عرض مشاركة واحدة

نادي الإتحاد الحلبي السوري

كُتب : [ 25-06-2011 - 05:26 ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حلب الشهباء
 
حلب الشهباء
إدارة المنتدى

حلب الشهباء غير متواجد حالياً

       
رقم العضوية : 5
تاريخ التسجيل : Sep 2007
مكان الإقامة : حلب
عدد المشاركات : 45,568
قوة التقييم : حلب الشهباء قام بتعطيل التقييم
حلب ليست حثية و معنى اسمها حل رب

حلب ليست حثية و معنى اسمها حل رب 198898609.jpg


نشر العلامة خير الدين الأسدي مقالة في مجلة العمران عام 1958 التي كانت تصدرها وزارة الشؤون البلدية و القروية ( الاسم القديم لوزارة الادارة المحلية زمن الوحدة ففي ذلك الزمن كانت الوزارات تصدر مجلات تعد مراجع بحثية حاليا )
مقالته الجريئة اثارت جدلا في حينها و أكد فيها ان حلب لم يبنها الحثيون و ان اسمها جاء من كلمتين هما حل رب .
المقالة طويلة ننشر بعض ما جاء فيها .
يقول الاسدي :
ساد في القرن التاسع عشر أن حلب من بناء الحثيين و هذا ما نادت به دائرة المعارف الإسلامية وعنها نقل علماء الغرب ومؤرخونا كمحمد كرد علي والمطران الدبس في رأي له وكذا الطباخ والغزي .
ذكر حلب في رقم ماري و آلالاخ

وساد هذا المذهب إلى أن أُكتشفت آثار ماري قرب البوكمال ، و أُكتشفت آثار الآلاخ قرب أنطاكية ، فقدنصت لوحات ماري أن ( تجاراً ماريين ساروا إلى كركميش ليبتاعوا الأخشاب ثم صعدوا إلى حلب ومنها إلى أوكاريت ) .
علما ان عهد هذه اللوحات المذكورة فيها حلب يعود الى ما قبل الفتح الحثي ب 380 سنة أي ان حلب كانت موجودة قبل الحثيين بزمن طويل .
وجاء دور حفريات أور في العراق فُذكرت حلب في رقمها الحجرية العائدة للقرن الخامس والعشرين ق. م .
حلب كانت موجودة قبل الحثيين بمئات السنين
وعلى ما تقدم ليست حلب بلدة حثية إنما فتحها الحثيون بعد أن فشلوا مراراً أمام أسوارها المنيعة إلى أن استولوا عليها في القرن 19 ق. م .
إذاً فحلب سامية وعريقة في ساميتها و كانت تتكلم العمورية ، والعموريون أقدم موجة سامية .
ذكرت حلب باسم حل لب كو
و جاء في تلك النصوص اسم المدينة باسم ( حل لب كو) ، وكان المقطع الأخير أعني ( كو) يرسم بالحرف الصغير بالنسبة إلى ( حل لب) في الخط الساري ، و كانت أسماء كل مدينة يذيل بـ " كو " ومنه قولهم : بابل كو، حران كو.
ومعنى ( كو ) : المحل.
وأنتم تعهدون في اللهجة العراقية قولهم : أكو وماكو بمعنى يوجد ولا يوجد وأصلها من السومرية بمعنى المحل .
و العراقيون أدخلوا عليها ( ما ) العربية فقالوا : ما كو ، هذا بحذف المقطع الأخير ( كو ) الدال على أن الاسم السابق اسم بلدة.
كتبت في تلك النصوص حل لب : بلامين لا حلب : بلام واحدة ، وبعد طرحنا " كو " نرى في مقدمة شريعة حمورابي دعيت حلـًبو .
وقبلها أسماها السومريون حلـًب .
آثار ماري نفسها تدعوها حلـًب . والآثار الأكدية تدعوها حلـًب . وغيرها ... وغيرها .....
حل لب في اللغات السامية تعني مكان التجمع
وفرضت أنا في ( حل لب ) كلمتين وكم كان سروري عظيماً أن كان مفاد ( حل لب ) هو مكان الاجتماع أو محل التألب في جميع اللغات السامية التي كانت سائدة قبل الفتح الحثي .
وهنا لفت نظري أن كلمة ( لب ) تلتقي بمعاني رب بالراء نفسها فأيتهما الاصل لب أو رب ؟ .
لب اصلها رب
لم يكن عندي من ريب في أن رب : بالراء أقدم وهي الاصل ، والراء تحدثني بترعيد اللسان أياها أعني بتصويتي ( ر ر ) أنه ما مثلها حرف يدل على الوفرة والكثرة والغزارة و التكرار مما يتصالب مع معنى التألب .
يقول الحلبيون : ( إشقد بتكر ؟ أي شقد بتحكي حكي مكرر ) وفي التركية – لر – أداة الجمع وفي الفرنسية يتوج الفعل بـ RE للدلالة على تكرار الحدث .
فاسم حلب الأقدم على هذا حل رب لا حل لب ، ولكن أين نصوص ( حل رب ) و بقايا ألواحها الحجرية ؟
لا شيء ..
لم؟؟ لأن هذا عهد ما قبل الكتابة .
نعم طغى عليه الزمن وأمحى وهو الأصل لا ريب فيه ، اللهم إلا إشارة واحدة اخترقت جلد الزمان وحطت رحالها في مصر الفرعونية ، تلك الإشارة هي : تسمية المصريين القدامى حلب ( حًرب ) أو على الأصح حرب : بلثع الراء .
وعلى ما تقدم اجتازت كلمة حلب ثلاثة أدوار هي : حل رب ، ثم حل لب، ثم حلب .
لا أكتم أن دراستي هذه استوفت حقها من عمري ومن مجهودي ونالت رضاي المستوحى من ذهنية القرن العشرين هذا وأنا الشكاك في كل ما أقرأ وفي كل ما أكتب .
ولولا شكي في صحة ما أجمع عليه المؤرخون الغربيون المحدثون ومن نقل عنهم من مؤرخي بلادنا من أن حلب بناء الحثيين .
أقول : لولا شكي في صحة هذا المدعى لما كان لبحثي في كتابي " حلب " أن يكون حقيقة مدعومة بالحجج التي تريدها محكمة علم اليوم .
انتهت مقالة المرحوم خير الدين الاسدي
المحامي علاء السيد – عكس السير
حلب ليست حثية و معنى اسمها حل رب 405775617.jpg
خريطة موقع الالاخ قرب انطاكية

حلب ليست حثية و معنى اسمها حل رب 620992140.jpg
خريطة موقع ماري قرب البوكمال

رد مع اقتباس