عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 31-07-2010 - 12:00 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,811
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
مجدداً مواجهات بين الشرطة وأهالي قرية في حلب بسبب استملاك أراض ٍ وهدم منازل

مجدداً مواجهات بين الشرطة وأهالي قرية في حلب بسبب استملاك أراض ٍ وهدم منازل أخبار حلب
شارك


مواطن : اعتداء ضابط على والدتي المسنة سبب الغضب ورشق الحجارة على العناصر
مصدر رفيع في الشرطة ينفي ذلك ويقول : نحن نحمي منفذي القانون والأهالي دفعوا بالنساء لرشق الحجارة لأننا لن نعتقلهن
تجددت المواجهات بين الشرطة وأهالي قرية الشيخ نجار يوم الأربعاء أثناء قيام الجهات المختصة بتنفيذ قرار هدم لأحد المنازل الواقعة في أراض مستملكة وذلك بعد أسبوع من مواجهات عنيفة شهدتها قرية الشيخ زيات المجاورة بسبب استملاك أراض زراعية مشجرة .

وقال محمد نور حاج حمدو وهو صاحب منزل تم هدمه لـسيريانيوز " خلال وجودنا في العمل أخبرت بأن الشرطة ستهدم بيتي وعندما حضرت إلى القرية رأيته وقد سوي بالأرض ،والنساء ترشق الشرطة بالحجارة رداً على ضرب مدير ناحية حريتان لوالدتي السبعينية بقدمه على فمها عندما كانت تتوسل إليه لإيقاف الهدم مما أثار النساء اللواتي رشقن الشرطة بالحجارة والتي ردت بإطلاق القنابل المسيلة للدموع وضرب النساء " .
وأشار حاج حمدو إلى أن " جميع أولادي وشبان القرية لا يستطيعون النوم في البيوت خشية توقيفهم " مطالباً بــ "تعويض عادل للبيوت والاراضي المستملكة " .
وقال أحد أهالي القرية ويدعى لطوف " تم إطلاق النار لتخويف الأهالي وقنابل الغاز مما أدى لاشتعال الأعشاب في الراضي الزراعية " .
بالمقابل نفى مصدر رفيع في قيادة شرطة حلب لسيريانيوز أن يكون أحد ضباط الشرطة قد أقدم على ضرب سيدة سبعينية أو تم إطلاق نار وقال لسيريانيوز " التزمت الوحدات الشرطية بتوجيهات اللواء قائد الشرطة بتفادي الاحتكاك مع الأهالي وضبط النفس لأقصى درجة لكن هذه المرة تراجع الرجال والشبان ودفعوا بالنساء لأننا لن نقوم بتوقيفهن، حيث رشقوا العناصر بالحجارة بشكل عنيف وكسروا زجاج سيارة وتركس وعرضوا العناصر للخطر فتم إطلاق قنابل الغاز لتفريقهم " .
وأضاف المصدر " هنالك تسجيل فيديو خاص بكتيبة حفظ النظام لتنفيذ عملية الهدم القانونية رصدت المواجهة ولا يظهر فيها أي اعتداء من الشرطة على النساء بل العكس ومع ذلك لم يتم توقيف أي منهن " موضحاُ " نحن من واجبنا حماية الموظفين أثناء تأدية عملهم بتنفيذ قرارات قانونية " .
وكانت مواجهات شهدتها قرية الشيخ زيات المجاورة للشيخ نجار على خلفية تنفيذ قرار استملاك أراض زراعية مشجرة أدت إلى توقيف نحو 25 شخصاً اطلق سراح معظمهم بعد أيام .
ويطالب الأهالي بإشهار المخطط التنظيمي للقرية الذي يقبع في الأدراج منذ أكثر من ست سنوات ، وتخديم القرية بشبكة مياه و صرف صحي ، وبتعويض عادل عن عشرات الأشجار التي سيتم قطعها لتنفيذ طرقات وبنى تحتية للمدينة الصناعية في الشيخ نجار.
وقال عبد الهادي تيناوي من اهالي القرية "استملكت أرضنا ولم يتم تعويضي عن أي شيء وأنذروني انه سيتم هدم بيتي يوم الأحد القادم ،هل أنام في الشارع، البيت مبني من عشر سنوات، وأطلب بأن احصل على بيت بديل" .
بدوره قال هيثم ضو مدير المدينة الصناعية بالشيخ نجار " هنالك طرق قانونية للاعتراض على القرارات وعندما يستنفذها المتضررون لا يبقى هنالك مجال سوى للتنفيذ " مشيراً إلى " تعطل العمل في مشاريع البنى التحتية للمدينة الصناعية بسبب ممانعة المواطنين تنفيذ الاستملاك " .


موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي أخبار حلب

رد مع اقتباس