عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 17-01-2011 - 12:21 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية ABO ALZOZ
 
ABO ALZOZ
إدارة المنتدى

ABO ALZOZ غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : Aleppo
عدد المشاركات : 9,465
قوة التقييم : ABO ALZOZ قام بتعطيل التقييم
منتخبنا الوطني بمواجهة الأردن: موعد مع تاريخ جديد في النهائيات الآسيوية

قد تكون إحدى أهم المباريات في تاريخ منتخبنا الوطني تلك التي ستبدأ بعد ساعات حين يدخل ونظيره الأردني أرض ملعب نادي قطر الرياضي في الجولة الثالثة والأخيرة في الدور الأول من كأس الأمم الآسيوية- قطر 2011 في نطاق مباريات المجموعة الثانية.
الفوز هو فرصتنا الوحيدة لعبور سيكون الأول من نوعه للدور ربع النهائي في بطولة أكبر قارات العالم وقد يكون التفاؤل هو الأكبر من نوعه منذ سنوات رغم أن المنتخب وقع خلال ظهوره الخامس في النهائيات بمجموعة قد تكون الأصعب على الإطلاق نظراً لاعتبارات عديدة.
منتخبنا تفوق على السعودية في المباراة الأولى وتعثر في الثانية أمام اليابان ولم يعد أمامه سوى الفوز على الأردن في أصعب وأسهل لقاء في آن، الصعوبة تأتي من أننا سنلعب أمام منتخب جار ليس هناك ما نخفيه أو يخفيه، ويحتمي بفرصتين للتأهل عبر الفوز أو التعادل، ونقول أنه الأسهل لأننا واجهنا منتخبين أقوى منه فردياً وجماعياً وتاريخياً فلم لا نتفوق عليه ؟
إذا ما انتقلنا من الكلام النظري للعملي فالمنتخبان من مفاجآت البطولة السارة دون أي شك، ولم يكن أشد المتفائلين يتوقع أن يتأهل أحدهما بينما الفرصة موجودة لتأهلهما معاً وإن كانت ضعيفة، كلا المنتخبين يعتمد على سلاح الروح والإصرار والقوة البدنية وبالتالي ستكون المواجهة بمثابة "معركة رياضية" للوصول إلى الدور ربع النهائي.
الفريق الأردني يمتلك خط دفاع جيد وحارس متألق ورغم تأكيدات مدربه العراقي عدنان حمد أن سيلعب للفوز إلا أننا نجزم بأنه سيكون حذراً جداً ومتحفظاً حتى لا يخسر كل ما بناه في أول مباراتين، وفي الحالة الهجومية فقد سجل هدفاً على اليابان وآخر على السعودية وكلاهما من دون رسم تكتيكي.
ونبدأ بمنتخبنا من حيث انتهينا عند الأشقاء بخط الهجوم، ورغم أن أهدافنا الثلاثة أيضاً جاءت بطريقة استثنائية إلى أن أداءنا الهجومي أفضل بكثير من "النشامى" ويمكن قياس ذلك بعملية بناء الهجوم وحتى عدد الفرص المسجلة.
هاجس الإصابة
قد يكون الشغل الشاغل لجمهورنا هو الحديث عن إصابات اللاعبين واحتمال مشاركة الخطيب والدكة في المباراة أمام الأردن، وحتى لا نقع في مطب الأخبار غير الدقيقة نقول أن ذلك مرهون برأي وقرار الجهاز الطبي والفني وكل الاحتمالات قائمة، دون إغفال أن ما يصرح به قبل يوم من المباراة قد لا يكون حقيقياً لأسباب تكتيكية.
وسيكون الغائب الوحيد رسمياً عن هذه المواجهة اللاعب نديم صباغ الذي خرج بالبطاقة الحمراء في مباراة اليابان.
طاقم تحكيم قطري
يقود المباراة الحكم القطري عبد الله محمد ويساعده مواطناه محمد ضرمان وحسن الذاودي، وسبق لهذا الحكم أن أدار لقاء كوريا الجنوبية وأستراليا ضمن هذه البطولة، كما شارك في إدارة مباريات البطولة السابقة عام 2007.
25 مواجهة
ذلك هو عدد المواجهات الرسمية بين المنتخبين، وترجح كفة منتخبنا بعشرة انتصارات مقابل 7 للأردن و8 تعادلات، وسيكون هذا اللقاء الأول بين المنتخبين في تاريخ النهائيات.
حسابات
يتأهل منتخبنا في حالة الفوز فقط، بينما يكفي منتخب الأردن التعادل أو الفوز، وقد يتأهل المنتخبان معاً في حالة فوز منتخبنا بفارق هدف، وخسارة اليابان أمام السعودية بهدفين أو أكثر.
موعد الحسم
تبدأ المباراة في الثالثة والربع عصراً بتوقيت دمشق، وتنقل عبر كافة القنوات الرياضية الخليجية والقناة الثانية والفضائية السورية.

رد مع اقتباس