عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 02-11-2010 - 01:47 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,568
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
طالبة جامعية تتعرض للمضايقة من موظفي الشركة " الأهلية " بكراج الراموسة في حلب

طالبة جامعية تتعرض للمضايقة من موظفي الشركة " الأهلية " بكراج الراموسة في حلب 856251203.jpg

وصلت الى عكس السير شكوى من طالبة جامعية تعرضت للمضايقة في مكتب قطع تذاكر شركة " الأهلية للسياحة والسفر " في كراج الراموسة بحلب .
وتركزت الشكوى حول رفض اعادة تذكرتي قطع من حلب إلى حمص بعد دقيقة من قطعهما و قبل نصف ساعة من سير البولمان ، و على المعاملة السيئة التي تلقتها المشتكية من جميع الموظفين .
و عن التفاصيل قالت المشتكية لـ عكس السير : " وصلت صباح الجمعة عند الساعة الحادية عشر و النصف من الساعة الى كراج البولمان في منطقة الراموسة بحلب بقصد السفر الى مدينة حمص ، و كان سبقني قريبي و اختي لقطع التذاكر ، حينها قطع قريبي تذكرتين من مكتب شركة الأهلية بعد أن تعرضا لإلحاح شديد من أشخاص كانوا يقفون أمام المكتب لإقناع المسافرين بقطع التذاكر من المكتب الذي يتعامل معهم " .
و تابعت المشتكية " حين رأيت التذكرتين أدركت ان السفر كان الساعة الثانية عشرة تماما ، أي بعد نصف ساعة من لحظة قطع التذكرتين ، حينها توجهت مسرعة الى مكتب الأهلية لارجاع التذكرتين و كان بعد دقيقة واحدة من قطعهما ، لأني كنت مستعجلة للوصول الى مدينتي حمص بسبب خبر مرض والدتي ، و لأن شركة الأهلية تقف باستراحة في مدينة حماة مما يؤخر وصولي الى حمص " .
و أضافت " عند دخولي الى مكتب الأهلية في الكراج ، و طلبت ارجاع التذكرتين وفق القانون الذي يسمح بذلك على حد علمي و بعد شرح السبب ، كان الرد بالرفض و بطريقة غير محترمة من الموظفين الموجودين في المكتب و الذين كان عددهم حوالي خمس أشخاص ، و كان تعاملهم معي سيء جدا " .
و تابعت " حينها قلت لهم أريد أن أقدم شكوى الى المسؤول وسألت من هو ، أجاب أحدهم بسخرية شديدة ( روحي الى حماة و هناك قدمي شكوى الى الادارة ) وبدأوا بالضحك .
وأكملت : " حينها قلت لهم أني سأقدم شكوى الى الصحافة السورية " الأمر الذي زاد من سخريتهم وضحكهم .
وختمت : " جئت إلى عكس السير لأقول أن المشكلة لم تكن في ثمن البطاقات , ولكن في طريقة تفكيرنا وفقدان الاحترام , لو وضع كل موظف في شركة الأهلية أخته في موقفي , هل كان يرضى أن يجري لها ما جرى " .
الشكوى برسم إدارة الشركة " الأهلية " , لأن الموظف هو بالأساس من يعطي الصورة الحقيقة للشركة التي يعمل بها , ولا نظن أن إدارة الشركة الأهلية ترضى بما جرى .

رد مع اقتباس