عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 27-07-2010 - 01:24 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,817
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
كواليس الانتخابات و يكشف تطلعات الإدارة الاتحادية الجديدة

لم يكن أشد المتفائلين بالتجربة الانتخابية الرياضية -التي أثبتت فشلها معظم الأحيان- يتوقع فوز قائمة "الاتحاد من أجل الاتحاد" كاملة رفقة رئيسها "محمد عفش" ، و لم يكن أشد المتشائمين يتوقع خروج "أحمد كيال" و قائمته من المولد الانتخابي بلا حمص ، إلا أن الديمقراطية التي تجسدت في هذه الانتخابات - على حد تعبير أولي الأمر الانتخابي- رسمت صورة جديدة لما تمثله الإرادة الجماهيرية ، و ما هي قادرة على إنجازه إذا ما وظفت بالشكل الأمثل .



الإدارة الاتحادية الجديدة بقيادة "العفش" نالت رضا الشارع الرياضي الأهلاوي بمجمل أطيافه ، و إذا ما استثنينا من ينادي بتواضع خبرة الأسماء التي حوتها قائمة "الاتحاد من أجل الاتحاد" ، فإن الجميع بايعوا الإدارة الجديدة و أجمعوا على مساندة نجومهم الذين صالوا و جالوا في الملاعب قبل أن ينتقلوا لتجربة المكاتب .



و يعلم أعضاء الإدارة الجديدة بأن التركة التي خلفها أسلافهم ثقيلة ، و لن يكون بالإمكان قلب واقع النادي الحالي في يوم و ليلة ، إلا أنهم أكدوا لعكس السير أنهم لم يدخلوا هذا المعترك إلا و هم مدركون لصعوبة الموقف و فداحة الأخطاء و كثرة المشاكل ، إلا أنهم مصممون على النجاح في تغيير هذا الواقع و وضع أولى اللبنات في ترميم حاضر النادي الأحمر و بناء مستقبله .



كيف فازت قائمة "الاتحاد من أجل الاتحاد" بالانتخابات ؟



أجمعت الأوساط الرياضية الإعلامية و الرسمية و الجماهيرية على أن الإدارة الأهلاوية الجديدة هي إدارة جماهيرية بامتياز ، و ما نجاح قائمة "الاتحاد ..." كاملة إلا دليل على العلامة الكاملة التي نالتها الإدارة الجديدة .



لا شك بأن الجمهور الأهلاوي كانت له اليد الطولى في العملية الانتخابية ، إذ باتت أصوات الجماهير مسموعة و مؤثرة في مرة من المرات القليلة التي يتم فيها الإصغاء إلى إرادة الجماهير التي رأت بقائمة "الاتحاد ..." رباناً قادراً على الإبحار بالسفينة الحمراء و إيصالها إلى بر الأمان.




و شكل جمهور الاتحاد رفقة الأسماء الجماهيرية الشابة (العفش و القصاص) ثنائياً مميزاً ، ساهم بشكل كبير في إيصال الإدارة الجديدة إلى قمة الهرم الأهلاوي .



و بالانتقال إلى التكتيكات الانتخابية و التحالفات المشتركة التي كان لها الدور الأكبر بالفوز الغير مسبوق الذي حققته قائمة "الاتحاد ..." ، فإن وقوف العديد من الأعلام الأهلاوية الكبرى إلى جانب قائمة "الاتحاد ..." رجح كفة "العفش" و رفاقه رغم الأسماء التي تحويها قائمة الكيال و التي تملك باعاً طويلاً في التجارب الانتخابية .



أما أبرز الأسماء التي دعمت "العفش" – المتسلح مسبقاً بوعود كبار التجار و الداعمين – فتمثلت بـ "باسل حموي" أحد أبرز رؤساء النادي السابقين ، و "جمعة الراشد" القوة الكروية الغنية عن التعريف إضافة إلى "بسام ديري" رئيس النادي الأسبق و صاحب آخر صيحات الفرحة الأهلاوية ، و ختاماً بـ "علال زين الدين" عضو الإدارة الاتحادية الأسبق قائد الانقلاب الإداري الذي أطاح بالإدارة الاتحادية السابقة .



و في تعليقه على فوز "قائمة الاتحاد..." بالانتخابات قال "زين الدين" لعكس السير: "الحمد لله الذي أكرمنا بالفوز، و من الآن فإن تاريخاً جديداً للنادي سيكتب.. آثرت عدم خوض غمار هذه الانتخابات لكي نرى دماءً جديدةً تضخ في جسد النادي ، إلا أنني أعلن استمراري داعماً و مسانداً للإدارة الجديدة .



"العفش" اسم كبير عند كل الاتحاديين و هذا ما ساعده على الفوز إضافة إلى وقوفنا إلى جانبه .. "الكيال" خصم قوي ، إلا أن تجاربه السابقة و شهرة "العفش" الذي يمثل جيل الشباب ساهمت بخسارته أمام قائمة الاتحاد .. " .



أما فرع حلب للاتحاد الرياضي الذي طالما اتهم بتقصيره اتجاه أندية حلب فصرح لعكس السير على لسان رئيسه "أحمد منصور" بقوله : "انتصرت الديمقراطية في هذه الانتخابات و هذا يدل على أن الجماهير باتت تملك وعياً اتجاه العملية الانتخابية ، كما أن الأسماء الجماهيرية التي ضمت القائمة ساهمت بشكل كبير بهذا الفوز .. ، ظننت بعد الانتخابات أن الاتحاد توج ببطولة الدوري نظراً للاحتفالات التي احتضنتها صالة الأسد الرياضية، و هذا يدل على ثقة الجماهير بهذه الإدارة.



كل الاتهامات التي توجه للفرع بحجة التقصير هي اتهامات ناتجة عن غايات شخصية .. أما العاملون بالحقل الرياضي فهم يعرفون الجهود التي يبذلها الفرع للنهوض بالرياضة ككل و هذا واجبنا أولاً و أخيراً، و نتمنى من الجماهير أن تشير لمكامن الخطأ دون تشهير ليصار على التعاون في سبيل إيجاد الحل.



أهم ما في نجاح الإدارة الجديدة هو كونها مطلب جماهيري، لأننا لو قمنا بالتعيين و فشلت الإدارة بعملها، لوجهت أصابع الاتهام للفرع ".



و اتفق أعضاء الإدارة الجديدة على أنهم دخلوا الانتخابات و كلهم أمل بالفوز الذي ظهرت بوادره بدعم الجماهير الأهلاوية قبل الانتخابات ، و أكدوا لعكس السير أنهم عملوا بجد و خططوا لهذا النجاح ، إلا أنهم لم يتوقعوا هذا النجاح الباهر الذي تمثل بفوز القائمة بأكملها .



و قال رئيس النادي "محمد عفش" لعكس السير : " كنا مؤمنين بالنجاح إلا أننا لم نتوقع هذا الفوز المبهر .. المحبة الجماهيرية سلاح ذو حدين، و هذا ما يحملنا عبئاً كبيراً، لأن الجماهير لا ترضى إلا النجاح و النجاح مرتبط بثلاث عوامل و هي العمل و التوفيق و الحظ، و إذا ما استطعنا تحقيق هذه المعادلة فالنجاح سيكون حليفنا.



لا يمكن ربط نجاحي كلاعب بنجاحي كإداري.. فالفشل وارد شأنه شأن النجاح، كما أنني بدأت العمل الميداني و فور الانتهاء منه، سأتفرغ للعمل الإداري ".



و عن تجربته الإدارية الأولى قال "عمار قصاص" لعكس السير : " وافقت على الترشح قبل أيام معدودة من الانتخابات ، و ذلك بعد وجود الداعمين الذين وضعوا ثقتهم بنا كأسماء قادرة على إدارة البيت الأهلاوي ، العمل الإداري أصعب من العمل الفني إلا أنني سأبذل قصارى جهدي للنجاح ".



و أعرب "جميل طبارة" لعكس السير عن سعادته بهذا الفوز بقوله : " عكست الانتخابات نبض الشارع الأهلاوي بغض النظر عن المعارك الانتخابية ، كنا نتوقع الفوز و الدليل تصريحات "العفش" المتفائلة قبل الانتخابات .



تواجد الأسماء الرياضية كان له الدور الأساسي بالفوز، إلا أن تواجدنا كإداريين ضروري لإكمال مسيرة النجاح".



يذكر أن المحامي "جميل طبارة" شغل منصب رئيس اللجنة القانونية لنادي الاتحاد في فترة تواجد الإدارة التي ترأسها "باسل حموي" .



اسم جديد شهدته الإدارة الأهلاوية و هو "علي حداد" ، الذي أكد لعكس السير أن النتائج التي حققتها القائمة كانت متوقعة و سارت الأمور وفق الخطة المرسومة ، كما أن نجاح فكرة الأسماء الشابة أهم من نجاحنا كإدارة ، و سنثبت لكل من شكك بخبرتنا أننا قادرون على النجاح .



و شأنه شأن "الطبارة" و "القصاص" تعتبر هذه التجربة الأولى من نوعها للـ "الحداد" ، و هو خريج كلية الهندسة و تدرج في الفئات العمرية لنادي الاتحاد ، كما خاض تجربة تحكيمية قصير ، وهو ابن "عبد المجيد حداد" أحد أبرز أبناء النادي القدماء .



و رأى عضو الإدارة "نمير شحادة" في تصريحه لعكس السير " إن الحيز الإعلامي الذي شغلته الانتخابات سواء في الصحف أو الإذاعات أو المواقع الإلكترونية ، إضافة إلى التجارب التي شهدناها في الانتخابات السابقة ، أدت إلى إعادة الوعي للناخب ، و أدت إلى توضيح ماهية الانتخابات للرياضيين الحقيقيين ، فغيبوا المصالح الشخصية ، و اختاروا الأفضل للنادي ، و من الطبيعي نجاح قائمة يتواجد فيها أسماء كـ "العفش" و "القصاص" .



أما عضو الإدارة "عبد الفتاح تلجبيني" فلخص لعكس السير أسباب النجاح بقوله : " " إن فوزنا مرده صحوة الضمير الرياضي ، إضافة إلى أن الأطراف التي وعدتنا بمساندتنا كانت على الموعد .. اللعبة الانتخابية تفتقد للمصداقية، فلا يمكن لأحد أن يضمن الأصوات التي وعدته قبل بدء الانتخابات، و من الممكن أن تتغير الوجهات في اللحظة الأخيرة.



أهم عوامل النجاح تمثلت باختراقنا لقائمتهم عن طريق "عمار قصاص" و بدرجة أقل أنا و "الطبارة" ، ووجود هذه الأسماء الكبيرة في قائمتنا ساعدنا على النجاح .



نجومية "العفش" في الملاعب ستتكرر في العمل الإداري ، و ما يميز إدارتنا هو وجود الفنيين و الإداريين و هذا ما سيردم الفجوة التي تواجدت في الإدارات السابقة ، فـ "العفش" و "القصاص" بينما سنتكفل نحن البقية بالعمل الإداري و التنظيمي".



و يبقى تفعيل دور الجماهير الأهلاوية في اختيار الأفضل لناديها في المستقبل ، أهم مهام الغدارة الجديدة و ذلك عن طريق تنظيم الانتساب للنادي الأحمر ، و العمل على تنظيف مكاتبه من العضويات المخالفة و الوهمية ، مع العلم أن الانتخابات الحالية شهدت مشاركة حوالي 650 ناخب مع العلم بأن عدد الأعضاء المنتسبين إلى النادي يفوق الـ 3000 عضو .



الإدارة الجديدة في سباق ضد الزمن .. العمل جار على قدم و ساق و النتائج ستظهر تباعاً



إن أهم العوائق التي تواجه الإدارة الجديدة هو ضيق الوقت ، الذي يجبرهم على إيجاد حلول إسعافية كفيلة في إنقاذ ما يمكن إنقاذه قبل البدء بعملية البناء من جديد .



و عن هذه العوائق قال رئيس النادي "محمد عفش" لعكس السير : " بعد إيجاد الميزانية سيتم تقسيم النسب بين جميع الألعاب ،إلا أن الأولوية بكل تأكيد ستكون لكرتي القدم و السلة .. ، ضيق الوقت هو أهم ما يعيق عملنا و بالنسبة لكرة القدم فاهتمامنا منصب على إيجاد لاعبين محليين قادرين على تعويض النقص الذي يعانيه النادي في ظل مغادرة أبرز لاعبيه.



نتواصل الآن مع العديد من اللاعبين المحليين ، كما أننا اتصلنا بمحترفنا السابق الفنزويلي "غوميز" في محاولة لإعادته إلى صفوف الفريق ، أما عن المدرب فالمرحلة الحالية تتطلب وجود مدرب مطلع على لاعبي النادي و إمكانياتهم ، فلا وقت الآن لمدرب جديد كلياً .



عملنا سيتغلف بالسرية، و ذلك بسبب وجود العديد من الجهات التي تحاول إفشال الصفقات و التعاقدات.. ، نعمل على كل الجبهات و ستتضح صورة الفريق الكروي و كادره التدريبي خلال مدة أقصاها أسبوع ".



و علم عكس السير أن النية تتجه لإعادة المدرب الروماني "تيتا" إلى النادي ، و ذلك بعد مفاوضات مع المدرب الوطني "ياسر السباعي" انتهت باعتذاره عن العمل حالياً لارتباطه بعقد مع "الشحانية" القطري .



أما عن كرة السلة فقال عضو الإدارة "عمار قصاص" لعكس السير : " نحن بحاجة إلى وقت و صبر ، و كلنا أمل بشبان النادي القادرين على إعادة البسمة إلى الجماهير ، شريطة إيجاد الأرضية اللازمة للنجاح من دورات احترافية للاعبين و المدربين و هذا ما سنعمل على إنجاحه كإداريين ".



و عن الناحية المادية و الاستثمارية و التنظيمية قال عضو الإدارة "عبد الفتاح تلجبيني" لعكس السير : " فوجئنا بالواقع التنظيمي للنادي أكثر مما كنا نتوقع ، إلا أننا سنعمل على المدى الطويل لإعادة الأمور إلى نصابها السليم ..



الداعمون الذين تواصلنا معهم معروفون ، و التنسيق سيتم معهم لمعرفة كيفية الدعم و توظيف كل داعم لأجل لعبة ما أو مشروع ما .. الاستثمارات تحتاج لفترة لكي يصار إلى تفعيلها و ستتضح الصورة خلال الأسبوعين القادمين .



الإدارة محيطة بكل الجوانب الإدارية و التنظيمية، كما أننا متفقون على العمل بسرية و التحفظ بالتصريحات و ذلك لضمان النجاح.. و سنعمل على عقد مؤتمر صحفي دوري مع وسائل الإعلام لوضعهم بصورة سير العمل في النادي ، كما سيتم عقد اجتماعات تقييمية دورية مع أبناء النادي و مع اللجان التي سيتم تشكيلها للنهوض بألعاب النادي .



و تعتبر الأيام القليلة القادمة مفصلية في تاريخ النادي و ذلك بعد وصول إدارة شابة لاقت "شبه إجماع" على أحقيتها و قدرتها على النهوض بالنادي و إعادة ألعابه إلى منصات التتويج ، بعد سنوات عجاف عيل صبر الجمهور الأهلاوي وهو يمني النفس بمن ينهي هذا القحط ، ويزرع بذوراً كفيلة بالفوز بمحصول وافر من الإنجازات التي طال انتظارها .
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي كرة القدم الاتحاد الحلبي

رد مع اقتباس