتعثر قبل تسديد الكرة في الشباك . تابع الاتحاد ضغطه تجاه مرمى المجد فأخرج الحارس الهلامي كرة لا تصدق للبديل معتز كيلوني و تسديدة ضعيفة لعبيد الصلال . مع إصرار ابراهيم توريه على التسجيل و رغبة كل من في الملعب أن يشاهد هدف رابع للاتحاد توغل توريه بطريقة رائعة و يراوغ المدافع فراس معسعس ليضع الكرة بعدها بين قدمي الحارس علي الهلامي و الهدف الرابع . أعلن بعدها الحكم انتهاء المباراة وسط فرحة عارمة لكل الجماهير الحاضرة في الملعب التي هتفت للمدرب الروماني تيتا طويلاً.

رد مع اقتباس