عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 12-01-2011 - 11:07 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,568
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
قمامة حلب في زيادة .. و مسؤول في مجلس المدينة " لدينا نقص واضح في الكادر و الآليات و

قمامة حلب في زيادة .. و مسؤول في مجلس المدينة " لدينا نقص واضح في الكادر و الآليات و 578574638.jpg


أشارت إحصائيات نشرت مؤخرا إلى أن المعدل الوسطي اليومي للقمامة في مدينة حلب في زيادة مستمرة حيث تضاعفت في الصيف الماضي عما كانت عليه قبل نحو سبعة أعوام .
و كان المعدل الوسطي في عام 2003 بلغ 1150 طناً و 1315 طناً في عام 2004 مقابل 1479 طناً في عام 2005 و1726 طناً في عام 2006 وهكذا تستمر الزيادة حيث وصلت في العام الماضي 2010 إلى 1800 طن يومياً في الشتاء وأكثر من 2200 طن في الصيف .
و تتأتى هذه الإحصائية، باستثناء بعض المناطق والأحياء الراقية، التي لطالما تعاون أهلها مع عمال النظافة وتقيدوا بالتعليمات فكانت شوارعهم نظيفة باستمرار .
ويؤكد " محمد حزاني " معاون مدير الخدمات المركزية لشؤون النظافة في تصريح لصحيفة رسمية أن موضوع وعي وإدراك المواطن وتعاونه في هذا الشأن يساعد كثيراً على تحسين واقع النظافة في حلب وخصوصا في ظل وجود نقص واضح في كادر العمال وعدد المعدات والآليات التي لم يعد عددها يتناسب مع نمو وتوسع المدينة .
و أضاف أن " العمل المؤتمت في المديرية بدأ في عام 2004 بوجود 2700 عامل نظافة يتوزعون على مختلف الدوائر الخدمية في مدينة حلب، وحسب المخطط التنظيمي القديم البالغ مساحته 21 ألف هكتار لا يكفي أبداً، وخاصة إذا ما أخذنا بالحسبان أيضاً تغطية المخطط التنظيمي الجديد البالغ مساحته 43 ألف هكتار بنفس عدد العمال والكادر والآليات .
و أردف " فقمامة حلب في تزايد مستمر والأمر يتطلب رفد المديرية بعدد من العمال، وربما لهذا السبب تم عبر المناقصة إعطاء القطاع الخاص أربع مناطق شعبية لتنظيفها وبمساحة تعادل 740 هكتاراً وهذه المناطق هي " الأشرفية - الشيخ مقصود - الحيدرية - الصاخور" .
و أشار إلى سعي مجلس مدينة حلب للإعلان عن مناقصة لدخول شركات مميزة تعنى بالنظافة بهدف إعطاء منطقتي " الأنصاري وباب النيرب " ولاسيما أن وزارة الإدارة المحلية فعّلت موضوع العارضين المتعهدين الذين نالوا ثناءات وشهادات وموافقات من الوزارة في هذا الشأن .
وتتساءل الصحيفة : " ماذا عن موضوع نقص الحاويات ولماذا لا يتم زيادتها، ثم لماذا يتم تشغيل أكثر من وردية عمال نظافة ؟ "
ليردّ " الحزاني " بالقول : " بحسب الدراسة، نزيد عدد الحاويات باستمرار، والمشكلة ليست بالعدد بل في عدم وجود أماكن لوضع هذه الحاويات وخاصة في مناطق سكن المخالفات والسكن العشوائي حيث في تلك المناطق تحديداً يتم العمل أكثر من وردية لعمال النظافة أي في المناطق الشعبية وليس في المناطق الراقية وذلك طبعاً إضافة إلى مناطق الأسواق كالتلل والمدينة القديمة وباب جنين وغيرها، و التي يصعب الدخول إليها بآليات كبيرة ." .

رد مع اقتباس