عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

 
كُتب : [ 10-05-2011 - 06:41 ]
 رقم المشاركة : ( 2 )
حلب الشهباء
إدارة المنتدى
الصورة الرمزية حلب الشهباء
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,854
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

   


















تم تصغير هذه الصورة. إضغط هنا لمشاهدة الصورة كاملة. الصورة الأصلية بأبعاد 580 * 772 و حجم 120KB.



















أمام المحاريب والمنبر
تضم القبلة ثلاثة محاريب أوسطها هو أوسعها وأكبرها. أما المحراب الأوسط فقد أقيم من الحجر الأصفر والمصقول وقد أقامه كافل حلب قراسنقر الجوكندار عام 684هـ ـ 1285م ونقش في أعلاه: «بسم الله الرحمن الرحيم، أمر بعمارته بعد حريقه مولانا السلطان الأعظم الملك المنصور سيف الدنيا والدين قلاوون أعز الله نصره»، وهذا النقش بخط الثلث المملوكي يحيط بجانبيه عبارات كتابية صغيرة الحجم نسبيًا تقول «بالإشارة العالية المولوية الأميرية الشمسية قراسنقر الجوكندار الملكي المنصوري»، «المملكة الحلبية المحروسة أثابه الله وحرسه في رجب سنة أربع وثمانين وستمائة».
ثم يقع المحراب الأيمن غربي المحراب الأوسط وهو خاص بالحنفية كما عرف بمحراب العلمين لأنَّ جانبيه كانا يضمان علمين من أعلام الطرق الصوفية، شكل هذا المحراب بسيط مبني من الحجر الكلسي، تجويفه عميق وعقده مدبب ولا يضم أي عنصر زخرفي أو نقش كتابي، إلا طلاء بدهان بلون بني وقد غطى على طبيعة أحجاره ولونها مما أفقده رونقه. فيما يقع المحراب الأيسر شرقي المحراب الأوسط وهو خاص بالحنابلة، وقد صنع من الحجر الأصفر، وتجويفه عميق نسبيًا كما أنه لا يضم أي عنصر كتابي أو زخرفي، وقد طلي بالدهان الذي غطى لون حجارته الجميلة وأفقدها رونقها. لذلك كان الترميم بإزالة طبقات الدهان وإظهار اللون الأصلي لحجارة المحاريب مع ترميم بعض الحجارة.
وجوار المنبر الحجرة النبوية، وحولها شبك من النحاس مشغول بشكل جميل، وترقى هذه الحجرة إلى العهد العثماني، ويوجد داخل الحجرة قبر، تضاربت الآراء حول صاحبه فمنهم من قال إنه رأس النبي يحيى بن زكريا عليهما السلام، والبعض الآخر يفيد أنه النبي زكريا نفسه عليه السلام.كلما اقتربت من المنبر رأيت كيف يتحلق حوله الذاكرون، والدارسون، والداعون الله بالفرج. ومنبر الجامع الأموي الكبير من أقدم المنابر الحلبية الباقية بعد إحراق الاحتلال الإسرائيلي للمنبر الحلبي في بيت المقدس عام 1389هـ/1969م ويعتبر من القطع الفنية النادرة، بدت فيه الصناعة الخشبية غاية في الإتقان، قوامه الأخشاب الثمينة وهو ما أفقده رونقه القديم. ويرتفع هذا المنبر إلى 3.75 أمتار ويمتد باتجاه القبلة 3.65 أمتار وعرضه متر وثمانية سنتيمترات ويرقى إليه بدرجات عشر حتى يجلس الخطيب، ومدخله باب بمصراعين يعتليه حلق متوج بمقرنص على صفٍ واحد فوقه تاج زخرفي مورق، قد فرغ ما بين الوريقات لتبرز معالمها بطريقة الحفر، يليه تحت المقرنص نقرأ على حشوة بارزة هذا النص: «عُمِل في أيام مولانا السلطان الملك الناصر أبي الفتح محمد عَزَّ نصره» وتحته نص كتابي أصغر حجمًا: «عَمَلُ العبدِ الفقير إلى الله محمد بن علي الموصلي».لقد تواصل العمل في بناء هذا الأثر قرنا بعد قرن، وسلطان وراء آخر، وفنان يخلف زميله، وصولا إلى المعاصرين من أبناء حلب الغيورين على أجمل آثار المدينة. وقد استمتعت بقراءة ما كتبه الباحثون الشباب أدهم ناصرآغا ورامي الأفندي، ومرهف عبد الله الكردي، حول ترميم الجامع، مثلما استمتعت بمشاهدة المخططات في المدرسة الحلوية، والتي نفذتها الوحدة الهندسية، بكلية الهندسة في جامعة حلب، لمشروع ترميم وصيانة الجامع، فالأجيال التي تحافظ على تاريخها، تبني مستقبلها. كانت الرسوم تقول إن فناني ومهندسي اليوم هم حفدة صناع ومعماريي الأمس، وجميعهم يحفظون درر العمارة الإسلامية لأجيال الغد؛ فسلامٌ إلى أبناء الجامع الأموي الكبير في حلب













تم تصغير هذه الصورة. إضغط هنا لمشاهدة الصورة كاملة. الصورة الأصلية بأبعاد 580 * 772 و حجم 106KB.























تم تصغير هذه الصورة. إضغط هنا لمشاهدة الصورة كاملة. الصورة الأصلية بأبعاد 580 * 772 و حجم 132KB.
























تم تصغير هذه الصورة. إضغط هنا لمشاهدة الصورة كاملة. الصورة الأصلية بأبعاد 580 * 772 و حجم 129KB.






















تم تصغير هذه الصورة. إضغط هنا لمشاهدة الصورة كاملة. الصورة الأصلية بأبعاد 580 * 772 و حجم 145KB.





نقتربُ من الباب الخشبي الذي يجاور المنبر في قلب الجامع الأموي الكبير في حلب. أستمع إلى كلمات شارحة للمهندس الخبير تميم قاسمو: «كان وضع الباب سيئًا بسبب وجود طبقات من الدهان تمت إزالتها»، أراهُ يشيرُ إلى سطر منحوت بشكل بارز في نسيج الخشب أظهره الترميم الأحدث أعلى ذلك الباب. تبدَّى لنا ذلك السطر، الذي يوثق لاسم «صانع» الباب، المعلم إسماعيل بن محمد، وقد صنعه بالمشاركة مع تلميذه محمد بن عبد الله، وقد أضيفت كلمتان بعد اسم التلميذ هما «رحمَه الله». أي أن المعلم أكمل الباب بعد وفاة تلميذه، ولم يشأ أن يوقع اسمه صانعًا للباب بمفرده، على غير الحقيقة. إذن لم يكشف الترميم عن سطور مجهولة وحسب، ولكن عن أخلاق ذلك العصر الذي زهت فيه الحضارة الإسلامية، وقدمت فيه آيات من العمارة. وكأن قيم الفن لم تكن منفصلة عن قيم الإنسان.










































تم تصغير هذه الصورة. إضغط هنا لمشاهدة الصورة كاملة. الصورة الأصلية بأبعاد 580 * 772 و حجم 145KB.





















تم تصغير هذه الصورة. إضغط هنا لمشاهدة الصورة كاملة. الصورة الأصلية بأبعاد 580 * 772 و حجم 202KB.























تم تصغير هذه الصورة. إضغط هنا لمشاهدة الصورة كاملة. الصورة الأصلية بأبعاد 580 * 772 و حجم 216KB.









السؤال: بارك الله فيكم هذا عادل فتحي من جمهورية مصر العربية مقيم بالأردن يقول هل تجوز الصلاة في المساجد التي فيها أضرحة أفيدونا جزاكم الله خيراً؟


الجواب :




للشيخ ابن عثيمين


الشيخ: السؤال عن هذا كثير جداً وقد بينا فيما سبق أن المساجد التي فيها أضرحة لا تخلو من حالين الحال الأولى أن يكون المسجد مبنياً على القبر وفي هذه الحال يجب هدم المسجد ولا تجوز الصلاة فيه ومن صلى فيه فصلاته باطلة لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال (لعنة الله على اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد) وهذا يدل على أن اتخاذ القبور مساجد موجب للعنة الله عز وجل وكبيرة من كيائر الذنوب وما كان كبيرة فإن الواجب التخلص منه والتوبة إلى الله منه وأما الحال الثانية فهو أن يكون المسجد سابقاً على القبر بمعنى أنه إذا مات شخص دفن في نفس المسجد فهنا يجب أن ينبش هذا القبر وأن يدفن صاحبه في المكان الذي يدفن فيه مثله وإذا تعذر هذا فالصلاة في هذا المسجد جائزة لكن لا يكون القبر أمام المصليين لأن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن الصلاة إلى القبور.








































تم تصغير هذه الصورة. إضغط هنا لمشاهدة الصورة كاملة. الصورة الأصلية بأبعاد 580 * 772 و حجم 154KB.

































تم تصغير هذه الصورة. إضغط هنا لمشاهدة الصورة كاملة. الصورة الأصلية بأبعاد 580 * 772 و حجم 117KB.




















تم تصغير هذه الصورة. إضغط هنا لمشاهدة الصورة كاملة. الصورة الأصلية بأبعاد 580 * 772 و حجم 96KB.

رد مع اقتباس