عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 12-05-2010 - 12:42 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,756
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
تفــــــاؤل أهــــــلاوي مشـــــروع

تفــــــاؤل أهــــــلاوي مشـــــروع
حلب - محمود جنيد
مرة جديدة، ولايجب هذه المرة أن تعاد الكرّة، يجد الأهلي الحلبي نفسه في دور خروج المغلوب من بطولة الاتحاد الآسيوي أمام المواجهة التي لاتقبل القسمة، مع فريق كويتي آخر بعد القادسية الذي أذاقه المرارة، ويكفي أن نذكر بأن غريم الأهلي الذي ينعم بمزايا الأرض والجمهور هو عميد الأندية الكويتية » الكويت « وبطل النسخة الماضية من البطولة الآسيوية وحامل كأس ولي العهد الكويتي بفوزه بالنهائي على العربي بركلات الترجيح 4/،3 ووصيف بطل الدوري، لنعلم مدى صعوبة المواجهة التي تقام عند الساعة السابعة والنصف من مساء يوم غد الأربعاء على استاد الكويت الدولي. ولعل مسك الختام الاتحادي الذي رفعه إلى مصافي كبار الدوري المحلي قد يكون دافعاً نفسياً مهماً للفريق الذي يحتاج في مقدمة أولوياته إلى سلاح الثقة والإرادة و الإيمان بقدرته على تحقيق نتيجة إيجابية هناك في العاصمة الكويتية التي قد تكون البوابة الكبيرة لإنجاز تاريخي غير مسبوق للنادي الأهلي في حال تمكن من تجاوز حاجز البطل وذهب إلى مكان أبعد في البطولة الآسيوية بعدما أنعش معظم لاعبيه دورتهم الدموية بإجراء عملية » الحجامة « قبل السفر.

ملامح مريحة

وحيث إن الاتحاد أحوج ما يكون للتحضير النفسي والذهني فقد بحثنا عن تلك القسمات في ملامح تدريبه الأخير يوم السبت الماضي على أرض ملعب الحمدانية قبل سفره في اليوم التالي إلى الكويت، فشاهدنا وائل عيان يحضر التدريب من مقاعد دكة الاحتياط وإلى جانبه ركيزة الوسط المهمة أحمد حاج محمد وكلا اللاعبين أفصحا لنا بأنهما جاهزان لمباراة الكويت وعدم اشتراكهما في التدريب لداعي التعب فقط وأكدا أن مباراة الفريق بظروفها وخفلياتها وتحضيراتها مختلفة تماماً عن مباراة القادسية المشؤومة كناية عن وجه آخر سيظهر فيه الفريق تكتيكياً وفنياً مع التفاؤل بتحقيق نتيجة إيجابية متاحة يتطلع إليها الفريق رغم صعوبة موقعة الكويت، حسب العيان وحاج محمد، من جهته مدرب حراس الفريق مصطفى جبقجي أفصح لنا أن الحارس ياسر جركس الذي لفت نظرنا بالحماسة التي كان عليها خلال التدريب رغم خروجه من حسابات المدرب أفصح إلى أن الجركس ملتزم بجميع التدريبات وبهذه الكيفية من الأداء الجدي مع حاجة الفريق لخبرته محترماً رأي المدرب ودوافع إبعاده عن التشكيل، بنفس الوقت الذي طمأن فيه الجبقجي على الحالة الفنية والتطور الكبير الذي يشهده مستوى الحارس الشاب خالد حجي عثمان الذي بدأ يأخذ الثقة ويصدرها لخط دفاعه ليعطي ثمرة الاستفادة من فرصته مرحلياً ومستقبلياً.

بطولة خاصة

من جهته مدرب الفريق الروماني تتيا فاليريو فقد أبدى ارتياحه وتفاؤله وسعادته المستقاة من نتيجة الفريق التي حقق معها القفزة النوعية من المركز العاشر الى الرابع مع بطولة مرحلة المباريات العشر التي التحق فيها كمدرب بالفريق الفريق. وهذا ما يعطي الاتحاد شرعية التفكير بحمل كأس الجمهورية هذا الموسم، ومنطقية قدرته على تحقيق ذلك مع كامل الاحترام للمنافسين حسب المدرب الروماني.


وبالنسبة لحقيقة المردود البدني المتدني الذي ظهر عليه الفريق في مبارياته الأخيرة، فقد رد تيتا ذلك لعدة عوامل منها عدم الاستقرار وتقهقر تحضيرات الفريق الذي مَرَّ على رأسه ثلاثة مدربين هذا الموسم، وضغط المباريات التي خنقت الفريق تبعاً لأجندته المشحونة محلياً وخارجياً، والصعوبات التي واجهها مع الفريق في مرحلة عمله ليصل معه إلى مرحلة الهارموني المطلوب.وبالعودة إلى محور الحديث الأساسي عن لقاء الاتحاد الهام مع الكويت فقد أفصح لنا تيتا بأنه شدد على اللاعبين في الاجتماع قبل التدريب، بأن الهدف الذي سيسافر من اجله إلى الكويت هو تعديل الصورة السيئة التي ظهر بها الفريق أمام القادسية، والخروج بنتيجة طيبة وصورة مشرقة ترسخ سمعة وانطباع إيجابي عن الأهلي والكرة السورية.وفي الشأن الفني أفصح تيتا عن دراسته الوافية لفريق الكويت الذي فوجئ بأنه بطل النسخة الماضية من البطولة الآسيوية مشيراً إلى الاختلاف الكبير بينه وبين فريق القادسية الذي يمتلك مقومات مغايرة على الصعيد الفني والجماعي والتكتيكي، وحيث سردنا لتيتا بعض الملاحظات التي سبرناها من خلال متابعتنا لفريق الكويت فقد صادق تيتا على ذلك مشيراً إلى إنه يتوجب على الفريق الضغط على لاعبي الكويت في ملعبهم بعيداً عن منطقتنا، وتجنب اقتراف الأخطاء والركلات الركنية كون الفريق الكويتي يمتاز بعامل الطول والبنية البدنية التي سترجح كفته في الالتحامات والكرات العالية .مع ضرورة تسريع عملية الارتدادات الهجومية لخلخلة توازن الفريق الكويتي وبعثرة خطوطه ومفاجأته بهدف رغم أن المهمة صعبة على الآغا الذي يلعب إلى جانب أوتوبونغ آسيوياً، وتوريه محلياً.
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي كرة القدم الاتحاد الحلبي

رد مع اقتباس