عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 06-10-2010 - 05:42 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,822
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
نهفة جديدة لـ " السورية للطيران " .. " حلب أخت قبرص " و حجز تذكرة يتم دون الانتباه لـ

نظرا لأن كل شركة طيران تتفنن برفع شعارات تميزها عن غيرها فـ السورية للطيران التصقت بها شعارات تكشف ميزات بات لا ينكرها القاصي و الداني و الفاني .
ومن هذه الشعارات ما يتعلق بـ " سوء المعاملة " و " الحق دوما على الزبون " دون أن ننسى أنها الأكثر أمانا في الجو و " بنص الجو " .
وكان نشر عكس السير تحقيقا قبل نحو عامين بعنوان " السورية للطيران تمازح ركابها " , و اليوم نقترف تحقيقا آخر منوهين أن بينهما عددا كبيرا من الشكاوي التي تتغير فيها فقط أسماء المشتكين , حتى مل الملل منها .
واليوم ننشر فصلا جديدا من فصول الشركة السورية للطيران .

المغترب السوري " بهيج جمّول " , قال في شكواه " بعد عشرين عاما عدت إلى وطني , وفوجئت بفجاجة المعاملة في السورية للطيران " .

و ليست تكمن هنا مصيبة " جمّول " , حيث يقول " استصدرت فيزا نظامية لزوجة أخي ( آ ) وعندما توجهت لحجز تذكرة قال لي الموظف أنه لا توجد رحلات مباشرة إلى اليونان " .

ويضيف " فاتصلت بالمركز بدمشق فأفادوا أن الرحلة المتوفرة هي وفق المسار التالي ( حلب – دمشق – قبرص – أثينا ) وعلى مضض حجزت تذكرة و تم تثبيت الحجز بحلب " .
بالنسبة للمسار ..بسيطة

و " جمول " فوجئ وهي أولى المفاجآت و أقلها وطأة , فوجئ بأن مسار الرحلة هو ( حلب – دمشق – حلب – أثينا ) .
ورغم أن الشاكي " نشف ريقه " وهو يسأل عن رحلة مباشرة إلا أن نفي الموظفين دعاه إلى اختيار الموجود , وكأن السورية للطيران أحبت مفاجأته بـ " هدية " .

تثبيت الحجز دون الانتباه إلى الفيزا ..
وفور وصول " آ " إلى مطار أثينا قامت عناصر أمن المطار بحجزها لـ " عدم أهليتها بدخول أثينا " , نظرا لأن الفيزا تحتاج 6 أيام لتكون سارية المفعول .
ويرد رئيس قسم المبيعات في شركة الطيران السورية " كامل درويش " في تصريح لـ عكس السير " نحن كشركة نحجز التذاكر للمسافرين فقط و ليست مهمتنا النظر إلى تاريخ الفيزا " .
و أما رئيس قسم الهجرة و الجوازات " علي تركماني " فقال لـ عكس السير " الخطأ الذي حصل في البداية هو في مكتب الشركة السورية للطيران أثناء تثبيت الحجز وعدم الانتباه إلى تاريخ الفيزا " .
منوها إلى أن هناك " حق على المسافر نفسه " .
وقام "جمول " بتسطير شكوى على شركة الطيران السورية و موظفي المطار الذين قاموا بالسماح لزوجة أخيه عبور الحدود دون النظر إلى تاريخ الفيزا أو تنبيهه .
المديرة تنفي الخطأ .... المشكلة في بريد الشكاوي
و لم تستطيع مديرة فرع شركة الطيران السورية في حلب " خزامى جحا "مقابلة مراسل عكس السير بسبب ضغوطات العمل وقامت بالرد عن طريق مكتب السكرتارية " لـ عكس السير " إن المسؤول هو المسافر و الذي أصر على حجز بطاقة السفر " .
مضيفة أن " الشكوى المرفوعة مازالت في المركز الرئيسي بدمشق , و السؤال " هل ستصل يوما " .

وهكذا فإن " آ " جالت في الجو 17 ساعة ( علما ان الرحلة لا تستغرق الـ 4 ساعات ) , ولولا أن الطائرة كانت عائدة إلى سورية لاضطرت أن تنام في مكتب الحجز عدة أيام .

و نختم , خلال رصدنا لمثل هذه الحالات قد يقول البعض " مابتعرفوا إنو السورية للطيران عليها حصار " , مابتعرفوا إنو الطيران السورية أأمن طيران والطيارين هن الأفضل " ..
لذا فإنه من الأجدر التوضيح أن ما نسلط الضوء عليه لا علاقة له بقطع التبديل , و لا حتى بالامان ..نحن نتحدث عن " معاملة حسنة " داخل الطائرة و انتباه داخل المكاتب التابعة للشركة فهل هذه الأمور أيضا عليها حصار أم عقول وقلوب من يستهتر بالقليل الذي بقي لنا من هذه الشركة الوطنية هي التي عليها الحصار .
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي أخبار حلب

رد مع اقتباس