عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 01-07-2010 - 04:30 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,568
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
لوكنت لاعباً في دوري المحترفين

من مساهمات القراء : بقلم :د.بشــار عمـر - دبي
لوكنت لاعباً في دوري المحترفين
لشكرت الله على فضله
لأنه أعطاني فأغناني
ولأنه أكرمني من بين كل الموهوبين .. الحالمين
ولكنتُ أسعد الناس
لأنني برهنت لأبي ولأمي
ولأصدقائي وحتى للجاراتْ
خطأ ما كانوا يدّعون
و لأنني أخيراً أثبتُّ لهم جميعاً
بأنني لست كسولاً .. ولافاشل
وبأن "الطابة" مهنة كغيرها
شريفة .. تعطي من يعطيها
وبأنها "بتطعمي خبز"
عكس كل ماكانوا يظنون
***
لوكنتُ لاعباً في دوري المحترفين
لإعترفتُ بأنني محظوظ
وكيف لا أكون محظوظاً
فأنا ألعبْ .. و أتسلى
وأنا أجني رزقي وأدعم عائلتي
من تعبي .. ومن عرق جبيني
راتبي "خزيت العين"
أكبر من رواتب الموظفين والموظفات
بما في ذلك "مهماتهم والبدلات"
أما أصدقائي "الجامعيون"
فمازالوا من أهلهم "يشحدون"
وينتظرون منهم المصروف
و "الخرجيات"
طبعاً أنا محظوظ جداً
فقد تزوجت باكراً .. وكمّلتُ نصف ديني
ورُزِقت طفلاً أرعاه
وكله من تعبي ومن عرق جبيني
***
عملي محدودُ الساعات
مافي بصمة في الصباح
ولاعندي في الليل مناوبات
وسفراتي .. ما أحلى السفرات!!
أخذتني عبر كل المدن والمحافظات
وأوصلتني حتى المغرب والصين
إســــــمي ... صار معروفاً
وصوري على الإنترنت
و في كل أنواع الجورنالات
ما أكثرهم محبيني
و"بيناتنا" لا يخلو الأمر من شوية معجبات!!
قريباً سأمثل وطني
في ما سيأتي من دوراتٍ وبطولات
شرفٌ لي ولأهلي .. وعزٌّ مابعده عزُ
وكله .. وأنا ألعب وأتسلى
وكله .. من تعبي ومن عرق جبيني

**


إن كان حلماً
لن أصحو منه أبداً
وإن كان علماً
لن أنام بعد اليوم .. و لن أحلمْ
و سأقطع عهداً يا كرتي
والله على وعدي يشهدْ
لن أبخسَ حقك ماعشتُ
وما أنتِ مني .. أكرمْ
سأُخْلِص في عملي دوماً
وسأبذل ماعندي حتماً
والله بأحوالي .. أعلمْ
سأبتعد عن السهر و عن الضرر
حتى لا أحرق جسدي
قبل الأوان و لا أهرمْ
سأحافظ على إسمي
في الملعب وخارجه
لن أتبع فتنة
ولن أقبل رشوة
حتى من سخط الله أسْلَمْ
قد أُهْزم في الملعبْ
"هذا جداً محتمل"
لكن في أخلاقي
لايمكن أبدأ أن أهزمْ
هذا شرفي وهذي أخلاق مهنتنا
وهذي أخلاق من آمن بالله
ومن أسلمْ

رد مع اقتباس