عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 30-05-2010 - 11:50 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,574
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
نقلاً عن الوطن استثمارات حلب إلى أين ؟؟؟

نقلاً عن الوطن استثمارات حلب إلى أين ؟؟؟ ma_301206233.jpg



لا يختلف اثنان في الوسط الرياضي على أهمية وحيوية موضوع الاستثمار الرياضي في دعم نشاط الحركة الرياضية وتحديداً في الأندية وخاصة الكبيرة منها التي تحتاج للمال بنسبة أكبر عن باقي الأندية، ومنها نادي الاتحاد أحد أهم أنديتنا السورية ومعقل كبير لرياضتنا الوطنية والذي يشهد للأسف أوضاعاً (محزنة) لا يتمناها له (عدو ولا صديق) وتمثل مشكلته المادية حلقة متصلة لمشكلات أخرى إدارية وفنية يتقاسم مسؤوليتها أبناء النادي والعابثون بمصيره أصحاب بعض المصالح، كذلك فإن قيادة فرع الاتحاد الرياضي بحلب شريك أساسي في إيصال أمور النادي لهذا الحال المؤسف وغيره من الأندية الجارة.
وسنسلط الضوء في السطور القادمة على قضية استثمار الفراغات الخمسة بنادي الاتحاد التي تشابه في تفاصيلها وكواليسها استثمارات أنديتنا لكن في الاتحاد الأمر مختلف وأشد إيلاماً.

المسؤولية

موضوع استثمار الفراغات الخمسة في نادي الاتحاد سكن قاعات المحكمة وشغل قيادتنا الرياضية قديمها ومؤقتها وجديدها فقرار إلغاء المزاد الذي اتخذه المكتب التنفيذي (القديم) وإعادة الإعلان عنه وتكليف فرع حلب للاتحاد الرياضي العام بتدارك الملاحظات في دفتر الشروط وإعادة إعلان المزاد وفق الإجراءات الرسمية والقانونية وذلك بالقرار رقم 2176 تاريخ 29/9/2008 حيث نص القرار في مادته الأولى على إلغاء نتيجة مزاد استثمار الفراغات الخمسة تحت مدرجات ملعب كرة القدم في نادي الاتحاد الرياضي حرصاً على عدم تفويت المنفعة على نادي الاتحاد ووجود فقرات في دفتر الشروط ومشروع العقد بحاجة إلى توصيف لحفظ حقوق الاتحاد الرياضي العام.



وفي مادته الثانية تكليف إدارة نادي الاتحاد بالتنسيق مع فرع حلب للاتحاد الرياضي لإعادة وضع الشروط الفنية والقانونية بما يتناسب مع صفة الاستثمار واستكمال إجراءات إعادة الإعلان.


وهنا لابد من الإشارة إلى القرار رقم /1182/ تاريخ 27/5/2008 المتضمن الموافقة على طرح استثمار فراغات عدد /5/ تحت مدرجات ملعب كرة القدم وفي مادته الثانية تكليف فرع الاتحاد الرياضي بحلب وإدارة نادي الاتحاد لإعداد دفتر الشروط الفنية والقانونية واستكمال إجراءات الإعلان بالصحف ونشرة الإعلانات الرسمية.


تكليف ولكن!


بمتابعة تفاصيل حكاية المزاد والإعلان عنه نجد بأن المادة /2/ من قرار المكتب التنفيذي (القديم) رقم /1182/ لم تنفذ من قبل فرع الاتحاد الرياضي بحلب وإدارة نادي الاتحاد فالنشر كان بجريدة (الجماهير) المحلية في حلب فقط ولم يتم نشره في الجريدة الرسمية كذلك لم يتم الالتزام بتطبيق أحكام القانون /51/ لعام 2004 وخاصة المادة /10/ المتعلقة بالنشر في الجريدة الرسمية.


صلاحية


وفي بحثنا حول صلاحية المكتب التنفيذي بإلغاء المزاد وجدنا بأن المكتب التنفيذي يمثل بالأمور المالية الجهة (آمرة الصرف) ويحق لآمر الصرف وفق القانون /51/ لعام 2004 المادة /24/آ.ب منه أن يلغي المزاد مادام أنه لم يعط أمر المباشرة للعارض وفي حالة استثمار فراغات نادي الاتحاد نجد أن النادي والفرع لم يعطيا أمر المباشرة وقد رفضت وزارة المالية استيفاء رسم طابع العقد من العارض لكونه لم يبلغ بالتصديق خطياً ولم يحصل على أمر المباشرة.


قبل الحل




الجدير ذكره بأن المكتب التنفيذي قد أصدر قراره رقم /1681/ تاريخ 23/6/2009 بعدم الموافقة على طلب العارض من فرع الاتحاد الرياضي العام بحلب اللجوء إلى الحل الودي لإنهاء الخلاف القضائي في موضوع إلغاء مزاد استثمار الفراغات الخمسة وتكليف الفرع والنادي بإعادة الإعلان عن المزاد للمرة الثانية.


وهنا لابد من التأكيد على أن جميع القرارات التي صدرت حول موضوع المزاد صدرت بقرار للمكتب التنفيذي وبجلسات رسمية حتى قرار تشكيل لجنة التدقيق والتصديق على مقترحاتها جميعها صدرت بقرار للمكتب التنفيذي وليس بشكل شخصي.


إلغاء جديد
قرار الإلغاء القديم تم اتخاذه من جديد من قبل اللجنة المؤقتة لتسيير الاتحاد الرياضي العام بالقرار رقم /1958/ تاريخ 26/7/2009 على الرغم من إعلانه في جريدة البعث وتم تأجيله لحين الانتهاء من الانتخابات.



خطوات جريئة

مع استلام القيادة الرياضية الجديدة لمهامها بدا واضحاً سعيها الجاد لوضع النقاط على الحروف والعمل بشكل مكثف لحل المشكلات التي تعترض رياضتنا، ونال موضوع مزاد الفراغات الخمسة في نادي الاتحاد نصيبه من اهتمام ومتابعة المكتب التنفيذي الجديد ومن قبل اللواء موفق جمعة شخصياً الذي بادر إلى اتخاذ خطوات جادة تسجل للقيادة الرياضية عبر كتابه رقم /1032/ أ.ت تاريخ 29/4/2010 لرئيس فرع الاتحاد الرياضي بحلب ببيان ما توصلت إليه الدعوى المقامة من العارض على الاتحاد الرياضي العام بخصوص إلغاء المزاد لمتابعة الإجراءات القانونية التي تحفظ حقوق منظمة الاتحاد الرياضي العام ومن ثم الكتاب رقم /1062/ أ.ت تاريخ 2/5/2010 المتضمن إشارة للكتب المتعلقة بإلغاء المزاد وموافاة المكتب التنفيذي بمعلومات حول:



1- السبب في عدم تنفيذ الفقرة 2 من القرار 1182 تاريخ 27/5/2008 المتعلقة بالنشر بنشرة الإعلانات الرسمية.
2- الجهة المسؤولة عن عدم تنفيذ القرار 2176 تاريخ 29/9/2008 المتعلق بإلغاء المزاد وإعادة الإعلان مجدداً وتعديل دفتر الشروط وأسباب التأخير.
3- دور نادي الاتحاد في موضوع الإعلان والتأخير في إعادة طرح الإعلان مجدداً.
4- رأي مجلس إدارة نادي الاتحاد الحالي بموضوع إلغاء الاستثمار.
5- رأي محامي النادي والفرع بتسلسل الأحداث عبر القضاء وصحة القرار الاستئنافي.
6- موافاة المكتب التنفيذي بصورة مصدقة عن الأوراق الثبوتية التي قدمها العارضون المشاركون في المزاد.
ومن ثم القرار رقم 864 تاريخ 12/5/2010 بتقديم الطعن القانوني بالحكم الصادر عن محكمة الاستئناف المدنية السادسة في حلب.
كذلك تكليف محامي المكتب التنفيذي بتقديم الطعن أصولاً لدى المحاكم المختصة بحلب وتكليف محاميي نادي الاتحاد والفرع بحلب بتقديم الطعن أصولاً.
ومن ثم أكد بكتابه رقم /1155/ أ.ت لرئيس فرع حلب للاتحاد الرياضي بضرورة إرسال الأجوبة عن التساؤلات السابقة خلال ثلاثة أيام من تاريخه.
ما يعني أن المكتب التنفيذي القديم والجديد عمل على تطبيق القوانين والأنظمة حفاظاً على المال العام وتحقيقاً لمصلحة النادي بما يصب بمصلحة المنظمة الأم.
وعليه فقد أرسل المكتب التنفيذي كتاباً إلى رئيس الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش رقم /1194/أ.ت بتاريخ 16/5/2010 المتضمن صحة قرار المكتب التنفيذي بإلغاء المزاد وذلك توافقاً مع أحكام القرار 51 لعام 2004 وبلاغات مجلس الوزراء والمطالبة بإجراء تحقيق في فرع حلب للاتحاد الرياضي والنادي.



رأي



أعتقد كما يعتقد كثيرون بأن الاستثمار يحتاج لمختصين بالدرجة الأولى كما الشأن المالي لكن في موضوع الفراغات الخمسة في نادي الاتحاد فإن المكتب التنفيذي اتخذ قراره الصائب وفقاً للصلاحيات الممنوحة له وحفاظاً على مصلحة النادي والمنظمة عبر قراراته المتتالية لكن عدم التزام فرع حلب للاتحاد الرياضي بتطبيق بعض مواد القرارات المتعلقة بنشره في نشرة الإعلانات الرسمية كذلك بتعديل دفتر الشروط أوصلنا لما نحن فيه الآن، وبالتالي فإن المطلوب معرفة من المسؤول عن عدم تنفيذ القرار رقم /1182/ تاريخ 27/5/2008 كذلك عدم تنفيذ القرار 2176 تاريخ 29/9/2008.
والسؤال الذي يطرح نفسه لماذا يختص فرع حلب للاتحاد الرياضي دون سواه بمسؤول عن مكتب الشؤون القانونية من خارج عضوية قيادة الفرع علماً أن مهام المكتب يكلف بها عضو قيادة فرع والجانب القانوني يكلف به محامي الفرع.
ما نتمناه أن تصدر قرارات الجهة المختصة بإحقاق حق المنظمة وصون كرامة من طبق الأنظمة والقوانين ومحاسبة المقصرين لكون هذا الموضوع سيؤثر على غيره من المواضيع التي تحتاج لقرارات مصيرية حازمة.وسنسلط الضوء في السطور القادمة على قضية استثمار الفراغات الخمسة بنادي الاتحاد التي تشابه في تفاصيلها وكواليسها استثمارات أنديتنا لكن في الاتحاد الأمر مختلف وأشد إيلاماً.

رد مع اقتباس