عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 30-10-2010 - 03:06 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية ABO ALZOZ
 
ABO ALZOZ
إدارة المنتدى

ABO ALZOZ غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : Aleppo
عدد المشاركات : 9,464
قوة التقييم : ABO ALZOZ قام بتعطيل التقييم
الدوري السوري المرحلة الأولى الوثبة تحت المطر والمحترفون الأجانب نجوم الجولة الأولى

الدوري السوري المرحلة الأولى الوثبة تحت المطر والمحترفون الأجانب نجوم الجولة الأولى

كل عام وأنتم بخير.. مع بداية العمل بالتوقيت الشتوي ومع بداية موسم المطر الذي هطل على معظم المناطق السورية انطلقت أمس منافسات دوري المحترفين بكرة القدم موسم 2010-2011 على وقع حضور جماهيري كبير ومتميز ومنضبط، ولم تخيّب نتائج الجولة الأولى آمال أصحاب الضيافة، إذ لم يخسر أي فريق مضيف ولم يفز أي فريق زائر والتعادل الوحيد حدث في ملعب الفيحاء بدمشق بين المجد وضيفه وجاره الوحدة..
ففي حمص وفي أقوى مباريات الجولة الأولى ضرب فريق الوثبة بقوة حتى الدقيقة »50« من المباراة ورسم علامات الذهول والاستغراب على وجوه الجماهير الكرماوية ثلاث مرّات عبر ثلاث قبل من نار في مرمى البلحوس قبل أن يستلم تلامذة المدرب محمد قويض زمام الأمور ويعودوا للمباراة في الدقيقة »57« وسجلوا من جديد في الدقيقة »67« وباتوا قريبين من تعديل النتيجة وربما قلبها لكن الأمور سارت لصالح الوثبة حتى النهاية.
وفي دير الزور حقق الفتوة أجمل انطلاقاته في دوري المحترفين وسجل ثلاثية بيضاء طمأنت جمهوره على حسن استعداده وعلى إمكانيته في المنافسة هذا الموسم وإن كانت الرسالة الأولى ليست كافية.
وطبّ قطبا العاصمة المجد والوحدة في فخّ التعادل الإيجابي »1-1« فيما حقق النواعير فوزاً صعباً ومهماً على ضيفه الجزيرة بهدف وحيد ومثله فعل أمية في ملعبه على فريق تشرين.
الجولة الأولى شهدت تألقاً واضحاً للاعبين الأجانب المحترفين في الدوري السوري والذين سجلوا حوالي نصف الأهداف التي سجلت أمس »5 من 12« ولعلّ ثنائي الوثبة البرازيلي جاجا وباهيا وثنائي الكرامة البرازيلي فابيو والنيجيري ماكيتي حققا الحضور القوي مع استمرار محترف الوحدة السنغالي سي الشيخ بتألقه من الموسم الماضي وحضور أول للعاجي تشاكي بول مع النواعير.

هزّوا الشباك
افتتاحية برازيلية مئة بالمئة على صعيد أهداف موسم 2010-2011 عندما أجاد جاجا البرازيلي في الدقيقة »6« ترويض الكرة التي مررها له زميله روبرتو باهيا وتقدّم بها إلى مشارف الجزاء متجاوزاً برازيلي الكرامة فابيو ومستفيداً من تقدّم البلحوس فوضعها في سقف المرمى كأول أهداف هذا الموسم »وقد سجل جاجا 9 أهداف للوثبة في الموسم الماضي« فيما كان الهدف الأول في موسم 2009-2010 للاعب عفرين عبد القادر جبيلي من ضربة جزاء »د8« في مرمى جبلة، وفي الدقيقة 28 نجح المدافع منهل كوسا بزيارة شباك البلحوس مرة أخرى بمتابعة كرة مرتدة من الأخير »سجل الكوسا هدفين للوثبة في الموسم الماضي« وبعد أربع دقائق من انطلاقة الشوط الثاني وبطريقة برازيلية خالصة يضيف روبرتو باهيا الهدف الثالث للوثبة وسط ذهول الكرماويين »سجل باهيا 4 أهداف للوثبة الموسم الماضي«.
؟ الحضور الأزرق في ديربي حمص سجله عبد الرزاق الحسين بالدقيقة 57 عندما نجح بهزّ شباك الوثبة لأول مرة »سجل الحسين 7 أهداف للجيش بالموسم الماضي« وبعد عشر دقائق ومن حرة مباشرة يلعبها فابيو يتطاول إليها النيجيري ماكيتي ديوب ويضعها برأسه هدفاً كرماوياً ثانياً.
؟ ثاني أهداف الموسم وقّعت عليه قدم محترفة أخرى حين نجح العاجي تشاكي بول بتسجيل هدف السبق للنواعير في مرمى الجزيرة بالدقيقة 24 من مباراة حماة.
؟ محترف الوحدة السنغالي سي الشيخ زار شباك زميله بالموسم الماضي رضوان الأزهر حارس المجد كاسراً صمت ملعب الفيحاء بدمشق عند الدقيقة 35 من ديربي العاصمة، وكان سي الشيخ قد سجل في الموسم الماضي »6« أهداف بقميص البرتقالي.
؟ في الدقيقة 78 ومن ضربة جزاء ينجح عبد الهادي حريري من تعديل كفة فريقه المجد في لقاء الفيحاء »سجل الحريري 6 أهداف للمجد في الموسم الماضي«.
؟ نجح لاعب الفتوة عقبة المرعي بقيادة زملائه إلى استراحة ما بين الشوطين فرحين بهدف السبق في مرمى الطليعة والذي سجله في الدقيقة 43 من المباراة، وفي الشوط الثاني وبالتحديد عند الدقيقة »65« يضيف عمر السومة هدف فريقه الثاني في مرمى الطليعة، وفي الدقيقة 83 ومن ضربة حرة مباشرة يضيف محمد كنيص الهدف الثالث للفتوة في مرمى الطليعة.
؟ أجمل ما في مباراة إدلب بين أمية وتشرين هو الهدف الذي سجله الهداف سامر يازجي في الدقيقة »74« في مرمى تشرين بعد فواصل مملة من الأداء الباهت »سجل سامر يازجي 8 أهداف لأمية في الموسم الماضي«.
مفكرة النتائج
المجد * الوحدة 1-1
الوثبة * الكرامة 3-2
النواعير * الجزيرة 1-0
أمية * تشرين 1-0
الفتوة * الطليعة 3-0
الشرطة * الجيش- اليوم
حطين * الاتحاد- مؤجلة

قضية الأسبوع »1«
يبدو أننا حسدنا أنفسنا عندما قلنا إن الاستقرار هو العنوان الأبرز لانطلاقة هذا الموسم الكروي لتفاجئنا الأيام والساعات الأخيرة بعكس ذلك في أكثر من موقع، لعل أبرزها ما كاد يحدث هزّة في نادي المجد عندما قرر مدربه الصربي زوران جورجوفيتش أن يسمّي نفسه مدرباً مساعداً للمنتخب الوطني الأول دون أن يكون هناك أي قرار رسمي بذلك فضرب على فريقه طوقاً من التشويش قبل »24« ساعة من مباراته الهامة مع جاره الوحدة في افتتاح مباريات دوري المحترفين حتى إنه تأخّر عن تدريب يوم الخميس وطلب من كابتن الفريق أن يبدأ الحصة التدريبية حسب المعلومات التي حصلنا عليها..
بالطبع لا نتدخل في عمل الأندية ولا يحقّ لنا ذلك لكن من حقّنا أن نبدي غيرتنا على أنديتنا التي تدفع »دمّ قلبها« من أجل ترتيب أوراقها للمنافسة الكروية الأهم فيأتي من يبعثر هذه الأوراق دفعة واحدة وحتى لا يعتقد البعض أننا بعيدون عن مسرح الأحداث نشير إلى ارتفاع رائحة الكلام الذي يتحدث عن ترتيبات قبل الخميس لهذا الموضوع ويستدلّون على هذا بوجود بند في عقد جورجوفيتش يسمح له بالانتقال لتدريب المنتخب السوري إذا طلب منه ذلك!
ولأن كرة القدم السورية لا تحتمل الكثير من الضربات الموجعة ولأن الرأي العام في سورية يميل نحو تسمية مدرب وطني كمساعد لراتومير فإننا نتمنى على اتحاد الكرة أن يحسم هذا الملف بأقصى سرعة فيستقر فكر جورجوفيتش مع المجد ويستقر المنتخب بجهازه الفني الجديد دون أي هدر للوقت.

نشــــــــاز!
في كل بلدان العالم يتمّ تسويق مباريات الدوري والبطولات المحلية الأخرى قبل فترة كافية من انطلاقة الموسم الكروي، أما عندنا وبكلّ أسف وعلى الرغم من تأخّر انطلاقة دوري المحترفين كثيراً، فإن هذا التسويق لم يتمّ حتى الآن واقتصر النقل التلفزيوني أمس على النقل الأرضي لمباراة الوثبة والكرامة وكان النقل على القناة الثانية التي لا يصل بثّها إلى معظم أنحاء سورية، والسؤال: طالما لم يتمّ تسويق الدوري وليس هناك حتى الآن أي ناقل حصري لمباريات الدوري هل كان اتحاد كرة القدم سيعارض نقل المباريات فضائياً إلى حين بيع حقوق النقل الفضائي؟
بهذا السؤال أردّ على الأخ الذي اتصل بي من بيروت مساء أمس الجمعة وقال إنه عطّل عمله ليتابع الدوري السوري لكنه صُدم بعدم وجود نقل تلفزيوني!
ما تقدّم لا يمنع من تسطير الشكر للقناة الثانية على هذا النقل وعلى الأستوديو التحليلي الموفق لديربي حمص عصر أمس الجمعة والذي أداره الزميل إياد ناصر وتواجد معه بالأستوديو المدرب فجر إبراهيم وعلى الهواء من حمص الزميل موسى عبد النور.

صافرات احترافية
قاد مباراة المجد والوحدة بملعب الفيحاء أمس الحكم أسعد عرياني وساعده أحمد قزاز ووسيم سالم والحكم الرابع ويس مصطفى وقد رفع العرياني »4« صفراوات بالتساوي بين الفريقين واحتسب ضربة جزاء للمجد.
قاد مباراة النواعير والجزيرة في حماة مهند دبا وساعده عبد القادر عبارة وإبراهيم سالم والحكم الرابع جورج مسلم وقد رفع حكم اللقاء مهند دبا »5« بطاقات صفراء، ثلاث منها لأصحاب الأرض.
قاد ديربي حمص عبد الرحمن رشو وساعده فايز الباشا وأنس صبح والرابع نضال خليل ورفع الرشو بطاقته الصفراء خمس مرات »2« للوثبة و»3« للكرامة.
قاد مباراة إدلب بين أمية وتشرين عبد الله بصلحلو وساعده أحمد مالود وعلي عواد والحكم الرابع نايف الحلبي وقد استخدم الحكم بصلحلو بطاقاته كثيراً فرفع الصفراء »4« مرات لأمية وواحدة لتشرين، إضافة لبطاقة حمراء للاعب أمية زكريا يوسف من صفراوين.
قاد مباراة دير الزور بين الفتوة والطليعة مسعود طفيلية وساعده رضوان عثمان وعلي دبو وأحمد غنوم حكماً رابعاً ورفع الطفيلية البطاقة الصفراء خمس مرات »3« للفتوة و»2« للطليعة.
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي الرياضة السورية

رد مع اقتباس