عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 21-06-2010 - 01:41 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,752
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
البرازيل تتأهل بأقل مجهود .. و طرد كاكا يفسد سهرة السامبا


مونديال 2010 : البرازيل تتأهل بأقل مجهود .. و طرد كاكا يفسد سهرة السامبا


حجز المنتخب البرازيلي لكرة القدم مقعده في الدور الثاني (دور الستة عشر) لبطولة كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا بعدما حقق فوزه الثاني على التوالي وتغلب على نظيره الإيفواري 3/1 اليوم الأحد في الجولة الثانية من مباريات المجموعة السابعة في الدور الأول للبطولة.
وأصبح المنتخب البرازيلي ثاني المنتخبات المتأهلة إلى الدور الثاني بعد نظيره الهولندي الذي حجز البطاقة الأولى للمجموعة الخامسة مساء أمس السبت.
ورفع المنتخب البرازيلي رصيده في صدارة المجموعة إلى ست نقاط مقابل نقطة واحدة لكل من البرتغال وكوت ديفوار بينما يحتل منتخب كوريا الشمالية المركز الرابع الأخير في المجموعة بلا رصيد من النقاط قبل مباراته مع البرتغال غدا.
وأنهى المنتخب البرازيلي الشوط الأول لصالحه بهدف سجله لويس فابيانو في الدقيقة 25 ثم أضاف نفس اللاعب الهدف الثاني له وللفريق في الدقيقة 50 قبل أن يضاعف إيلانو من صعوبة المهمة على أفيال كوت ديفوار بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 62 ، وسجل ديدييه دروجبا هدف حفظ ماء الوجه للمنتخب الإيفواري في الدقيقة 79 .
وشهدت الدقيقة 88 طرد اللاعب البرازيلي كاكا بعدما نال الانذار الثاني في المباراة اثر سلسلة من الاحتكاكات بين لاعبي الفريقين ، ويغيب كاكا بذلك عن مباراة الفريق القادمة أمام البرتغال يوم الجمعة المقبل في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة.
بدأت المباراة بإثارة بالغة حيث خطف البرازيلي كاكا الكرة من لاعبي كوت ديفوار في وسط الملعب ومررها إلى زميله روبينيو الذي تقدم بها قليلا ولمح بوبكر باري حارس مرمى كوت ديفوار متقدما أمام مرماه فسددها ساقطة (لوب) في الدقيقة الأولى ولكن الكرة مرت فوق العارضة.
وشهدت الدقائق التالية استحواذ المنتخب البرازيلي على الكرة في وسط الملعب مع ضغط قوي من لاعبي كوت ديفوار على راقصي السامبا في كل مكان بالملعب.
بمرور الوقت ، تخلى المنتخب الإيفواري عن الحذر الدفاعي وبدأ محاولاته الهجومية وشكل إزعاجا شديدا للدفاع البرازيلي ، وشهدت الدقيقة 15 فرصة إيفوارية خطيرة اثر ضربة حرة قابلها جوليو سيزار حارس مرمى البرازيل بقبضة يده ليبعد الكرة عن منطقة الجزاء قبل رأس سالومون كالو المتحفز.
وواصل المنتخب البرازيلي ضغطه وسط تراجع المنتخب البرازيلي الذي اعتمد على الهجمات المرتدة السريعة ومن إحداها انطلق مايكون من الناحية اليمنى في الدقيقة 21 ولعب كرة عرضية أخرجها الإيفواري جاي ديميل برأسه إلى ركنية لم تسفر عن شيء بعدما أمسكها الحارس باري ببراعة.
وباغت لويس فابيانو المنتخب الإيفواري بهدف رائع للمنتخب البرازيلي في الدقيقة 25 اثر هجمة سريعة استغل فيها كاكا مهاراته العالية في التحكم بالكرة على منطقة الجزاء ومرر الكرة إلى فابيانو الذي اخترق الدفاع الإيفواري بمهارة فائقة وسدد الكرة من زاوية صعبة في سقف المرمى الإيفواري الذي وقف حارسه ينظر للكرة ولا يستطيع أن يفعل لها شيئا.
وعاد المنتخب الإيفواري لضغطه الهجومي بعد تراجع المنتخب البرازيلي مجددا وشكل الأفيال بعض الخطورة ومنها فرصة لآرونا ديندان الذي استغل كرة عرضية في الدقيقة 37 وسدد الكرة قوية ولكنها ارتدت من الدفاع البرازيلي ، ورد المنتخب البرازيلي بهجمة مرتدة سريعة شكلت خطورة كبيرة عن طريق روبينيو وإيلانو ولكنها افتقدت للنهاية الدقيقة.
وبدأ الشوط الثاني بنشاط ملحوظ من الفريقين ولعب ديميل كرة عرضية في الدقيقة 49 أمسكها جوليو سيزار دون أن تشكل أي خطورة.
ولكن رد المنتخب البرازيلي كان في غاية القسوة حيث تلقى فابيانو الكرة على حدود منطقة جزاء كوت ديفوار في الدقيقة 50 فراوغ ديدييه زوكورا مدافع الأفيال بمهارة فائقة ثم راوغ سياكا تيني وهيأ الكرة بيده لتصبح على قدمه اليسرى ليسددها بقوة من داخل منطقة الجزاء على يسار الحارس الذي لمس الكرة بيده قبل أن تكمل طريقها إلى داخل الشباك.
وشعر المنتخب الإيفواري بحرج موقفه فاندفع في الهجوم بحثا عن هدف حفظ ماء الوجه لكن دون جدوى ، ولعب آرونا ديندان كرة عرضية في الدقيقة 54 قابلها دروجبا بضربة رأس رائعة مرت بجوار القائم مباشرة.
وشكلت هجمات البرازيل المرتدة خطورة فائقة ومن إحداها تبادل كاكا وروبينيو الكرة داخل منطقة جزاء في الدقيقة 61 وأنهى كاكا الكرة بتسديدة رائعة تصدى لها الحارس الإيفواري.
لكن المنتخب البرازيلي نجح في تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة التالية اثر هجمة من ناحية اليسار اخترق على اثرها كاكا منطقة جزاء الأفيال بمحاذاة خط النهاية ثم مرر الكرة زاحفة متقنة إلى زميله إيلانو داخل منطقة الجزاء فلم يجد الأخير أي صعوبة في إيداعها المرمى على يسار الحارس ليكون الهدف الثالث للبرازيل في هذه المباراة.
والهدف هو الثاني لإيلانو في البطولة الحالية حيث سجل اللاعب الهدف الثاني لفريقه في المباراة الأولى أمام كوريا الشمالية والتي فاز فيها المنتخب البرازيلي 2/1 .
وتعددت المحاولات الهجومية من الفريقين في الدقائق التالية حتى نجح ديدييه دروجبا في تسجيل هدف حفظ ماء الوجه للأفيال اثر تمريرة من يايا توريه في الدقيقة 79 قابلها دروجبا بضربة رأس دون أي مضايقة من الدفاع لتسكن الكرة الشباك البرازيلية على يسار سيزار.
ومع اقتراب المباراة من نهايتها توترت أعصاب اللاعبين وزادت الاحتكاكات فأنذر الحكم كلا من البرازيلي كاكا والإيفواري إسماعيل تيوتي.
ولكن ذلك لم يوقف حالة العصبية والتوتر بين اللاعبين حيث زادت الاحتكاكات لتتوقف المباراة في الدقيقة 88 ويشهر الحكم البطاقة الصفراء الثانية في وجه كاكا ويطرده من أرض الملعب قبل استئناف اللقاء ، وشهدت الدقائق التالية محاولات هجومية من أفيال كوت ديفوار لتعديل النتيجة ولكنها لم تسفر عن شيء لينتهي اللقاء بالفوز البرازيلي الكبير.
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي كأس العالم 2018

رد مع اقتباس