عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 15-12-2010 - 05:46 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية فراشة متغربه
 
فراشة متغربه
فراشة أهلاوية

فراشة متغربه غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 13243
تاريخ التسجيل : Feb 2010
مكان الإقامة : السعوديه
عدد المشاركات : 1,173
قوة التقييم : فراشة متغربه will become famous soon enough
فما قل لايطاق وما زاد لايحتمل

سبحان الله قيل عنه السم ألأبيض فهو لايتعامل إلا وفق قياس

فما قل لايطاق وما زاد لايحتمل



راقب معي ثلاثة أطباق من نوع واحد من الطعام الطبق الأول ملحه ناقص كيف سيكون الطعم

والثاني ملحه مووزون كيف سيكون الطعم والثالث ملحه زايد كيف سيكون الطعم وقبل ان نذهب

لتصنيف جودة المذاق سنتفق بأن الملح ضروري لهذا الطعام فما نقص ستحاول جاهداً للإضافه

لعل وعسى ان يتحسن الوضع وما وزن فهذا المبتغى وما زاد لاطب معه إلا بخبره متمكنه

وتجربه مترسخه ولكن ما الرابط بين هذا والعنوان تعالوا معي



1|عندمايكون الإنسان كسولاً غير متفاعل وغير عامل يفضل الخمول والإتكاليه على الغير فهو

طعم بلا مذاق بل لاتقبله على مائدتك إلا بعد تحسين مذاقه ليكون ملائماً ومقبولاً



2|عندما يكون الإنسان شعاره التعاون وتقديم ما بوسعه للغير من خدمات إنسانيه دون أن ينتظر


مقابل حتى لو بكلمة شكراً كل همه ان يكون في الموقع المناسب في الوقت المناسب وعندما

يكون عنوانه التسامح بنفس طيبه راضيه تسامح الشموخ تسامح الاصفياء ليجعل من تسامحه

درساً يحتذى به فهنا لتعاونه طعماً شهياً ولتسامحه مذاقاً طيباً




3|عندما يكون الإنسان متعاوناً ومتسامحاً ويقدم خدمات قد يصل البعض منهاإلى


وصفهابالعظيمه ولكن مشكلته أن يعلن كل مايقدمه بمناسبه وبدون مناسبه من باب التفاخر بما

قدم أو حتى بحسن نيه فهنا طعامه شهي ودسم إلاأن مائدته فقدت حسن المذاق لأنه زاد في

ملحها بما لايقبل ولا يطاق ولابد له من ناصح خبير فطن يهمس في اذنه بأن لا يفسد عمله بالمن

والأذى ففي عظمة العطاء أن تكون طيب النفس صافي النيه كريم سخي لاتعلم شمالك بيمينك





الخلاصه



كن كا الملح المووزون الذي إذا دخل على طعام أضاف له النكهه والطعم الطيب ولاتنقص عنه

ولا تزيد فيجعل من الطعام فاقداًلأحد عناصره الهامه رغم مابه من جوده في باقي مكوناته


رد مع اقتباس