عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 08-04-2011 - 08:11 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية الدكتور محمد ادلبي
 
الدكتور محمد ادلبي
دكتور المنتدى

الدكتور محمد ادلبي غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 13772
تاريخ التسجيل : Dec 2010
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 741
قوة التقييم : الدكتور محمد ادلبي is on a distinguished road
حقائق هامّة عن الشقيقة


إن صداع الشّقيقة هو شكلٌ من أشكال الصُّداع الوعائيّ النّاجم عن تضخّم الأوعية الدّموية للدّماغ (التّوسّع الوعائيّ). هذا التّضخم يَشُدُّ الأعصاب الّتي تلتف حول الأوعية ويجعلها تُحرّر مواد كيميائيّة والّتي تُسبّب بدورها التهاباتٍ و آلاماً والمزيد من التّضخّم في الوعاء الدّمويّ (الشّريان) حيثُ يُضاعف هذا التّوسّع الزّائد للشّرايين الألم.

إنّ نوبات الشّقيقة تُنشّط الجهاز العصبيّ الودّيّ في الجسم وهذا يؤدّي إلى العديد من الأعراض التي تُرافق نوبات الشّقيقة ،على سبيل المثال: إنّ زيادة نشاط الجهاز العصبيّ الوِدّيّ في الأمعاء تُؤدّي إلى الغثيان و الإقياء والإسهال، كما أنّها تُؤدي إلى تأخيرٍ في إفراغ مُحتويات المَعِدة في الأمعاء الدّقيقة ما يَمنع وصولَ الأدوية الفَمويّة إلى الأمعاء حيث يتمّ امتصاصها وهو سببٌ شائعٌ لعدم فاعليّة هذه الأدوية في علاج صُداع الشّقيقة. بالإضافة إلى أنّ هذا النّشاط الزّائد للجهاز العصبي الودّي يُنقصُ دوران الدّم ممّا يؤدّي الى شُحوب الجِلد وبرودة اليدين والقدمين، كما و تساهم في حساسيّة المُصاب للضّوء والصّوت بالإضافة إلى تشوّش رؤيته.

التشخيص:

يتمُّ تأكيد تشخيص صُداع الشّقيقة عند مريضٍ ما في حال تعرّض هذا المريض لما لا يقلّ عن خمس نوباتٍ تتوفّر فيها الشّروط التّالية:

1- استمرار النوبة من 4 إلى 72 ساعة (سواءً لم تُعالج أو لم ينجح علاجُها).

2- الصُّداع الّذي يَتميّز باثنتين من الخصائص التّالية:
  • يَقع في جانبٍ واحدٍ من الرّأس.
  • ذو طبيعةٍ نابِضة.
  • مُتَوسّط إلى حادّ الشّدّة.
  • يَتَهيّج عِند صُعود الأدراج أو أيّ نشاطٍ بدنيّ مُماثل.
3- وجود واحدٍ أو أكثر من الأعراضِ التّالية خلال الصّداع:
الغثيان أو الإقياء أو كلاهما.
الحساسيّة للضّوء والصّوت.
عدم وجود دليل على حالةٍ مَرَضِيّةٍ أُخرى.

العلاج :


تُستخدم الأدوية لـ:


1- التّقليل من عدد النّوبات:
  1. مُضادّات الاكتئاب: اميتربتيلين.
  2. خافضات الضّغط: حاصِرَاتُ بيتا (بروبانولول) وحاصراتُ قناة الكالسيوم (فيراباميل).
  3. أدوية الإختلاج: حَمْض الفالبروئيك وغابابنتين و توبيرامات.
  4. مُثَبّطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائيّة: فينلافاكسين.
  5. مُثَبِّطات إعادة امتصاص السيروتونين والنورادرينالين: دولوكسيتين.
2- إيقاف النّوبات:
  1. مُسكّنات الألم الّتي تُباع دون الحاجة إلى وصفةٍ طِبّيّة: الأسبيرين و الأيبوبروفين و الأسيتامينوفين.
  2. مُركَّبات التريبتان: الموتريبتان، فروفاتريبتان، سوماتريبتان، زولميتريبتان.
  3. مُرَكّبات الإرغوت: ديهدروارغوتامين.
  4. مُرَكّبات إيزوميثيبتين: ميدرين.
3- معالجة الاعراض:
الغثيان: بروكلوربيرازين.
المُهدّئات: بوتالبيتال.
مُسَكّنات الألم المُخَدِّرة: ميبيريدين.
مُضادّات الإلتهاب الغير ستيروئيديّة.

بعض الأشكال المُختلفة لصُداع الشّقيقة:
  • الشّقيقة الفقريّة القاعديّة: تتميّز بتَعَطُّل وظيفة جِذْعُ الدِّماغ، و أعراضها هي الإغماء و الدُّوار و الرُّؤية المُزدوجة.
  • الشّقيقة المَصْحُوبة بِشَللٍ نِصفيّ: و الّتي تتميّز بِشللِ أو ضَعْفِ في جانبٍ واحدٍ من الجِسم، أو أنّ تكون أعراضُها مُشابهة لأعراض السّكتة الدّماغيّة.
  • الشّقيقة العينيّة أو الشّبكيّة: وهي نَوباتٌ نادرة تتميّز بِحُدوث نوباتٍ مُتكرّرة من العُتمة (البُقع المُظلمة قي العين) أو عمى إحدى العينين و لاتستمرُّ هذه النّوبات لأكثر من ساعة.
أدويةٌ و وسائل علاجيّة جديدة واعدة للشّقيقة :


1- ألموتريبتان (أكسيرت، ألموغران) وافقت عليه هيئة الغذاء والدواء الامريكية مؤخّراً لعلاج الشّقيقة النوبية العَرَضيّة عند المُراهقين الّذين تتراوح أعمارُهم بين 12 و 17 سنة، وهو ناهضٌ لِمُستقبلات السيروتونين الانتقائيّة و يساعد على إيقاف الآليّة المَرَضِيّة للشّقيقة عن طريق إبطاء عمليّة الألم و التّقليل من التّغيّرات الوِعائيّة الّتي قد تُرافق نوبة الشّقيقة كما يُقلّل من الالتهاب.

2- بوتوكس (Onabotulinumtoxin A) تمّت المُوافقة عليهِ مؤخّراً لعلاج الشّقيقة المُزمنة، وهي الّتي تَستَمِرُّ لأكثر من 14 يوماً في الشّهر يَستمرُّ خلالها الصّداع لِمُدّةٍ لا تَقِلُّ عن 4 ساعاتٍ في اليوم. يُعطى هذا الدّواء كُلَّ 12 أُسبوعاً تقريباً على شَكلِ حقن مُتَعدِّدة حول الرّأس و الرّقبة. الجرعة الّتي يُنصح بها هِي 155 وِحدة تُعطى في العَضَل ويُجب توزيع الحُقن على سَبع مناطق عضلية مُحدَّدة في الرّأس والرّقبة.

3- مُركّب سوماتريبتان بشكل محاقنٍ دونَ إبرة:
وافقت هيئة الغذاء والدّواء الأمريكية في عام 2009 على أوّلِ دواءٍ يحتوي على مُركّب "سوماتريبتان" بشكل محاقن دون إبرة، و اسمه التّجاريّ sumavel. إنّ هذا الدّواء يُؤمّن الرّاحة من الشّقيقة لبعض المَرضى خلال 10 دقائق، و يُعتبر خياراً عِلاجِيّاً مُرَحّباً بِه كَونَهُ يَجمَعُ مِيزَتين مُهِمّتَين و هما التّأثير السّريع للسوماتريبتان المَحقون تَحت الجِلد و سهولة الاستعمال عبر المحاقن دون إبرة.

4- Telcagepant دواءٌ مُجهضٌ للشّقيقة يُبلي حسناً في التّجارب:
في دراسةٍ نُشِرت في مجلّة (The Lancet)،في 11-2008، أعطى telcagepant - وهو دواءٌ فَمَويّ جديد مُضادّ لمستقبل ببتيد الكالسيتونين و المُتعلّق بالجين، أملاً كبيراً كدواءٍ جديد مُجهضٍ للشّقيقة.
و قد أظهرت المرحلة الثّالثة و الأحدث من الدّراسة، أنّ هذا الدّواء فعّالٌ وآمن في علاج الشقيقة كما أنّ أعراضه الجانبيّة أقلّ من دواء zomig.
خضع لهذِه الدّراسة 1380 مُصابٍ بالشّقيقة المُتوسّطة الشّدة أو الحادّة في 81 مركزاً في الولايات المُتحدّة و أوروبا. حيث أُعْطُوا 150 أو 300 مغ من telcagepant، 5 مغ من zomig، أو placebo. فأظهرت النّتائج النّهائيّة أنّ telcagepant 300 مغ هو علاجٌ ناجعٌ للشّقيقة و بفاعليّة تُقارن بفاعليّة zolmitriptan 5 مغ إنّما بأعراضٍ جانبيّةٍ أقلّ.
و من الفوائد المتوقّعة لهذا الدّواء الجديد غيابُ التّضيّق الوعائيّ- وهو من مُضاعفات مُركّبات التريبتان- ممّا يَسمح بإعطاء telcagepant بأمانٍ لمن يُعانون من الشّقيقة بالإضافة إلى أمراضٍ قلبيّةٍ وعائيّة.

5- خيارٌ جديد لإجهاض نوبات الشّقيقة بدون استعمال الأدوية:
لطالما أظهر التّنبيه المغنطيسيّ عبر القحف أملاً كبيراً كعلاجٍ جديد مُجهضٍ للشّقيقة النَّسَميّة في الأبحاثِ السّريريّة. إنّ التَنبيه المغنطيسيّ عبر القحف هُو تِقَنِيَّةٌ غَيرُ غَازية يُطَبَّقُ خلالها نبضٌ مِغناطيسيٌّ قصير على القَحف والقِشر الدّماغي تحته، مُغَيّراً بِذلك من نموذجِ القَدح العَصبيّ.
في دراسةٍ شَمَلت 200 مريض في 18 مركزٍ لعلاجِ الشّقيقة في الولايات المُتّحدة، تخلّص حوالي 40% من هؤلاء المَرضى من ألَمِهِم خلال ساعتين من بدءِ العلاج بالتّنبيه المغنطيسيّ عبر القَحف و استمرّ غياب الألم من 24 إلى 48 ساعة بعد العلاج و بدونِ أعراضٍ جانبيّةٍ خطيرة.
قد تَجعل هذه النّتائج مِن التّنبيه المغنطيسيّ عبر القحف علاجاً فعّالاً واعداً لبعض المُصابين بالشّقيقة النّسَميّة. نُشِرَت هذه الدّراسة في مجلة (The Lancet Neurology 2010).

موقع ومنتديات نادي الاتحاد الحلبي - نادي الإتحاد الحلبي السوري Al Ittihad of Aleppo syria - عشاق حلب الأهلي العصبية والنفسية

رد مع اقتباس