عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 15-12-2010 - 08:11 ]
 رقم المشاركة : ( 2 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,663
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   

بدأت منذ فترة مطابخ أعضاء المؤتمر في الاتحاد التعاوني السكني بالإعداد للانتخابات التي ستجرى غداً الثلاثاء لانتخاب مجلس الاتحاد التعاوني السكني بحلب ، والمكتب التنفيذي للاتحاد ، وذلك وفق الموعد الذي حددته اللجنة المؤقتة للمكتب التنفيذي للاتحاد السكني بحلب .
ويجتمع ممثلو الجمعيات التعاونية السكنية بحلب في صالة معاوية في تمام الساعة التاسعة صباحاً لبدء الانتخابات ، حيث سيتم انتخاب 35 عضواً يمثلون مجلس الاتحاد التعاوني السكني ، ليقوم بعدها الأعضاء المنتخبون الـ ( 35 ) بانتخاب سبعة أعضاء منهم لتشكيل المكتب التنفيذي ، والذين بدورهم ينتخبون رئيساً جديداً للاتحاد ، وذلك وفق المرسوم التشريعي رقم 17 الذي نظم عمل الجمعيات .
وتأتي انتخابات الاتحاد التعاوني السكني بعد أن أصدر وزير الاسكان و التعمير عمر ابراهيم غلاونجي قرارا أسقط بموجبه عضوية كافة اعضاء المكتب التنفيذي و مجلس الاتحاد التعاوني السكني في محافظة حلب ، على خلفية اكتشاف قضايا فساد كبيرة .
وكان عكس السير نشر تحقيقا موسعا تناول ملفات الفساد الكبيرة التي اكتشفت, و تابع التحقيقات التي توسعت وطالت رئيس المكتب وآخرين في مجلس مدينة حلب ، وجميعهم موقوفين حالياً .
وعلم عكس السير ان عدد المرشحين للانتخابات بلغ 128 شخصاً من اصل 600 شخص من أعضاء المؤتمر.
وللوقوف على آخر المستجدات في الاتحاد ، التقى عكس السير خبيرا في مجال الجمعيات السكنية ، حيث أكد الخبير أنه ، ووفق الترشيحات الحالية ، سيكون المجلس الجديد والمكتب التنفيذي " فوتوكوبي " ( صورة طبق الأصل ) عمّا سبقه .
وأكد الخبير أن معظم المرشحين هم أشخاص " فاسدون " ، وتفوح من أدراج مكاتبهم رائحة دفاتر الجمعيات التي قاموا بالمتاجرة بها ، والتي وصلت أرباحها إلى 700 ألف عن كل دفتر ، في بعض الجمعيات .
وقال الخبير " معظم المرشحين الذين من المتوقع فوزهم ( وفق مطابخ الانتخابات التي عقدت في الفترة الماضية ) هم من اذيال أسلافهم ".
وتابع " في حال نجح هؤلاء فإن الفساد في الجمعيات السكنية سيستمر ، ويتغلل أكثر ، لأن القائمين على الفساد عادوا بأسماء مختلفة ".
وطالب الخبير الجهة التي تولت التحقيق في قضايا الفساد في الجمعيات ، والتي أدت إلى الاطاحة برؤوس الفساد ، أن تتدخل بنفسها لإيقاف هذه " الطبخة العفنة " قبل أن تصبح أمراً واقعاً .

رد مع اقتباس