عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 18-11-2010 - 03:56 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,755
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
بالصور مرتكب جريمة " الميدان " يمثل جريمته وارتياح شعبي كبير



القاتل


مدخل السطح الذي صعد إليه


النافذة التي دخل منها


دماء المغدور



مواطنون احتشدوا أثناء تمثيل الجريمة


قام ظهر اليوم الأربعاء مرتكب جريمة حي " الميدان " بحلب المدعو " نابي . ر " و البالغ من العمر 29 عاماً بتمثيل جريمته وذلك بحضور قاضي التحقيق وقائد شرطة حلب .

واحتشد عشرات المواطنين في الحي الذي وقعت فيه الجريمة لمشاهدة المجرم اثناء تمثيل جريمته .حيث أبدى المواطنون ارتياحاً كبيراً لسرعة القبض على المجرم .

التي راح ضحتيها رجل في عقده الخامس وأصيبت ابنته البالغة من العمر 10 سنوات إصابات بالغة والتي وقعت في شقة سكنية صغيرة بالطابق الخامس ، مؤلفة من ممر طويل وغرفة نوم صغيرة ، ولاتوجد منافذ للدخول إلى الشقة سوى نافذة صغيرة ، وما زاد من تعقيد القضية عدم وجود أي آثار لكسر أو خلع ، كما أن مدخل البناء مقفل ولا يفتح إلى عن طريق سكان البناء .

وعلم عكس السير أنه أثناء التحقيقات أفادت زوجة المغدور أنها تمكنت من رؤية وجه القاتل ، وتستطيع معرفته ، كما بينت التحقيقات أن القاتل سرق جهاز موبايل ، وساعة يد ، ومبلغ عشرة آلاف ليرة سورية ، و150 دولاراً .

وبالتوسع بالتحقيق ، وبعد مقاطعة نتائج التحقيق، تم تحديد الشخص الذي يحمل المواصفات التي تحدثت عنها زوجة المغدور .

وقال مصدر مطلع لـ عكس السير " بعد تحديد هوية الشخص قامت الشرطة بإعداد كمين محكم له ، وبالفعل تم القبض عليه في منزل أحد أصدقائه بحي ( قسطل حرامي ) وذلك بعد أقل من 36 ساعة من ارتكاب الجريمة ، وعثر بحوزته على الساعة المفقودة وعلى جهاز الموبايل ".

وأشار القاتل أثناء تمثيل الجريمة إلى النافذة التي دخل منها إلى المنزل ، مبيناً أنه سار على " ستار بلاستيكي " يرتفع عن الأرض حوالي 20 متراً للوصل إلى النافذة التي دخل منها إلى الشقة .

وكان القاتل أفاد خلال التحقيق معه أنه يوم ارتكاب الجريمة كان يتجول بالقرب من منزل أهل زوجته عندما شاهد باب أحد الأبنية مفتوحاً ، حيث دخل إليه بقصد السرقة ، وصعد إلى السطح ، وأثناء وجوده على السطح شاهد نافذة منزل المغدور قريبة منه ، فدخل منها إلى المنزل ( على الرغم من كونها صغيرة وتقع على ارتفاع شاهق ) حيث وجد داخل المنزل طاولة موجود عليها جهاز موبايل وبعض النقود وساعة ، قام بسرقتها ، كما شاهد طفلين نائمين في ممر المنزل ( الطفلة المصابة لانا وشقيقها عبد القادر البالغ من العمر 7 سنوات ) ".

وأثناء تجواله في المنزل شعرت الطفلة بوجوده فقامت بالصراخ فأيقظت والدها و والدتها ، فحاول المجرم إسكاتها ، وطعنها أربع طعنات إحداها بعنقها ، وفور وصول والدها المدعو " عماد . غ " البالغ من العمر 41 عاماً ، قام بطعنه عدة طعنات في مناطق مختلفة من جسمه ، قبل أن يفر هارباً .

وبين مسرح الجريمة وجود آثار دماء نزفت من المغدور أثناء لحاقه بالمجرم ، كما تعرف القاتل على الشقة وبين بكل دقة تفاصيل ارتكاب الجريمة ومكان النقود التي سرقها ، وطريقة هربه .
يشار إلى أن مواطنين تناقلوا نبأ القبض على القاتل بارتياح كبير ، بعد أن شغلت الجريمة الرأي العام ، و لاتزال ترقد الطفلة ( لانا ) ابنة السنوات العشر في العناية المشددة بمشفى الرازي حتى الآن .
موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي أخبار حلب

رد مع اقتباس