عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 12-11-2010 - 04:33 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,576
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
لا للأغاني ..... يا مسلمة

السلام عليكم

اليك أختي الحبيبة

يا من تحمل هم الاسلام

و ترجو طاعة الرحمن

اقم لك هذه الكلمات من قلب أخت محبة لك...خائفة عليك.....راغبة في مصلحتك

أختي الحبيبة

لا يخفى عليك ما ابتلينا به في زمن الفتنة من طرب و غناء و موسيقى حتى لا يخلو بيت من هذه المعازف ، و قد قال صلوات الله عليه و سلم :

ليكونن في أمتي أقوامٌ يستحلون الحر والحرير والخمر والمعازف، يمسون في لهوٍ ولعب، ويصبحون وقد مسخوا قردة وخنازير)

و في هذا الحديث تحريم صريح للمعازف ، و لعنة للعازف و المستمع على حد سواء.

و قد نهى صلوات الله عليه و سلم عن الغناء في وقت كان فيه الحياء من شيم العرب ، فكيف الآن و الأغاني لا تخلو من كلام ساقط ، و مناظر محرمة.....

و ان هذه الاغاني هي مضيعة لأوقاتنا التي سنحاسب عليها جميعا ، فيما ضيعناها في سماع للهو غير مباح بدل استغلالها فيما يفيد الاسلام و المسلمين.

اضافة الى ما تنشره هذه الأغاني من اخلاق فاسدة في مجتمعاتنا و ما تنشره بين أبنائنا و بناتنا من قيم هابطة ، و ما تملأ به رؤوسهم من أفكار واهمة ، تفسد تربيتهم و تنشئهم تنشئة طالحة بعيدة عن كتاب الله و تعاليمه.

فتوبي الآن أختي الفاضلة و أقلعي عن سماع مزامير الشيطان ، التي لا فائدة ترجى منها في الدنيا و لا الآخرة.

فان كنت قد عزمت على التوبة ، و صدقت نفسك في ذلك فهاهي بعض الوسائل التي ستساعدك في سلكك لطريق الهدى :

1/ احذفي كل قنوات الأغاني من تلفازك و حاسوبك ، و كل أغنية بهاتفك و جهازك ، و ارمي كل الأشرطة ، و تخلصي منها الآن قبل أن تضعفي ثانية.

2/عوضيها بسماعك للقرآن الذي فيه دواء للقلوب و راحة للروح.

3/ في الأفراح و المناسبات ، اسمعي الأناشيد الاسلامية التي تخلو من الموسيقى .

4/ و لا تنسي الدعاء لنفسك بالهداية ، فان الدعاء اقوى سلاح للمؤمن.

أبناؤنا و الأغاني

أختي المسلمة

يا من عرقت طريق الحق و رزقها الله اتباعه

و اردات ان يتبعه أبناؤها

ان ابنائنا مسؤولية نحمل على عاتقنا ، و أمانة في أعناقنا ، فحسناتهم بميزان حسناتنا و سيئاتهم بميزان سيئاتنا.

فاحرصي على جعل أبنائك صدقة جارية لك بعد مماتك ، لا سبيل سيئات لك .

اختي الحبيبة

الآن و قد عرفت حرمة الأغاني و تركتها و تبت منها ، فانك تتمنين لو يتركها ابناؤك أيضا ، لكن من الصعب أن نقطع عن ابنائنا شيءا لطالما تعودوا عليه.

لكن طاعة الله أسمى هدف و غاية ، و من واجبنا التعاون للوصول اليها و تعويد أبنائنا عليها.

فرافقينا يا غالية كي نتعرف معا كيف ندعو أبناؤنا الى ترك الأغاني :

1/ أبعدي عنهم كل سبل سماع الأغاني ، من قنوات ، و أشرطة ، و مواقع.....

2/حببي القرآن الى قلوبهم ، و ادعيهم الى حفظه و قرائته كل يوم. و كافئيهم على ذلك.

3/ لا تسمحي لهم بالذهاب الى كل مكان تنتشر به الأغاني ، حتى لا يعودوا لها من جديد.

4/ ذكريهم كل حين بحرمتها و عقاب من يسمعها.

5/ أعطهم هدايا اذا ما ابتعدوا عنها مدة طويلة.

6/ راقبيهم جيدا ، و راقبي صحبتهم ، فان الصحبة الصالحة طريق الجنة ، و الصحبة الطالحة طريق الشر.

7/ ادعي لهم في صلواتك ، فدعاء الأم مستجاب.

و في النهاية حبيبتي ، أسال الله لي و لكم و لابنائنا و ابنائكم الهداية و التباث على الحق .

رد مع اقتباس